نددت بالعنف الأمني.. نقابة الصحفيين تحمل الحكومة مسؤولية الاعتداءات التي طالت الصحفيين    الهايكا توجه لفت نظر إلى قناة أم.تونيزيا    أبرزاهتمامات الصحف التونسية ليوم الجمعة 27 نوفمبر    بن حمودة: قانون المالية التعديلي فيه مخاطرة كبيرة    أبطال افريقيا (النهائي) : التشكيل المتوقع لمباراة الزمالك والأهلي    تجربة تدريبيّة جديدة لوسام النوالي    يوم تاريخي في المنستير.. الاتحاد يطرق أبواب القارّة الإفريقية    مستقبل سليمان يواجه النادي البنزرتي وديّا    ‫ليلة ساخنة في الجبل الاحمر : جلسة خمرية تنتهي بمعركة وطعنات ‬    ‫معركة تكشف عن شبكة لترويج المخدرات بولاية القصرين ‬    عاجل: كهل يطعن زوجته بسكّين .. وهذه التفاصيل    باجة.. وفاة رجل وإصابة 18 شخصا بفيروس "كورونا"    حدث اليوم: الأمم المتحدة تعتبر أن الوضع مازال هشّا وخطيرا في ليبيا: فشل مفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة    جيش "جبهة البولساريو" يهاجم قواعد ومراكز تجمع القوات المغربية    إيقاف اكثر من 1200 شخصا مفتش عنهم في حملات أمنية    بنزرت.. تقدم موسم جني الزيتون    وادي مليز...إيقاف شخصين وحجز مبلغ مالي وكمية من الكوكايين    القيروان...يعاني من اضطرابات نفسيّة يسدّد طعنة قاتلة لوالدته    دار شعبان الفهري: سرقة 3 حواسيب و1200 دينار من مدرسة    القضاء العادل يحمي البلاد والعباد    العدل أساس العمران وتقدم البلدان    مجموعة من خريجي إدارة أوباما... من هم رجال بايدن لقيادة العالم ؟    الدوري الأوروبي: تأهل أرسنال وليستر سيتي وهوفنهايم إلى دور ال16    هيكل المكي: من المنتظر أن تطلب الحكومة التفويض للبنك المركزي لتمويل الميزانية في فصل إضافي جديد    بين مطار قرطاج وميناء حلق الوادي:إحباط عمليتي تهريب مخدرات    الواقعي والخيال في رواية «حذاء إسباني» عندما تتحوّل رحلة الموت إلى قصة إنسانية رائعة    بسبب مسلسلها.. هذا ما فعلته درة مع جمهورها    التيار الديمقراطي يساند الاحتجاجات القانونية والسلمية    على العريض ل"الصباح نيوز" : اذا كان الحوار الوطني اقتصادي او اجتماعي "الأليق" ان يكون تحت إشراف رئاسة الحكومة    دقيقة صمت في جميع مسابقات «يويفا»    الوضع الوبائي بمختلف الولايات: الجمعة 27 نوفمبر 2020    وزارة الصحة .. تجاوزنا عتبة 3 آلاف وفاة جراء كورونا    فيديو.. الحكم التونسي بن ناصر يستعيد ذكرياته مع هدف مارادونا الشهير    كلمة منتظرة نهاية الأسبوع لرئيس الجمهورية    بلجيكا تحاكم دبلوماسيا إيرانيا للاشتباه بتورطه في محاولة تفجير قرب باريس    البرلمان الأوروبي يضغط لفرض عقوبات على تركيا الشهر المقبل    نصف المعاملات المالية تتم بصكوك    أولا وأخيرا: تنسيقيات الصعاليك    معهد الرصد الجوي يحذر من هبوب رياح قوية    صور: حشود غفيرة في وداع أسطورة كرة القدم مارادونا والحياة تتوقف في الأرجنتين    منظمة السياحة العالمية «تبشّر» تونس    ألمانيا.. حوالي 23 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا والحصيلة تتجاوز المليون    الصحة العالمية: قد نعود إلى الوضع الطبيعي العام القادم    ترامب: تسليم لقاح ضد فيروس كورونا سيبدأ الأسبوع المقبل    انفجار نجمي غريب يحير علماء الفلك منذ 350 عاما    المشاحنات بين الأشقاء تطور مداركهم العقلية والعاطفية    ترامب: إذا صادقت الهيئة الانتخابية على فوز بايدن..فقد ارتكبت خطأ!    وفاة الفنان المغربي محمود الإدريسي متأثرا بإصابته بالكورونا    تونس تبدأ العمل على وضع برنامج لتحسين الجودة المرتبطة بالمصدر    قيس سعيد يستقبل الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية    نيجيري يرتبط بستّ نساء جميعهنّ حوامل منه في نفس الوقت    أبو ذاكر الصفايحي يعجب من هذا الرجاء: هل يعتقد بيلي حقا ان هناك لعب كرة في السماء؟    مصممة أزياء صينية تصنع ملابس جديدة من القش والأعشاب    ‫يوميات مواطن حر: ذاكرة غدي فقدتها‬    ‫محمد المحسن يكتب لكم: ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان، بل بذاكرته المنقوشة في المكان..سلام..هي تونس‬    زغوان.. تراجع حجم الاستثمارات في القطاع الفلاحي بنسبة 83 بالمائة خلال ال10 أشهر الأخيرة لسنة 2020    مسلسل «احكي يا واد» لنورالدين الورغي وحمادي عرافة ...التصوير في ماي 2021 و البث في رمضان 2022    114 عملية حجز في حملات للشرطة البلدية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اسألوني.. يجيب عنها الأستاذ الشيخ: أحمد الغربي
نشر في الشروق يوم 16 - 11 - 2018

أسئلة متنوعة من قراء جريدة الشروق الأوفياء تهتم بكل مجالات الشريعة الإسلامية السمحة فالرجاء مراسلة هذا الركن على العنوان الالكتروني:[email protected] أو على رقم الهاتف الجوال:24411511 .
السؤال الأول
كيف يتوب الإنسان إلى الله تعالى وهو يملك مالا متأتيا من حرام؟
الجواب:
أظنّ أن السائل الكريم يعني في سؤاله (كيف يتصرّف في هذا المال الحرام بعد توبته). نقول له إن الله تعالى نهانا عن أكل مال الحرام وأن الله لا يقبل التصدق إلا بالمال الحلال لأن اللّه طيب لا يقبل إلا طيبا وأن القليل من الحرام في بطن الإنسان يمنع قبول الدعاء ويؤدي في الآخرة إلى النار ولذا أنصح السائل أن يتخلص من هذا المال بعد توبته وذلك بردّه إلى صاحبه أو إلى ورثته إن عرفهم وإلا وجب التصدق به تبرؤا منه لا تبرعا للثواب .
السؤال الثاني
قال الله سبحانه وتعالى ( إنّ الله وملائكته يصلّون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلّوا عليه وسلّموا تسليما). فكيف يصّلي الله على نبيه عليه الصلاة والسلام ونحن نعلم أن الله تعالى هو المعبود ؟
الجواب:
هذه الآية التي أوردتها في سؤالك رقمها 56 من سورة الأحزاب.أمّا بخصوص سؤالك فنقول إن كلمة الصلاة أو ما اشتقّ منها قد وردت في القرآن الكريم بثلاثة معان هي:1) العبادة أي أحد أركان الإسلام الخمسة كما ورد في قوله تعالى (إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَّوْقُوتاً ) (النساء/ 103). 2) الدعاء مثل قوله تعالى (خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِم بِهَا وَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلاَتَكَ سَكَنٌ لَّهُمْ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ )(التوبة/103).3) الثناء وهو كما جاء في الآية رقم 56 من سورة الأحزاب التي وردت في سؤالك. قال بن كثير في تفسيرها:(والمقصود من هذه الآية أن الله سبحانه أخبر عباده بمنزلة عبده ونبيه عنده في الملأ الأعلى بأنه يثني عليه عند الملائكة المقربين وأن الملائكة تصلي عليه ثم أمر تعالى أهل العالم السفلي بالصلاة والتسليم عليه ليجتمع الثناء عليه من أهل العالمين العلوي والسفلي جميعا).
السؤال الثالث
أملك أرضا مهيأة للبناء ومقسمة إلى قطع معدة للبيع. هل تجب فيها الزكاة؟
الجواب:
ما دامت الأرض المذكورة والمعدة للبناء والبيع لم تجلب مالا أي لم تبع بعد فلا زكاة فيها. وأمّا إذا بيعت وقبض ثمنها ومرّ عليه حول كامل وقد بلغ النصاب( نصاب هذا العام 1440ه هو 8904د) فإنك مطالب بإخراج الزكاة عنها ومقدارها ربع العشر (2,5%).
السؤال الرابع
ما رأي الدين في مصارعة الكباش هذه الظاهرة التي أصبحت منتشرة بين أوساط الشباب والكهول ؟
الجواب:
بداية نقول إنّ الإسلام قد وجّه عنايته إلى الحيوان وبرزت رحمة النبي صلى الله عليه وسلم بالحيوان في كثير من الأحاديث النبوية الشريفة وتتجلى مظاهرها فيما يلي:1)عدم حبس الطعام عن الحيوان وتجويعه وإهماله، قال النبي عليه الصلاة والسلام (عذبت امرأة في هرة حبستها، لا هي أطعمتها وسقتها إذ حبستها، ولا هي تركتها تأكل من خشاش الأرض ) البخاري.2) تيسير إطعامه والعناية به وقد أخبر صلى الله عليه وسلم أن رجلا نزل بئرا فسقى كلبا يلهث من شدة العطش فشكر الله له فغفر له.3)عدم اتخاذ الحيوان أداة للهو مثلما هو الشأن في مصارعة الكباش والثيران والديكة وغيرها لما يترتب عن تلك المصارعة من إذاية للحيوان قد يؤدي به إلى الموت وهذا في نظر الإسلام حرام .
السؤال الخامس
ابني الوحيد ليس من صلبي أخذته من المستشفى ولكن عندما بلغ عشر سنين وعند اطلاعي على أمور الدين قررت معرفة أبويه وكم كانت فرحتي كبيرة عندما عرفت أن أبويه قد تزوجا بعد ولادته. كيف التكفير على الخطإ؟ هل أعلم ابني بحقيقة نسبه؟ هل يجوز له الميراث؟
الجواب:
بداية نبيّن أن الدين الحنيف قد حرّم التبني باعتبار أن الطفل ولد للمتبني له أحكام الولد فهذا لا يجوز وقد أبطله الله في القرآن في قوله تعالى(وَمَا جَعَلَ أَدْعِيَاءكُمْ أَبْنَاءكُمْ ذَلِكُمْ قَوْلُكُم بِأَفْوَاهِكُمْ وَاللَّهُ يَقُولُ الْحَقَّ وَهُوَ يَهْدِي السَّبِيلَ* ادْعُوهُمْ لِآبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِندَ اللَّهِ) (الأحزاب:45) وبالمقابل حضّ على الإحسان إلى الطفل سواء كان يتيما أو لقيطا وأمر بكفالته وتربيته التربية الصالحة ، وتوجيهه التوجيه السليم ، وتعليمه ما ينفعه في دينه ودنياه دون أن ينسبه إليه. وما دمت قد عرفت والديْه الحقيقيين فأنصحك بأن تعلم ابنك الذي تبنيته بحقيقة نسبه ولك أجر كبير عند الله لأنك ساهمت في لمّ شمل عائلة مشتتة.أمّا مسألة أحقيته في الإرث فلا حق له فيه باعتبار أنه ليس من صلبك.ولكن ما يمكن لك فعله تجاهه هو أن تحسن إليه وتهب له شيئا من مالك.
والله أعلم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.