''عتيد'' تتقدم بطلب لهيئة الانتخابات للاطلاع على قائمة النواب المُزكّين لمترشحين لمنصب رئيس الجمهورية    إياد الدهماني: إجتماع مرتقب بين رئيس الدولة ورئيس الحكومة للنظر في مسألة استقالة وزير الدفاع، عبد الكريم الزبيدي    انطلاقة موسم حماية صابة التمور باستعمال اغشية الناموسية    ''توننداكس'' يتراجع ب3ر0% في اقفال الاسبوع    انطلاق المرحلة قبل الاخيرة من تحضيرات المنتخب التونسي لكرة السلة للمونديال بمشاركة مايكل رول ومراد المبروك    بلاغ مروري بمناسبة مباراة الدور النهائي لكأس تونس في كرة القدم    بعد تهديد النجم والصفاقسي بالانسحاب من النهائي...الجامعة على الخط (متابعة)    إنقاذ 5 تونسيين تعطّب مركبهم شرق منطقة العطايا، (جزيرة قرقنة)، كانوا يعتزمون اجتياز الحدود البحرية خلسة في اتجاه السواحل الإيطالية    في كليبها يا روحي ويا دادا.. يسرا محنوش بلوك جديد    وعد بتكريمه عند موته/ جورج وسوف يقاضي مدير مهرجان قرطاج ولطيفة تتضامن معه    من بينهم اطار بالشركة و«بنكاجي»: الاطاحة بعصابة السطو على مدير أمام بنك بالعاصمة وسيارة رباعية الدفع استعملت للمخطط    تونس تتسلم الدفعة الاولى من القطارات الكهربائية الجديدة    سعد المجرد يعود إلى المغرب بتصريح مؤقت منعه من دخول تونس    مداهمة منزل داعشي تونسي قتل في سوريا صحبة والدته    من بينهم طفلين وامراتين: 5 بطاقات ايداع بالسجن في قضية قتل كهل سحلا في قفصة(متابعة)    البوصلة' و'كلنا تونس' تطالبان هيئة الانتخابات بنشر قائمة النواب المُزكّين لمترشحين للانتخابات'    وزارة التجارة تنفي الترفيع في أسعار الأدوات المدرسية    بلاغ مهرجان قرطاج حول تذاكر حفل عاصي الحلاني المؤجل    التوقعات الجوية لبقية اليوم وهذه الليلة    كوريا الشمالية تطلق صاروخين باليستيين    ليلى علوي تنعي مدير ايام قرطاج السينمائية نجيب عياد    ''إنستغرام'' يضيف خاصية جديدة للإبلاغ عن المحتوى المزيف    خلال حفل زفاف بقرمبالية.. 5 أشقاء أجهزوا على شابين طعنا بسكين    بداية من اليوم: بإمكانك الحصول على رخصة السياقة فور نجاحك في الاختبارات    انقطاع المياه أيام العيد.. الشاهد يعيّن لجنة تحقيق    قبل 24 ساعة من النهائي..البنزرتي يحدّد وصفة تتويج النجم    غياب بارز في صفوف ريال مدريد خلال الجولة الأولى من الدّوري الإسباني    مقاومة حشرات الصيف ..كيفية طرد الذباب الصغير من المنزل    نصائح جدتي..كيف تنظفين الرخام؟    لصحتك في الصيف..تتزايد الاصابات بها صيفا ..النوبة القلبية أسبابها وطرق الوقاية منها    "النساء الديمقراطيات" تدعو لاقامة حافلة انتخابية مواطنيَّة لحث النساء الريفيات على الانتخاب    الخطوط التونسية تدعو حرفاءها إلى التواجد بالمطار قبل3 ساعات من موعد الإقلاع    نابل.. القبض على شخص من أجل السرقة من داخل سيارة    مرتجى محجوب يكتب لكم: عندما يستخدم الغنوشي ورقة عبد الفتاح مورو    الدنمارك ترد على ترامب: لن نبيعك ال50 ألف مواطن    حسان الدوس ل"الصباح نيوز": أسعى الى الانتشار عربيا.. وقريبا أخوض بطولة فيلم تونسي    حلق الوادي.. متساكنو الجهة يحيون خرجة المادونا من كنيسة سان أوغستان    ألفة يوسف: عندما تفهم    بعد أن إختفت أمس من منزلها في القيروان: العثور على الطفلة ''ياسمين'' في المنستير    تونس:استقرار نسبة البطالة في حدود 15.3 بالمائة..وتسجيل أعلى نسبة في الجنوب الغربي    سعيدة قراش ترد على منتقدي لباسها في عيد المرأة: جُبّتي تونسية وأفتخر    حديث الجمعة: وفي أنفسكم    بورصة تونس: نتائج 70 شركة مدرجة بلغت مجتمعة سنة 2018 زهاء 1920 مليون دينار وسط تراجعات طالت قطاعات استهلاكية كبرى    منبر الجمعة..الإيمان بالقدر جوهر الإسلام كله    الكلمة الطيبة ترفع صاحبها    أسباب النزول    غالية بنعلي تحمل جمهور قرطاج في رحلة طربية بامتياز    ارتفاع عدد السياح الجزائرين الوافدين إلى تونس    وحيد خليلوزيتش مدرّبا جديدا للمنتخب المغربي    تراجع المبالغ المرصودة لإعادة تمويل البنوك    اليوم: اعلان نتائج توجيه بقية التلاميذ المتفوقين في ‘النوفيام'    ليبيا: إحباط هجوم جديد لقوات حفتر..    بعد قرار جبل طارق الإفراج عنها.. الناقلة الإيرانية تستعدّ للمغادرة    درصاف القنواطي تدير اولى مبارياتها في الألعاب الأفريقية    الجيش السوري يستعيد قريتيْن جديدتيْن في إدلب    برنامج أبرز مباريات اليوم الجمعة و النّقل التلفزي    سنية بالشيخ ل”الشاهد”: مرضى السرطان سيحصلون على الدواء مباشرة بعد تشخيص المرض    وباء الحصبة يغزو العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«الشروق» تحقق في استدراج أطفال بين 9 و16 سنة عبر الفايسبوك..اغتصاب 15 طفلا وفيديوهات فضحت الكارثة

15 طفلا او اكثر من مناطق الزهراء وبن عروس ورادس والمروج تبين انهم تعرضوا للتحرش وللاغتصاب من قبل عصابة يتزعمها شاب من مواليد 1984 عاد مؤخرا من المانيا...
تونس – الشروق :
«الشروق» في الزهراء ورادس والمروج من ولاية بن عروس اين كان لنا لقاء مع عائلات المتضررين الذين تم استدراجهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي ...
عشرات الاطفال الذين تعرضوا للتحرش لم يتشجعوا لإخبار عائلاتهم بانهم ضحايا ابتزاز من شخص تعرفوا عليه عبر شبكات التواصل الاجتماعي «الفايسبوك» ولكن الضحية عدد 15 تشجع واتجه لوالده واعلمه بان هناك صاحب صفحة فايسبوكية يتحرش به ويرسل له مقاطع فيديو اباحية وجنسية وحاول في عديد المناسبات التهرب منه ولكنه كان يعثر عليه وهو ما جعل والد الطفل يقرر تقديم شكوى لوحدات الامن بحمام الانف التابعة لإقليم الشرطة ببن عروس لإيقاف التهديدات التي يتعرض لها ابنه من قبل هذا الشخص المجهول .
الكمين
تم اعلام النقيب مريم رئيسة الفرقة المختصة في البحث في جرائم العنف ضد المرأة والطفل بحمام الانف عن وجود عمليات اعتداءات جنسية متعلقة بأطفال ليتم نصب كمين محكم للمتهم وطالب الامنيون من الطفل التواصل مع المتهم واعلامه بضرورة الالتقاء به بصفة مباشرة وهو ما تم فعلا ليتم القبض عليه من قبل الوحدات الامنية التابعة للفرقة المذكورة واثر الاطاحة به تم استشارة النيابة العمومية التي اذنت بدورها بفتح تحقيق وتفتيش صفحة «الفايسبوك» التابعة للشاب المقبوض عليه في كمين امني .و في هذا السياق اكد ايضا الناطق الرسمي باسم الادارة العامة للأمن الوطني بوزارة الداخلية العميد وليد حكيمة «للشروق» انه تم القبض على المتهم من قبل وحدات الفرقة المختصة للبحث في جرائك العنف ضد المرأة والطفل بحمام الانف وهو شاب من مواليد 1984 وانطلقت التحقيقات معه باستشارة النيابة العمومية .
العصابة وزعيمها
حسب المعلومات التي تمكنت «الشروق» من الحصول عليها فان المتهم من مواليد 1984 عاد مؤخرا من المانيا بعد القبض عليه من قبل الامن الالماني بعد تورطه في عمليات سرقة ونهب واعتداءات على المواطنين واثر عودته مباشرة قام بفتح صفحات في شبكات التواصل الاجتماعي «الفايسبوك» واطلق اسماء مستعارة على نفسه وانطلق في جرائمه الجنسية واستهدف الاطفال كما ساعده في ذالك عناصر اجرامية تعرف عليهم في «الفايسبوك « وانطلقت اول جريمة منذ اشهر حيث قام باستدراج طفل 10 سنوات وقام بالتحرش به وهدده بمقاطع فيديو جنسية حسب ما اكده مصدرنا مضيفا ان الشاب معروف بميولاته الجنسية المشبوهة كما انه متورط في قضايا عنف .
وأضاف محدثنا انه من بين الاحياء التي تعرض فيها عدد من الاطفال للتحرش الجنسي والاغتصاب والتهديد بمقاطع فيديوهات جنسية على غرار احياء محمد علي والشعبية والملاسين بحمام الانف وبالزهراء وبرادس الملاحة ورادس وعدد من مناطق تونس الجنوبية .
الضحايا
وفي الاطار ذاته كشف مصدر «الشروق» ان عدد الضحايا الذين تعرضوا الى عمليات اغتصاب وتحرش تجاوز 15 طفلا من بينهم 4 فتيات تتراوح اعمارهم بين 6 و13 سنة وجلهم من عدد من المناطق والاحياء الشعبية في ولاية بن عروس كما اضاف مصدرنا في هذا السياق ان من بين الضحايا طفل يبلغ من العمر 11 سنة قام بإبلاغ والده ولكن رفض تقديم قضية خوفا من الفضيحة مما جعل ابنه يعاني من ازمة نفسية الى حد كتابة هذه الاسطر ورغم محاولتنا الاتصال بالأب الا انه رفض التصريح متعللا من خوفه من انتقام عائلة المتهم ورغم التطمينات التي اردنا ايصالها له لكنه تمسك بالرفض وعدم اعلام وحدات الامن .
الكارثة
«الشروق» كان لها لقاء مع والد احد الضحايا اين التقيناه في منطقة حمام الانف وكان في وضعية نفسية سيئة حيث اكد لنا ان ابنه البالغ من العمر 13 سنة تعرض للتحرش من المتهم البالغ من العر 35 سنة وكان يهدده بصور اباحية ومقطع فيديو مضيفا ان ابنه يعاني من امراض عديدة بسبب ما تعرض له ومن جهة اخرى تم مطالبة عائلات الضحايا بالتوجه الى رئيسة الفرقة المختصة في البحث في جرائم العنف ضد المرأة والطفل بحمام الانف لتقديم قضايا وفي هذا السياق دعا اطار امني بحمام الانف من خلال «الشروق» كافة العائلات التي تعرض ابنائهم الى عملية اغتصاب او تحرش الى عدم الخوف والتنسيق مع الجهات الامنية وتقديم بلاغات للإطاحة بكل شخص قام باغتصاب الاطفال كما دعاهم ايضا الى ضرورة مراقبة صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بأطفالهم واعلام الفرق المختصة في الدفاع وحماية الطفل والتي تتمركز في كل المناطق الامنية بكافة انحاء الجمهورية. كما شدد مصدرنا على ضرورة مراقبة تصرفات ابنائهم لاكتشاف اي تغير نفسي او جسدي قد يطرا على اطفالهم .
الكارثة تتواصل
ويذكر ان عمليات التحرش والاغتصاب قد تضاعفت حيث قام استاذ بمدينة صفاقس بالتحرش واغتصاب اكثر من 27 طفلا من بينهم 11 طفلة من تلاميذه وقد اثارت هذه الحادثة غضب الراي العام خاصة انه كان يستدرجهم الى منزله واعطائهم الدروس الخصوصية وبالإضافة الى هذه الحادثة تعرض 4 اطفال اخرين بمدينة نابل الى التحرش والاغتصاب من قبل شاب قام باستقطابهم عن طريق موقع «الفايسبوك» .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.