نوفل سلامة يكتب لكم : حتى نفهم قيس سعيد : هل تم انتخابه لأفكاره أم لمرجعيته؟    نابل 1 : قائمة ورقة قرطاج تنطلق في حملتها من المناطق المهمشة    وزير عدل السودان: ندرس ملف الأموال التي نهبها رجال البشير    الصباح وضعت أميرة الورفلي وسليم علمية وجها لوجه: النهوض بالسياحة أولوية..    بطاقة هوية للدائرة الانتخابية بنزرت.. جومين وغزالة وسجنان الأقل حظا    القائمات المترشحة المقبولة نهائيا في دائرة بنزرت    ناجي جلول : ارجو إطلاق سراح نبيل القروي وتمكينه من القيام بحملته الانتخابية    بنزرت: تنفيذ 8 قرارات هدم وغلق 6 أكشاك    بعد هجمات أرامكو.. دعم عسكري أمريكي لحماية نفط الخليج    مصر.. أنباء عن اعتقال نجل قيادي في "الإخوان" خلال إعداده لمظاهرة    سمير الوافي : رجل واحد أشعل ثورة غاضبة في مصر    الرابطة الثانية ..برنامج مباريات الجولة الافتتاحية    المنتخب الوطني ..ودّ ضد الكامرون... وهُجوم «كاسح» على ليبيا    تغييرات كبيرة تنتظر الفريق ...10 أيام حاسمة في مسيرة النجم    تونس- النادي الإفريقي : الكشف عن موعد عودة ياسين الشماخي و اللاعبين الدوليين    الحمامات .. القبض على 3 جزائريين وتونسية و حجز كمية من الزطلة و أقراص مخدرة و أموال    طقس نهاية الاسبوع: نزول أمطار مؤقتا رعدية ودرجات الحرارة في ارتفاع طفيف    مقرين.. كشف لغزسرقة السيارات    كتاب تونسي جدير بالقراءة تحت اشراف امال قرامي    المهرجان الوطني للمسرح التونسي: أكثر من 200 عرض في جميع جهات البلاد في دورة تأسيسية تحمل اسم الفقيد المنصف السويسي    كيم كارداشيان تنشر صورا مؤلمة عن مرضها الخطير    الشرطة الدولية تبحث عن قيادات ارهابية في 6 دول ...الانتربول ينفذ عملية سرية في تونس    الشاهد ...قيس سعيد رجل ثقة ولكن محيطه مخيف    مصر.. مظاهرات للمطالبة برحيل السيسي    حجز 3120 علبة سجائر    المهدية...في عمليتين منفصلتين... إنقاذ 26 «حارقا» في عرض البحر، وإحباط رحلة إبحار خلسة    نابل ..ضبط 5 أشخاص بمحيط معهد ثانوي بحوزتهم مواد مخدرة    في الكرم : القبض على منحرف خطير شارك في أعمال شغب واستهدف المواطنين    في قمرت : إيقاف عون أمن ضمن شبكة لبيع الخمور خلسة    السيسي يغادر مصر للمشاركة في اجتماعات الأمم المتحدة    جرّة قلم ... وحُصِّل ما في الصّندوق    عروض اليوم    مارسال خليفة ل«الشروق» ...«الربيع العربي» وقع السطو عليه    انطلاق مهرجان معبد الشعراء في المدينة العتيقة ..احتفاء ببيرم التونسي    حظك ليوم السبت    الطاهر بوسمة يكتب لكم : قضاء تحت الإكراه باطل    على حساب الفرجاني والنقاز..علي معلول بطلا للسوبر المصري مع الأهلي    دعوة لزيارة المنطقة 51.. والآلاف متلهفون لرؤية كائنات فضائية    رياضة "دامبي" لفنون القتال النيجيرية تأمل في الوصول إلى العالمية    توننداكس ينهى تداولاته الاسبوعية على تراجع بنسبة 0,2 بالمائة وسط تداولات متواضعة    احذرها: 5 علامات تشير إلى نقص «البروتيين» في جسمك    القصرين: افتتاح موسم جني التفاح بسبيبة    منال عبد القوي:"رائحة الموت تخنقني"    انطلاق الدورة الثانية لصالون الرياضة بسوسة    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: الرئيس زين العابدين بن علي رحمه الله ما له وما عليه    ابتكار لصقة مضادة للإنفلونزا تعوض عن اللقاح    وزير الصناعة: حقل غاز "نوارة" يدخل طور الاستغلال خلال الاسابيع القادمة    هام/بداية من الليلة: تحوير جزئي في حركة المترو رقم 4    الإقلاع عن التدخين قبل الأربعين يقلل خطر الوفاة بنسبة 90%    معلول يلاقي النقاز وساسي في كأس السوبر المصري    شمس الدين باشا: “أنا اخترت قيس سعيد وغدوة نقلك علاش”    المنتخب يواجه الكاميرون وديا وهذا ما حصل بين الكبير والخزري    صفاقس : مصالح المراقبة الإقتصادية تحجز حوالي 30 ألف كراس مدعم داخل مخزن    بنزرت.. تنفيذ 8 قرارات هدم بلدية وغلق 6 اكشاك بالمدينة    ''مرض شائع ''تسبب بانقراض الإنسان البدائي    منبر الجمعة ...الاستقامة ترجمة عملية للايمان    أيام قرطاج السينمائية : قائمة الأفلام الروائية التونسية في المسابقات الرسمية    ''الهادي الجيلاني عن وفاة بن علي: ''هذه هي حسن الخاتمة التي يتمناها جميع المسلمين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الممثل لطفي الدزيري: كثافة الاشهار لا تخدم المسلسلات
نشر في الشروق يوم 17 - 08 - 2010

عرفه الجمهور في السينما والمسرح وخاصة من خلال الشاشة الصغيرة وبالتحديد في المسلسلات الرمضانية التي أطل من خلالها ومن جديد على جمهوره في سيتكوم «دار الخلاعة» الذي تبثه قناة تونس 7.
الوجه الآخر للممثل لطفي الدزيري الذي تحدث ل «الشروق» عن جديده وعن الدراما التونسية على الفضائيات التونسية.
٭ تعود الى الجمهور بدور هزلي في سيتكوم «دار الخلاعة» ، هل من فكرة شاملة حول هذا الدور؟
صهر «سي كريّم» كمال التواتي مهاجر في «السربون» عاد ليقضي عطلة الصيف في منزل صهره. اما عن جانب الكوميديا في هذا الدور، من يعرف مسيرتي لن يستغرب لأني اشتغلت في الماضي على مثل هذه النوعية ولو عدتم بالذاكرة الى «قمرة سيدي محروس» سوف تلمسون الضمار في شخصية صويلح.
وأنا متأكد ان الجمهور سوف يتفاجأ لأنه اعتاد لطفي في الادوار الدرامية لكن الفنان يجب أن يتأقلم مع جلّ الأدوار والمهم في كيفية تقمص الدور وما اشتغلت عليه في «دار الخلاعة» جدية الكلام لكن المواقف هزلية.
٭ كيف وجدت التعامل مع شخصيات السلسلة؟
هناك تكامل بين الشخصيات وهي عبارة عن أركسترا سمفونية ولكل آلة خصوصيتها ومهمتها..
٭ «دار الخلاعة».. احتل مكان «شوفلي حل» في توقيت البث ألست متخوفا من ردة فعل الجمهور وخاصة من المقارنة بالسيتكوم الذي سبقه والذي لقي نجاحا كبيرا؟
هذا شيء طبيعي والمقارنة جائزة خاصة وأن «شوفلي حل» كان عملا ناجحا للغاية لكن هذا العمل هو مختلف تماما من حيث الفكرة والسيناريو والشخصيات.
وبالنسبة لتوقيت البث تدخل فيها عوامل اقتصادية واجتماعية خارجة عن نطاقنا لكن يبقى المشكل الوحيد في اكتظاظ الاشهار فالحلقة الثانية من السيتكوم حذف منها 12 دقيقة واحيانا يحذف الجينيرك وهذا أمر لا يخدم السلسلة.
٭ هل تتوقع النجاح ل «دار الخلاعة»؟
حسب تجربتي انا متأكد من ذلك.
٭ لماذا ابتعد لطفي الدزيري عن الدراما في الوقت الذي عرفه وأحبه الجمهور من خلال هذه الأعمال؟
هذا الأمر خارج عن نطاقي أنا أريد ان ألبّي طلبات الجمهور لكن اللعبة ليست بيدي، ومن يريد ان يراني في الدراما يهتم بالسينما وسوف يرى لطفي الدزيري المحامي والطبيب والحاكم والقائد وسوف يتفاجأ الجمهور «أيام قرطاج السينمائية» من خلال مشاركتي في شريط «آخر السراب».
٭ كيف رأيت المسلسلات على الفضائيات التونسية؟
أنا وفي المسلسلات الدرامية منذ صغري بالرغم من ان هناك بعض المسلسلات الهزلية الناجحة لكن شخصيا يبقى عندي حنين للدراما لأنها أعمال بقيت محفورة في الذاكرة على غرار «غادة» و«الخطاب على الباب» و«صيد الريم» أعمال مشرّفة..
٭ وأعمال هذه السنة؟
بكل صدق «نجوم الليل» رغم بعض الهفوات هذا المسلسل يطرح قضايا تهم الشباب وهو قريب من الواقع لذلك سينال اعجاب الجمهور.
٭ وكيف ترى المسلسلات التي أصبحت معظم حلقاتها تصوّر في غرف النوم؟
أشاطرك الرأي في هذا وأحدثك كمواطن عادي عندما نتحدث عن رمضان واللمة العائلية التي تجمع الأب والأم والابن والابنة... نستغرب هذه المشاهد... التلفزة تدخل كل البيوت لذلك لابدّ من صراعات القيم.. الجرأة تبقى للسينما لأننا نحن من نختاره ونذهب إليه عكس الشاشة الصغيرة.
نحن لسنا ضد الجرأة لكن لابدّ من مراعاة المشاهد خاصة من خلال توقيت البث حتى نتجاوز الاحراج...
أنا لا أسمح لنفسي ان أتقمص دور المراقب لكن هذه القضية معروفة ولابدّ من تعديلها.
٭ وما رأيك في القضايا المطروحة في المسلسلات؟
مازلنا لم نتقدم كثيرا في طرح المواضيع لكن هناك تطوّر كبير وخاصة من خلال الاجيال الجديدة التي تعتمد على صبغة وتقنيات جديدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.