وزير الخارجية يدعُو الى تدعيم التشاور والتنسيق بين الدول الإفريقية    اليوم: وقفة احتجاجية للبحارة أمام وزارة الفلاحة    تقلص عجز ميزانية الدولة    تركيز أول محطة أرضية في تونس للتحكم في الأقمار الصناعية بإمكانيات تونسية    توزر: افتتاح أسبوع الموضة fashion week (صور)    إيطاليا تعتقل تونسيا مشتبه بانتمائه لداعش الارهابي    نبذة عن متاحف قطر وملامح الفن العام فيها    أي دور لحفتر في الانتخابات الليبية القادمة؟    17 ديسمبر عيدا للثورة عوض 14 جانفي    مجلس وزاري حول مشاريع المراسيم والأوامر الرئاسية    منظمات وجمعيات وطنية تندد بدعوات الاعتداء على المجلس الأعلى للقضاء وبحملات التشهير التي طالت رئيسه وبعض أعضائه    الاحوال الجوّية تؤخر رحلتين بحريتين    قائمة الرياضيين التونسيين المرشحين للمنافسة على لقب الافضل لعام 2021    أحزاب الجمهوري والتيار الديمقراطي والتكتل تعبّر عن استنكارها مضمون كلمة الرئيس قيس سعيّد في اجتماع المجلس الأعلى للجيوش    كأس العرب للفيفا : مدرب سوريا يؤكد أن مواجهة تونس بمثابة الفرصة الأخيرة من اجل الاستمرار في المنافسات    الرابطة الثانية - تعيين حكام مقابلات الجولة الرابعة    فضيحة احتيال جديدة في الكرة الإيطالية.. وتورط مانشستر سيتي وبرشلونة    إيقاف داعشي تونسي بإيطاليا.. وهذه التفاصيل    السعودية تضع شروطا جديدة للعمرة..وهذه التفاصيل..    بكلية العلوم السياسية بتونس.. رحلة في فن الحكي والخرافة    الطبوبي: ''بودن تقولك نسمعك أما الأمر بيد قيس سعيد''    يحدث في تونس، يزور والده بالمستشفى لسرقة الشهادات الطبية وبيعها    منع قيادي في حركة النهضة من السفر    الطبوبي: إضراب السكك الحديدية متواصل    السرس: مشروع منتجات زيت الزيتون    تغريدة شيرين عبد الوهاب بعد تسريب خبر طلاقها من حسام حبيب    هامّ جدّا: إجراءات جديدة للتنقّل بين المدن التونسية    المتحور الجديد: مستشار الصحة العالمية يطمئن التونسيين    الإمارات تسجل أول إصابة بالمتحور أوميكرون    نادي كرة القدم بالجريصة: الأحباء يطالبون بعودة الجلالي وإقالة النعيمي    وفاة رضيع ال6 أشهر في محضنة عشوائية بمنزل تميم    2465 تونسي في مراكز الترحيل بإيطاليا #خبر_عاجل    حجز حاويات بميناء بنزرت تشكل خطر على الأمن القومي: الديوانة تكشف..    غوارديولا يقول سيتي جاهز للصراع على اللقب    بمشاركة 18 فيلما من 13 دولة: مدنين تحتضن المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي والروائي القصير    متابعة-اختناق تلاميذ في مدرسة ابتدائية بالقصرين: المندوب الجهوي للتربية يوضح ويكشف..    تقرير عبري: ضوء أخضر أمريكي للكيان الصهيوني لضرب إيران    الملتقى الوطني للصورة الفوتوغرافية ببنزرت : تكريم اول مصورة فوتوغرافية بالجهة    بمناسبة عيد ميلاده الستين الاتحاد البنكي للتجارة و الصناعةUBCI يكشف عن شعاره الجديد    كأس العرب: ترتيب المجموعات بعد الجولة الأولى    سجنان: ايقاف 3 اشخاص وحجز لديهم 176صفيحة من القنب الهندي لفظها البحر    مدنين: إصابة رضيع بكورونا وحالة وفاة جديدة بالفيروس    جندوبة: عنصران تكفيريان في قبضة الأمن    منزل بورقيبة : إيقاف مفتش عنه يصنف بالخطير    صفاقس: صالون الموبيليا والديكور والصناعات التقليدية: ترويج للنموذج التونسي في التصميم والإبداع    القصرين: القبض على شاب يتواصل مع عناصر إرهابية    الوضع في العالم    أخبار مستقبل قابس: بداية متعثرة واستياء من التحكيم    خدّر شابا ثم اغتصبه، بطاقة إيداع بالسجن ضد لاعب تونسي    عاجل : شركة السكك الحديدية تعتذر    طقس الخميس.. ضباب كثيف في الساعات الأولى    دار الإفتاء المصرية تحسم الجدل بقضية تعدد الزوجات    "زمن النهايات والحب" لهند الوسلاتي تفتكّ مكانها في "اليوم الأخير"    خال رئيس تحرير الشروق اون لاين في ذمة الله    منوعة ويكاند الناس في إذاعة صفاقس تتصدر المراتب الأولى في الاستماع وطنيا    الحوار منهج قرآني في التعايش بين الناس    الحوار منهج الأنبياء    لا تَقُدْ جميعَ الناس بالعصا نفسها..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



لجنة الشباب بالبرلمان تصادق على مشروع القانون المتعلق بتنظيم العمل المنزلي لاحالته على الجلسة العامة
نشر في المصدر يوم 11 - 02 - 2021

صادقت لجنة الشباب والشؤون الثقافية والتربية والبحث العلمي بالبرلمان، خلال اجتماعها اليوم الخميس، على التقرير المعدل لمشروع القانون المتعلق بتنظيم العمل المنزلي لاحالته لاحقا على الجلسة العامة لمناقشته والتصويت عليه.
وعقدت اللجنة، إثر المصادقة على تقرير المشروع، ندوة صحفية مقتضبة قال خلالها رئيس اللجنة فيصل الطاهري، ان مشروع قانون تنظيم العمل المنزلي يهدف إلى ضمان الحق في العمل اللائق لعملة المنازل دون تمييز طبقا للدستور وللمعايير الدولية المُصادق عليها، مبرزا أهميته في تنظيم القطاع بضبطه شروط تشغيل عملة المنازل وإلتزاماتهم وإلتزامات المؤجر وتُحديد آليات المُراقبة والتفقّد والعقوبات المُنطبقة في صورة مُخالفة أحكامه.
واعتبر الطاهري أن هذا المشروع سيساهم في الوصول الى هذه الفئة الهشة التي تعمل عادة في أماكن مغلقة، وذلك بضبط اجراءات مراقبة العمل المنزلي، حيث اصبح بإمكان متفقدي الشغل ومراقبي الضمان الاجتماعي الدخول الى المحلات السكنية والاطلاع على ظروف عمل الاجير وملاحظة اهم الخروقات ان وجدت والتي تتعلق أساسا بطريقة العيش أو مدى احترام حقوق عملة المنازل بكل اصنافهم.
وأشار إلى ان مشروع القانون تضمّن عديد المكاسب بالنسبة لتنظيم هذا القطاع لا سيما من حيث الحقوق والواجبات، حيث ضبط مسألة خضوع عملة المنازل الى أجر ادنى مضمون مع تحديد طريقة الخلاص نقدا الى جانب التمتع بالتغطية الاجتماعية و تحديد ساعات العمل والتمتع بيوم راحة أسبوعية.
وينص المشروع على تمتيع عمال المنازل بالاجر الادنى المضمون وأن لايقع تجاوز سلم التأجير وأن لا يقع تجاوز ساعات العمل 48 ساعة في الاسبوع وأن لاتتجاوز ساعات العمل الاضافية 12 ساعة وأن يتمتع العامل المنزلي بيوم راحة أسبوعية وعطلة الامومة والتمتع بساعات الرضاعة، وفق الطاهري.
وأضاف أن الوساطة في تشغيل عمال المنازل يجرم عليها مشروع القانون ويؤدي الى عقوبات سجنية أو مالية ولاتكون عملية التشغيل الا بالصيغ القانونية عن طريق مكاتب التشغيل أو مكاتب اسداء الخدمات طبقا للتشريع الجاري به العمل.
ويهدف هذا المشروع الى الخروج بالعمل المنزلي من القطاع غير المهيكل الى القطاع المهيكل، استنادا الى مقاربة شاملة تسمح بتقليص الهشاشة التي يعاني منها عملة المنازل على جميع الاصعدة.
وكرّس مشروع القانون التغطية الاجتماعية لعمال المنازل التي أصبحت الزامية في صيغة هذا القانون، وفق ذات المصدر.
ويضم مشروع القانون المتعلق بتنظيم العمل المنزلي، الذي تعهدت به اللجنة يوم 14 ديسمبر 2020، 30 فصلا وينقسم الى 5 أبواب وهي الاحكام العامة وشروط العمل المنزلي والتزامات طرفي عقد العمل المنزلي والمراقبة والعقوبات وأحكام مختلفة وختامية.
وفي حال صادق عليه مجلس نواب الشعب، سيتم بعد 6 أشهر من نشر القانون بالرائد الرسمي للجمهورية التونسية، اصدار نموذج من العقد بين العامل والمؤجر من طرف الوزير المكلف بالشؤون الاجتماعية والتشغيل.
يشار الى أن مشروع القانون جاء ببادرة من وزارة المرأة والاسرة وكبار السن من خلال تكوين لجنة متعددة القطاعات والاختصاصات ضمت ممثلين عن الوزارات المتدخلة (وزارة الداخلية والعدل والشؤون الاجتماعية والمالية والتكوين المهني والتشغيل).
كما ضمت اللجنة الهيئة الوطنية لمكافحة الاتجار بالاشخاص وممثلين عن المنظمات الوطنية (الاتحاد العام التونسي للشغل والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية والاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري) وبالشراكة مع منظمة العمل الدولية.
وتشير الاحصائيات الى وجود ما بين 40 ألف و 60 ألف عاملة منزلية، حسب وزارة المرأة التي تعتبر ان هذه الاحصائيات غير دقيقة، وفق ما جاء في تقرير لجنة الشباب والشؤون الثقافية والتربية والبحث العلمي الذي تم عرضه في اجتماع اليوم.
يذكر أن مجلس الوزراء المنعقد يوم 19 أوت 2020 كان صادق على مشروع القانون ليحيله على أنظار مجلس نواب الشعب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.