هام/هذا موعد انطلاق المفاوضات بخصوص الزيادة في أجور أعوان واطارات الوظيفة العمومية والقطاع العام والقطاعات الخصوصية..    تعديلات جديدة في فاتورة الكهرباء لكبار مستهلكيه والأقل استهلاكا    كاس أمم إفريقيا : ترتيب بعد إنتهاءالجولة الاولى    ديوانة حلق الوادي تحجز أكثر من 4 كلغ كوكايين و25 ألف قرص "إكستازي" (صور)    وفاة رجلين غرقا بسوسة.. وهذه التفاصيل    ميناء حلق الوادي: حجز 4 كيلوغرام كوكايين في آلة غسيل    الموت يفجع الوسط الفني في مصر    هاني شاكر يصرح لهذا السبب وقفت بوجهي شرين واعتذرت من مريم فارس    هل سرقت الشركة التونسية أغنية عبد الحليم حافظ و »كل البنات بتحبك »؟    بعد تخمة رمضان....القنوات التلفزية في إجازة مفتوحة!    تنتج 43 ٪ من الإنتاج الوطني للمحروقات..هل تصبح تطاوين مركزا وطنيّا للطاقات المتجددة؟    سلطنة عمان ستفتح سفارة بالضفة الغربية    فظيع/في القيروان فتاة ال18 سنة تضع حدا لحياتها..    ترامب يرد على ايران الذي وصفته بالمتخلف    في سيناء المصرية : هجوم ارهابي يسفر عن قتلى بين الارهابيين والامن    تونس: الجبهة الشّعبية تعلن انطلاق مسار المشاورات لبعث التّنسيقية الوطنيّة لنساء الجبهة    اجتماع طارئ منتظر بين وزيري الصحة والداخلية اثر حادثة طعن ممرض    الفنان نور الدين الباجي ل«الشروق»....عدت إلى الغناء لغلق الطريق امام «المنحرفين»    يوميات مواطن حر : حين يصبح الدمع اصلا للفرح    تكريما له.. دار الضيافة للمسنين بالمحرس تحدث فضاء ادبي خاص بالشاعر والمفكر الراحل عبد اللطيف حابة    فيديو/في حركة فريدة من نوعها: شاب تونسي يعيد الأمل للقطط الحاملة للاعاقة..    انخفاض نسبي في درجات الحرارة..وهذه التوقعات الجوية اليوم وغدا..    هلع واستنفار في مستشفى أريانة: طعن ممرّض    خطير جدا : سيناريو مرعب متوقع ضد إيران    وزير دولة سعودي: خطة كوشنر يمكن أن تنجح    أريانة: تعرض ناظر مستشفى محمود الماطري للطعن بسكين من مريض في حالة سكر    استقالة تركي آل شيخ من منصب رئاسة الاتحاد العربي لكرة القدم    عاجل/تفاصيل طعن ممرض بسكين في مستشفى محمود الماطري بأريانة..وحالة هلع تسود المكان..    صوت الشارع..حسب رأيك من أين ينفق التونسي لمجابهة تعدد المناسبات؟    علي الحفصي أمينا عاما لنداء تونس    القيروان: تسمّم 19 شخصا بسبب ''كسكسي العرس''    هذه توقعات الابراج اليوم الأربعاء 26 جوان 2019..    من قفصة إلى جامعة ميونيخ الألمانية..باحثة تونسية تُطوّر طريقة جديدة في تشخيص سرطان الدم    أخبار النادي الصفاقسي .. تأجيل البت في ملفي الاستئناف ورصيد ثري على ذمة «نيبوتشا»    أخبار النادي الافريقي ...العابدي في فرنسا.. وجبهة قوية تدعم الدريدي    100 بالمائة نسبة إمتلاء نزل المنستير    أنس جابر تبلغ ثمن نهائي بطولة إيستبورن للتنس    طعن قيم عام مستشفى محمود الماطري باريانة    سنة 2017.. أكبر إنتاج للكوكايين بالتاريخ..    صفاقس : هلاك تلميذ البكالوريا غرقا في شاطئ الشفار    مبعوث ترامب: الطيار المقبوض عليه في ليبيا الشهر الماضي أمريكي    فرنسا تنتظر درجة حرارة لم تسجل بالتاريخ    رئيس الإتحاد المصري لكرة القدم يدعو المنتخب الى مقاطعة وسائل التواصل الإجتماعي    مصر: القبض على معارض بارز بدعوى التخطيط 'لإسقاط الدولة'    تحذير : "البورطابل" خطر على الجمجمة    أمم إفريقيا مصر 2019.. الجزائر والسنغال مواجهة نارية    كيف يؤثر السهر لساعات متأخرة ليلا على خصوبة الرجال؟    3 ملايين ونصف من العائلات سيشملها إنخفاض فواتير الكهرباء    وزير السياحة يدعو إلى مزيد اليقظة و ضرورة تأمين النزل    السعودية تمنع دخول الأجانب إلى مكة بقطار الحرمين خلال فترة الحج    بعد طرد زوجها من عمله/ النائب عن الجبهة الشعبية زياد لخضر يتضامن مع النائبة عن حركة النهضة سناء المرسني    رسميا: زيادة بين 12 و15 بالمائة في تعريفة الكهرباء والغاز..وهذه التفاصيل..    البنك الدولي يمنح تونس قرضا جديدا    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الثلاثاء 25 جوان 2019..    أمريكا تسجل 33 إصابة جديدة بالحصبة أغلبها في نيويورك    تجربة لقاح ثوري للسرطان على الكلاب!    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    كاتب مغربي : عمر بن الخطاب وأبو بكر الصديق شخصيتان خياليتان مصدرهما الإشاعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





داعية إسلاميّ: ثمّة شيء بين الله ووليّ العهد السعودي
نشر في تونسكوب يوم 13 - 12 - 2018

تجاوز الداعية السعودي صالح المغامسي، كل أساليب وعبارات التقرب والتزلف، عندما تحدث عن كيفية نجاة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، من المؤامرات والمكائد التي تحاك ضده وضد المملكة العربية السعودية، على حد تعبيره.
وأرجع المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء في المدينة المنورة، نجاة بن سلمان من الدسائس والمؤامرات إلى “شيء بينه وبين الله”. مضيفاً أنه يتلقى منذ عامين أموالا من ولي العهد، بقصد “الصدقة والإنفاق على الفقراء والمساكين”.
وقال المغامسي في مقابلة على قناة روتانا خليجية: “ثمة أمور حصلت مؤخرا في السنين التي سلفت كانت تريد تفكيك العالم الإسلامي نجحت هذه الأمور في بعض هذه الدول، استعصت هذه البلاد قيادة وعلماء وشعبا على تلك الحقبة أو على تلك السهام، الدول كالبني آدم تشيخ وتكبر، فطن الملك سلمان لهذا الأمر، فلما آل الملك إليه بعد حين من تثبيت قواعد البلاد وإعادة تشكيل مجلس الوزراء عهد بولاية العهد للأمير محمد بن سلمان”.
وأضاف: “لما تولى الأمير محمد بن سلمان ولاية العهد خطت الدولة خطوات أسرع بكثير مما تخطوه الدول القرينة لها، وظهر اسم سمو الأمير عالميا ملفتا بشكل لا يمكن أن يتوقعه أحد، بمعنى أن ما كانت تخطوه الدولة في سنين أصبح يقطع في شهور أو في أيام هذا الأمر جعل البلاد والأمير نفسه نصب أعين لا تريد بالبلاد خيرا، فأصبح ثمة مؤامرات تحاك بالسر وتحاك بالعلن”.
وتابع: “أحيانا تحصل أمور.. أحيانا قد تحدث علة غير مقصودة لكنها تنبيك عن أشياء كثر وهذا الذي حصل في الآونة الأخيرة في القضية الأخيرة، فالذي حصل أن الدول تواطأت، وتواطأت جماعات وتواطأ إعلام وصحف على محاولة إسقاط الدولة ومحاولة التقليل من شأن الأمير وهيبته، نجاه الله عز وجل بأمرين، الأمر الأول هو رباطة جأشه وهذا كان ظاهرا جليا لأنه يعرف من نفسه بأنه بريء مما قال فيه براءة الشمس من اللمس، كانت القوى تحرص على ألا يكون له ظهور وأن ينيب أحدا في قمة العشرين التي تجمع قادة العالم فإذا بالأمير يذهب بنفسه ولم يكتفي بهذا ولكن قبل أن يذهب إلى قمة العشرين مر في جولة على الدول العربية ثم عاد بعد قمة العشرين مرفوع الرأس مرفوع الهامة والبلد تبع له وأكمل ما قام به في المرة الأولى بزيارة بعض الدول العربية”.
أما الأمر الثاني فقال المغامسي أنه قد يكون “ثمة شيء بينه وبين الله، فإن الحفظ من الله عز وجل يكون بأسباب أرضية وأسباب سماوية”.
وكشف المغامسي خلال المقابلة أن بن سلمان “كثير الصدقة”، وأنه (المغامسي) يتلقى منذ أكثر من عامين، أموالا من ولي العهد السعودي “يراد منها الإنفاق على الفقراء والمساكين”، مضيفاً أنه يوزع هذه الأموال على محتاجيها ب”الطريقة المثلى”.
وقد أثارت تصريحات المغامسي هذه، جدلا وتغريدات غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي، وقال مغردون إن الداعية السعودي “ينافق” لولي العهد، وكان الأجدر به قول الحق، أو التزام الصمت على الأقل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.