جولة في بعض المواقع الاخبارية الالكترونية ليوم الجمعة 03 ديسمبر    بطولة إيطاليا : لاتسيو يتعادل مع أودينيزي    انهيار جدار بحضيرة بناء يودي بحياة عامل.. وهذه حصيلة الإيقافات    بن عروس: حجز أكثر من 6000 علبة سجائر معدّة للاحتكار    بنزرت: إنقاذ 12 شخصا ووفاة إثنين إختناقا بالغاز في منازلهم    "أي- ميديا" للمخرج الكويتي سليمان البسام ضمن فعاليات الدورة 22 لأيام قرطاج المسرحية    « حبيبي» لسيلفيا باربروس في عرضين بالجهات بكل من سوسة والمنستير    كأس العرب: المنتخب التونسي يواجه مساء اليوم سوريا...التوقيت والتشكيل المحتمل    الطبوبي يعتذر من نجلاء بودن وهذا هو السبب..    سجنان..حريق يأتي على منزل وإصابة طفل    الكيان الصهيوني يتوعّد إيران..الحرب... قادمة؟    تفاصيل العثور على كهل مشنوق بمستودع في المهدية..    في طبربة: تفاصيل الاطاحة بمتحيل يوهم التجار بأنه "وكيل عام" ويسلبهم بضاعتهم..    غزالة..وفاة مسترابة لإمرأة خمسينية    سجنان..إيقاف 3 اشخاص وحجز 176 صفيحة من «الزطلة»    إعلان يتعلّق بالإذن ببيع عقارات تابعة للشركة الصناعية التونسية للظرف والكرتون "الخطاف"    رونالدو يتجاوز حاجز 800 هدف بثنائية في فوز يونايتد على أرسنال    عاجل: هذا ما كشفته أول دراسة على متحور كورونا الجديد "أوميكرون"..    9 إصابات بسلالة "أوميكرون" في فرنسا    صندوق النقد: الدول الفقيرة قد تواجه انهيارا اقتصاديا    بوجدي ينتقد قانون المالية    نصف الولادات قيصرية    لتصغير الجبين... خطوات ونصائح بسيطة خلال تطبيق مكياجك!    التقشف والاعتدال في الإنفاق ضرورة عند الأزمات    اذكروني اذكركم    نفحات عطرة من القرآن الكريم    البورصة السياسيّة..في صعود..نايلة القنجي (وزيرة الطاقة والمناجم)    اعتقال تونسي مشتبه بالإرهاب    ارتفاع عدد ذوي الاحتياجات الخصوصية    النقل بين المدن تفرض جواز التلقيح    ما الذي يؤدي الى تعثّر طفلكِ في الكلام؟    مع الشروق..أزمة «الشيمنو»... وتأجيج الوضع الاجتماعي    الكرة الطائرة: السعيديّة «تطير» وعملية جراحية ناجحة للكردغلي بعد إصابة خطيرة    تورط فيها مانشستر سيتي وبرشلونة...فضيحة احتيال جديدة في الكرة الإيطالية    طقس اليوم: انخفاض حاد في الحرارة وأمطار غزيرة بهذه المناطق    ليفربول يتغنى بهدف صلاح العالمي    بينها 6 دول عربية: الاتحاد الأوروبي يشطب 18 دولة من قائمة السفر غير الضروري    بالفيديو: نور الدين الطبوبي يعتذر من نجلاء بودن    قيس سعيد: سيتم في الأيام القادمة الإعلان عن المواعيد التي ينتظرها الشعب    كسوف كلي للشمس السبت المقبل    أول ما كتبه سيف الإسلام القذافي بعد صدور قرار محكمة الاستئناف    والي بن عروس الجديد يؤدي زيارة فجئية لمحطات القطار    رسمي: هذا ما تم الاتفاق عليه بين وزارة النقل والجامعة العامة للسكك الحديدية    إيطاليا: اعتقال تونسي بشبهة الانتماء لداعش    بالصور: ظافر العابدين لأول مرة رفقة زوجته على السجاد الأحمر    إعطاء إشارة انطلاق مشروع وطني لصيانة الأرشيف السينمائي بڨمرت ورقمنته وإعادة تثمينه    اليوم: وقفة احتجاجية للبحارة أمام وزارة الفلاحة    تقلص عجز ميزانية الدولة    تركيز أول محطة أرضية في تونس للتحكم في الأقمار الصناعية بإمكانيات تونسية    نبذة عن متاحف قطر وملامح الفن العام فيها    الاحوال الجوّية تؤخر رحلتين بحريتين    كأس العرب للفيفا : مدرب سوريا يؤكد أن مواجهة تونس بمثابة الفرصة الأخيرة من اجل الاستمرار في المنافسات    الرابطة الثانية - تعيين حكام مقابلات الجولة الرابعة    بكلية العلوم السياسية بتونس.. رحلة في فن الحكي والخرافة    تغريدة شيرين عبد الوهاب بعد تسريب خبر طلاقها من حسام حبيب    حي التضامن: ايقاف عنصرين ينتميان لتنظيم إرهابي    بمناسبة عيد ميلاده الستين الاتحاد البنكي للتجارة و الصناعةUBCI يكشف عن شعاره الجديد    عاجل : شركة السكك الحديدية تعتذر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قرب سواحل هذا البلد المغاربي: علماء يحذرون من موجة تسونامي شديدة
نشر في تونسكوب يوم 20 - 04 - 2016

حذر اثنان من علماء الجيولوجيا، من حدوث موجات تسونامي شديدة قرب السواحل المغربية. وتوقع العالمان ستيفن وورد وسايمون ديل أن يكون مصدر التسونامي انهيار جزء من بركان “كومبري بييخا”، الذي يقع في الثلث الجنوبي من جزيرة “لابالما”، إحدى جزر الكناري الإسبانية، وسقوطه في المحيط الأطلسي بسرعة هائلة تصل لحوالي 50 – 100 متر في الثانية.
وستكون هناك مؤشرات على قرب انهيار البركان، من بينها انبعاث الكثير من الغبار البركاني من فوهة البركان وتدفق حمم بركانية من الشقوق، ستحرق الغابات بسبب النار الحارقة التي ستلتهمها وستظلم السماء أيضا، كما ستحدث زلازل تحرك الأرض الصلبة وتدمر بعض القرى.
ويعتقد “وورد” و”ديل” أنه في يوم من الأيام سترتفع موجة ضخمة يصل طولها إلى 900 متراً وتقارب سرعتها الطائرة النفاثة، ويشيران إلى أن هذا الحدث سيؤثر على التاريخ والحضارة، لأن هذا التسونامي سيدمر أجزاءً من السواحل الأفريقية الشمالية وأوروبا، كما ستواجه أميركا الشمالية والجنوبية وجزر الكاريبي أمواجاً عالية.
وبالرغم من شكوك بعض العلماء والباحثين في صحة تلك النبوءة، إلا أن العالمان قدما أدلةً عديدةً تؤكد صحة ما يزعمانه، منها
انفصال بركان “كلويا” في جزيرة هاواي -وهو أكثر البراكين نشاطاً في العالم -وسقوط جزء منه في المحيط، وبالتالي، فإن توقع انهيار جزء من بركان “كومبري بييخا” ليس بالأمر الجديد.
كما أن هناك أدلةً تفيد بأن أجزاء من براكين هاواي سقطت في الماء في السابق، ونتج عنها أمواجاً ضخمة يعتقد بأنها أدت إلى اقتلاع الشعاب المرجانية وألقت بها على الجبال.
ويتوقع العلماء أن المياه العذبة المختزنة داخل البركان ستلعب دوراً هاماً في انهيار جزء من البركان في المحيط، وحدوث تسونامي ضخم. فهذه المياه المحتجزة يمكنها أن تصبح قنبلة خلال الثوران المستقبلي المتوقع لأن الحمم البركانية تسخن المياه.
وإذا تمكنت المياه من الخروج فمن الطبيعي أنها ستتبخر، لكن الأزمة هنا أن المياه محتجزة وعالقة بين السدود، فسينشأ ضغط كبير من تسخين المياه سيدفع بالحجارة إلى أحد الجانبين.
وشهدت جزيرة لابالما تغيرات دراماتيكية على مر التاريخ، إذ كانت في الماضي موطناً لبركان آخر انتهى عهده قبل 560 ألف عام، غير معالم جزيرة لابالما وظهرت سلسلة من الفوهات بسببه وثلاثة صدوع وتدفقت الحمم البركانية من الفوهات الجديدة.
وظهر بركان “كومبري بييخا” في الجزء الغربي على أنقاض البركان السابق ولذلك فهو غير متزن وعرضة للانهيار بشكل كبير بحسب الموقع المغربي اليوم 24.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.