اليوم: توزيع أطنان من مادة السميد على هذه الولايات    النفيضة.. إنقلاب شاحنة ثقيلة محملة بالزيت النباتي    تورط مسؤولين وأمنيين الى جانب مهربين في عمليات «الحرقة» بين الولايات وتهريب مصابين (متابعة)    أبو ذاكر الصفايحي يؤيد ويؤكد: لشيخنا السلامي كل التأييد في ضرورة اعتماد الأغاني والأناشيد    بن عروس.. تسجيل اصابتين جديدتين بفيروس كورونا    تهديدات باغتيال عدد من النواب: من يريد اشعال الفتنة؟    رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك للصباح نيوز :أكثر من 900 ألف خبزة تلقى يوميا في الحاويات    نيجيريا تعفو عن سجناء فى إطار مكافحة انتشار كورونا    بيان حول الإجراءات المعلنة من قبل السلطات التونسية لفائدة الأجانب الموجودين بتونس    احتمال تقليص الدول المستضيفة لمباريات الأمم الأوروبية 2021    في ظلّ توقف النشاط.. الفيفا يدخل تعديلات جديدة على قوانين اللعبة    سيدي حسين.. الاحتفاظ بعطاربسبب احتكار السميد    توزر: تفكيك عصابة سرقة فسائل النخيل    جدل حول استئناف تصوير المسلسلات الرمضانية    مانشستر يونايتد يساهم في جهود محاربة فيروس كورونا    قريبا: الانطلاق في بيع كمامات من القماش القابل للغسل بسعر رمزي    بفضل كورونا.. التلوث البيئي قد ينخفض إلى مستويات لم يشهدها العالم منذ الحرب العالمية الثانية    فكرة : استعدوا لما بعد كورونا    وزارة التربية تتبرّع بمخزون البنك الغذائي المدرسي    قضية الاعتداء على النائب محمد العفاس: 3 بطاقات ايداع بالسجن والمتهم الرابع في حالة سراح    الوسائد تتحول إلى فساتين أنيقة في تحدي الحجر الصحي عبر إنستغرام    يتردد على الجبال ويدعم العناصر الارهابية : القبض على عنصر خطير هدد صاحب خمارة بالقتل    افريقيا والكارثة المعلنة    مركز دراسة الإسلام والديمقراطية يوزع مساعدات على الطلبة الفلسطينيين    4 مواقف تمنح بايرن ميونخ لقب قاهر فيروس كورونا    تاجيل صرف المساعدات الاجتماعية الى يوم الاثنين    رئاسة مجلس نواب الشعب: تضحيات العاملين في القطاع الصحي والجيش والأمن امتداد لما قدمه شهداء 9 أفريل    الصادق شعبان يعلّق بعد وفاة مراد الطرابلسي: ماهذا الحقد ؟    غازي الشواشي: هذا التحدي الذي ستواجهه الحكومة والشعب في أزمة الكورونا    الجامعة التونسية لكرة القدم تبحث إمكانية صناعة أقنعة واقية خاصة باللاعبين    في ارتفاع قياسي جديد.. كورونا يحصد أرواح نحو ألفي شخص في الولايات المتحدة خلال يوم    مداهمة مستودعات اكبر مهرب في الجنوب وحجز كميات كبرى من المواد الغذائية    دعوة عاجلة إلى السلطات العمومية لضمان استمرار النفاذ إلى خدمات الصحة الجنسيّة والإنجابيّة    فوبيا كورونا.. الأذان يصدح لأول مرة بكولونيا الألمانية    رأي/ كورونا كوفيد-19 : أي تأثيرات جيوستراتيجية على الإقتصاد العالمي ؟    بمعبري حزوة وتمغزة: إجلاء 225 مواطنا جزائريا    أنور التريكي : نصف المؤسّسات الصّغرى بصفاقس مهدّدة بالإفلاس    عبد اللطيف المكي من سوسة:إذا فقد الالتزام بالحجر الصحي لا نعرف ماذا ينتظرنا    المظيلة.. احداث تنسقية محلية ظرفية لجمع الاعانات    سلامة أسامة الملّولي من فيروس كورونا    واحة قبلي.. تحتج على قرارات الجامعة لهذا السبب    مع اقتراب رمضان: الفخفاخ يأمر باستئناف تصوير المسلسلات    صحيفة إسبانية: نصائح النبي محمد لمواجهة كورونا مذهلة    مورينيو يعترف بخطأ خرق العزل التام    توقعات بذروة الفيروس في شهر أوت.. وتساؤلات حول تقلص عدد المصابين المكتشفين    أمير سعودي يرد على خبر إصابات بكورونا في العائلة الحاكمة    استهداف أكبر قاعدة أمريكية في أفغانستان ب5 صواريخ    جامعة الكرة تؤجل استخلاص ديون النوادي    القناة الثانية: "شوفلي فن.." الخيار الذي تأخر!    اليوم..سحب عابرة بأغلب المناطق مع أمطار متفرقة بعد الظهر    دوريات مشتركة بين مراقبي النقل على الطرقات مع المصالح المختصة للداخلية    مرتجى محجوب يكتب لكم هاذم معتمدين أو معتدين !    صالح العود يكتب لكم: جوهر الإسلام (التونسية)تحتفي بعيد صدورها (الذهبي) في الداخل كما في الخارج    قصّة دعاء رُوي عن الامام زين العابدين للنجاة من الوباء    مبادرة لفك عزلة الإبداع في الحجر الصحي.. مؤسسة كمال الأزعر للفنون والثقافة تضع 400 ألف دينار لدعم الإبداع والمبدعين    محمد بكري من تونس : "إسرائيل مازالت تلاحقني وأسعى لتجسيد محمود درويش في عمل فني"    تتويج منصف الوهايبي محمد آيت ميهوب بجائزة الشيخ زايد    يا حكومة.."موش وقتو الزيادة في فاتورة الماء"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جنازة عسكرية لحسني مبارك يتقدمها السيسي.. وحداد ب3 أيام
نشر في حقائق أون لاين يوم 26 - 02 - 2020

تقدم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بعد ظهر الأربعاء الجنازة العسكرية التي أقيمت للرئيس السابق حسني مبارك غداة وفاته عن 91 عاما بعد سنوات على تنحيه تحت ضغط شعبي بعد حكم دام ثلاثين عام.

واستغرقت مراسم الجنازة العسكرية قرابة 5 دقائق في باحة مسجد المشير طنطاوي بشرق القاهرة. وكان السيسي في الصف الأول للمشيعين إلى جوار نجلي الرئيس الأسبق علاء وجمال مبارك فيما اصطف خلفهم العديد من أعضاء الحكومة الحالية والعديد من رجالات عصر مبارك.

ونقل جثمان مبارك، الذي كان قائدا للقوات الجوية المصرية إبان الحرب العربية-الإسرائيلية عام 1973، وحكم مصر منفردا لمدة ثلاثين عاما، إلى مسجد المشير طنطاوي في مروحية.

ووضع الجثمان في صندوق خشبي ملفوف بعلم مصر على عربة تجرها أربعة خيول وفقا للمراسم التقليدية للجنازات العسكرية في مصر. على أن يدفن في مقبرة العائلة في حي مصر الجديدة بشرق القاهرة.

وبعد الجنازة غادر السيسي على الفور بعد أن صافح نجلي الرئيس السابق.

ونشرت قوات أمنية كبيرة بينها آليات مدرعة صباح الأربعاء بالقرب من المسجد والمقبرة، بينما اقترب حشد من الصحافيين من المكان.

تكريم رسمي وحداد لثلاثة أيام

ووضع صف من المدافع أمام المسجد تمهيدا للمراسم العسكرية بينما تجمع عشرات من مؤيدي الرئيس السابق بالقرب من المكان وقد رفعوا صوره وأعلاما مصرية.

وبهذه الجنازة الكبيرة التي تنقل وقائعها على التلفزيون مباشرة، تخصص الحكومة المصرية للرئيس تكريما رسميا.

ونعى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مساء الثلاثاء "أحد قادة وأبطال حرب أكتوبر المجيدة" في 1973 ضد إسرائيل، والتي قاد مبارك خلالها سلاح الجو.

وأعلنت الرئاسة المصرية أيضا "الحداد العام في جميع أنحاء الجمهورية لمدة ثلاثة أيام اعتبارا من الأربعاء".

المصدر: فرانس 24


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.