رئاسة الحكومة تستنكر الاساءة لصورة تونس من قبل قيس سعيد    الولايات المتحدة: أب يصد الرصاص بجسده عن أطفاله (فيديو)    متابعة تقدم مشروع الميزانية    نابل: تسجيل حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا لامرأة تبلغ من العمر 65 عاما    المنستير: تسجيل 3 وفايات جديدة بكورونا و البلدية تتخذ جملة من الإجراءات    النادي الإفريقي: الدريدي يتمسّك بالبقاء.. صرف النظر عن الجلاصي.. واستئناف التمارين يتأجل    بورصة تونس تقفل حصة الخميس على انخفاض    الوضع الصحي للوكيل رامي الإمام بعد إصابته في عملية أكودة    ديوان الطيران المدني يرد على عمادة المهندسين المعماريين    الحمامات :ندوة علمية تحت عنوان العودة المدرسية في زمن الكورونا    وكالة التبغ والوقيد تنطلق في زراعة أجود أنواع التبغ    98 بالمائة من وكالات الأسفار في تونس مهددة بالإفلاس ولم تعد قادرة على الصمود    نقشة: لمن ستكتب عروسية النالوتي ؟؟؟    يوميات مواطن حر: انها تتوعد فاحذروها    صُدور "الشّمسُ كَنَسْرٍ هَرِم" لِهادي دانيال مُتَرْجَماً إلى الإنقليزيّة    بنزرت: السيطرة على حريق بجبل الناظور والنيران تأتي على حوالي 1500 متر مربع من النسيج الغابي    قيس سعيد : المتغيّرات التي ستُفرزها جائحةُ كورونا على العلاقات الدوليّة تدعو إلى التفكير في مستقبل حوكمة العالم    بين سوسة وصفاقس.. حجز بضائع مهربة قيمتها اكثر من 280 ألف دينار    مفاجآت وخضخضات وإفرازات ما بعد الثورة.. رواية للصحفي والكاتب علي الخميلي    المشيشي: الميزانية الجديدة أساسها مصارحة الشعب بحقيقة الأوضاع المالية    منزل بورقيبة : إلقاء القبض على شقيقين بشبهة الانتماء إلى تنظيم إرهابي    القيروان: طفل يلقى حتفه غرقا في خزان ماء    الوداد البيضاوي يتفق مع نجل زيدان    وقفة احتجاجية لأعوان العدلية بالمحكمة الابتدائية ببن عروس    قيس سعيد أمام مجلس الأمن: العالم سيواجه أزمة مالية تعصف باقتصاديات الدول وتدفع الملايين نحو الفقر والبطالة    الدعوة الى ضرورة وضع استراتيجية وطنية لمعالجة القطاعات المهمشة وادماجها صلب القطاعات المنظمة لتنخرط اكثر صلب البنوك التونسية    2021 انطلاق انجاز الطريق السريعة صفاقس القصرين    تنفيذ بطاقة الإيداع بالسجن في حقّ مالك قناة تونسنا..    الهاروني: ''أسلوب قيس سعيد كان محرجا للمشيشي''    محمد الحبيب السلامي يقترح: ...تصدقوا بالأسرة والمخابر    إصابة نجم ميلان إبراهيموفيتش بفيروس كورونا    جلسة عامة يوم 2 أكتوبر للحوار مع الحكومة حول الوضع الصحي    الصيدلية المركزية توفر 150 الف تلقيح ضد القريب    ارتفاع عدد قتلى الشّرطة المصرية بعد التّصدّي لمحاولة الهروب من سجن طرة    تشيلسي يعلن تعاقده مع الحارس السّينغالي مندي    راس الجبل..الاطاحة بأكبر بائع خمر خلسة    مساكن : حجز 5بنادق يدوية الصنع بورشة    إخضاع 7 اشخاص للحجر الصحي الاجباري بمستشفيات جندوبة و طبرقة    بعد حزمة الاجراءات / الكاتب العام المساعد لاتحاد الشغل بتطاوين ل"الصباح نيوز":نرحب بالقرارات.. لكن اعتصام الكامور سيتواصل في انتظار اجتماع الحسم    المتلوي: كهل يضع حد لحياته شنقا    700 مليون دينار عائدات صادرات المنتوجات البيولوجية    هل يكون الصادق السالمي حكم نهائي الكأس؟    إقتبست حديثا نبويا في أغنيتها: أصالة نصري أمام القضاء    القيروان: الغاء الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بسبب تفشي وباء كورونا    الكاف: إيقاف أجنبي بحوزته جنسيات مختلفة و30 بطاقة بنكية    خطاب خالد وموعظة عقبة    أمّ دائمة الحركة.. اختاري طعامك بذكاء    النادي الصفاقسي ... أنيس بوجلبان والكاتب العام ينسحبان    طقس الخميس 24 سبتمبر 2020    بن عروس المحمدية..يدهس زوجته بسيارته ثم يدفنها حيّة    بعد استعادتها..وزير الثقافة يستقبل الوفد المرافق للقطع الأثرية    المهدية..تسجيل 5 إصابات جديدة بالكورونا    واشنطن: دولة عربية ستوقع اتفاق سلام مع إسرائيل خلال يومين    ترامب يرفض تسليم السلطة بعد الانتخابات    اليوم حفل توديعه..سواريز يغادر برشلونة «باكيا»    الجزيري يتأهل لربع نهائي بطولة «سيبيو» الرومانية    أغنية تقتبس من حديث النبي محمد.. الأزهر يصدر بيانا    عدنان الشواشي يكتب لكم : يادولتنا ...قومي بواجبك ... لا أكثر و لا أقلّ.....    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إرهابي يكشف عن 5 خلايا خطّطت لتفجيرات بسيّارات مفخّخة..وضبط 4 درّاجات «فيسبا» مخصّصة للاغتيالات
نشر في التونسية يوم 07 - 08 - 2014

عقد عشية اليوم محمد علي العروي الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية في مقر ثكنة الحرس الوطني بالعوينة، ندوة صحفية للكشف عن آخر نجاحات فرق الوزارة المختصة في مكافحة الارهاب والقبض على قياديين وعناصر بارزة منظوية تحت ألوية الخلايا الارهابية وتنظيم «أنصار الشريعة» المحظور.
وفي مستهل كلمته قال محمد علي العروي انه امكن للوحدة الوطنية للابحاث في القضايا الارهابية التابعة للحرس الوطني وضمن عملها الاستباقي للتصدي للخطر الارهابي القبض على كل من عبد الكريم العلوي وهيكل الغربي وهشام علاقي بولاية سيدي بوزيد كانوا يخططون لاعمال تخريبية ارهابية واغتيالات تستهدف شخصيات امنية بارزة ووجوه سياسية وتفجير مقرات امنية وعسكرية وذلك بمعية شخص ثالث يدعى الطاهر الغربي تحصن بالفرار الى لبيبا، موضحا ان هذا الاخير متورط في احداث تبادل اطلاق النار مع طلائع الحرس الوطني في ولاية سيدي بوزيد.
كما اعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية ان اعوان مكافحة الارهاب ألقوا القبض بتاريخ 2 اوت 2014 على الساعة الثانية فجرا على الإرهابي هشام بن رابح وهو بصدد محاولة الهروب عبر الحدود الى ليبيا للالتحاق بقيادي تونسي شهير في تنظيم «أنصار الشريعة» المحظور صادرة في حقه مناشير جلب دولية دون ان يعلن «العروي» عن اسم او كنية هذا الأخير. وبين محمد علي العروي أنّ هشام بن رابح تجمعه علاقات واتصالات بقيادات ارهابية داخل تونس وخارجها في اشارة الى الجزائر وليبيا وأنه من بين هذه القيادات الارهابية الجزائري لقمان ابو صخر ( خالد الشايب المطلوب لدى السلطات الجزائرية والسلطات التونسية) الذي ساهم في قتل الجنود والاعوان الابطال في جبل الشعانبي.
وقال العروي ان الوحدة الوطنية للابحاث في قضايا الارهاب ولدى تعهدها بالتحقيق مع هذا المتهم توصلت الى إماطة اللثام عن 5 خلايا ارهابية اخرى تنشط 4 منها في تونس الكبرى وتحديدا في الكرم وسكرة ودار فضال ورواد وأنها امتداد للخلايا التي تم القضاء عليها مطلع العام الجاري، والكتيبة الخامسة والتي تحصن قائدها بالفرار تنشط في ولاية القيروان وتحديدا في معتمدية الشراردة.
وقال العروي ان هذه الخلايا كانت تخطط للقيام بعمليات ارهابية خطيرة جدا من خلال الاعداد لتفجير مقرات امنية حساسة ونقاط وثكنات عسكرية الى جانب التحضير لاستهداف شخصيات سياسية واعلامية ومدنية (وهي أول مرة يتم فيها ذكر كلمة استهداف مدنيين).
وأضاف العروي انه تم في وقت وجيز القبض على 21 متهما في حين تحصن 9 آخرون بالفرار وصدرت في حقهم برقيات تفتيش عاجلة الى جانب ضبط 3 سيارات (اثنتان من نوع ايسوزي رباعية الدفع وسيارة عادية) كانت بصدد التفخيخ لتفجيرها في عدد من المناطق الحيوية في توقيت متزامن، اضافة الى 4 دراجات من نوع «فيسبا» كانت مخصصة للرصد والتتبع وتنفيذ اغتيالات مع حجز بدلات عسكرية ومنظار ليلي و3 كواتم لصوت مسدّس وبندقية وخراطيش واسلحة بيضاء ودارات الكترونية واسلاك كهربائية مخصصة للتفخيخ (تم ايقاف اطار سام في احد المصانع الكبرى بتونس مختص في صناعة الدارات الالكترونية وكميات هامة من مادة الامونيتر وجهازي كمبيوتر).
وافاد العروي ان الوحدات الامنية والفرق المختصة تواصل أبحاثها للشكف عن بقية العناصر الارهابية التي تشكل خطرا على الامن القومي وتهديدا للدولة. أما بخصوص الشخصيات المستهدفة من سياسيين وإعلاميين ومدنيين فقد أوضح الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية ان المصالح المختصة وفرت منذ فترة الحماية لهم واتصلت بهم لاعلامهم بضرورة ملازمة الحيطة والحذر. وبخصوص التنسيق الاستعلاماتي والأمني مع الجزائر ذكر العروي ان التنسيق المعلوماتي على احسن ما يرام وأنه يكاد يكون بشكل حيني. وعن ارتباط الخلايا ببعضها شدد العروي على ان مختلف الخلايا منظوية تحت لواء تنظيم «أنصار الشريعة» المحظور وأنها تتواصل في ما بينها كما تتواصل مع الخلايا الموجدوة في قمم جبل الشعانبي.
وختم محمد علي العروي الندوة الصحفية بدعوة جميع التونسيين الى معاضدة المجهودات الامنية في معركتها للتصدي للارهاب منوها بتعاون عدد من المواطنين مع الوحدات الامنية من خلال ارشادهم الى اماكن اختباء العناصر المسلحة او من يشتبه فيهم، مشيرا الى التنسيق بين وحدات الحرس الوطني والامن الوطني وقوات الجيش الوطني لمواجهة العصابات الارهابية.
قائمة الخلايا الإرهابية المكتشفة وأسماء قادتها المقبوض عليهم:
سكرة : هشام مرساني مكنى ب«بيكو» في حالة ايقاف
دار فضال : سهيل عيساوي مكنى ب«ابو ماريا» في حالة ايقاف
جعفر-رواد : معز بن محمد مكنى ب«شمس النجاة»
الكرم: محمد الناصر الدريدي قتل في احداث رواد وتم الكشف والقبض على بقية افراد الخلية
الشراردة: قائدها بحالة فرار


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.