هيئة مكافحة الفساد تحيل 122 ملف على القضاء خلال 6 أشهر    إصابة النجم المغربي نور الدين امرابط بكورونا    مشروع أمر حكومي يتعلّق بتأجير الرؤساء والمديرين العامين بالمؤسسات والمنشآت العمومية    بنقردان: وصول 49 تونسيّا من ليبيا عبر معبر راس جدير    كمال والي رئيسا جديدا للأولمبي الباجي    وزير الشؤون الخارجية يجري اتصالا هاتفيا مع وزير الخارجية والمغتربين بالجمهورية اللبنانية    الجماجم ترنو لتربتها.. و شهيد الجسر مازال يبحث عمن يواريه التراب..    كيف علق محمد علي بن رمضان على اتهامه بالتمرد على الترجي    رونالدو يسجل من ركلة حرة وبوفون يكسر رقما قياسيا في انتصار يوفنتوس    وحدة بحرية تابعة للجيش الوطني تنقذ 18 تونسيا تعطّب مركبهم عرض البحر شمال جزيرة قرقنة    سترك يا رب..    يزعم أن بعضها من تونس.. بيع أعضاء بشرية تاريخية على فيسبوك    القبض في المنستير على عنصر سلفي متشدد محكوم ب19 سنة سجنا    مداهمة وكر تاجري مخدرات احدهما محكوم ب10 سنوات سجنا    جربة: افتتاح معرض صور فوتوغرافية بحومة السوق    عدنان الشواشي يكتب لكم: هكذا خُلِقْت وهكذا أموت إن شاء الله    تعيين شكري بوزيان مديرا فنيا لمهرجان الاغنية التونسية    يوميات مواطن حر: اعطني التهريج وحاسبني بتاج التنشيط    توقف حركة سير القطارات بين تونس وبنزرت    صفاقس..حجز 75 صندوقا من الخوخ والتفاح الفاسد    مشروع مدرسة الشرطة بالنفيضة: منظمة الأعراف تستنكر الاستعانة بشركة أجنبية    غدا الاحد/ القمر سيغيب عن سماء تونس    نوفل الورتاني يقارن بين مرضه ومرض علاء الشابي... ويوجه رسالة الى سلمى الفهري    بن عروس: حجز بضائع مقلدة متأتية من التهريب بقيمة 300 ألف دينار    تقرير/ الفيروس الحالي لكورونا جديد.. أشد انتشارا لكنه أقل عدوانية    مساء اليوم بمدينة العامرة..عرض مسرحية مسعودة المقدودة بحضور نجوم التمثيل والغناء    النفيضة..اندلاع حريق في منطقة خضراء لأحد المصانع    اتحاد الشغل متخوّف من احتدام الأزمة السياسية    تنفيذ ميزانية 2020: تراجع عائدات الدولة    المنستير.. نتائج سلبية لليوم 79 على التوالي    بقيادة معلول.. المنتخب السوري يواجه ايران والعراق وديّا    قبلي: شروع بعض العائلات في اقتناء اضاحيها وتشكيات من غلاء الاسعار رغم توفر العدد الكافي من الاضاحي بالجهة    فريانة ..القبض على 3 اشخاص يتولون تهريب الاجانب من الحدود الجزائرية    "أشعل الفرن".. شاهد في "قضية خاشقجي" يدلي بشهادة صادمة    عاجل/ المحكمة الإدارية ترفض مطلب توقيف إحداث صندوق الزكاة    الجامعة تنظم اليوم السبت ملتقى حول مشروع القانون الخاص بالجامعات والجمعيات ومجالات الاستثمار    بعد اسقاط لائحة تصنيف تنظيم الاخوان منظمة ارهابيّة: عبير موسي تتهم مكتب المجلس    كميات القفالة الحية المعروضة حاليا تمثل خطرا على صحة المستهلك (وزارة الفلاحة)    انطلاقا من الغد..آلو باكالوريا رقم أخضر لخدمة الاحاطة بالتلاميذ    على متنها 1660 مسافرا .. باخرة قرطاج تغادر اليوم مرسيليا باتجاه ميناء جرجيس    بعد برشلونة .. الكشف عن الوجهة القادمة لميسي    صفقة تبادلية بين يوفنتوس وبرشلونة بطلها النجم الفرنسي    أغنية لها تاريخ..«ريتو والله ريتو» سلاف تحتضن تجربة الحبيب المحنوش الشعرية    مسيرة موسيقي تونسي: صالح المهدي...زرياب تونس «20»    بوجعفر: وفاة شخص غرقا    العزيب..حادث مرور قاتل    وصل أمس في زيارة مفاجئة..وزير الدفاع التركي يتفقّد جنوده في طرابلس    كوناكت تدعو الى ارساء انصاف ضريبي وسن نصوص تنظيمية للعمل عن بعد    الكاف..الانتخابات البلدية الجزئية بالمرجى..قائمة حزبية و3 مستقلة تتنافس على 12 مقعدا    تطاوين: اضراب مفتوح ووقف الانتاج بالمنشآت البترولية (صور)    تطاوين: تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا لدى عائدة من فرنسا    أول سائحة حلّت بسوسة بعد أزمة «كورونا» ل«لشروق»..حبي لتونس يدفعني إلى زيارتها مهما كانت الظروف    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    صيف القيروان.... ساحرة بمكوناتها الطبيعية وأجوائها العائلية    رئيس وزراء كندا يواجه ثالث "تحقيق أخلاقي"    هكذا سيكون طقس اليوم السبت 4 جويلية    أريانة: السيطرة على حريق بجبل النحلي أتى على هكتار ونصف من المساحات الغابية    مفتي سعودي يمتدح فنانة جاءته في المنام وعليها علامة....وأخر يؤكد ان ما حدث يوم 30 يونيو في مصر معجزة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أسعار لا تُنافس و لا تُهزم في نقاط البيع من المنتج إلى المستهلك بفضاء المنصف باي
نشر في المصدر يوم 02 - 07 - 2013

تم اليوم الثلاثاء افتتاح رسميا نقطة البيع من المنتج إلى المستهلك بفضاء التعاضدية المركزية للبذور والمشاتل الممتازة بالمنصف باي بالعاصمة القريبة من محطة سيارات الأجرة بحضور كل من وزيري التجارة عبد الوهاب معطر ووزير الفلاحة محمد بن سالم والوزير المكلف بالملفات الاقتصادية رضا السعيدي ورئيس المنظمة الفلاحية عبد المجيد الزار.
ووسط حضور من المواطنين الذين توافدوا بأعداد غفيرة يوحي بأن نقطة البيع هذه ستشهد خلال شهر رمضان إقبالا غفيرا نظرا للأسعار المنخفضة جدا، تعهد أعضاء الحكومة بمواصلة العمل بهذه الفضاءات طيلة شهر رمضان متجاذبين أطراف الحديث مع المواطنين والتساؤل حول المبادرة وخاصة السعار المتداولة في نقطة البيع من المنتج إلى المستهلك.
وستتواصل على امتداد كامل شهر رمضان بعرض منتوجات فلاحية بأسعار أقل من المعمول بها في أسواق التفصيل ولتتواصل على امتداد كامل شهر رمضان 2013
وترمي هذه الفضاءات التي سيتم تعميمها على كامل أنحاء البلاد إلى الضغط على الأسعار والحفاظ على القدرة الشرائية للمواطنين إلى جانب التقليص قدر الإمكان من الوسطاء والمتدخلين في مسالك التوزيع.
وبلغ سعر لحم الضأن بهذه النقطة 16 دينارا للكلغ و"الهبرة" 15 دينارا و500 مليم للكلغ وكذلك الأسماك حيث بلغ سعر سمك الماكرو (الغزال) 5 دنانير والسردينة دينار واحد.
كما بلغ سعر الكلغ من البطاطا 480 مليم مقابل 650 مليم في بقية السواق و 200 مليم لربطة المعدنوس مقابل أكثر من 600 مليم و 350 مليم للسلطة (مقابل 700 مليم في الأسواق العادية) و 350 مليم الكلغ من الجزر مقابل 900 مليم في الأسواق.
وبلغ سعر الكلغ من الدجاج 4800 مليم مقابل 5720 مليم في بقية الدكاكين.
أما الغلال فقد بلغ سعر الكلغ من الدلاع 350 مليم و600 مليم للبطيخ و2500 مليم للكلغ من العنب مقابل حوالي 3 دنانير في السواق العادية.
ورحب جل المواطنين بهذه البادرة التي اعتبروها هامة للضغط على الأسعار والحصول على منتوجات فلاحية بأسعار جد مناسبة تراعي مقدرتهم الشرائية، غير أنهم تذمروا قليلا من ضيق المكان وعدم تواجد علامات وإشارات تدل على المكان لقاصديه.
وصرحوا أن نقطة البيع من المنتج إلى المستهلك جاءت في الوقت المناسب باعتبار أن جل أسعار المنتوجات الفلاحية والغذائية لا تزال تشهد ارتفاعا ملحوظا في اغلب الأسواق.ولفت انتباههم الأسعار المنخفضة للحم الضأن (16د) بالمقارنة مع ما هو متداول في أسواق التفصيل أين تتراوح الأسعار بين 20 و 22 دينار للكلغ الواحد، وأعربت عن أملها في أن تظل ألأسعار في متناول المستهلك في هذا الفضاء خلال شهر رمضان.
واعتبر نبيل العمري من جهته أن أسعار الخضر والغلال التي تم عرضها بنقطة البيع من المنتج إلى المستهلك مناسبة جدا مشيرا إلى أن العائلات التونسية بإمكانها التزود بجل المنتوجات الفلاحية استعدادا لشهر رمضان.
وصرح فلاح أنه شارك في هذه التجربة لأجل إظهار للمستهلك التونسي أن الفلاح التونسي ليس له دخل في عملية ارتفاع الأسعار، متهما تعدد الوسطاء والمتدخلين في مسالك التوزيع في الترفيع في الأسعار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.