مواجهات في القيروان مسقط رأس الشاب «أيّوب» المتوفي في مركز الحرس..غاز مسيل للدموع وإيقافات    ماذا يعني دعم جلاد للحكومة؟    توننداكس ينهي آخر حصة في الأسبوع على ارتفاع    وزير السياحة: تونس أصبحت وجهة سياحية علاجية واستشفائية بامتياز    تظاهرة بعنوان فخار سجنان فخرنا    إطلاق سراح التونسيين المختطفين في ليبيا    حي ابن خلدون .. معركة ضارية بالأسلحة البيضاء بسبب خلافات بين مروّجي المخدّرات    الكاف ..وفاة عامل إثر سقوطه من مبنى عال    ماذا وراء تهديد «الستاغ» بقطع الكهرباء؟ ..شبكة الكهرباء مهدّدة بالانهيار بسبب «الدولار»    ينتظم في مارس القادم .. 7مسرحيات في مسابقة مهرجان عزالدين قنون    مهرجان واغادوغو السينمائي .. «فتوى» و«في عينيا» في المسابقة الرسمية وتكريم للراحل الطيب الوحيشي    شرع الحبيب جغام في إعداده .. حوارات صالح جغام الإذاعية مع الرواد في كتاب    الحديث الديبلوماسي.. اتحاد المغرب العربي .. من واجب هذا الجيل ألاّ يترك الشعلة الوحدوية تنطفئ ؟    بيل غيتس: لا أستحق أموالي.. كسبتها بفعل الحظ    هذه الليلة: تونس تصنع الحدث في هوليوود    «ديقاج» للغنوشي في المكنين    وزير الخارجية يشارك في مؤتمر ميونيخ للأمن ويلتقي عددا من نظرائه ومسؤولين رفيعي المستوى    الرابطة المحترفة 1/ الجولة 14/ مباراة مؤجلة : فوز النجم الساحلي على مضيفه الشبيبة القيروانية 2-صفر    اليوم : ذكرى رحيل الأستاذ الذي لن ننساه    التوصيات الختامية للمشاركين في المؤتمر الدولي “صورة المرأة في كتب الأطفال : النص والرسومات”    محمد الحبيب السلامي يسأل : هل الحياة في تونس نعمة ؟    الشوكولاتة تقلل من اضطرابات القلب المختلفة    حجز 3 أطنان من المواد الغذائية المدعمة    بن قردان: معركة بين اجوار ببنادق الصيد!    مسرحية ''هوامش على شريط الذاكرة'' لأنور الشعافي: عندما تكون ذاكرة الناس متذبذبة تتصدّرها الأحداث الهامشية    ليبيا.. اطلاق سراح رئيس جهاز الأمن الخارجي في عهد القذافي    الأسد: سوريا تخوض 4 أنواع من الحروب.. واردوغان أجير صغير عند الامريكان    دورة بوينس ايرس ..مالك الجزيري يغادر من الدور الاول    امرأة تحرم الايرانيين من متابعة مباراة بايرن ميونخ    أحمد الصديق: نسعى إلى فرض استقالة الحكومة لا إسقاطها    تحكيم تونسي للقاءالسوبر بين الترجي والافريقي    الدوري الاسباني (جولة 24): جيرونا يسقط الريال في معقله    القصرين : إصابة تلميذ بالتهاب الكبد الفيروسي صنف « أ »    يوسف السرايري يدير مباراة السوبر التونسي بين الترجي والنادي الافريقي    حمة الهمامي: العتبة الانتخابية لا تخدم الديمقراطية بل تقوّي الاحتكار السياسي لحزبين أو ثلاثة    سوسة :إلقاء القبض على 04 أشخاص من أجل ترويج الأقراص المخدرة    نتائج سبر الآراء: النهضة تتقدم في التشريعية ..تراجع غير مسبوق للنداء والشاهد الأول في الرئاسية ومفاجأة في هوية ملاحقه    الجامعة في ورطة بمناسبة سوبر الدوحة ؟    على طريقة رجال المافيا: معارك ليلية بالأسلحة البيضاء..مطاردات ورعب بين مروّجي المخدرات في الكرم .. وحيتان كبرى متورطة!    سليانة: جثة امرأة مذبوحة في منزلها ..وشكوك حول هذا الشخص    ترامب يطالب أوروبا باستعادة ”الدّواعش” ويهدد بإطلاق سراحهم    حجز 11 طن من الخضر والغلال    الستاغ تتعرض إلى أزمة مالية خانقة ومهددة بالإفلاس....    أكثر من 41 ألف شخص شاركوا في احتجاجات 'السترات الصفراء'' للسبت الرابع عشر في أنحاء فرنسا    شيوخ السعودية: يجوز للأمير محمد بن سلمان الصعود فوق الكعبة!!    شيوخ السعودية: يجوز للأمير محمد بن سلمان الصعود فوق الكعبة!!    حافظ السبسي: لا خيار لنا غير ترشيح الباجي قائد السبسي للرئاسة    الاحد: سحب عابرة والحرارة تصل الى 18 درجة    تونس: إلقاء القبض على شخص من أجل ارتكابه لجريمة القتل العمد    الكرة الطائرة: اليوم أمام سبيد بول اللبناني..الترجي في طريق مفتوح نحو الانتصار الثالث    قطار المغرب العربي يعود للحياة..    أخصائي الشروق..الغذاء الصناعي مصدر للأمراض (4)    الجلسة العامة السنوية العادية لرابطة الأجيال 16 فيفري 2019    مدينة الثقافة بالعاصمة تحتضن تظاهرة يوم الثقافة بولاية زغوان    السعودية.. وفاة شخصين بسبب فيروس "كورونا"    صدور العدد الجديد لمجلة «جوهر الإسلام»    المستاوي يكتب لكم : اليوم اربعينية فضيلة الشيخ محي الدين قادي رحمه الله    توفيا في نفس اليوم ..نسر جلمة ينعى رئيسه وكاتبه العام السابقين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في دار الثقافة أبن خلدون .. جمعية النساء المغاربيات تحتفي بمنى الشيمي
نشر في الشروق يوم 16 - 01 - 2019

بالاشتراك مع دار الثقافة ابن خلدون المغاربية نظمت جمعية الكاتبات المغاربيات بتونس مساء الجمعة 11 جانفي ندوة أدبية على شرف الروائية المصرية منى الشيمي التي تزور تونس بصفتها عضو لجنة مسابقة أبو القاسم الشعرية، أدارت الندوة عضوة الجمعية الشاعرة ريم القمري، وقدمت الكاتبة ورئيسة الجمعية فاطمة بن محمود مقاربة نقدية بعنوان « خصائص الكتابة الروائية في ثلاثية منى الشيمي « من خلال رواياتها « لون هارب من قوس قزح « و»بحجم حبة عنب « ووطن الجيب الخلفي».
خصائص الكتابة الروائية عند منى الشيمي
أهم ما جاء في هذه المقاربة التي انطلقت فيها فاطمة بن محمود بتلخيص للروايات الثلاث هي مكانة الذات في روايات الشيمي والتي تبدو في مواجهة المجتمع بما هو موروث اجتماعي معقد وفي مواجهة القوى الميتافيزيقية التي تجعل الإنسان يتساءل عن مصيره وفي مواجهة الواقع استنادا إلى التاريخ لفهم حقيقة الحاضر الملتبس، أبرزت فاطمة بن محمود في مداخلتها النقدية أن هذه الذات لها علاقة بالجسد ليس في بعده الإيروتيكي بل في بعده الأنطولوجي بما هو تعبير عن مواقف الإنسان كما يبدو في روايات منى الشيمي وهنا تحدثت عن الجسد الخاص والجسد العام بالمعنى الذي يحدده الفيلسوف ميرلوبنتي، هذا الجسد يشهد أنواعا مختلفة من الصراع الذي يتطور عند منى الشيمي من رواية إلى أخرى يبدأ في مواجهة سلطة المجتمع ثم سلطة الميتافيزيقا وسلطة التاريخ وينتهي بأزمة الهوية التي تتشكل في روايات منى الشيمي وتبلور من رواية إلى أخرى تكشف من خلالها عن تغير أسئلة الهوية في الأدب العربي من سؤال «من نحن» إلى سؤال «كيف نكون».
أسئلة الحضور للروائية المصرية منى الشيمي كانت في جوانب مختلفة من مسيرة الضيفة التي أشارت إلى الصعوبات التي واجهتها في بداية مسيرتها الأدبية بحكم أنها كانت تعيش في صعيد مصر وأنها كانت تتمنى أن يقرأ لها الأهالي في نجع حمادي لكنها تتفاجئ الآن بأن قراءها من كل الوطن العربي كما أكدت على أن القيمة الأدبية للنص هي التي تجعله يدافع عن نفسه ويفرض وجودها، كما تعرضت إلى المشهد الأدبي المصري وأكدت أن الرواية المصرية الآن تشهد نضجا وتطورا وتبرز أسماء كثيرة لها ما تضيفه لمدونة السرد العربي.
نافذة على الأدب المصري
بالنسبة لهذه الندوة فقد تحدثت عنها فاطمة بن محمود واعتبرتها مهمة لأنها تفتح نافذة عل الأدب المصري من خلال الروائية منى الشيمي التي لها العديد من الإصدارات القصصية والروائية والتي تحصلت من خلالها على جوائز مهمة مصرية وعربية من ذلك ان رواياتها التي اعتبرتها فاطمة بن محمود ثلاثية قد تحصلت جميعها على جوائز فرواية « لون هارب من قوس قزح تحصل على جائزة الهيئة المصرية لقصور الثقافة سنة 2003 ورواية « بحجم حبة عنب» تحصلت على جائزة ساويرس في مصر ووصلت الى القائمة الطويلة في جائزة البوكر العربية لسنة 2016 ورواية « وطن في الجيب الخلفي» تحصلت على جائزة كتارا لسنة 2017.
قراءات شعرية على شرف الضيفة:
في خاتمة اللقاء قرأ بعض الحاضرين من الشعراء قصائد تكريم للضيفة من ذلك قرأت سلوى الرابحي والمغربية ليلى نسيمي كما أهدتها الفنانة شيراز الجزيري واحدة من أغانيها باللغة الاسبانية صاحبتها رقصة فلامنكو. واهدت جمعية الكاتبات المغاربيات بعض الهدايا التذكارية للروائية المصرية التي كان يصاحبها في هذا اللقاء زوجها الاعلامي المصري الكبير أسامة الرحيمي. حضر اللقاء كوكبة من الاسماء التونسية الأدبية مثل مسعودة بوبكر وعبد العزيز بن عبد الله وسلوى الرابحي وليلى نسيمي وخالد الدرويش وغيرهم كما واكبته السيدة بختة الوسلاتي مديرة دار الثقافة ابن خلدون المغاربية التي يسّرت مشكورة هذا اللقاء في توقيت استثنائي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.