حمدو الهوني على الخط: مؤيد اللافي على رادار الترجي الرياضي    منوبة.. القبض على شخصين من أجل شبهة تبييض أموال    مرسى القنطاوي يحتفل باليوم العالمي للسياحة    الامين النهدي ضليع (بالفغانسوية) ...ولا يقرأ بالعربية ...    الكرواتي راكيتيتش يعتزل اللعب الدولي    وزير الصحة: سيتم تحويل المستشفى الجامعي الجديد بصفاقس إلى مركز وطني للتكفل وعلاج مرضى الكوفيد    نعمان العش.. 22 حزبا فقط قاموا بالتصريحات المالية    رئيس الحكومة يلتقي النائب عن حركة النهضة نور الدين العرباوي    الممرضون في إضراب وطني يومي 30 سبتمبر وغرة اكتوبر    وقفة احتجاجية امام وزارة الخارجية لأهالي شبان تونسيين بسوريا للمطالبة بإرجاعهم إلى تونس    وزير الصحّة: أكثر من 310 آلاف جرعة تلاقيح ضدّ "الڤريب" على ذمّة المواطنين انطلاقا من هذا الموعد    قابس : 19 حالة جديدة بفيروس كورونا    عائلتها لم تصدق: طفلة صغيرة تعود حيّة بعد 6 أيام من اختفائها داخل بالوعة مجاري (فيديو)    أسوشيتد برس: التطبيع بين الرياض وتل أبيب مسألة وقت    اتهام ضابط أمريكي بالتجسس لصالح الصين    تعليق السماح بعودة جزئية للجماهير إلى الملاعب البريطانية في مختلف الرياضات بسبب ارتفاع حالات كورونا    النفط الليبية: عودة تدريجية للمهندسين إلى الحقول والموانئ الآمنة    السيجومي.. القبض على شخصين من أجل تكوين وفاق من أجل الاعتداء على الأشخاص والممتلكات    جبل جلود.. الايقاع بمنحرف تورط في براكاج لامراة مسنة    كاس الحبيب بورقيبة – نصف النهائي : قمة في صفاقس بين النادي الصفاقسي و الاتحاد المنستيري    وزير الثقافة يزور زهيرة سالم    اجتماع مرتقب لأردوغان مع ميركل ورئيس المجلس الأوروبي    تراجع قيمة التعويضات المسندة من طرف مؤسسات التامين بنسبة 16 بالمائة خلال النصف الأول من 2020    وزارة الدفاع الوطني تنطلق في بناء جسر محاذ لمدرسة الشهيدة مها القضقاضي    نقابات المجمع الكيميائي تهدد بوقف إنتاج الفسفاط    تهاطل كميات هامة من الأمطار في القيروان (صور)    القاء القبض على شخص محل 12 منشور تفتيش بالقيروان..    الحرس الوطني ينقذ 32 شخصا ويلقي القبض على 61 آخرين    انتر ميلان يعلن التعاقد مع فيدال    النجم الخلادي .. فرصة تاريخيّة للصعود    مكرم اللقام لالصباح نيوز : تعيين يامن الملولشي في مباراة الشابة والترجي مثير للشكوك    اليوم في مدينة الثقافة ..«جويف» من أجل القطع مع النظرة الدونية لليهود    «الصورة الشاهد» في دار الثقافة بقرطاج .مشروع ثقافي لنشر موجات إيجابية بين الأطفال    وزير الثقافة في سوسة..«متاحف للجميع»... مشروع ريادي في خدمة المكفوفين    أغنية تقتبس من حديث النبي محمد.. الأزهر يصدر بيانا    النادي الافريقي: الجزائري فرحي ينضم الى الفريق...وعقلة بسبب زكريا العبيدي    بعد استقباله لممثلين عن ائتلاف الكرامة : موسي تلغي لقاءها مع المشيشي    ميشال عون: لبنان ذاهب إلى جهنم إذا لم تُشكل الحكومة    فلسطين تتخلى عن رئاسة "الجامعة العربية" ردا على "التطبيع"    الكاف: إجراءات وقائية لنجاح العودة المدرسية    حجز مليون دينار من العملة الأجنبية على الحدود الصحراوية التونسية الليبية    القصرين : تسجيل 8 إصابات جديدة بفيروس " كورونا" وإرتفاع الإصابات في الجهة إلى 95 إصابة منذ فتح الحدود    دفاتر..مشاهد من الخيبة والفشل    بكل موضوعيّة..وسائل ضغط إسرائيل (1 2)    طقس اليوم    ظريف يبرر إعدام أفكاري ويعرض على أميركا تبادل السجناء    كورونا: 528 حالة جديدة في تونس    حذف القطار الرابط بين تونس والكاف في الاتجاهين    الشركة التونسية للملاحة تعلن تأجيل رحلاتها    مشاغل الفنانين بمدنين محور لقاء وزير الشؤون الثقافية بعدد من الناشطين في المجال الفني    وفاة الفنان الجزائري حمدي بناني بفيروس كورونا..    عدنان الشواشي يكتب لكم : يادولتنا ...قومي بواجبك ... لا أكثر و لا أقلّ.....    النفاذ الى التمويل يتصدر قائمة عوائق متعددة تجابهها المؤسسات الاقتصادية في تونس - دراسة -    بنزرت: حجز كمية هامة من السجائر مختلفة الأنواع بدون فواتير    وزارة المالية تنفّذ عقلة على حسابات المؤسسة التونسية للأنشطة البترولية    غدا الثلاثاء ... الاعتدال الخريفي 2020.. وأول أيام الخريف    الشيخ الحبيب المستاوي رحمه الله عمر لم يتجاوز52 سنة وعمل شمل كل مجالات العطاء الديني والعلمي والاجتماعي    الإجابة قد تفاجئك: مفتاح السّعادة مع الأصدقاء أم مع العائلة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رواية «المشي على شفرة حادة» لمراد ساسي...تعدد الأصوات وتقنية الاسترجاع (3\3)
نشر في الشروق يوم 21 - 11 - 2019

واعتمد السرد تقنية الاسترجاع التي تقوم على نشاط الذاكرة وقدرتها على الاحتفاظ بأهم الأحداث أي ما بقي منها ماثلا في الذهن. وتتعلق الأحداث بمراحل عمرية وتعليمية مختلفة : الجامعة فالتعليم الثانوي فالابتدائي فالطفولة أي تبدأ من الحاضر وتعود إلى الماضي .مما يجعل الرواية رواية ذاكرة تستحضر سردا ما يتعلق بالأنا والآخر معا في فضاءين جغرافيين مختلفين تونس والخارج وتنتهي بعد رحلة في المكان والزمان. كان من المفروض أن تجد الشخصية الرئيسية وقد هاجرت الأمن والفوز والرفاه في أرض غير تونس لكنّها انتهت سجينة لدى جماعات الإرهاب والمافيا في إيطاليا بتهمة اقتحام عالمها. وكان لظهور تلك الشخصيات في حياة محجوب كبير أثر. فقد سارت بالرواية في اتجاه رواية "السير ذاتية" فتطورت الأفكار وتعمقت وارتقت بالرواية من رواية اجتماعية إلى رواية تنفتح على السياسة العالمية والحروب والمافيا والإرهاب والصراع الديني والعرقي.
لقد كان من الأجدر أن يعالج الكاتب هذه المواضيع في روايتين منفصلتين . إحداهما تهتم بماضي الشخصية وواقعها ومعاناتها في القرية والمدينة ونضالها النقابي والسياسي في الجامعة مع رصد أهمّ المراحل التي مر بها المجتمع التونسي . والثانية تهتم بالهجرة السرية والحروب العرقية والدينية في أوروبا الشرقية والمشرق العربي وتفكك الاتحاد السوفيتي ونشأة مافيا تجارة السلاح والمخدرات و تبييض الأموال وخضوع الساسة.
الخاتمة
لاحظنا أن الكاتب في روايته البكر هذه كثيرا ما تختلط لديه الأحداث فيروي بعضها هنا ثم يعيد ذلك في فصل لاحق . كذلك لا يحصل لدينا أحيانا وضوح كاف في خط هجرة محجوب السرية إلى إيطاليا في اتّجاه المشرق العربي ثم العودة من لبنان عبر البحر إلى اليونان فالبوسنة فإيطاليا ؟ . وهل أن سرد تلك الوقائع التي عاشها البطل في إيطاليا تتعلق برحلة الذهاب أم برحلة الإياب؟. و الملاحظة الأخيرة هو أن الكاتب كثيرا ما يتوسع في معالجة فكرة ما في فصل ما إلى درجة الإطناب أو كتابة صفحات كاملة مما يضعف خطّ السرد فالربط بين الأحداث لأن بنية الرواية ليست نصوصا مستقلة بعضها عن الآخر وأن الأفكار فيها إذا تعدَّدت لابدَّ أن تُختزل أو تُلخّص إذ العبرة في الرواية حسب رأيي في وحدتها الكلية، لا في تفاصيلها المملة أحيانا كما أنّ الجملة يجب أن تكون خبرية تُعلم وتخبر ولا تحلّل.
رواية «المشي على شفرة واحدة» 236 ص
الكاتب " مراد ساسي
صادرة عن أبجديات النشر والتوزيع / سوسة
الطبعة الأولى 2019


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.