الإعلان عنه الجمعة المقبل: سيناريو غير متوقع ومفاجأة في هوية «عصفور القصبة» النادر …ووزارة سيادية محمد عبو    يوسف الشاهد: 'تونس على الطريق الصحيح للديمقراطيّة.. وتعيش تجربة تحظى بتقدير قادة العالم'    من هو أبو العطا الذي اغتالته إسرائيل فجر اليوم؟    مسرحية "القلص" لأمير العيوني: حينما يدور حوار عبثي تحت القصف وصوت الرصاص    النجم الساحلي.. غياب الترشحات وتأخير موعد مباراة النجم والأهلي    المكتب الجامعي سينظر في ملفه.. عقوبة في انتظار برون    المنتخب الوطني.. برون يتخلف وبرنامج خاص بالخزري    هند صبري: "طريقة إقالة شراز العتيري هي عودة لطرق وأساليب ثُرنا عليها كتوانسة"    الفنانة التّونسيّة منجيّة الصفاقسي في عمل فني جديد ضمن " الإبتكار" الموسيقي (صورة)    إسماعيل هنية: سياسة الاغتيالات لن تنجح فى تغيير عقيدة المقاومة    نقابة قوات الأمن الداخلي بتوزر: قد نقاطع تظاهرة الكثبان الالكترونية لهذا السبب    تونس: كميات الأمطار المسجلة في مختلف ولايات الجمهورية    سيدي بوزيد .. وفاة عاملة فلاحية دهسا    تونس: إدارة شرطة المرور تصدر بلاغا مروري إثر تهاطل كميات كبيرة من الأمطار    بمعرض سوسة الدولي..نسخة ثانية للصّالون الدّولي للسيّارات    سيدي بوزيد: وفاة عسكري وإصابة 3 آخرين في انقلاب سيارتهم    بوعلي المباركي: اتحاد الشغل يدعو الى الفصل بين رجل الدولة ورجل السياسة في ادارة شأن البلاد    Ooredoo تونس تجدد شراكتها مع النادي الإفريقي    وزير الدفاع بالنيابة يقدّم لرئيس الجمهورية عرضا حول الوضع الأمني العام في البلاد    وفاة تلميذة جرفتها السيول بجندوبة واستياء من تأخّر الاعلان عن تعليق الدروس    الرصد الجوي: التزموا الحذر خلال الساعات القادمة    بن عروس : تفكيك شبكة دعارة ومخدرات نسائية    بالصور: العثور على 4 "مخازن" سلاح وذخيرة بمكان قريب من منطقة الأمن الوطني بقفصة    صفاقس : أسعار الزيتون في سوق قرمدة    تونس تجدد شراكتها مع النادي الإفريقي Ooredoo    البنك المركزي التونسي يكذب الشائعات بشأن اعتماد حلول متعلقة بالعملة الرقمية    الناطق باسم الحماية المدنية لالصباح نيوز: ركزنا فرقنا بمختلف النقاط ..ومستعدون لمجابهة أي طارئ    جندوبة..القبض علي عنصر متشدد    مأزق الرئاسة في النجم يتواصل وشرف الدين قد يجبر على المواصلة مع هيئة إنقاذ    اعترافات طبيب وعسكري متقاعدين يتزعّمان عصابة تدليس وتحيّل    كأس الاتحاد الافريقي: قرعة دور المجموعات    نقل الرئيس الأمريكي الأسبق إلى المستشفى    صفاقس: مركز الامن الوطني باب بحر يطيح باحد بارونات إحتكار التبغ    تقديم العدد الأول من المجلة التونسية لحقوق المؤلف
    مدنين: آخر المستجدات في قضيّة الشاب بشير    أمام تزايد موجة البرد.. وزارة الصحة تقدم نصائح للوقاية من "القريب"    وزارة التعليم العالي تقرر إيقاف الدروس ب5 ولايات    محمد الحبيب السلامي يسأل وينذر    حدث اليوم: رغم رفض بلدانهم فكرة استقبالهم : أنقرة تبدأ ترحيل «دواعش» أوروبا وأمريكا    نابل .. أمطار عزيرة و الدروس تتعطل    راحة ب10 أيام لخليل شمام    صوت الفلاحين ...ماهي الإشكاليات التي يواجهها فلاحو الزراعات الكبرى؟    اسكندر القصري يقترب من النادي البنزرتي    نصائح لزيادة خلايا الدم الحمراء    خطوات عملية لتجنّب مخاطر السّمنة    الأزمة تستفحل: 300 دواء مفقود والنقابات تحذّر    حادثة إختطاف رضيعة من مستشفى: وزارة الداخلية تؤكد ايقاف الفاعلة وتكشف التفاصيل..    محمد بوفارس يكتب لكم : يوميات مواطن حر    جندوبة : تلميذتان تشاركان في الملتقى الوطني للإبداعات الأدبية    منوبة: حجز 15 طنا من السكر المدعم و10 أطنان من مادة السميد في مخزن عشوائي بدوار هيشر    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 12 نوفمبر 2019    الأردن.. إحباط عمليات إرهابية استهدفت موظفين بالسفارتين الأمريكية والإسرائيلية    السفير التركي علي أونانير ل"الصباح": تونس غير معنية ب"موجة" ترحيل "الدواعش".. ولا وجود لاتفاق سري حول مطار النفيضة..    المنجي الكعبي يكتب لكم : متابعات نقدية لتفسير السلامي ‬(2)    صندوق دعم المؤسسات الناشئة يتمكن من تعبئة 65 مليون دينار من البنك الافريقي للتنمية    مستشفى روما للأطفال تقدم دورة لاكتشاف النظام الغذائي الكيتوني    اليوم: تونس تعيش ظاهرة فلكية لن تتكرر قبل سنة 2032    حظك ليوم الاثنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مصر: القبض على معارض بارز بدعوى التخطيط 'لإسقاط الدولة'
نشر في الشروق يوم 26 - 06 - 2019

ألقت مصر القبض امس الثلاثاء القبض على المعارض البارز زياد العليمي وزملاء له بدعوى تآمرهم لإسقاط الحكومة لكن جماعات المعارضة قالت إن حملة الاعتقال تلك تستهدف إحباط استعداداتها للانتخابات التشريعية العام المقبل.
وقالت وزارة الداخلية في بيان إن الشرطة ألقت القبض على العليمي، القيادي في الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي والحركة المدنية الديمقراطية، وسبعة آخرين على الأقل. وأصدرت الوزارة بيانا نسبت فيه إلى العليمي والسبعة الآخرين التورط في خطة حرض عليها ومولها قادة جماعة الإخوان المسلمين في الخارج "للقيام بأعمال عنف وشغب ضد مؤسسات الدولة في توقيتات متزامنة مع إحداث حالة زخم ثوري لدى المواطنين".
ولاحقا قال مصدر قضائي إن نيابة أمن الدولة العليا أمرت بحبس العليمي والآخرين 15 يوما على ذمة التحقيقات التي تجريها معهم. وكان العليمي من أبرز النشطاء خلال انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك الذي مكث طويلا في الحكم،
وذكر شهود أن الشرطة ألقت القبض على العليمي بعد دقائق من مغادرته منزل زملاء له في ضاحية المعادي بجنوب القاهرة حوالي الساعة الثانية و20 دقيقة صباحا بالتوقيت المحلي. وقالت سها بيومي وهي من أصدقاء العليمي لرويترز "بعد حوالي دقيقتين من مغادرته المنزل سمعناه ينادينا.
نظرنا من شرفتنا ورأينا عددا كبيرا من الأشخاص في الزي المدني يدفعونه في سيارة مدنية".
وأضافت "يبدو أنهم كانوا ينتظرونه.. كان كمينا له" مضيفة أن الأشخاص الذين ألقوا القبض عليه عرفوا أنفسهم بأنهم ضباط بقطاع الأمن الوطني. وفي بيان نفت الحركة المدنية الديمقراطية، وهي ائتلاف أحزاب وشخصيات معارضة، أي صلة للعليمي والآخرين المقبوض عليهم بجماعة الإخوان المسلمين المحظورة في مصر حاليا.
وقال أحد زملاء العليمي إنه يعتقد بأن للاعتقال صلة بمسعى الحركة المدنية الديمقراطية لتوسيع قاعدة عضويتها استعدادا للانتخابات التشريعية التي ستجرى العام المقبل.
وقال خالد داود عضو الحركة لرويترز "لا علاقة لنا بالإخوان... أنا فعلا مذهول ولا أعرف لماذا يغضب الأمن لأننا نريد أن نشارك في الانتخابات في إطار القانون والدستور".
وقال المحامي الحقوقي جمال عيد الذي يمثل بعض المتهمين إن عشرة أشخاص على الأقل اعتقلوا في الأيام الماضية وإن التحقيق جار معهم في نيابة أمن الدولة العليا.
وأضاف أن من بين العشرة الذين ألقي القبض عليهم في الأيام الماضية هشام فؤاد وحسام مؤنس وعمر الشنيطي وأحمد العقباوي وحسن البربري.
وقال عيد إن التهم تشمل تمويل منظمة إرهابية ونشر أخبار كاذبة. ووصف القضية بأنها "ملفقة" وتهدف إلى بث الخوف بين المعارضة قبل ذكرى انتفاضة 30 يونيو حزيران 2013 التي أطاحت بالرئيس محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين.
وقالت السلطات إن مرسي تعرض لأزمة قلبية حادة أثناء محاكمته بتهمة التخابر توفي على إثرها. ووصفت جماعة الإخوان وفاة مرسي بأنها "جريمة قتل مكتملة الأركان".
وحظرت السلطات المصرية جماعة الإخوان بعد شهور من إعلان السيسي عزل مرسي في 2013 كما أعلنت الحكومة الجماعة منظمة إرهابية.
ومنذ انتخابه في 2014 أشرف الرئيس عبد الفتاح السيسي الذي كان وزيرا للدفاع على حملة واسعة ضد المعارضين الإسلاميين والعلمانيين.
وتقدر منظمة هيومن رايتس ووتش أن السلطات ألقت القبض على 60 ألف شخص لأسباب سياسية. ونفى السيسي وجود معتقلين سياسيين في البلاد ويقول مؤيدون له إن الإجراءات التي اتخذها ضرورية لإعادة الاستقرار إلى مصر بعد انتفاضة 2011.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.