البرلمان يصادق على مشروع قانون يتعلق باتفاق قرض لتمويل مشروع جسر بنزرت    فريدة العبيدي: حركة النهضة رفعت قضايا ضد عدد من الأشخاص الذين روجوا أكذوبة إمتلاك حركة النهضة لجهاز سري    فرض عقلة على جميع الحسابات والسيارات الوظيفية التابعة للاتحاد الوطني للمرأة التونسية    وزارة الصحة بصدد التثبت من مدى تواجد مواد غذائية مسرطنة في تونس، بعد تحذير الجزائر من امكانية ترويجها ببلدان شمال افريقيا    اطلاق خدمة جديدة للدفع على الخط لشارات العبور الالى للطرقات السيارة    وزارة الصحة بصدد التثبت من مدى تواجد مواد غذائية مسرطنة في تونس، بعد تحذير الجزائر من امكانية ترويجها ببلدان شمال افريقيا    حي التضامن: فتاة ال19 عاما تتزعم شبكة مخدرات وتسير «وتحكم» 5 منحرفين!!    إقتحام مساكن اجتماعية في النفيضة: أحكام قضائية ضد المتهمين    وزارة التجارة تؤكد أن كل المواد الغذائية تخضع آليا للمراقبة الفنية عند التوريد    مسؤول بالرصد الجوي ل"الصباح نيوز": استقرار في العوامل الجوية الى غاية الجمعة القادم    بين مدنين وسيدي بوزيد..ضبط 03 شاحنات محملة ببضائع مهربة مختلفة    نابل: الكشف عن مستودع لتخزين "الامونيتر" دون رخصة    موسوعة غينيس ''تهنئ'' البيضة صاحبة الرقم القياسي    وزير الوظيفة العموميّة يؤكّد أنّ الوزارة لا تزال دون ميزانية    المهدية : حجز 22 طنا من مادة السميد المدعم لدى أحد تجّار الأعلاف    التركيبة الجديدة للكتل النيابية    المنجي الحرباوي: لا أحد يمكن أن يزاحم الباجي في الترشح للرئاسة    أثار جدلا واسعا/ وزير السياحة روني الطرابلسي في لقاء تلفزي مع قناة اسرائيليّة    وزير الشؤون الاجتماعية يؤكد تطور المفاوضات واقتراحات جديدة للاتحاد حول الزيادة في الأجور    الدوري التونسي : نتيجة مباراة الترجي واتحاد بن قردان    زهير المغزاوي: " الشاهد أمام خيارين ..اما الإعتناء بالبلاد أو تأسيس مشروعه السياسي''    يشتبه في تمجيده للعملية الارهابية بجلمة..ايقاف شاب في العقد الثالث من العمر بسيدي بوزيد..    الشبيكة: منحرفون يحتسون الخمر داخل مدرسة ابتدائية    تنطلق اليوم: برنامج الاحتفالات بمائوية الترجي..    هام/بمناسبة مائوية الترجي: اصدار طابعين بريديين..    هذه حقيقة وفاة الممثل السوري أسعد فضة..        انفجاران وإطلاق نار في العاصمة الكينية نيروبي        النجم الساحلي يضم رسميا الفنزويلي غونزاليس                وفاة الفنان السوري الكبير أسعد فضة    وفاة أطفال ورضّع جراء البرد بمخيمات النزوح في سوريا    فلة الجزائرية تثير جدلا.. ترتدي الحجاب وتؤذّن!    العاصمة.. إيقاف شخص مُفتش عنه سرق دراجة نارية    جمعية Ooredoo الخير تُدخل الدفء في قلوب المقيمين بدار المسنين بقرمبالية    الاسماعيلي يخسر ثنائيا مهما قبل مواجهة الإفريقي    الخطوط التّونسية: نمو غير مسبوق في الحركة التّجاريّة    صفاقس: اضراب تجار السمك في سوق باب الجبلي احتجاجا على انتشار المحلات الكبرى التي أَضرت بتجارتهم    عبد الإله بن كيران في تصريح مسيء : "تونس بلاد غير منضبطة فيها الأوساخ والإضرابات"    اليوم تنطلق احتفالات الترجي الرياضي بالمائوية..البرنامج    فيديو أثار جدلا: عبد الرزاق الشابي يرقص مع ضيفته    كأس العالم لكرة اليد 2019: مشاهدة مباراة السعودية وتونس بث مباشر … 15-01-2019    دعوات لمقاطعة درة زروق لهذا السبب    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الثلاثاء 15 جانفي 2019..    في الغذاء دواء : 6 فوائد للجزر.. ستجعلك تتناوله باستمرار    وسط الإغلاق الحكومي.. ترامب ينظم مأدبة وجبات سريعة في البيت الأبيض    إيران تفشل في تجربة إطلاق قمر صناعي إلى الفضاء    المخرج السينمائي عبد الحميد بوشناق ل«الشروق»:«دشرة» هو أول فيلم رعب في تونس    سفير أمريكا بتونس في زيارة شخصية لمسرح نجمة الشمال            اكتشاف خطير في دم مريضين في الصين!    حظك ليوم الاثنين    أظافرك وصحتك.. 8 علامات خطيرة "لا تتجاهلها أبدا"    دراسة.. "الشوكولاتة" علاج لأعراض السعال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حركة الأسواق قبل رمضان: تراجع في العرض وغلاء في الأسعار
نشر في الشروق يوم 20 - 07 - 2010

شهد عرض الخضر والغلال والأسماك خلال النصف الأول من شهر جويلية الجاري نقصا بحوالي 11٪ مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.. اذ سجّل سوق الجملة ببئر القصعة خلال الفترة المذكورة نقصا في معروضات هذه المنتوجات قدّر ب 17710 أطنان حسب أرقام وزارة التجارة.
ويشير الملخص نصف الشهري للظرف الاقتصادي الى أن نقص العرض كان مرفوقا بتحرك ايجابي للأسعار.
تراوحت نسب تراجع المعروضات بين 4 و28٪ بالنسبة للخضر وما بين 17 و27٪ بالنسبة للغلال وما بين 20 و88٪ بالنسبة للأسماك وهي خاصة السردينة والسوبيا والسبتة والتريليا البيضاء والحمراء والنزلّي والشورو.
وتشير الارقام الواردة بالملخص الى ان نسب التراجع مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي بلغت 8٪ بالنسبة للخضر و14٪ بالنسبة للغلال و11٪ بالنسبة للأسماك.
في المقابل سجلت الأسعار المتداولة.. ارتفاعا في بعض المنتوجات وانخفاضا في أخرى.
شمل الارتفاع خاصة مادتي البصل (10٪) والفقوس (46٪) بالنسبة لمعروضات الخضر.. في المقابل شهدت معدلات أسعار البطاطا والطماطم والفلفل الحلو والحار والمعدنوس انخفاضا تراوحت نسبه ما بين 2 و49٪.
أسعار الغلال
كما جاء في التقرير نصف الشهري الذي لخّص الظرف الاقتصادي خلال النصف الأول من شهر جويلية وقبل أيام قليلة من حلول شهر رمضان موسم ذروة الاستهلاك ان معدلات أسعار الغلال تشهد زيادة فاقت 50٪ وشملت بالأساس البطّيخ والدلاّع والخوخ والخوخ بوطبقاية والتفاح والإجاص والعوينة والعنب والتين مقابل تراجع في أسعار القارص بلغت نسبته حوالي 30٪
أما الأسماك فيشير التقرير الى ارتفاع في معدلات أسعارها لتقارب الزيادة نسبة 42٪... هذه الزيادة شملت بالأساس معروضات الغزال والنزلي والسرّة والسوبيا والسبتة والتريليا بنوعيها... مقابل تراجع في أسعار السردينة والبوري والشورو والمرجان والتريليا الحمراء تراوح ما بين 4 و20٪
«انتفاخ» اللحوم
بالاضافة الى تراجع عرض الخضر والغلال والأسماك وتذبذب أسعارها تشهد أسعار اللحوم بنوعيها البيضاء والحمراء زيادة قدرت بحوالي 400 مي للكلغ الواحد بالنسبة للدجاج الجاهز للطبخ وحوالي 500 مي للكلغ الواحد بالنسبة لشرائح الديك الرومي في نقاط البيع بالتفصيل.
وعلى مستوى الانتاج يتواصل ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء لتتراوح الأسعار الحالية ما بين 8.5 و10 دنانير للكلغ الواحد بقري وبين 11.6 و13 دينارا للكلغ الواحد للحوم الضأن.
هذا الارتفاع أثّر على أسعار التفصيل حدّ تسجيل أسعار قصوى تراوحت ما بين 14.5 د و15 دينارا للكلغ الواحد من لحوم الأبقار في إقليم تونس الكبرى والمناطق المعروفة باستهلاكها لهذا النوع من اللحوم... وما بين 12 و14 د للكلغ الواحد من لحم الضأن.
تخوّفات
كما أشار التقرير الى أن زيادة الأسعار في مجموعة التغذية والمشروبات تراوحت ما بين 0.2٪ (الحليب ومشتقاته) وحوالي 1٪ (لحم الضأن والسمك الطازج والتوابل).
وتؤكد المراقبة الاقتصادية على الحضور الرقابي المشدد لمتابعة تطوّر أسعار المنتوجات الحرّة والتصدي للزيادات غير المبررة في الأسعار.
في المقابل تتصاعد مخاوف عدد من المستهلكين خاصة في الجهات حول الوجه الجديد لأسعار الغذاء خلال الأيام القليلة التي تسبق شهر الصيام وذلك بعد بروز ظاهرة التخزين والاحتكار المبكّر من قبل المخزنين والتجّار في الجهات استعدادا لموسم الاستهلاك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.