رئاسية 2019: 152 نائبا منحوا تزكياتهم ل11 مترشحا    هيئة الانتخابات: 12 اعتراضا على القائمة الأولوية للمترشحين لرئاسيات 2019    تونس ترحّب بالتوقيع على الاتفاق السياسي في السودان    مصدر سعودي يؤكد استهداف الحوثيين حقل الشيبة النفطي ومصفاته    النادي الصفاقسي يتوج بالأميرة الخامسة في تاريخه    النادي الصفاقسي يتوج بكأس تونس    مبعوث فريق سعودي في رادس من اجل الشواط    الافريقي ينهي تربصه برسالة قوية من احمد خليل    وفاة طبيعية لحاج تونسي أصيل معتمدية جربة من ولاية مدنين    كوتينيو إلى بيارن ميونيخ الألماني    انتعاشة ملحوظة في احتياطي البنك المركزي من العملة الصعبة    الانتخابات الجزئية لبلدية السرس: 3,3% نسبة الاقتراع للامنيين والعسكريين    اتحاد تطاوين: الجزائري مزيان يُوَقِّعُ 5 مواسم    انطلاق أشغال بناء أكاديمية الباجي قايد السبسي للدبلوماسية (صور)    أساء التصرف في أزمة الماء ..ارتياح واسع بعد اقالة والي صفاقس    تونس تشارك ب171 رياضية ورياضيًا في دورة الالعاب الافريقية بالمغرب    تسريبات تكشف هوية الفائز بجائزة أفضل لاعب في أوروبا    عائدات تصدير الغلال التونسية قاربت 70 مليون دينار خلال 8 اشهر    تونس: وفاة امرأة وإصابة 12 شخصا في حادث مرور بطريق تطاوين بمدنين    في حادث اصطدام بين شاحنة وحافلة: وفاة رضيع وأكثر من 36 جريحا    فنانون يتضامنون مع وائل كفوري ضد طليقته أنجيلا بشارة    مشهدية تطاوين: عرض ساحر في مهرجان شرفة السماء في سويسرا    أنيس الوسلاتي واليا جديدا على صفاقس    في أريانة: القبض على مروّج مخدرات وبحوزته 40 قرصا مخدرا ..    في مهرجان بنزرت: مروان خوري يُمتع الجمهور ويُغضب الفة بن رمضان! (صور)    السعودية توضح بعد أن تحولت "جمرات" الحج إلى مرض "الجمرة الخبيثة"!    ائتلاف حركة أمل لن يدعم أي مرشح للرئاسية في الدور الأول    في حملة للشرطة البلدية.. 152 عملية حجز وتحرير 60 مخالفة صحية    بعد فتح باب التسجيل عن طريق الهاتف الجوال..أكثر من 130 الف تلميذ سجلوا في ظرف 3 أيام فقط    استرجاع سيارة الاسعاف المسروقة وايقاف السارق    80 سنتيمترا.. تركيان شارباهما كجناحي طائر    إعادة فتح مطار سبها الدولي اللّيبي    مسكنات الألم .. أخطاء شائعة عند الاستعمال    3 حيل فى التنظيف و الترتيب تجعل حياتك أسهل    زغوان : الدّولة تسترجع 98 هك من أراضيها المستولى عليها    أعلام من الجهات ....انطلق بخطة العدالة وانتهى بتأريخ حال عصره    مصرع 8 أشخاص في حريق فندق بأوديسا الأوكرانية    سرقة سيارة اسعاف من المستشفى الجامعي في سوسة    حدث ذات صيف .. 1991 .. مهرجان قرطاج يحتفي بالهادي حبوبه من خلال «النوبة»    اليوم انطلاق الدورة 18 للمهرجان الدولي للمسرح الجامعي بالمنستير    الفنان سميح المحجوبي في إيطاليا    بالفيديو: كافون يُكذّب وزارة الثقافة ''مانيش مغنّي في قرطاج'' ''    لطيفة لمجلة سيدتي : مدير مهرجان قرطاج لا يحبني وما قاله بحق جورج وسوف معيب    درجات الحرارة تتجه الى الارتفاع بشكل طفيف غدا الاحد    زعيم كوريا الشمالية يشرف على تجربة سلاح جديد    انخفاض في اسعار السيارات الشعبية    الدنمارك ترد على ترامب: لن نبيعك غرينلاند    تقليص أيام العمل إلى 4 أسبوعياً بهذا البلد !    توفيق الراجحي: الدولة ستسدد ما قيمته 3،2 مليون دينار من جملة ديون العائلات المعوزة لالستاغ بالقصرين    تقرير هام: محلل ليبي يتساءل عن سر صمت المجتمع الدولي تجاه التدخل التركي في ليبيا    انطلاق موسم حماية صابة التمور باستعمال اغشية الناموسية    الثوم تحت الوسادة يحل مشكلات صحية عديدة    وزارة التجارة تنفي الترفيع في أسعار الأدوات المدرسية    ألفة يوسف: عندما تفهم    بورصة تونس: نتائج 70 شركة مدرجة بلغت مجتمعة سنة 2018 زهاء 1920 مليون دينار وسط تراجعات طالت قطاعات استهلاكية كبرى    حديث الجمعة: وفي أنفسكم    منبر الجمعة..الإيمان بالقدر جوهر الإسلام كله    وباء الحصبة يغزو العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





افتتاح مركز الفنون الدرامية والركحية بجندوبة:50 مليونا للتسيير و800 لتهيئة سينما الكازينو
نشر في الشروق يوم 29 - 09 - 2018


تونس (الشروق)
بميزانية أولية قدرت بخمسين ألف دينار تم يوم الخميس الفارط افتتاح مركز الفنون الدرامية والركحية بجندوبة على أن تنطلق نشاطاته الفنية والركحية غدا الأحد 30 سبتمبر 2018 بعد التدشين الرسمي ، وذلك بتكريم ثلة من رواد الحركة المسرحية بالجهة بفضاء المركز.
وفي حديثه للشروق ذكر مدير مركز الفنون الدرامية والركحية بجندوبة لزهر فرحاني ان المقر الحالي للمركز هو وقتي وهو في الأصل فضاء خاص بالمندوبية الجهوية للثقافة بالجهة مضيفا انه سيتم استغلال قاعة سينما الكازينو(مغلقة حاليا )كمقر رسمي للمركز ... وأفاد لزهر فرحاني ان الميزانية المرصودة من طرف وزارة الشؤون الثقافية لمشروع المقر الرسمي للمركز حددت ب 800 ألف دينار ولم يتم تحديد موعد انطلاق الأشغال بعد.
من جهة أخرى ذكر مدير مركز الفنون الدرامية والركحية بجندوبة ان المقر الحالي لا توجد فيه قاعة عروض لذلك سيتم استغلال قاعة المركب الثقافي المحاذي له حسب تصريحه مضيفا ان تهيئته كلّفت وزارة الثقافة تقريبا 20 ألف دينار اما عن الميزانية المرصود اليه ذكر لزهر فرحاني انها قدرت ب50 الف دينار وهي ميزانية تسيير على ان يتم الترفيع فيها مستقبلا على حد قوله.
وعن رأيه في الاستغناء عن قاعة سينما لفائدة الفنون الدرامية قال لزهر فرحاني ان القاعة مغلقة منذ سنوات وان يتم استغلالها لصالح المسرح والأنشطة الثقافية خير من ان تصبح محلا تجاريا أو مقهى مثلما حصل في قاعة سينما الكاف وغيرها من القاعات الأخرى التي تحوّلت الى فضاءات تجارية على حد تعبيره.
وستشهد الجهة مع افتتاح مركز الفنون الدرامية والركحية عدّة أنشطة ثقافية وفنية من خلال عرض عدنان الهلالي «وقت الأجبال تغني». وتتواصل احتفالات الجهة بتقديم عرض Mapping (الإسقاط الضوئي) إلى جانب تجليات رقص مسرحي وجملة من الأشرطة السينمائية بدار الثقافة ببوسالم ، وتختتم السهرة بعرض لمسرحية «الأرامل» لوفاء الطبوبي. وسيكون الفضاء فرصة لنشأة مختبرات مسرحية مختلفة ضمن مساحة نقاش وتبادل ثقافي وفكري مفتوح ، واعدا بإنتاج أعمال مسرحية متقنة ذات شخصيات بقيمة واسعة وقوة معتبرة. وسيقوم المشروع الفني على خلق خصوصية واختلاف وإثراء المشهد المسرحي في جندوبة ويتأسس على استنطاق جماليات غير سائدة بالعودة إلى الثقافات الشعبية والفرجة الفولكلورية المتنوعة في مفرداتها ومكوناتها وتلاقحها واندماجها وعطاءاتها. والغاية القصوى من مشروع لطالما نال من خيال مبدعي الجهة هو إشاعة ثقافة المسرح وخلق نواة جمهور مسرحي جديد.
كما سيسعى المركز إلى تكوين كفاءات مسرحية في مختلف مكونات العرض المسرحي. وسيتين الفرصة لبعض الفرق الموسيقية الشعبية للعمل والبحث والتجديد، إذ يمثّل التراث همزة الوصل بين الماضي والحاضر للحفاظ على الهوية وتأصيل الجذور الممتدة عبر السنين.
اما على مستوى التكوين يعتزم مركز الفنون الدرامية والركحية بجندوبة الاهتمام بدور المسرح في المدارس وفي دور الشباب والثقافة ومراكز الفنون الدرامية وتسليط الضوء على المواهب. ومن المشاريع التي ينوي المركز التركيز عليها مشروع مختبر التكوين المسرحي ، الذي سيهتم بشاعرية الجسد في مجال المسرح من خلال التركيز على حرفية الممثل وعلى البانتوميم والكوريغرافيا وتوظيف الأقنعة ، هذا إلى جانب البحث في الحركات الدرامية مع التركيز على الفضاء الركحي والحركي في علاقتهما بالسينوغرافيا الجسدية والحركية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.