رسمي: النهضة ترشح راشد الغنوشي للانتخابات التشريعية    سلسبيل القليبي: رئيس الجمهورية رفض ممارسة مهامه    2،5 مليون قنطار من الحبوب موجودة في العراء.. اتخاذ إجراءات عاجلة    الخطوط الجوية البريطانية تعلق رحلاتها إلى القاهرة    النّيجيري معروف يوسف على بوابة «السّي آس آس»...    بوسالم: انتشال جثة راع من سد بوهرتمة    “أمل تونس” يعلن إقالة سلمى اللومي من رئاسة الحزب    اللجنة الفنية للكاف تختار ياسين مرياح ضمن التشكيلة المثالية ل«الكان»    محامي مصري يطالب بمنع رياض محرز من دخول مصر    الخطوط الجوية البريطانية تعلق رحلاتها إلى القاهرة    صفاقس/ ينكل بجاره ويهدد بذبحه بسبب تناوله المخدرات وسب الجلالة    بنزرت : ملتقى للجمعيات العلمية لأطباء النساء والتولي (صور)    عروض متنوعة في مهرجان عيد الحوت 2019    إيران تجبر ناقلة نفط جزائرية التوجه إلى مياهها الإقليمية    جسر سياحي مغاربي بين تونس والجزائر والمغرب    أرقام متميزة وتطور في الناتج البنكي ل«بي هاش» بنك    غلق العيادات الخارجية بمستشفى الرديف إلى اجل غير مسمى    مهرجان القصرين الدولي: نجاح جماهيري و فني لعرض الزيارة واخلالات في التنظيم    400 ألف قنطار من القمح لتحضير ‘العولة'    حجز بضاعة مهربة قيمتها 161 ألف دينار    نيمار و كافاني يغيبان عن قائمة باريس سان جيرمان لمباراة نورنبيرغ الوديّة    عدوان ثلاثي مصري إماراتي فرنسي وشيك على طرابلس.. وحكومة الوفاق تؤكد جاهزيتها للتصدّي    تونس تتسلم تجهيزات أمنية من المملكة العربية السعودية    بطولة امم افريقيا للكرة الطائرة :غدا انطلاق المنافسات بقصر الرياضة بالمنزه    روسيا تعثر على أكبر ماسة في تاريخ أوروبا    سهرة لطيفة العرفاوي في قرطاج : فقرات استعراضية راقصة واستضافة مجموعة من الشبان وغياب للإنتاج الجديد    صفاقس تحتضن تظاهرة الحجّ التّدريبي لحجّاج ولايات الجنوب    وزارة التعليم العالى والبحث العلمي تعلن عن رزنامة السنة الجامعية 2019/ 2020    استحمت بالعدسات اللاصقة ففقدت بصرها    عاجل/ قائمة الأدوية الحياتيّة المفقودة .. والصيدليّة المركزيّة تكشف الأسباب    عاجل/ هذه قائمة الشواطئ التي يجب تجنّب السباحة فيها    عاجل/ الافراج عن البغدادي المحمودي    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    تونس : الجزائري جمال الدين شتال ينتقل إلى النادي البنزرتي    صفاقس : الجمهور ينسحب من عرض جميلة الشيحي احتجاجا على ''العبارات الخادشة'' و''الايحاءات الجنسية الهابطة''    مهدي جمعة يردّ على عبير موسي بخصوص التجمّعيين والدساترة    الصين.. مقتل 10 أشخاص في انفجار بمصنع للغاز    الشركة المُشغلة لناقلة النفط البريطانية: 23 بحارا على متن الناقلة المُحتجزة لدى إيران    بريطانيا: احتجاز إيران سفينتين في الخليج غير مقبول    مهرجان الفنون التشكيلية بالشابة : مشاركات دولية واستذكار لتجربة الفنان الراحل محفوظ السالمي    هذا ما يُنفقه السائح خلال 5 أيّام في تونس    باب الجزيرة..إيقاف مروج مخدرات بحوزته 50 قرصا مخدرا    حادثة الاعتداء على مواطنين برأس الجبل.. ارتفاع عدد المُصابين ونحو توجيه المتهم لمستشفى الرازي    سبيطلة: 4 جرحى في اصطدام سيارة لواج بشجرة    تونس: الداخلية تعلن إيقاف حوالي 100 ألف شخص مفتش عنه منذ بداية 2019    قصة أغنية ...عدنان الشواشي ... «اش جاب رجلي»    نجم في الذاكرة ...محمد عبد الوهاب كروان الشرق 17»    بئر الحفي .. ميزانية ضعيفة للمهرجان الصيفي ببئر الحفي    تصريح مثير للجدل من مدرب المنتخب الجزائري جمال بلماضي إثر التتويج بكأس أمم إفريقيا    بعد أن أشاد الجريء ب«فشل» المنتخب...إلى متى الاستخفاف بالشّعب؟    قف..الوفرة... نقمة !    مهن صيفية .. ليلى ميساوي (صناعة وبيع منتوجات السعف) أروّج منتوجاتي بالشارع لأجل كرامتي وعائلتي    نباتات الزينة ...شجرة فرشاة الزجاج    5 نصائح لتشجيع طفلك .. على تناول الأكل الصحي    معالجة تقرّحات الفم طبيعيا    من دائرة الحضارة التونسيّة    منبر الجمعة.. مواساة البؤساء فرض على كل مسلم    استعدادا لموسم الحج: رفع كسوة الكعبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في قناة «التونسية»:اتهامات... قضايا وصراعات : «تجري الرياح بما لا يشتهي الوافي وبن غربية»
نشر في التونسية يوم 22 - 01 - 2014


إدارة القناة:
«مستاؤون مما حدث والباب مفتوح أمام بن غربية»
ريم نورالدين:
«زوبعة في فنجان ومرحبا بالتحقيقات»
سمير الوافي:
«لا خلاف لي مع معز لكنني اشعر أنني مستهدف»
تطوّرات مثيرة شهدتها وماتزال قناة «التونسية» في الايام القليلة الماضية. فبعد الخلاف الحدث الذي نشب بين مالك القناة سليم الرياحي ومقدّم «التاسعة مساء» و «التاسعة سبور» معز بن غربية وما عقبه من رجّات عكسية وردود فعل صاخبة بين الطرفين تواصلت نسمات الحرب الباردة داخل أسوار استوديوهات «كاكتوس» بلغت حدّ اللجوء الى أرٍوقة القضاء بعد اتهام سمير الوافي منشط حصّة «لمن يجرؤ فقط» أحد التقنيين العاملين في القناة بسرقة مجموعة من الاشرطة الخاصة بحلقة الشيخ راشد الغنّوشي...أًصابع الاتهام وجّهت مباشرة الى أسرة «التاسعة مساء» كونها الطرف الثاني في الخلاف بما ان العلاقة بين معز بن غربية وسمير الوافي ليس على أحسن ما يرام في ظلّ حديث عن حرب «زعامة» داخل القناة بين الاسمين... إدارة قناة «التونسية» ممثلة في شخص مالكها سليم الرياحي تفاعلت مع القضية الحدث وتقدّمت بشكاية في الغرض من أجل معرفة الطرف الذي يقف وراء عملية السرقة كما وصفها سمير الوافي...
«التونسية» حاولت تعقب أسباب الخلاف ورصد مختلف ردود فعل أطرافه واتصلت بكلّ من إدارة القناة وكذلك سمير الوافي مقدّم «لمن يجرؤ فقط» و ريم نور الدين رئيس التحرير المساعد لبرنامج «التاسعة مساء» بينما تعذّر علينا الحصول على معز بن غربية بسبب تواجده خارج حدود أرض الوطن...
إدارة قناة «التونسية» :
سامي الفهري مستاء..والباب يبقى مفتوحا أمام «بن غربية»
قال ممثل إدارة القناة: «أوّلا نستغرب بعض التهم الموجهة الى مالك القناة سليم الرياحي والمتعلقة بتهمة التشويش على حصّة «التاسعة مساء». فالأمر مردود على أًصحابه ومجرّد تعلات واهية وكلّ ما في الامر ان القناة تسعى الى تحسين ترددها لتصبح تقنية الصورة مشابهة ما يعرض في قنوات «الجزيرة سبور» وهذا ما يخلّف بعض المشاكل التقنية في القناة والتي تشمل جميع البرامج وليس حصة «التاسعة مساء» فقط كما يدّعي البعض... ثانيا سامي الفهري على علم بالموضوع وبكل التطورات وقد عبّر هو الآخر عن استيائه مما يحدث داخل القناة وهو من موقفه يساند تماما موقف سليم الرياحي...ثانيا وفي ما يتعلق بالأشرطة المختفية تفطّن أمس الاوّل الطاقم الصحفي العامل مع سمير الوافي الى اختفاء ستّة أشرطة «روش» غير خاضعة للمونتاج وتحتوي كلّ التسجيلات الخاصة بحلقة الشيخ راشد الغنّوشي... إدارة «التونسية» وفور علمها بالموضوع قدمت قضيّة في الغرض مرفوقة بتسجيلات كاميراوات المراقبة وقد كشفت التحقيقات انّ تقنيا تابعا لشركة الانتاج « في برود» والتابعة لمعز بن غربية هو الذي قام بأخذ الاشرطة وقد اعترف بنفسه لدى مثوله على أنظار فرقة الابحاث ومازال التحقيق ساري المفعول لمعرفة الدوافع التي جعلته يقدم على هذه الفعلة...
بالنسبة للخلاف الحاصل بين معز بن غربية وسمير الوافي تعبّر القناة عن استيائها العميق مما يحصل مؤخّرا لأنها كانت تأمل ان يكون انضمام الوافي الى أسرة القناة حافزا للجميع للترفيع من سقف المنافسة النزيهة بين الطرفين لا ان تنحى الامور منحى خطيرا ويصبح الامر على شاكلة حرب بين الاسمين».
وحول مستقبل معز بن غربية و «التاسعة مساء» في القناة أكدت ادارة القناة ان الباب يبقى دائما مفتوحا أمام معزّ بن غربية حسب العقد المبرم بين الطرفين...مضيفا ان بن غربية بعث بشهادة طبية تبرّر تغيبه عن حصص الاسبوع الجاري وأنه لا يهم القناة من يكون منشط الحصّة بقدر ما يهمها المضمون وأن من حق بن غربية اختيار معوضه متى وكيفما شاء...
سمير الوافي مقدّم
«لمن يجرؤ فقط» :
القضاء هو الفيصل بيننا
من جانبه قال سمير الوافي: «تفطنا الى سرقة مجموعة من الاشرطة الخاصة بحلقة الشيخ راشد الغنوشي وقد أبلغنا إدارة القناة بهذا التطوّر الخطير وقد تجاوبت معنا الادارة بشكل فوري وقامت برفع قضية في الغرض كما أنّي تقدّمت أمس بنفسي برفع قضية لمعرفة دوافع ومسببات هذه الفعلة... أنا لا اتهم أيّ طرف فذلك من مشمولات التحقيق الذي سيكشف حقيقة الامر...هناك من يحاول تبرير الفعلة وتقديمها على انها تدخل في إطار التحضير لحصّة «الزابينغ» التي تعرض دائما في حصة «التاسعة مساء» لكن هذه التبريرات واهية لانّ «الزابينغ» يقوم على أخذ مقاطع مصورة من الاشرطة التي تحتوي الحلقة المعروضة وليس أشرطة «الروش» التي لم تخضع الى المونتاج بعد ... ثمّ ما دخل التقني (المونتور) وعلى أيّ أساس تم السطو على الأشرطة...أنا أشعر بأنّي مستهدف ولا أعرف حقيقة ما الذي يريده منيّ البعض... ليست لي أيّة خلافات مع أيّ كان وحتى النقد الموجه لي من معز بن غربية لا أصنّفه في خانة التشويش... بالنسبة لي لا خلاف لي مع بن غربية في المقابل قد يكون هو له رأي مغاير وإذا كان بن غربية مستاء من حلقة راشد الغنوشي وقال إنّ هذه «التونسية» لا يعرفها لانيّ قلت «سيدي الشيخ» فلا يجب ان ينسى أنه قال للباجي قائد السبسي «حاضر سيدي» ولمّع صورة رشيد عمار دون ان ننسى حلقة سليم شيبوب...كما لا يفوتني التذكير بانّه سعى ولهث وراء استضافة الشيخ راشد الغنوشي لكن دون جدوى لذلك لا فائدة في المزايدة...أكرّر بأنه لا توجد خلافات بيني وبين غربية فهو منشط مميّز وله قاعدة جماهيرية كبيرة وأنا جئت الى قناة «التونسية» من أجل منافسة شريفة تماما كمنتدب جديد في فريق قوي لكن للاسف بن غربية يحاول «حرقي» ولا يريد تمرير الكرة لي بل يتمنى «تعظيمي»(ضاحكا)...».
وأضاف الوافي: «هناك من يرى ان سليم الرياحي يستعمل ورقتي للضغط على بن غربية لكن هذه الرواية مغلوطة فأنا لم التق مطلقا به وعقدي مع «التونسية» كان بناء على اتفاق تعاقدي بيني وبين سامي الفهري...ختاما القضاء سيكون هو الفيصل وربّي يهدي...
ريم نور الدين (رئيس تحرير مساعد ب «التاسعة مساء») :
التشويش متعمّد.. ونجهل سرّ مخاوف سمير الوافي
ريم نور الدين رئيس التحرير المساعد ب «التاسعة مساء» قالت من ناحيتها: «أوّلا سأتحدّث نيابة عن معزّ بن غربية لانّه متواجد حاليا خارج حدود أرض الوطن والضرورة تقتضي ان أوضّح بعض النقاط حتى لا تختلط الامور في ذهن القارئ...ثانيا لن أمرّ مرور الكرام على قضيّة التشويش المفتعلة في حق برنامج «التاسعة مساء» لانه ثبت لدينا ان التشويش متعمّد وأنه من غير الممكن ان يكون ناتجا عن خلل تقني والغريب في الامر ان التشويش لا يستهدف سوى حصة «التاسعة مساء» والأغرب من ذلك ان إدارة القناة سواء سامي الفهري أو سليم الرياحي التزمت الصمت ولم تحرّك ساكنا واكتفت بدور المتفرّج وكأنّ الامر لا يعنيها رغم ان الحصّة تعتبر القاطرة التي تقود برامج قناة «التونسية» والمرآة التي تعكس نجاحها جماهيريا...
بالنسبة للرواية المفتعلة بخصوص الاشرطة المختفية... ليعلم الجميع ان كلّ الاشرطة التي يقع تسجيلها والتابعة لبرامج القناة دون تنصيص يقع الاحتفاظ بها في غرفة خاصة وكّل منشطّ يحتاج الى تسجيلات خاصة أو صور معينّة يلتجئ الى هذه الغرفة ويستعين بالأشرطة حسب احتياجاته. مثلا حصّة «كلام الناس» تستعمل أشرطتنا الخاصة ب«التاسعة مساء» بدليل ان الاشرطة الخاصة بحصتي رشيد عمار والباجي قائد السبسي ليست بحوزتنا الآن لكن هذا لا يعني انها سرقت...العادي والطبيعي ان تكون هذه الاشرطة على ذمة الجميع لكن نلتمس العذر لسمير الوافي لأنه حديث العهد بالقناة وبأجوائها ثمّ إن التقني الذي وجهت اليه أصابع الاتهام هو ابن كاكتوس «ولدنا ومتربي معانا» وليس كما يصوره البعض ... كما انّه سبق له العمل مع سمير الوافي في قناة «حنبعل» أيّ أنّه خبير بمثل هذه الجزئيات وليس ساذجا لهذه الدرجة كي يقدم على سرقة أشرطة تحت أنظار كاميراوات المراقبة...هذا التقني التجأ الى هذه الاشرطة لتجهيز حصّة «الزابينغ» وقد كان معنا خلال عرض حصّة «التاسعة سبور» ولم يشاهد محتويات الاشرطة بما ان الوقت لا يسمح خاصة أن نفس الطاقم الصحفي الذي يعدّ «التاسعة مساء» هو الذي يسهر على إعداد «التاسعة سبور»... قد يكون أخطأ سهوا منه في الاستعانة بأشرطة «الروش» التي لم تخضع بعد للمونتاج لكنه لم يكن متعمدا كما انّ الاشرطة لا يمكن تفريقها ظاهريا قبل الاطلاع على المحتوى ثمّ الامر ليس بهذا السوء أو كما صوّره سمير الوافي ثمّ ما الضرر لو وقع الاطلاع على محتوى الاشرطة إلاّ إذا كان سمير الوافي يخجل من بعض جزئياتها وتفاصيلها...
القضية مجرّد زوبعة في فنجان ومرحبا بالتحقيقات... التقني وقع الاستماع اليه وهو يمارس عمله بشكل عادي والزميل سمير الوافي مرحبا به في قناة «التونسية»...».
«بن غربية» يعود...
بعد ركونه الى راحة خاطفة ستمتد كامل الاسبوع الجاري يعود معز بن غربية الى موقعه الطبيعي كمقدّم لحصتي «التاسعة سبور» و«التاسعة مساء» انطلاقا من بداية الاسبوع القادم حيث سيظهر في حصة «التاسعة سبور» يوم الاثنين القادم حسب ما اكدته لنا مصادر من «في برود» الشركة المنتجة لحصة «التاسعة مساء»...


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.