حريق هائل ينتشر على امتداد عدة مناطق غابية في بنزرت الجنوبية    كوشنر يتوقع أن تسير دولة عربية أخرى على خطى الإمارات قريبا    فلسطين تعتبر التطبيع بين الإمارات وإسرائيل خيانة وتستدعي سفيرها لدى أبوظبي    قابس: تسجيل 30 إصابة جديدة بفيروس كورونا    سيناريو وارد: رونالدو وميسي جنبا إلى جنب في فريق واحد؟    هذا موقف قيس سعيّد من مسألة المساواة في الإرث    بمناسبة عيد المرأة.. حركة تحيا تونس تدعو إلى رصد الاعتمادات اللازمة لتوفير المرافق الأساسية للمرأة في الوسط الريفي    عبير موسي : التمسك بالاحتفال بعيد المرأة هو رسالة لكل من تسول له نفسه المساس من مكتسباتها    قيس سعيد: الدولة ليس لها دين    يوميات مواطن حر: الحنين الى بناء الوطن الامين والآمن    صور: بالأزرق والأصفر: حرما رئيسي الجمهورية والحكومة تتألقان في حفل تكريم عدد من الحرفيات    تدخّل الجيش الوطني لإخماد حريق بمرتفعات طبرقة    التيار الديمقراطي ينعى السياسي عصام العريان    في عيد المرأة..قيس سعيد يزور الفنانة دلندة عبدو في بيتها    الإعدام شنقا بالسكتة القلبيّة! الوداع أيّها الهرم الأول..    مهرجان بنزرت الدولي استعدادات خاصة لعرض الزيارة    سمبوزيوم "عيد البحر" بالمهدية: افتتاح رائق تناغما مع احتفالية مائوية نادي التعارف العريق....وتكريم الفنان منجي معتوق    جمعية القضاة: البشير العكرمي تم تغييره رغم أن تقييم رؤسائه كان إيجابيا    خبير إسرائيلي: سلسلة انفجارات أصغر سبقت انفجار بيروت الضخم    فشل الجلسة الوزارية مع أعضاء تنسيقية اعتصام الكامور الذين جددوا تمسكهم بغلق " الفانا"، وخطوات تصعيدية منتظرة    من بينها 63 محلية: 67 حالة إصابة جديدة بكورونا في تونس    كورونا في تونس: 67 اصابة جديدة 63 منها محلية    نتنياهو يصف التوصل لاتفاق سلام مع الامارات ب"يوم تاريخي"    العاصمة.. القبض على شخصين بصدد السرقة من داخل منزل    بنزرت.. تألق المعهد التحضيري للدراسات الهندسية في المناظرات الوطنية    رابطة حقوق الإنسان تطالب بالإفراج الفوري عن الموقوفين في قضية الماء بالمرناقية    توزر : تكريم الشاعرة السيدة نصري لمساهمتها في تطوير أوضاع المرأة الريفية    على الحدود الجزائرية: تفكيك عصابة مختصة في تهريب المجوهرات تضم امرأة...وحجز 10 أحجار كريمة    جندوبة.. إيقاف 3 أشخاص بصدد التنقيب عن الكنوز    نوفل سلامة يكتب لكم: أرقام ومعطيات مفزعة عن حالة المرأة التونسية في عيدها    الترجي الرياضي .. ألم يحن وقت الرحيل يا معين؟    بين صفاقس وسوسة.. حجز 1170 كلغ من الخضر والغلال    قفصة.. إيقاف شخص بحوزته مخدرات    عرض عربي لنجم برشلونة    مستندات من التحقيقات تكشف تفاصيل الخلاف بين هيفاء وهبي ووزيري    تخربيشة: أمي لم تعرف عيد المرأة ...    طقس اليوم: ارتفاع متواصل لدرجات الحرارة    راضية النصراوي.. تعذبت في سبيل مناهضة التعذيب    الإدارة الوطنية للتحكيم تسلط عقوبات على عدد من الحكام    العاصمة: يعتدي على طفل الخمس سنوات بالفاحشة داخل بناية مهجورة    في عيد المرأة: رئيس الجمهورية يمتع 73 سجينة بالعفو الخاص    بن عروس: تسجيل 6 حالات عدوى أفقية بفيروس "كورونا"    قابس: لجنة الطوارئ تُطالب بتركيز المستشفى العسكري اومخبر تحاليل    فرنسا تعلن إرسال فرقاطة وطائرتي "رافال" إلى شرق المتوسط بسبب عمليات التنقيب التركية    أنيس البدري يكشف كل الحقيقة عن «هربه» من السعودية..والعودة إلى الترجي...    إدارة التحكيم تجمّد نشاط عدد من الحكام والحكام المساعدين    الدورة الخامسة لمهرجان البحر ينشد شعرا..تكريم عيسى حراث على متن باخرة ومشاركة العرب افتراضيا    رابطة الأبطال .. طموح لابزيغ يتحدى خبرة اتليتيكو مدريد    المهدية..في دورته ال 11.70 عارضا في المعرض الوطني للصناعات التقليدية    عثر عليهم جيش البحر: إنقاذ 7 تونسيين من الموت غرقا    تقلص عجز الميزان التجاري الطاقي    الرابطة الأولى.. برنامج مباريات الجولة السابعة إيابا    أسعار الخضر والغلال في تراجع    أعلام من الجهات: قبلي....الشيخ علي بن ابراهيم بن ميلود....تخرّج على يديه خيرة أبناء الجهة    نساء شهيرات...أم الهناء الشاعرة الأندلسية    بنزرت : حجز 7200 من قوالب المثلجات مشحونة في ظروف غير صحية    انخفاض ملحوظ في الميزان التجاري الطاقي    معدلات اسعار الخضر والغلال تراجعت ما بين فيفري وجويلية 2020 وسط ارتفاعات طالت الاسماك واللحوم الحمراء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حدث اليوم ...اندلاع أول اشتباكات بينهما قرب منبج ..دمشق تتعهّد بالتصدي للعدوان التركي
نشر في الشروق يوم 17 - 10 - 2019

أكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم تصميم دمشق على التصدي للعدوان التركي بكل الوسائل المشروعة، مشدداً على حرمة وسيادة وسلامة ووحدة الأراضي السورية في وقت وقعت فيه اول مواجهة بينهما قرب منبج.
دمشق (وكالات)
وقال المعلم خلال استقباله المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون والوفد المرافق له في دمشق، إن «حماية الشعب السوري هي مهمة الدولة السورية والجيش السوري فقط، مشيراً إلى أن السلوك العدواني لنظام أردوغان يظهر بجلاء الأطماع التوسعية التركية في الأراضي السورية».
وأضاف المعلم أن «السلوك التركي لا يمكن تبريره تحت أي ذريعة، وهو يهدد جدياً عمل لجنة مناقشة الدستور والمسار السياسي ويطيل من عمر الأزمة في سوريا».
من جهته، قدّم المبعوث الخاص إلى سوريا عرضاً لوزير الخارجية حول نتائج لقاءاته واتصالاته التي أجراها خلال الفترة الماضية بشأن سوريا، وأيضاً بشأن الانطلاق بعمل لجنة مناقشة الدستور، معرباً عن استعداده لبذل كل ما يطلب منه في إطار مهامه المحددة وفق قواعد وإجراءات عمل اللجنة المتفق عليها.
وعبّر بيدرسون عن قلق الأمم المتحدة والأمين العام من التطورات الأخيرة والخطيرة في شمال شرق سوريا والتبعات الإنسانية الجدية الناتجة عنها، داعياً إلى وقف فوري للأعمال العدائية وإلى الابتعاد عن الأفعال التي تعرض المدنيين للخطر وتقوض سيادة سوريا ووحدتها الإقليمية على كل أراضيها، وتزعزع الاستقرار وتعرض الجهود المبذولة على المسار السياسي للخطر.
وللمرة الأولى منذ الاجتياح التركي لشمال شرقي سوريا، اشتبكت القوات الحكومية السورية مع قوات تركية وفصائل سورية موالية لها قرب مدينة منبج، حسبما أفادت وكالة «سكاي نيوز عربية».
ويبدو أن المواجهات بين الجيشين التركي والسوري في شمال سوريا باتت أمرا حتميا، في ظل تقدم القوات التركية وانتشار القوات الحكومية السورية في المنطقة التي كان المقاتلون الأكراد يسيطرون عليها حتى وقت قريب.
وسقط أول جريح من القوات التركية في اشتباكات اندلعت قرب منبج السورية، ووصل مصابا بجروح خطيرة إلى معبر قرقامش قرب جرابلس.
وكانت وزارة الدفاع الروسية قالت، اول امس، إن قوات حكومية السورية سيطرت على منطقة مساحتها نحو ألف كيلومتر مربع حول منبج، التي كانت تركيا قد أعلنت الاستيلاء عليها قبل أيام.
ونقلت وكالة «إنترفاكس» الروسية عن وزارة الدفاع قولها، إن الجيش السوري سيطر على قاعدة الطبقة الجوية، ومحطتي كهرباء، وعدة جسور على نهر الفرات، حسبما ذكرت وكالة «رويترز».
وفي وقت سابق، أعلنت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) أن وحدات من الجيش السوري دخلت مدينة منبج في ريف حلب الشمالي الشرقي.
وأكد قيادي في مجلس منبج العسكري، الذي يسيطر على المدينة، أن القوات «دخلت المدينة وانتشرت على خطوط الجبهة»، وفقا ل»سانا».
من جهة أخرى ذكر مسؤول في حزب البعث بالرقة السورية أن القوات الحكومية باتت جاهزة للدخول إلى المدينة، مشيرا إلى أن ذلك قد يحصل في أي لحظة.
ونقلت صحيفة «الوطن» السورية عن أمين فرع الرقة لحزب البعث العربي الاشتراكي عبد الإله الهادي قوله، إن خريطة انتشار الجيش في الوقت الحالي في منطقة عين عيسى، «تمهد في الأساس لدحر العدوان التركي».
ولفت الهادي إلى الحشود البشرية العارمة التي خرجت لاستقبال الجيش قبل وصوله، مشددا على أن «محافظة الرقة لم تكن يوما إلا مع الدولة وخياراتها».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.