قيس سعيد: مجهودات كبيرة تبذل للعودة بالتونسيين العالقين في الخارج    إستئناف العلاقة التعاقدية بين ال"كنام" ونقابة الصيدليات الخاصة    التوزيع الجغرافي للمصابين بفيروس كورونا    حمدون:”دفن المتوفين بفيروس كورونا في المقابرلا ينقل العدوى”    وفاة رئيس الوزراء الليبي السابق محمود جبريل بسبب كورونا    يوميات مواطن حر: نُقّاد السمع والبصر    محمد الحامدي : وزارة التربية منفتحة على الصحفيين دون قيود    التشكيلات العسكرية تنفّذ 1200 دورية نهاية الأسبوع الفارط.. وتشرع اليوم في إيصال المساعدات إلى نقاط التجميع    القلعة الكبرى: إنفجار قارورة غاز بمنزل    فكرة: قيس سعيد ينحاز للشعب ويترّحم على المجاهد الأكبر    على طريق عقارب منزل شاكر: إنقلاب سيارة إسعاف    الرئيس الألماني لسعيّد: "لا يمكن للحجر أن يتواصل دون انقطاع"    مسؤول قطري: مصر رفضت استقبال مواطنين يرغبون في العودة    فيروس كورونا يفتك بوالدة غوارديولا    صفاقس: غلق سوق الأسماك بباب الجبلي مجددا بسبب الاكتظاظ    الصيدلية المركزية تعلن: سنتمكن من صنع حوالي 30 مليون كمامة في ظرف 15 يوما    هذه الليلة: بعض السحب والحرارة تتراوح بين 6 درجات و16 درجة    مؤشر المرونة العالمي.. تونس في المرتبة 90 ومرونتها الاقتصادية ضعيفة    الوكالة الوطنية للسلامة المعلوماتية تحذر من نشر المعلومات الخاصة بالإجتماعات والدروس عن بعد    في اجتماع لجنة الأمن والدفاع.. تأكيد على أهمية تمكين الامنيين والعسكريين من المعدّات والوسائل الوقائية    "شوفلي فن" بداية من الليلة على الوطنية 2 ..    تدهور صحة روني الطرابلسي المصاب بالكورونا: شقيقه يُوضّح    كتاب اليوم..مجمع الكتّاب التونسيين    فان ديك: أريد أن أكون أسطورة في ليفربول    هذا ما قاله سعيد للفخفاخ في اجتماع اليوم    تعزيز التعاون القضائي بين تونس والولايات المتحدة محور لقاء وزيرة العدل بالسفير الأمريكي    المدير التنفيذي للمعهد العربي لرؤساء المؤسسات: 61 بالمائة من مواطن الشغل في تونس مهدّدة بسبب "كورونا"    تونس: تعافي 4 أشخاص من فيروس كورونا    أبو ذاكر الصفايحي يكتب لكم : رسالة مضمونة الى "الفونة يوسفونة"    يسدّد طعنتين على مستوى القلب لشقيقه    بداية من الليلة: التخفيض في أسعار البنزين    أمين محفوظ:الفخفاخ لا يمكنه إصدار المراسيم حاليا    فكرة : 30 مليما خليوهم عندكم    مدنين.. ايداع 12شخصا سجن حربوب    حارس مرمى ريال مدريد سابقا يهزم كورونا    نحو التخفيض في اسعار هذه المواد بداية من شهر رمضان    بالخير.. راعي أغنام يعثر على قرابة ألف طلقة من بقايا الحرب العالمية الثانية    عمدة يوزّع السميد على أقاربه وآخر يستولي على الكميّة.. الكشف عن فساد مسؤولين محليين    خالفوا الحجر الصحّي وحظر التجوّل: ايداع 46 شخصا بالسجن وإحالة 72 آخرين بحالة سراح    وزير الفلاحة يعقد جلسة عمل مع المجمع المهني المشترك للخضر    فيفا يوصى بتخفيض رواتب اللاعبين خلال فترة فيروس كورونا    سفيان سفطة ل"الصباح نيوز" : "البلوزة البيضاء" هدية دعم للجيش الأبيض.. ورباعي الأغنية جمعه حب تونس    أنس جابر من نيويورك : "أفكر في الرقص للحفاظ على لياقتي البدنية"    سمير الوافي يعتذر من الزوجة الأولى لبن علي    نيرمين صفر : "كتيبة عقبة الارهابية تهددني بالقتل"    عبد اللطيف المكي : "ستطير الطائرة إلى الصين لتأتي بالبضاعة بإذن الله ولا صحة لغير ذلك"    برشلونة يستهدف ثلاثة لاعبين من البطولة الهولندية    ما هي حقيقة وفاة تركي آل الشيخ بفيروس كورونا ؟    منوبة : أربع إصابات عدوى إضافية بفيروس كورونا في الجهة    الجاليات الأجنبية بالكويت تقاضي الفنانة حياة الفهد بعد مطالبتها برميهم في الصحراء    الملكة إليزابيث تعد بانتصار بريطانيا على كورونا    حصيلة حملات الشرطة البلدية على امتداد ال24 ساعة الأخيرة    بايرن مونيخ يعاود التمارين بطريقة مبتكرة    الروبوتات بديل للطلبة في حفل تخرج جامعة يابانية    الاتحاد الإفريقي: نحو 20 مليون وظيفة مهددة في القارة بسبب وباء كورونا    توزر: سائق سيارة يدهس عون حرس ويلوذ بالفرار    لأوّل مرّة في التاريخ، الأذان يرفع في العاصمة الألمانيّة برلين، كيف ولماذا..؟!    مصمم إيطالي قتله كورونا وتبرع ب100 ألف يورو لمكافحته    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مرياح يريد 5 مليارات ومطالب بن يوسف تعجيزية .. هل قرّر الترجي تجنّب الصفقات المدوية؟
نشر في الشروق يوم 09 - 07 - 2018

أظهر شقّ من الجماهير الترجية وعيا كبيرا في تفاعله مع ملف الإنتدابات الصّيفية حيث يرى أنصار شيخ الأندية التونسية أنّه لا مبرّر لإبرام صَفقات «خيالية» من شأنها أن تُثقل كاهل الخَزينة الصّفراء والحمراء دون تقديم إضافات نَوعية للجمعية.
ويأتي هذا التفاعل التلقائي على خَلفية الأرقام «الفلكية» التي وقع تداولها بخصوص الأسعار «الإفتراضية» لبعض العناصر المرشّحة للعب في ساحة «باب سويقة» كما هو شأن ياسين مرياح وصيام بن يوسف وبلال المحسني.
ومن المعلوم أن هذا الثلاثي الدولي كان قد إشترط الحصول على مبالغ مالية ضَخمة للتوقيع لفائدة الترجي الرياضي ويبدو أن بعض الجهات أرادت إستغلال حاجة فريق بن يحيى لمدافعين من أصحاب الخبرة للرّفع في أسهم الأسماء المذكورة.
مؤهلات عادية
تعتقد فئة من الجماهير الترجية بأنّ الجمعية تحتاج فعلا إلى تعزيزات جيّدة لتجاوز النقائص وإنعاش الحظوظ في المنافسات القارية لكن ذلك لا يَعني مطلقا تبديد المليارات على التعاقدات دون الحصول على ضَمانات بنجاحها.
ويذهب البعض أكثر من ذلك ليؤكدوا بأن الأسماء المُتداولة في الكواليس مثل ياسين مرياح وصيام بن يوسف وبلال المحسني لا تستحق كلّ هذه التّضحيات ويظن أصحاب هذا الرأي بأن هذا الثلاثي يملك مؤهلات عادية وهي حَقيقة دامغة وقف عليها الجميع في النهائيات المُونديالية التي كان خلالها أداء الثنائي مرياح وبن يوسف بَاهتا إن لم نقل مُحتشما.
ولاشك في أن إستحضار حادثة «إفلات» الهدّاف الأنقليزي «هاري كين» من مدافع المنتخب الوطني ياسين مرياح وخطفه هدفا قاتلا لفريقه يُثبت بما لا يدع مجالا للشك أن لاعب «السي .آس .آس» عنصر «عادي» وليس «إستثنائي» كما يصوّره بعض الوكلاء والفنيين لغايات مكشوفة.
الخطّة البديلة
من جهتها، أظهرت الهيئة المديرة للترجي الرياضي إلى حدّ الآن على الأقل أنها تتكلّم نفس اللّغة التي تنطق بها الجماهير الترجية. ذلك أن أصحاب القرار في مركب المرحوم حسّان بلخوجة يريدون الظّفر بخدمات «كَوارجية» مُتّفق على إمكاناتهم الفنية والبدنية لكن دون «التورّط» في لُعبة المُزايدات ودفع المليارات لعقد مثل هذه الصّفقات.
ولاشك في أن المتابعين لشأن الأصفر والأحمر لاحظوا أن الفريق يتصرّف بذكاء عال مع ملف الإنتدابات ويتّبع أهل الدار الخطّة «ب» لإجراء صفقاتهم.
ويعتمد هذا التوجّه على ترشيح جملة من الأسماء حسب الترتيب التفاضلي وفي صورة تعطّلت المفاوضات مع «الرقم واحد» مثلا في لائحة المطلوبين فإن بوصلة الإهتمام تتّجه فورا نحو العُنصر التالي.
حدث هذا الأمر مثلا في ملف حراس المرمى حيث وقع التفكير في الحارس الدولي الواعد معز حسّان لكن الطّموحات الكبيرة ل»مُحترفنا» في البطولة الفرنسية دفع أهل الدار إلى إيجاد البديل وهو رامي الجريدي الذي كان في المركز الثاني لإهتمامات الترجيين.
وحصل الأمر نفسه في موضوع المدافعين حيث إنتدب النادي اللاعب الشاب ل»الستيدة» أيمن بن محمود إثراءً ل»منظومته» الدفاعية هذا بعد أن ظهرت جملة من العراقيل في المُحادثات مع ذوي الأسماء الرنّانة وأصحاب الأثمان الغالية مثل المحسني وبن يوسف ومرياح الذي تؤكد الجهات المُشرفة على «تسويقه» أنّ سعره في سوق اللاّعبين في حدود خمسة مليارات. هذا في الوقت الذي وضع فيه بن يوسف شروطا «شبه تعجيزية» لخوض تجربة ثانية مع شيخ الأندية التونسية.
والأكيد أن الترجي الرياضي يَتعامل إلى حدّ الآن بشكل جيّد مع صَفقاته من حيث العنصر المالي وإذا تواصلت سياسة الخطّة «ب» وتمكّنت العناصر الوافدة من تحقيق المطلوب على المستوى الفني فإن الفريق يكون قد نجح بإمتياز في إدارة ملف التعزيزات التي تخضع إلى الكثير من الإجتهادات والحِسابات.
هذا ويَتبنّى البعض فكرة «التّضحية» بالمال للظّفر بإنتداب «نوعي» أوأكثر ولا بدّ أيضا من إحترام هذا الرأي رغم أنّ الوضع العام في بلادنا لا يَستدعي للأمانة إهدار المليارات في سوق اللاعبين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.