عادل الجربوعي: نثمن مبادرة السبسي وسنوحد العائلة الندائية    في بلاغ لها وزارة الداخلية تردّ على سفيان طوبال    بعد 130 عاما: العالم يودع الكيلوغرام القديم    راشد الغنوشي: عبير موسي ظاهرة عابرة    مجلس جامعة قرطاج يستنكر تهديد ممثلي "اجابة" لرئيسة الجامعة ونائبتها    بعد اتهامه مدير عام بالتواطؤ في تسريب فيديو "الرشق"..وزارة الداخلية ترد على سفيان طوبال وتوضح    حسين محنوش: مجرمون محترفون ومجموعات مهيمنة على التلفزة الوطنية وراء غيابي    بورصة تونس تقفل حصة الاثنين على انخفاض    راشد الغنوشي: نبحث عن العصفور النادر ليكون مرشحنا في الانتخابات الرئاسية    حالة الطقس ليوم الثلاثاء 21 ماي 2019    الاختبارات التقييمية الموحدة لتلاميذ السنة السادسة ابتدائي: المدرس لن يصحح تحارير تلاميذه وذلك بالنسبة للمؤسسات التربوية العمومية والخاصة    الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تفتح باب الترشح لعضوية الهيئات الفرعية للانتخابات    'بالفيديو: إصابة شيرين رضا خلال برنامج 'رامز في الشلال    القطار: وفاة شخصين في حادث اصطدام قطار بسيارة خفيفة    النادي الصفاقسي والنجم الساحلي على الوطنية الاولى ويحكمها ضابط شرطة مصري    تسريح 1200 عامل من الخطوط التونسية بالشراكة مع اتحاد لشغل    مجلة الحياة الثقافية تحتفي في إصدارها الجديد بالأديبة نافلة ذهب    السعودية تعترض صاورخيْن متجهين لمكة وجدّة    ماذا يحدث داخل جسمك وقت الصيام    صفاقس: ضبط 19 شخص من أصول إفريقية كانوا بصدد التحضير لاجتياز الحدود البحرية خلسة    العاصمة: القبض على 4 أشخاص مورطين في سرقة مركب ثقافي    رئيس مصلحة حفظ الصحّة بسوسة ل"الصباح نيوز": حجز رؤوس أغنام وقوائم أبقار ولحوم زوائد بمستودع عشوائي    بمناسبة عيد الفطر: تخفيضات استثنائية على ملابس الأطفال    ''الكاف: القبض على مروّجة ''زطلة    بدعوى من ملك السعودية: رئيس الجمهورية يشارك في أشغال القمة الإسلامية والقمة العربية الطارئة    مدنين: حجز حوالي 2.5 طن من المواد الغذائية المدعمة كان يعتزم أصحابها توزيعها خارج المسالك القانونية    كروس يمدد عقده مع ريال مدريد الى غاية 2023    السعودية.. اعتراض صواريخ حوثية باتجاه مكة وجدة    غوغل تعلق بعض معاملاتها مع هواوي    حمدي الحرباوي افضل هداف في البطولة البجليكية هذا الموسم    سيدي بوزيد: تسجيل 182 مخالفة اقتصادية خلال النصف الاول من شهر رمضان    المنستير: تشريك السياح في الدورة السادسة لتظاهرة ''شعبانية الأجيال''    مُنع من جمع ''المهبة'': إمام يغادر المسجد بعد الركعة الرابعة    “المصدر” يقدم لكم دبارة اليوم الخامس عشر من شهر رمضان    تجميد نشاط حكمي نصف لقاء الترجي والنجم في كرة اليد    كأس الكونفدرالية: نهضة بركان يفوز على الزمالك في ذهاب النهائي    أخبار الترجي الرياضي .. البطولة «محسومة» والعيون على تاج افريقيا    خوخ مُسرطن في تونس: هيثم الزناد يوضّح؟    أخبار شبيبة القيروان...الفريق يدفع ثمن إضراب اللاعبين    تجنّبوه.. السهر في رمضان له تأثيرات سلبية على الصحة    التين والزيتون .. اهم فوائد التين المجفف وزيت الزيتون    مجزرة دموية في ملهى ليلي بشمال البرازيل    مصر.. مقتل إرهابيين في عدد من المداهمات    تمرد في سجن بطاجيكستان.. والحصيلة 32 قتيلا    مجلة لها : هذا سر اكتئاب عائشة عثمان وسبب تواجدها في أميركا    في رسالة من محمد عمار شعابنية إلى عبد القادر مقداد ..عُد يا صديقي.. الركح يشتاق إليك    الخميس القادم في دار حسين .. «مراوحة» الزين الحداد ..رحلة طربية مع أغنيات نادرة    عين على التليفزيون ..تستفز المشاهدين بومضة اشهارية سخيفة.. «أوريدو»... نحن لا نريدك    قليبية ..حجز 200 كلغ من مادة الفارينة المدعمة و200 كلغ من السكر    شمائل الرسول صلى الله عليه وسلم .. الحلم    كتاب الشروق المتسلسل ..علي بن أبي طالب (15) وليمة ل 4 آلاف ضيف    كتاب الشروق المتسلسل... هارون الرشيد بين الاسطورة والحقيقة    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    نادال يهزم ديوكوفيتش ويحصد لقبه التاسع في إيطاليا    مميزات الجهات . . قابس: منتوجات سعف النخيل    «الشروق» في السوق المركزية .. الدجاج والغلال في نزول.. والطماطم «تحت الطاولة»!    التين والزيتون ..تخفيض الوزن    الصيدلية المركزية تعتزم اعادة جدولة ديون المستشفيات العمومية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقتل 15 في اشتباك بين قوات تركية ومتمردين أكراد
نشر في الفجر نيوز يوم 06 - 07 - 2010

ديار بكر(تركيا):قالت مصادر أمنية تركية يوم الثلاثاء ان متمردين أكرادا هاجموا موقعا عسكريا في جنوب شرق تركيا أثناء الليل مما أدى الى اندلاع اشتباك قتل فيه 12 من المتمردين وثلاثة جنود.يجيء هذا الهجوم في اطار تصعيد حزب العمال الكردستاني لهجماته ضد الجيش في جنوب شرق تركيا بعد أن أنهى في بداية يونيو حزيران وقفا
لاطلاق النار استمر 14 شهرا. وقتل أكثر من 80 جنديا حتى الان هذا العام وهو ما يفوق بالفعل عدد القتلى في عام 2009 .
وأضعف تصاعد العنف محاولة حكومة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان لتعزيز حقوق الاقلية الكردية وانهاء تمرد انفصالي مستمر من 26 عاما.
ونقلت طائرات هليكوبتر عسكرية تعزيزات للبحث عن بقية المتمردين من حزب العمال الكردستاني الذين شنوا الهجوم في منطقة سمدينلي باقليم هكاري قرب الحدود مع العراق.
وأصيب في الاشتباك أيضا ثلاثة جنود.
وتركزت عملية الجيش في المنطقة القريبة من الحدود العراقية التي كثيرا ما يعبر منها متشددون من قواعد في شمال العراق لمهاجمة الجيش التركي.
وفي اشتباك منفصل قتل متمرد وأصيب ستة جنود بجروح مساء الاثنين بعد أن فتح متمردون النار على قوات الامن في موقع عسكري في أقليم الازيج.
وردا على تصاعد الهجمات الكردية نفذ الجيش ضربات جوية على أهداف للمتمردين في شمال العراق حيث يتمركز عدة الاف من مقاتلي حزب العمال الكردستاني.
وحذر الجنرال ايلكير باشبو قائد القوات المسلحة التركية من ان وجود حزب العمال الكردستاني في شمال العراق قد يضر بعلاقات تركيا مع جارها وأيضا مع الولايات المتحدة اذا لم تتخذ اجراءات لكبح جماح انشطة المتمردين في شمال العراق.
ونقل تلفزيون ستار عنه قوله "الوقت حان بل ينفد بالنسبة للمسؤولين - الشعب ومؤسسات ودول وهيئات في شمال العراق - لفعل ما هو صواب."
وطالبت تركيا مرارا بدعم أكبر من العراق والولايات المتحدة في حربها ضد حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره أنقرة والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي منظمة ارهابية.
وقال باشبو "وجود حزب العمال الكردستاني في شمال العراق سيكون له تأثير سلبي على العلاقات التركية العراقية في المرحلة المقبلة. وأيضا سيكون له تأثير سلبي على العلاقات التركية الامريكية."
وقدر قائد القوات المسلحة التركية وجود نحو 4000 مقاتل من حزب العمال الكردستاني في المناطق الجبلية بجنوب شرق تركيا وشمال العراق مقارنة بارقام تفاوتت من قبل بين عشرة الاف وستة الاف.
وذكرت صحيفة صباح ان المخابرات التركية تعمل على تشكيل وحدة مكلفة بقتل ثلاثة من زعماء حزب العمال الكردستاني متمركزين في شمال العراق هم مراد كاريلان وفهمان حسيني وجميل بيك.
وألقت القوات التركية الخاصة القبض على عبد الله اوجلان زعيم الحزب عام 1991 بعد اجباره على ترك مأواه في سوريا.
وقتل أكثر من 40 ألف شخص في صراع بدأ عام 1984 عندما حمل حزب العمال الكردستاني السلاح ضد الدولة بهدف اقامة وطن منفصل للاكراد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.