نبيل بفون.. الهيئة ستنظر مع وزارة الماليّة في الإشكال الذي تعرّض له النائب زهير المغزاوي وفي مسألة استخلاص المنح العمومية عبر مبدأ التضامن    وزارة الصناعة تتلقى عروضا من شركات عالمية لتنفيذ مشاريع في مجال الطاقة الشمسية    تجميد الأرصدة البنكية لشركات جهوية للنقل البري    القصرين : استقالة أربعة أعضاء من المكتب الجهوي لحزب التيار الديمقراطي    سليانة: شاحنات الجيش الوطني تشرع في إجلاء الحبوب المجمع بالهواء الطلق    وزير الدفاع يوضح سبب نزول الطيار الليبي بتونس    سولكينغ يغني بتقنية “البلايباك” على مسرح قرطاج.. ويوجّه رسالة غير مباشرة لادارة المهرجان (صور و فيديو)    نور الدين بن تيشة: جهة واحدة لها القرار الفصل في عدم ختم السبسي للقانون الانتخابي    اعترافات « الزعيم » المتهم بتهريب ذهب بقيمة 5 ملايين دينار كشفت عن تورط عون امن (متابعة)    الجيش الوطني الليبي يتقدم على كافة المحاور نحو طرابلس    القبض على صديق سابق لابوعياض بين العاصمة وصفاقس    مهرجان جربة أوليس الدولي ..عندما تتمايل الحروف بين أجراس الموسيقى على مسرح الهواء الطلق    مرتجى محجوب يكتب لكم: كلنا فداء للوطن ...    الزبيدى: الطائرة العسكرية الليبية اضطرت للنزول بعد نفاذ الوقود، وكان من الصعب رصدها بالردارات المتوفرة للجيش    القصرين وتطاوين..حجز شاحنتي نقل محمّلة ببضاعة مهرّبة    ماجد المهندس يخضع لعملية تجميل.. ما الذي تغير في وجهه؟    كارول سماحة تُغازل الجمهور التونسي قبل حفلها في قرطاج    القيروان..القبض على شخص محكوم ب 10 سنوات سجنا    عملية بيضاء لحجيج الجنوب    الترجي الرياضي..الغاني بونسو ضمن المجموعة .. وود ضد فريق ايفواري    تونس: وزير الدفاع يقدم تفاصيل جديدة حول هبوط طائرة حربية ليبية بمدنين    بنزرت : بطاقة ايداع بالسجن ضدّ المتهم بقتل شخص والاعتداء على المواطنين بمدينة راس الجبل    تونس : لاعب النادي البنزرتي يقترب من التوقيع للنادي الإفريقي    البرلمان يرفض اتفاقا ماليا بسبب عدم توفر النصاب القانوني لتمريره    تأسيس حزب سياسي جديد تحت اسم “حزب الجبهة الشعبية    سليانة :شاحنات الجيش الوطني تشرع في إجلاء كميات الحبوب المجمعة بالهواء الطلق    الأسعد الدريدي ل"الصباح الأسبوعي": اسم النادي الافريقي يستحق المجازفة .. وخماسي بارز في الطريق    بالفيديو/ فايا يونان لالصباح نيوز: التمثيل خطوة مؤجلة وهذه أسباب غنائي بالعربية الفصحى    غيلان الشعلالي يلتحق بالدوري التركي    الاتحاد العام للصحفيين العرب يدين زيارة بعض الصحفيين العرب لاسرائيل    نابل: مداهمة مصنع طماطم بدار علوش بصدد تفريغ علب الطماطم منتهية الصلوحية و اعادة تعبئتها    فتح باب الترشح للمدرسة التطبيقية للحرف المسرحية، إختصاص ممثل الدورة السادسة 2019 / 2021    حلق الوادي: ''حوّات'' يُهشّم رأس زميله ويفقأ عينه    يوسف الشاهد : “قايد السبسي بخير”    أخبار النادي الافريقي.. خليفة وبلخيثر يباشران... واليونسي يجتمع بالمدرب و ركائز الفريق    مهرجان صفاقس : حفل ناجح لفايا يونان واللّيلة عرض "الزيارة" (صور)    توننداكس يستهل معاملات حصة الاثنين متراجعا بنسبة 23ر0 بالمائة    وفاة يوكيا أمانو مدير وكالة الطاقة الذرية    الكيان المحتل يهدم منازلا على مشارف القدس وسط إحتجاجات فلسطينية    تونس : نتائج اليوم الأول من منافسات بطولة إفريقيا للأمم لكرة الطائرة    الخطوط التونسية تقدم برنامجا خاصا برحلات الحج    الإنسان عقل وضمير ووجدان    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    بسبب إرتفاع الحرارة.. العقارب والأفاعي تشن الهجوم 20 ألف ملدوغ سنويا ووفيات بالسموم..    لطفي بوشناق يغني للوطن في مهرجان جرش    اليوم: طقس صاف والحرارة تصل إلى 39 درجة    حصيلة حملات الشرطة البلدية على امتداد ال24 ساعة الأخيرة    الهند.. الصواعق والأمطار تقتل 32 شخصا    مدير وكالة النهوض بالاستثمارات الفلاحية ل"الصباح الأسبوعي": هذه الامتيازات التي منحها القانون الجديد للاستثمار الفلاحي والباعثين الشبان    أول صدام بين رونالدو ومدرب يوفنتوس الجديد    حارس محاربي الصحراء على رادار الأندية الأوروبية    القصرين : تقدم أشغال عدد من مشاريع البنية التحتية    الملح يسبّب أمراضا خطيرة    ظهور الحب في اللسان    نصائح جدتي ..معالجة مشكل ثقل اللسان    ريحة البلاد .. بلال بن أحمد قرمبالية..سنمثل تونس أحسن تمثيل في الخارج    معهم في رحلاتهم    5 نصائح لتشجيع طفلك .. على تناول الأكل الصحي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقتل 15 في اشتباك بين قوات تركية ومتمردين أكراد
نشر في الفجر نيوز يوم 06 - 07 - 2010

ديار بكر(تركيا):قالت مصادر أمنية تركية يوم الثلاثاء ان متمردين أكرادا هاجموا موقعا عسكريا في جنوب شرق تركيا أثناء الليل مما أدى الى اندلاع اشتباك قتل فيه 12 من المتمردين وثلاثة جنود.يجيء هذا الهجوم في اطار تصعيد حزب العمال الكردستاني لهجماته ضد الجيش في جنوب شرق تركيا بعد أن أنهى في بداية يونيو حزيران وقفا
لاطلاق النار استمر 14 شهرا. وقتل أكثر من 80 جنديا حتى الان هذا العام وهو ما يفوق بالفعل عدد القتلى في عام 2009 .
وأضعف تصاعد العنف محاولة حكومة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان لتعزيز حقوق الاقلية الكردية وانهاء تمرد انفصالي مستمر من 26 عاما.
ونقلت طائرات هليكوبتر عسكرية تعزيزات للبحث عن بقية المتمردين من حزب العمال الكردستاني الذين شنوا الهجوم في منطقة سمدينلي باقليم هكاري قرب الحدود مع العراق.
وأصيب في الاشتباك أيضا ثلاثة جنود.
وتركزت عملية الجيش في المنطقة القريبة من الحدود العراقية التي كثيرا ما يعبر منها متشددون من قواعد في شمال العراق لمهاجمة الجيش التركي.
وفي اشتباك منفصل قتل متمرد وأصيب ستة جنود بجروح مساء الاثنين بعد أن فتح متمردون النار على قوات الامن في موقع عسكري في أقليم الازيج.
وردا على تصاعد الهجمات الكردية نفذ الجيش ضربات جوية على أهداف للمتمردين في شمال العراق حيث يتمركز عدة الاف من مقاتلي حزب العمال الكردستاني.
وحذر الجنرال ايلكير باشبو قائد القوات المسلحة التركية من ان وجود حزب العمال الكردستاني في شمال العراق قد يضر بعلاقات تركيا مع جارها وأيضا مع الولايات المتحدة اذا لم تتخذ اجراءات لكبح جماح انشطة المتمردين في شمال العراق.
ونقل تلفزيون ستار عنه قوله "الوقت حان بل ينفد بالنسبة للمسؤولين - الشعب ومؤسسات ودول وهيئات في شمال العراق - لفعل ما هو صواب."
وطالبت تركيا مرارا بدعم أكبر من العراق والولايات المتحدة في حربها ضد حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره أنقرة والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي منظمة ارهابية.
وقال باشبو "وجود حزب العمال الكردستاني في شمال العراق سيكون له تأثير سلبي على العلاقات التركية العراقية في المرحلة المقبلة. وأيضا سيكون له تأثير سلبي على العلاقات التركية الامريكية."
وقدر قائد القوات المسلحة التركية وجود نحو 4000 مقاتل من حزب العمال الكردستاني في المناطق الجبلية بجنوب شرق تركيا وشمال العراق مقارنة بارقام تفاوتت من قبل بين عشرة الاف وستة الاف.
وذكرت صحيفة صباح ان المخابرات التركية تعمل على تشكيل وحدة مكلفة بقتل ثلاثة من زعماء حزب العمال الكردستاني متمركزين في شمال العراق هم مراد كاريلان وفهمان حسيني وجميل بيك.
وألقت القوات التركية الخاصة القبض على عبد الله اوجلان زعيم الحزب عام 1991 بعد اجباره على ترك مأواه في سوريا.
وقتل أكثر من 40 ألف شخص في صراع بدأ عام 1984 عندما حمل حزب العمال الكردستاني السلاح ضد الدولة بهدف اقامة وطن منفصل للاكراد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.