بشرى للقطاع الخاص: الزيادة في الأجور الأسبوع المقبل    قرار قضائي جديد بشأن سمير بالطيب    الرئيس الجزائري: هذا شرطنا لإعادة العلاقات لطبيعتها بين الجزائر وباريس    ''نوال غشام ترد على وردة الغضبان ''كي الفن حرام علاش مازالت تغني ؟    عاجل و هام : وزارة الصحة ترتكب خطأ في البلاغ لشروط دخول الأراضي التونسية    رسمي: تعميم الجرعة الثالثة من لقاح كورونا في تونس    كورونا: 0 وفيات و 175 إصابة جديدة    الرابطة المحترفة الثانية: نتائج مباريات الجولة الثالثة للمجموعتين الأولى والثانية    عاجل: إصدار بطاقة ايداع بالسجن ضد رئيس بلدية السواسي بتهمة الاغتصاب والاعتداء على المعطيات الشخصية    شراكة تونسية مصرية    عجز سنوي ب250 مليون دينار للمجمع الكيميائي بسبب الوظائف الوهمية في شركات البيئة    رفع 13338 مخالفة منذ انطلاق البرنامج الاستعجالي الخصوصي للمراقبة الاقتصادية    من أجل التدليس: 5 سنوات سجنا في حق قاضية مع النفاذ العاجل    تضامن مع الشعب الفلسطيني    قبلي: رغم صرف أجور شهري سبتمبر وأكتوبر: عمال شركة البيئة والغراسة يواصلون اعتصامهم    مع الشروق.. التحكّم في كلفة الانتاج... للتحكّم في الأسعار    ارتفاع خدمة الدين الخارجي    وكالة "ANSA" تكشف حقيقة تورط رونالدو في "الفضيحة" المالية ليوفنتوس    فيديو/ زبير التركي يُطالب سعيّد بإرجاع عمل هيئة مكافحة الفساد وتفعيل جهاز التقصي    وزير الشؤون الدينية: المشتبه به في قضية ابتزاز نساء في بيوتهن ليس إطارا مسجديا مباشرا    بالصور : البطل هيثم الدخلاوي يعود إلى أرض الوطن    إيقاف مدير مدرسة في سوسة عن العمل بسبب تعنيفه للتلاميذ    هذه أسباب حادث قطار TGM    القصرين: ارهابي محكوم ب7 سنوات سجن في قبصة الامن    برشلونة : ماذا قال تشافي للاعبيه قبل مواجهة فياريال    تايلاند: حظر دخول المسافرين من 8 دول أفريقية بسبب "أوميكرون"    عاجل: تفاصيل ومعطيات جديدة حول المعتدي على أعوان أمن أمام الداخلية..وهذا ما قاله أحد أقاربه..    بسبب مجموعة من المنحرفين: تأمين خروج الاساتذة بالقوة العامة من المدرسة الإعدادية برواد    كيا نيرو الجديدة بالكامل قادمة هذا الأسبوع    أمطار متفرقة اليوم السبت..    محاصرة مجرم خطير محل 19منشور تفتيش في بن عروس    تبون: خزي وعار أن يهدد الكيان الصهيوني بلدا عربيا من بلد عربي آخر (فيديو)    من وراء إشاعة إيقاف رجل الأعمال ماهر شعبان؟    قفصة: القبض على 12 مفتشا عنهم وحجز مخدرات وبندقية صيد وآلات حادة    نتائج قرعة ملحق التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى كأس العالم قطر 2022    كتاب الأسبوع: هسيس الروح للشاعرة بلقيس القاسمي    منفذ عملية وزارة الداخلية درس بالخارج ويتبنى الفكر التكفيري    الممثلة نجوى ميلاد ل«الشروق»: ظلمتني الهيئة المديرة لأيام قرطاج المسرحية    مواعيد ثقافية    فوائد الفواكه الجافة    بطولة الرابطة المحترفة الثانية...«دربي» ساخن في جربة    بايدن يدعو للتخلي عن حماية الملكية الفكرية الخاصة بلقاحات كورونا    القطب القضائي لمكافحة الإرهاب يتعهد بالبحث في محاولة اقتحام الداخلية    وزيرة التجارة: هكذا سيتمّ توفير ''زيت الحاكم''    نادية عكاشة: ننحني وفاء وتقديرا وإجلالا لمن قدم روحه في سبيل تونس    ما قصّة ''طريق الكباش'' في مصر الذي هزّ حفل افتتاحه العالم    يهمّ جميع التونسيين: الستاغ تُصدر إعلاما هامّا    هذه أسباب الارتفاع ''الكبير'' في أسعار الأعلاف والمواد الأولية    الحلقة الأخيرة من مسلسل الهيبة تورط نجومها وتيم حسن يعتذر    بالصور: إطلالة تونسية لزوج درّة زرّوق    سيارات ذاتية القيادة تصبح قيد الخدمة    القضاء العسكري الليبي يطالب بتوقيف حفتر على خلفية 5 قضايا    اذكروني اذكركم    الحوار منهج الأنبياء    الحوار منهج قرآني في التعايش بين الناس    لا تَقُدْ جميعَ الناس بالعصا نفسها..    غدا بمدينة الثقافة: ندوة حول تحولات الرواية الفلسطينية    هاني شاكر يعاقب محمد رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بعد تهريبها في أجساد البشر .. تهريب المخدرات داخل أمعاء الحيوانات
نشر في الشروق يوم 19 - 10 - 2021

يقوم المهربون والعناصر التابعة لهم بتهريب كميات من المخدرات داخل أمعاء الحيوانات بعد التفطن الى عمليات تهريبها داخل أجساد عناصرهم حيث تم مؤخرا القبض على 3 مهربين اخفوا المخدرات داخل أجسادهم.
تونس «الشروق»
علمت "الشروق" من مصدر مطلع ان المهربين أصبحوا يستعلمون الحيوانات سواء الحية منها او الميتة في عمليات تهريب المخدرات من تونس الى خارجها او داخل الولايات مضيفا ان عمليات القبض على العشرات من عناصرهم في عمليات أمنية وديوانية بعد الكشف عن اخفائهم لكميات من المواد المخدرة داخل أجسادهم وأكّد محدثنا في هذا السياق ان كبار المهربين الذين يسيطرون على عالم المخدرات في تونس قرروا تغير استراتيجيتهم في التهريب خوفا من خسائر مادية جدية تضاف لهم قائلا " ان تجار السموم لا يكترثون لعناصرهم التي تم الإطاحة بها في عمليات أمنية ناجحة بل يهتمون لخسائرهم المادية ولتعاقداتهم مع بقية المهربين الذين يتعاملون معهم لذلك قررت القيام بمخطط ثان لتعويض خسائرهم المالية الضخمة. ويذكر ان الوحدات الديوانية في ميناء حلق الوادي تمكنت مؤخرا من حجز اكثر من 17 كيلو من المخدرات و40 ألف قرص مخدر وغيرها من الكميات الأخرى من هذه السموم كان المهربون يخططون لبيعها في تونس داخل عدد من العلب الليلية والمعاهد والجامعات والمقاهي وداخل احياء راقية او شعبية.
الإرهابيون والمهربون
ووفق مصدرنا فان عمليات تهريب المخدرات داخل أجساد الحيوانات قام بها سابقا الإرهابيون في جبال ولايتي القصرين وسيدي بوزيد حيث لغموا اجساد الحمير بالأسلحة وارسلوها للمناطق الجبلية اين يتواجد عناصرهم الذين يتولون توزيع البضاعة لاحقا على بقية الإرهابيين المتواجدين خاصة في القرى والمدن وأكد محدثنا ان هذه التجربة نجحت نسبيا مع "الدواعش" في تونس لأكثر من ثلاث سنوات قبل ان يتم التفطن اليهم من قبل وحدات الامن والجيش الذين افشلوا المخطط الإرهابي.
في نفس الاطار أكد محدثنا ان المهربين يحاولون استرجاع خسائرهم المادية لذالك خططوا لاستغلال الحيوانات في عمليات التهريب حيث يقوم المهرب وعناصره التابعة له بإجبار الحيوان على بلع أكياس صغيرة الحجم مملوءة بالمخدرات بمختلف انواعها وبعد إيصال الحيوانات للمكان المحدد يتم تعذيب الحيوان الى حين التمكن من سحب القطع منه من داخل جسده وفق نفس المصدر.
السموم مجددا
رغم الإجراءات الأمنية والديوانية المتخذة للحد من عمليات تهريب المخدرات الى داخل التراب التونسي الا انه وحسب ما أكّده مصدرنا فان الكميات التي تمكن المهربون من إدخالها تفوق الكميات المحجوزة لذالك يجب مواصلة الحرب على هذه التجارة التي تسببت في سقوط ضحايا وخاصة في صفوف الشباب خاصة ان نسبة المدمنين ارتفعت في تونس مؤخرا بسبب مهربي وتجار المخدرات الذين يبحثون على المليارات وغير عابئين بسقوط ضحايا.
الأولى


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.