الطبوبي يؤكد التمسك بتنفيذ الاضراب العام في الوظيفة العمومية يوم 22 نوفمبر بعد فشل المفاوضات مع رئيس الحكومة    جلسة عامة بالبرلمان يوم الاثنين للحوار مع وزيري الداخلية و العدل    رئيس هيئة الخبراء المحاسبين : جميع قوانين المالية منذ الثّورة كانت فاشلة    تراجع مبيعات الباعثين العقاريين يضر بالتزاماتهم تجاه البنوك (رئيس الغرفة الوطنية للباعثين العقاريين)    السبسي يشرف على الاحتفال بعيد الشجرة    تطور الاستثمارات المصرح بها في قطاع الصناعات المعملية بنسبة 2,2 بالمائة    مونيكا لوينسكي تكشف كيف راودت بيل كلينتون وأوقعته في شراكها!    بالفيديو: لقطة غير أخلاقية من مدرب مصر    فيديو/ طارق ذياب : المنتخب التونسي بحاجة إلى مدرّب كبير    القبض على منحرف خطير محل 34 منشور تفتيش    وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية السابق يصرح بمكاسبه    "زوجة خاشقجي السرية" تخرج من الظل وخديجة تعلق!    في الكرم : قطعت علاقتها به فاقتحم المنزل وأضرم النار فيه وهي بداخله    كاتب عام لجنة التحاليل المالية: تجميد أموال 23 شخصا بتهم متعلقة بالإرهاب ..خطوة نحو سحب تونس من القائمة الرمادية للدول الأكثر عرضة لمخاطر غسيل الأموال وتمويل الارهاب

    مسؤول بالرصد الجوي ل"الصباح نيوز": هكذا سيكون الطقس إلى غاية الخميس القادم    بعد التقرير الذي بثته قناة الحوار التونسي: المركب الفلاحي وادي الدرب بالقصرين يوضّح    أريانة : حجز 25352 قارورة مياه معدنية وغازية منتهية الصلوحية    الجامعة تكشف عن تفاصيل بيع تذاكر مواجهة تونس والمغرب    "الدّاخلية" تُعلن عن ضياع تلميذة    معدل الزيادة السنوية في اسعار السكن بلغ 10 بالمائة خلال الفترة 2013/ 2017    نادي الصحة بكلية الحقوق بصفاقس ينظم تظاهرة تحسيسية لمرضى السكري    كاس امم افريقيا: تصفيات المجموعة 10/ مصر/ تونس 2/3: تصريحات    في مباراة ودية فاز فيها على امريكا:روني يودّع منتخب انقلترا بالدموع    بعد اعتداء انصاره عليه:روما يدفع 150 ألف أورو لأحد مشجعي ليفربول    صوت الشارع:هل تعتبر أنّه تم تحييد الخطاب الديني في المساجد؟    المشروع الحكومي جاهز والتنفيذ قد يتم خلال السنة المقبلة.. إصلاح منظومة الدعم.. الملف المعقد والمزعج لجل الحكومات المتعاقبة    “بنك الجهات”..مشروع الحكومة لتحقيق التنمية الجهوية    رقم اليوم    بالصورة: غادة عبد الرازق تستغيث و تتهم المخابرات المصرية    مواعيد آخر الأسبوع    محمد الحبيب السلامي يسأل : محمد رشاد الحمزاوي    في الصالون المتوسطي للفلاحة والصناعات الغذائية بسوسة:الفلاّحون والصناعيون يعرضون منتوجاتهم وشواغلهم    دورة فرنسا الدولية للتايكواندو : محمد قرامي يحرز الميدالية الفضية    التعرف على احدث التطورات الطبية في مجال تحاليل الدم محور اليوم الثاني للبيولوجيا السريرية بدوز    العثور على الغواصة الأرجنتينية المفقودة بعد عام على اختفائها    الاحتلال يعترف:حماس ستصبح بقوة حزب الله في غضون عام واحد    المهدية:رفع 672 مخالفة اقتصادية    حاتم بالرابح في ذمة الله:وداعا نجم «الخطاب على الباب»    لطيفة تقدّم برنامج تلفزي ضخم    الجامعة التونسية تفقد أحد أعمدتها:الدكتور محمد رشاد الحمزاوي ....وداعا    هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم السبت 17 نوفمبر 2018    مبادرة من خلية أحباء النادي الافريقي بباريس لحل أزمة الفريق المادية    صفاقس:أنشأ صفحة فايسبوكية على انه طبيبة للتحيل على المراهقات    قفصة:شاحنة لنقل الفسفاط تتسبب في وفاة امرأة    كندا تستقبل أكبر عدد من طلبات اللجوء في 30 عاما    قفصة .. اليوم الاعلان عن نتائج مناظرة الشركة التونسية لنقل المواد المنجمية    فنان شهير يعلن تخلّيه عن الدين الإسلامي...    ماهي حركة "السترات الصفراء" التي تهدد بشل حركة فرنسا؟    تحيين من المعهد الوطني للرصد الجوي    لصحتك : القهوة تحميك من الإصابة بالسكري    بعد تناوله لحماً مغطى بالذهب.. أصالة تهاجم فناناً كويتياً    ارتفاع حصيلة ضحايا حرائق كاليفورنيا إلى 71 شخصا    علماء يحددون المدة الأفضل لقيلولة منتصف اليوم    هيئة الإفتاء الجزائرية: الاحتفال بالمولد النبوي غير جائز شرعا    تظاهرة “النجم الذهبي” تكريم خاص للزميلين حافظ كسكاس وريم عبد العزيز    الصريح تحتفل بمولده (6) : قراءة في الحوار الذي دار بين هرقل وأبي سفيان حول رسول الله صلى الله عليه وسلم    تعزية ومواساة    اشراقات:هذا أنا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ثروة بيئية هامة بحديقة بوهدمة مهددة بالاندثار
المزونة
نشر في الصباح يوم 03 - 01 - 2012

المزونة الصباح تقع الحديقة الوطنية ببوهدمة في جنوب ولاية سيدي بوزيد وتحديدا بمعتمدية المزونة وتأوي هذه المحمية التي تمّ إحداثها سنة 1980 العديد من الحيوانات الصحراوية وشبه الصحراوية ففي الجبال ينتشر نوع من الأروية النادرة.
والنسر الملكي و" القندي" وهو من القواضم أما في السهول المترامية الأطراف فتعيش غزالة "دوركاس" وثعالب الصحراء واليربوع وظبي "أراكس " الذي انقرض في الثلاثينات وتمت إعادته للحديقة عام 1986 هذا بالإضافة إلى طيور النعامة المعروفة بسرعتها وكبر بيضها كما يوجد في محمية بوهدمة التي تغطي مساحة 16448 هكتارا أعداد كبيرة من الزواحف مثل " الكوبرا" الذي يتجاوز طوله المترين ويعرف في تونس باسم " بوفطيرة".
أمّا بالنسبة للنسيج النباتي فهو في الغالب ضعيف ويتكون أساسا من الحلفاء والشيح والسدر وشجر " الأكاسيا" الذي تنزل جذوره قرابة أربعين مترا في أعماق الأرض حيث مكنته هذه الخصوصية من مقاومة الجفاف على امتداد سنوات طويلة.
ويتوسط حديقة بوهدمة برج أثري قديم بني سنة 1982 ليكون محطة للقوافل ويوجد بجانبه متحف بيئي مخصص لاستقبال الزوار وإرشادهم كما أثبتت الدراسات التاريخية الصادرة في الغرض أنّ بوهدمة كانت منطقة زراعية ذات أهمية كبرى في عهد الرومان حيث تركوا بها آثار سدود وأحواض وقنوات تدل على مدى تطور أساليب الري في ذلك العصر فضلا عن وجود الإنسان في هذه المنطقة منذ أكثر من عشرة آلاف سنة رغم ما تزخر به الحديقة الوطنية ببوهدمة من ثروات بيئية وأثرية متنوعة استرعت اهتمام الباحثين التونسيين والأجانب على حدّ السواء نظرا لما توفره من مخزون معلوماتي ثري في مختلف مجالات المعرفة فإنّ عدد الرحلات الترفيهية والدراسية المسجلة إلى هذه المحمية تقلص بشكل ملفت للانتباه منذ قيام الثورة بسبب الإهمال والتقصير الذي بررته الجهات المعنية بغياب الدعم المادي المطلوب وضعف الموارد المالية المتأتية من الزيارات الميدانية علاوة على بعض المسائل ذات الصلة بالوضع الأمني الراهن كما أصبحت المسالك الترابية المؤدية إلى المنطقة المذكورة بحالة مزرية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.