هذه تشكيلة النجم الرياضي الساحلي أمام الهلال السعودي    الكرة الطائرة: مباريات منتخبنا في الدورة الترشيحية الاولى المؤهلة للأولمبياد    سمير الوافي: عزّ الدين عليّة لم نره في تونس إلّا لدفنه فيها    بداية من اليوم الانطلاق في إسداء و استخلاص خدمة الاطلاع على الرسوم العقارية على الخط    رئيس الجمهورية يشرف على موكب الإحتفال بالذكرى 63 لعيد قوات الأمن الداخلي    حجز كمّيات من مستلزمات التّحاليل المخبرية غير المطابقة للتّراتيب الجاري بها العمل بجهة بنزرت    وزير التجارة: أسعار عدد من المنتوجات الفلاحية ستتراجع بشكل ملموس في رمضان    فريانة: الاعتداء على مقرّي منطقة الأمن والحرس الوطنيين احتجاجا على مقتل أحد المهربين    النقابات والأحزاب: هل هي تعلّة الشاهد للتفصّي من مسؤوليّته    عقب انسحابه من رابطة الأبطال..تراجع كبير لأسهم جوفنتس في البورصة    شفيق جراية أمام المحكمة: “أنا مهدد بالقتل”    تونس: تسجيل 60 الف حالة اصابة بمرض الزهايمر خلال سنة 2018    كيف تتبعين حمية الكيتو لخسارة الوزن ؟    خلّصي طفلك من الحازوقة (الشهيقة) بهذه الطرق!    سجنان.. ارتفاع عدد حالات التسمم بمدرسة واد العود    تعيينات حكام الجولة 20: الأولى لخالد قويدر في الرابطة الأولى وقيراط لقمة أسفل الترتيب    عمر الباهي ل”الشاهد”: التخفيض في أسعار الزيت والماء والدواجن والتمور خلال رمضان    الشروع في تركيز الهياكل المكلفة بتنفيذ البرنامج الوطني لمكافحة العدوى والمقاومة الحيويّة بالوسط الاستشفائي    سامي الفهري ينشر صورته من أمام قصر العدالة    وادي مليز: الدورة الاولى ل"مهرجان الورود والفنون"    حكومة الوفاق تعلن السيطرة على قاعدة تمنهنت الجوية جنوب ليبيا    الخلبوسي يشدد على أهمية التنسيق مع المؤسسات البحثية للوقوف على مشاغلها    برج العامري.. حجز بضاعة مهربة بقيمة 300 ألف دينار    تونس وصندوق النقد الدولي: إتفاق حول المراجعة الخامسة لبرنامج الإصلاح الإقتصادي    أخبار النادي الافريقي.. زفونكا يضبط قائمة المغادرين.. ويطالب بالإستعداد للميركاتو    جندوبة.. تزامن مهرجان "أصالة وتراث" مع الدورة 19 لتظاهرة المشي للجميع    اشتباكات حول قاعدة "تمنهنت" الجوية في جنوب ليبيا بعد تعرضها لهجوم    بعد أن انقذه واستمات في الدفاع عليه.. وديع الجريء يكافئ السعيداني والنادي البنزرتي    عاجل/في نشرة متابعة: الرصد الجوي يحذر..وهذه التفاصيل..    تجدّد الاحتقان بفريانة بعد وفاة مهرّب في مطاردة    هذه تفاصيل قضية سرقة مواطن ل 1 كغ من اللحم بقرمبالية    اعلان حداد عام في ليبيا لمدّة 3 أيّام    القصرين: حجز 3 اطنان من " الفارينة " المدعمة و 2.2 طن من السداري ومواد مختلفة    مقتل 29 سائحا ألمانيا في انقلاب حافلة في البرتغال    بصدد الإنجاز ..مهرجان السينما التونسية في 5 ولايات    بسبب مسلسل مشاعر ... معركة بين قناة «قرطاج +» والشروق الجزائرية    الشركة التونسية لأسواق الجملة تؤكد وجود طبيب بيطري و7 تقنيين سامين في الصحة بسوق بئر القصعة    مطار قرطاج : الإيقاع بمغربي إبتلع 83 كبسولة ''زطلة''    القيروان: إلقاء القبض على 03 أشخاص من أجل الإعتداء بالعنف الشديد باستعمال آلة حادة    بالفيديو: منيرة حمدي : ناصيف زيتون قال أنا و نور الدين الباجي نكرة موش معروفين مايتحطوش معايا فرد مستوى    في سفارة اليونان بتونس . . شبكات لبيع الفيزا ب 15 مليونا    الشاهد والطبوبي يستعرضان عدة ملفات اجتماعية    زلزال يضرب تايوان ويهز مباني العاصمة    بسبب الترفيع في الأسعار…12 قرار غلق لمحلات بسيدي بوزيد    بين الاحتفالية والنضج السياسي .. شعارات «دخلات» الباك سبور تعكس هواجس الأجيال الصاعدة    الميناء التجاري بسوسة ... تحسن في المردودية رغم اهتراء البنية التحتية    الزمن يقسو على الفنانة رغدة.. شاهد صدمة الجمهور بأحدث إطلالاتها    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الخميس 18 أفريل 2019    عاصفة رعدية تقتل العشرات في الهند    حظك اليوم : ماذا تقول لك الأبراج    أبو ذاكر الصفايحي يكتب لكم: أمهات البشاعة وعقاب الزمان وعلامات الساعة    محمد صلاح ضمن قائمة أكثر شخصية مؤثرة بالعالم (صورة)    غوارديولا: «لمسة يد» أخرجتنا من رابطة الأبطال!    بعد مجزرة نيوزيلاندا: البرلمان الاوروبي يهدد شركات الأنترنت العملاقة بخطايا ثقيلة    خدعة جديدة لسرقة حسابات أنستغرام..احذروها    صحتك أولا: هذه أفضل أوقات لشرب الماء    الاعلان عن موعد شهر رمضان فلكيا    حظك اليوم : ماذا تقول لك الأبراج؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل يحتاج الغنوشي والمبزع لثلاثة وعشرين عاما لكي يفهما
نشر في الحوار نت يوم 23 - 01 - 2011

حسب "علم النفس" فإن العادة أوالسلوك، خاصة السيء منه، قد يتحول إلى عدوى في بعض الحالات التي يلازم فيها شخص ما شخصا آخر. ومن هذا المنطلق أكاد أجزم أن الغنوشي والمبزع لكثرة مكوثهما ومصاحبتهما لرئيسهما وصديقهما ورفيق دربهما في الديكتاتورية بن علي، فقد أصابتهما عدوى عدم الفهم "البنعلية"، وأخشى كل ما أخشاه أن يطلا علينا قريبا في مؤتمر صحفي من مؤتمرات ما قبل صلاة القيام ليعلنا أنهما بحاجة لثلاثة وعشرين عاما أخرى لكي يفهما مطلب الشعب التونسي.
عزيزايا، احتراما لكما كتونسيين فقط لا غير، بودي أن أتوجه إليكما بالنصح، والنصح من الاسلام وربما سمعتما بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما قال: " الدّينُ النَصيحةُ " قيل لمن يا رسول الله قال: " للّهِ ولِرَسولِهِ ولأئمةِ المُسلمين ولعامّتِهِم " . وكي لا تضيعا ثلاثة وعشرين عاما في اجترار مطلب الشعب التونسي دون فهمه أو استيعابه، رغم أنني لا أظن بأن شعبا ثائرا نعت يداه حرية حمراء بلون الدم قد يقدر يوما الصبر على شيخين طاعنين في السن مثليكما ويمنحهما ربع قرن لكي يستوعبا مطلبا شديد البساطة.
عزيزايا، اغتنما فرصة امتلاككما إلى الآن بالقليل القليل من احترام الآخرين، في حين الأغلبية الساحقة تتمنى رؤيتكما لكي تنقض عليكما وتشفي غليلا ألهب صدورهم، فعليكما بترك المكان لأهله وترك الطريق لأصحابه وترك ثمرة الحرية لصانعيها الذين دفعوا ثمنا لها دما وألما ودموعا وصيحة لم يخف صداها.
عزيزايا فلتعلما أن هذه الصيحة المدوية لن تخف إلا إذا فهمتهما اليوم واليوم فقط، وجمعتما أشلاءكما، وجمعتما معها كل من مازال يواليكم ورحلتما بعيدا بعيدا، وكل ما كان أبعد كان أحسن حتى لا تنتقل عدواكما إلى بقية الشعب التونسي المعروف بفطنته.
عزيزايا، سوف أبذل معكما جهدا وأترجم لكما أو أفسر مطلب الشعب التونسي بأبسط العبارت.
قال لكما الشعب التونسي ارحلا. ورحل هو فعل ثلاثي مجرد، ورد هنا في الامر مع ضمير أنتما. ومعنى فعل ارحلا هو اذهبا، غادرا، أغربا، إلى الجحيم، أتركانا لحريتنا نتصرف معها كما يحلو لنا.
لا مجال لثلاثة وعشرين عاما أخرى من الصبر....
فهل فهمتما؟...


بقلم زهرة الياسمين


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.