بنزرت: إلافراج على الأطفال الموقوفين في الإحتجاجات    سجنان: وفاة كهل في اصطدام دراجة نارية بشاحنة    تصنيف 6 معتمديات جديدة في بنزرت ذات «إنذار مرتفع جدا»    مجلس نواب الشعب يصادق على منح الثقة ل11 وزيرا ضمن التحوير الحكومي    إحداهن حامل منه: يستدرج ضحاياه ويوهمهون بإستخراج الجن العاشق ثم يقوم بمواقعتهن جنسيا    المشيشي بعد نيل وزرائه الثقة: علاقتي برئيس الدولة طيبة ومؤسساتية    سبيطلة: تواصل للمواجهات وسط تعزيزات أمنية مكثّفة.. ومجهولون يعتدون على عامل محطة بنزين    إضراب عام في ولاية بنزرت يوم 17 فيفري    حسونة الناصفي: يكفي من العبث بالدولة تعبنا    أول محادثة هاتفية بين بوتين وبايدن    عدد الإصابات وعدد الوفايات.. تحيين الوضع الوبائي في تونس    الإهداء إلى روح القائد تشرشل: ابن خلدون «التشرشلي»!    صدر اليوم في تونس: باكورة منشورات دار الشنفرى : "صائغ التبر الذي رأى" للكاتب السوري "أُبَيّ حَسَن"    نجم المتلوي.. استياء من صافرة بن إسحاق    تونس تدين بشدة محاولة الاعتداء الفاشلة التي استهدفت العاصمة السعودية    بورصة تونس تقفل حصة الثلاثاء على تراجع بنسبة 53ر0 بالمائة    بلدية حمام سوسة تمنع الحفلات العائلية وإقامة مراسم الدفن وقبول العزاء    النادي الصفاقسي ينهي شراكته مع نجم المتلوي.. وفراس شواط يكشر عن أنيابه    احتجاجات بشارع الحبيب بورقيبة وسط حضور أمني مكثف    إيطاليا: رئيس الوزراء جوزيبي كونتي يقدم استقالته    سليانة: شاب ثلاثني..يضرم النار في جسده..    عبير موسي تعلن: اعتصام مفتوح لنواب كتلة الدستوري الحر (فيديو)    بنزرت: المصالح الرقابية المشتركة ترفع 216 مخالفة اقتصادية    بالصور: مدى تطور مشروع محول مطار تونس قرطاج ..    صالح العود يكتب لكم من فرنسا: حين قال جو بايدن....فَلْتُسَاعِدْنِي يا الله    الشاعر التونسي طاهر مشي يكتب: حتى لا تكون الثقافة العربية..شمعة في مهب الرّيح    ريال مدريد يعلن إصابة نجمه بفيروس كورونا    لحساب الجولة العاشرة: تشكيلة مثالية للباجية والترجي يستعيد بن مصطفى    في سيجومي: تفكيك عصابة اجرامية مختصة في سلب الأطفال    "غارت من نفسها".. مكسيكية تطعن زوجها معتقدة أنه خانها!    مونديال كرة اليد - برنامج مقابلات الدور ربع النهائي والمقابلات الترتيبية    ألمانيا: عملية طعن تخلف عددا من الجرحى في فرانكفورت    تشيلسي يقيل مدربه لامبارد    دفع التّعاون بين تونس والسّويد لتوفير لقاح كوفيد 19    عادة شائعة أشد خطرا من تدخين السجائر    ألفة الحامدي تعلن عن تكوين لجنة استشارية دولية لانقاذ الناقلة الوطنية    المنستير: النيابة العمومية تأذن بفتح الأبحاث الأولية في حادثة إطلاق نار في بنبلة وحمل سلاح بدون رخصة    بعد أقل من ساعة على انطلاقها، رفع جلسة منح الثقة بطلب من الكتلة الديمقراطية بحجّة عسكرة للبرلمان    المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية يوجه رسالة الى الرؤساء الثلاثة حول قضية برج الصالح    الولايات المتحدة: مجلس الشيوخ يتسلم رسميا قرار مجلس النواب الاتهامي ضد دونالد ترامب    الرابطة الأولى (ج10).. برنامج مباريات اليوم والنقل التلفزي    النادي الصفاقسي: الجلسة العامة الانتخابية يوم 29 فيفري المقبل    حرقة ... برج الرومي ... احكي يا وادي ... أضخم المسلسلات على الوطنية..هل يفتك المرفق العمومي نسب المشاهدة من القنوات الخاصة ؟    ملتقى بنعروس المغاربي للكتاب والمطالعة..المكتبات في عالم متغيّر    مخرج مسلسل عين النمر قيس العلوي ل«الشروق»..لا علاقة لمسلسلي بمسلسل« قلب الذيب»    117 عملية حجز في حملات للشرطة البلدية    المدينة المعجزة    من جديد، مصالح الديوانة بمطار تونس قرطاج تحبط محاولة تهريب كمية من المخدرات في شكل كبسولات قام مسافر بابتلاعها.    جرة قلم .. قَسَد .. مخلبٌ بلا جسد    وسط توتّر غير مسبوق مع واشنطن....الصين تحذّّر من «حرب باردة جديدة»    أولا وأخيرا: شيوخنا للكورونا وشيوخهم للحكم    طقس اليوم.. رياح قوية وامطار    ألفة الحامدي تعلن عن تكوين لجنة استشارية دولية لانقاذ الناقلة الوطنية    صلاح الدين المستاوي يكتب: تفاعل مع خبر الوعكة الصحية للدكتور أبو لبابة حسين الرئيس السابق لجامعة الزيتونة    ما حدث بين قيس سعيد والمشيشي لا يبشر بخير...    ظافر العابدين ''أحرص على تعليم ابنتي اللهجة التونسية''    إشراقات ... إلى أخ    في تدوينة مؤثّرة: مريم بن حسين تتحدّث عن ''كورونا'' الذي أصاب والدها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حسن بن عثمان: هذا ردّي على هؤلاء الذين ينعتوني ب"السكّير"!
نشر في الصريح يوم 28 - 11 - 2020

قال حسن بن عثمان إنّ "الخوانجية" في تونس ينعتونه ب"السكّير". وأضاف: "الحمد لله لم يقتلوني وكان ردّي عليهم بكتاب".
وأضاف حسن بن عثمان في تصريح لموزاييك قائلا: "يبيعوا في الشراب للشعب التونسي وبعد يحرموه... شدّوا البلاد على أساس يحبوا يدخلونا للدين الإسلامي من جديد".

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.