مصادر طبية: 10 قتلى وأكثر من 700 جريح حتى الآن جراء الانفجار بمرفأ بيروت    تونس: التصريح ب34 مشروعا خلال الأشهر السبعة الأولى من 2020 بكلفة استثمارية تناهز 15مليون دينار    وقفة احتجاجية في طبلبة للمطالبة بإعادة فتح فضاء عائلي بعد غلقه بالقوّة العامة    بينها 11 اصابة محلية.. حالة اصابة جديدة بكورونا    يوميات مواطن حر: كورونا الحربية ودمارها الشامل    الوضع العام بالبلاد اهم محاور لقاء سعيّد بالفخفاخ    نتنياهو يزور مقر الجبهة الداخلية ويوجه رسالة ل"حزب الله"    لطفي العبدلي: "لا أخشى المقاطعة.. ما خفتش من التهديدات بالقتل باش نخاف من جماعة التجمّع"    انطلاق التسجيل في خدمة الارساليات القصيرة لمعرفة نتائج الباكالوريا بداية من هذا التاريخ    اثر لقائه المشيشي/ الناصفي: لا وجود لأغلبية جاهزة للحكم.. والوضع الدقيق يتطلب هدنة سياسية    احباط ثلاث محاولات هجرة غير نظامية بسواحل قرقنة وجرجيس    التوجه إلى الشعب التي يفرضها مستقبل سوق الشغل.. خبير في البيداغوجيا الرقمية ينصح الناجحين في الباكالوريا    الفخفاخ يتفقد نقاط أخذ عينات التحاليل المخبرية لتقصي فيروس كورونا المستجد    صفاقس : تسجيل ثلاث إصابات محلية بفيروس كورونا مخالطة لحالة وافدة    النادي البنزرتي : التوقيع مع اليعقوبي للإنقاذ من الغرق وثلاثي جاهز السي اس اس    قابس: تواصل توقف العمل في المجمع الكيميائي بشكل تام    لاعبو النّادي الإفريقي يقاطعون التّمارين    بعد أيام على اختفائه.. العثور على "بقايا صبي" داخل بطن تمساح    معرض صفاقس 2020: دورة للنّسيان ووقت التّغيير حان    بينهم امرأتان كانتا في طريقهما لحفل زفاف ..وفاة 4 اشخاص في حادثي مرور بالمهدية    المكنين: وفاة طفل وإصابة آخر إصابة بليغة في حادث مرور أليم    قرقنة : سقوط سيارة في البحر على مستوى محطّة النقل البحري    جوهرة برتغالية جديدة على رادار الريال    كاسياس يودّع كرة القدم    تحديد موعد بداية ونهاية الدوري الإيطالي للموسم الجديد    سيدي بوزيد: تعليق نشاط 14 رخصة لبيع التبغ والوقيد    ''في جلسة محاكمته..توفيق بن بريك ''لم أقصد الإساءة للقضاء    في يوم واحد: 114 تدخلا للحماية المدنية لإطفاء الحرائق    فرنانة: محتجون من عدة قرى يغلقون الطريق الرابطة بين جندوبة وطبرقة للمطالبة بالماء الصالح للشراب    المنستير..غرق طفلة في بحر القراعيّة    انفجار منجم بسطيف    كوفيد-19: اتفاقية شراكة لاعادة تنشيط القطاع السياحي        ترامب يمهل تيك توك ستة أسابيع لبيع عملياته لشركة أميركية    فرانس فوتبول تفجر مفاجأة مدوية بشأن رونالدو    الكرة وكورونا.. اعتماد عقوبات قاسية على "جرم لم يكن جرما"    اليوم انطلاق مهرجان بنزرت الدولي.. عرض الزاوية في الافتتاح و اجراءات صحية صارمة    عارضة أزياء أوكرانية تتعرض لاعتداء على أحد شواطئ تركيا    مهرجان بنزرت الدولي ...برمجة 12 سهرة فنية ضمن فعاليات الدورة ال38    كنوز المدينة..كهف الفنون بالدهماني..ذاكرة للمبدعين مهددة بالانقراض    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    الطبوبي: القسط الثالث من المفاوضات الاجتماعية حق لا تنازل عنه    مارث.. القبض على كهل تورط في اغتصاب فتاة قاصر    اسعار النفط العالمية تعود الى الارتفاع مدفوعة بتوقع عودة الطلب على المحروقات    نصاف بن علية : الوضع حرج.. وغلق الحدود لم يعد ممكنا    القيروان: ارتفاع عدد المشتبه في اصابتهم بكورونا الى 135 حالة    3 أسابيع راحة لمتوسط ميدان النجم    الكاف...جلسة خمرية ... نيران تلتهم الغابات... وإيقاف 3 أنفار    الدورة 40 لمهرجان القصرين الدولي .. عروض تونسية وإجراءات صحيّة استثنائية    أربعينية صلاح الدين الصيد : صور و شهادات عن الفقيد وعرض لمختارات من أعماله    ارتفاع احتياطي تونس من العملة الصعبة إلى 138 يوم توريد    مسح شامل لرخص بيع التبغ بولاية بنزرت    طقس الثلاثاء.. الحرارة في انخفاض    بداية من 08 أوت: تغيير جزئي لمسالك خطوط الحافلات 32 ت و71 والجيّارة -سليمان كاهية    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    أعلام تونس .. نابل دار شعبان الفهري ..الصحابي الشيخ أحمد فهري الأنصاري    موسم الحج 2020 ينتهي ولا إصابات بفيروس كورونا    بعد رمي الجمرات الثلاث.. الحجاج يؤدون طواف الوداع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في بنزرت: واقع المسالخ البلدية و طرق تأهيلها في يوم دراسي
نشر في الصريح يوم 11 - 07 - 2020

في هذا اليوم الدراسي حول " واقع المسالخ البلدية و طرق تأهيلها لمبادئ الشفافية و الحوكمة " الذي التأم يوم السبت 11 جويلة 2020 بمبادرة من فرع بنزرت للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد وتحت اشراف والي الجهة محمد قويدر وبحضور رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد العميد شوقي الطبيب والمندوبة الجهوية للتنمية الفلاحية ببنزرت أنجي الدقي حنيني والسيد بشير السحباني رئيس الاتحاد الجهوي ببنزرت وأهل الاختصاص من بياطرة ومهندسين وممثلين عن بعض البلديات لولاية بنزرت والمجتمع المدني فضلا عن ممثلي وسائل الإعلام، تمّ خلاله اغراق الحضور بكم هائل من المداخلات – تجاوزت الخمسة بدون اعتبار الكلمة الترحيبية لوالي الجهة وكلمة السيد شوقي الطبيب – و ذلك من قبل المختصين والتي طغى عليها الجانب النّظري والجانب القانوني لما يجب أن تكون عليه هذه المسالخ من حيث الاشتراطات الصحية سواء من حيث المرافق التي لابدّ أن توجد في المسلخ على غرار الحضائر الخارجية لاستقبال الحيوانات والحضائر الداخلية لحجز الحيوانات والكشف عنها قبل الذبح فضلا عن الحضائر الخاصة بحجز الحيوانات المريضة إلى جانب اشتراطات أخرى لموقع المسلخ الذي يجب أن يكون بعيدا عن العمران ويحيط به سور بعلو 3 أمتار كحد أدنى وأن يكون الذبح وفقا للشريعة الاسلامية.، في حين أنّ هذه المسالخ البلدية تشهد وضعا بائسا يتطلب التدخل السريع من أجل إعادة هيكلتها باعتبار ما تشهده من عديد النقائص والسلبيات وتتطلب مخططا كاملا لإعادة تأهيلها حتّى تكون مستجيبة للشروط الدنيا للاشتراطات الصحية التي تتضمنها النصوص مرجع النّظر.
ولكن أيضا وفي اطار اعطاء لكل ذي حق حقّه، كانت مداخلة الدكتور سليم مرابط واقعية ومن منطلق التجربة حيث عدّد من خلالها بأسلوب السهل الممتنع كل ما يجب أن نعرفه عن هذه المسالخ والدور المحوري الذي يلعبه الطبيب البيطري المسؤول عن المسلخ و تحمّله المسؤولية كاملة لكلّ تصرف داخل المسلخ مشددا في هذا الإطار على أنّ قرارات الطبيب البيطري داخل المسلخ لا تخضع لأيّ طرف آخر مهما كانت درجة مسؤوليته وذلك حماية للمواطن وما قد يترتب عن أي تجاوز من خطورة على صحة المستهلك عموما. لا يتحمّل تباعتها إلاّ الطبيب البيطري المسؤول عن المسلخ.
لنختم هذه التغطية الإعلامية لهذا اليوم بسؤال مفاده أين غابت طرق تأهيل هذه المسالخ البلدية لمبادئ الشفافية والحوكمة في كلّ المداخلات التي تم القاؤها ؟ ومن نحاسب اليوم ووضع المسالخ على ما هو عليه؟ هل البلدية أم السلط المركزية ؟ وبالتالي من المسؤول تحديدا عن وضع المسالخ اليوم وما تشهده من تدهور من حيث الاشتراطات الصحية؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.