حادثة أليمة رافقت مباراة الزّمالك والأهلي هذا المساء    مطار قرطاج: إحباط 7 محاولات تهريب مبالغ هامة من العملة الأجنبية    الجيش الأمريكي يقضي على ارهابيين من ضمنهم تونسيين    الجبهة الشعبية تحذّر من تواصل توظيف القضاء للتستر على ملف الجهاز السري للنهضة وتعطيل كشف حقيقة اغتيال بلعيد والبراهمي    تفاصيل الطعون في النتائج الأولية للرئاسية    ابتكار لصقة مضادة للإنفلونزا تعوض عن اللقاح    "الهايكا" تسلط خطية مالية قدرها 100 ألف دينار ضد قناة "الحوار التونسي"    ابرز كواليس مهرجان الجونة السينمائي: فنانة تسقط اثناء تكريمها وعروض زواج لدرة على المباشر!    حقل غاز نوارة يدخل طور الاستغلال خلال الأسابيع القادمة    الكبارية.. القبض على شخص مفتش عنه    دورة ووهان الصينية - انس جابر تتاهل الى الدور الثاني من التصفيات    إصدار النسخة الأولية لدليل إصدار السندات الخضراء والاجتماعية والمستدامة لتمويل المشاريع البيئية في تونس    بالصور: كيم كارداشيان تكشف تفاصيل مرضها الخطير    رئيس الجمهورية يلتقي برئيس الحكومة    ما حقيقة الصورة المتداولة لجنازة بن علي في المسجد الحرام؟    تونس: الشاهد يردّ على اتّهامات سليم الرياحي ويوضّح علاقته بالنهضة    سير عربات المترو رقم4 على سكة واحدة        المكنين /تفاصيل القبض على رجل وإمرأة من أجل التحيل وإصدار صكوك دون رصيد..    حسام البدري مدربا لمنتخب مصر    ترودو في ورطة محرجة بعد صورة «ألف ليلة وليلة»    كريستيانو وراء رفض يوفنتوس التعاقد مع فيليكس    الإقلاع عن التدخين قبل الأربعين يقلل خطر الوفاة بنسبة 90%    الهايكا وجّهت مراسلات للسلط القضائية لتمكين نبيل القروي من القيام بحملة انتخابية متساوية مع منافسه    منال عبد القوي: “رائحة الموت نخنقني”    شمس الدين باشا: “أنا اخترت قيس سعيد وغدوة نقلك علاش”    بنزرت: تنفيذ 8 قرارات هدم بلدية وغلق 6 اكشاك بالمدينة    المنتخب يواجه الكاميرون وديا وهذا ما حصل بين الكبير والخزري    مقتل لاعب كرة قدم في هجوم مسلح بأمستردام    صفاقس : مصالح المراقبة الإقتصادية تحجز حوالي 30 ألف كراس مدعم داخل مخزن    بورصة تونس تستهل حصة الجمعة على منحى إيجابي    "ضبط مستشار زياد العذاري متلبسا بتهريب عملة صعبة" : الديوانة توضح    المهدية: الحرس البحري ينقذ 26 مهاجرا تونسيا بعد تعطل مركبهم في عرض البحر    سوسة.. هدد بالاعتداء على ابنه بسكين ثم طعن عون أمن    منوبة : الحزب الاشتراكي الدستوري...النقل العمومي من أولويتنا    ''مرض شائع ''تسبب بانقراض الإنسان البدائي    ارتفاع العائدات السياحية بنسبة 46.3 بالمائة    خفر السواحل الليبية ينقذ 500 "حارق"    منبر الجمعة ...الاستقامة ترجمة عملية للايمان    اسألوني .. يجيب عنها الأستاذ الشيخ: أحمد الغربي    الرابطة المحترفة 1 – النادي الصفاقسي : المالي “تشاتو” مؤهل لتعزيز صفوف الفريق امام شبيبة القيروان    معرض مدير التصوير الراحل يوسف بن يوسف في مدينة الثقافة .. أشياء من ريح السد... وعصفور السطح    أيام قرطاج السينمائية : قائمة الأفلام الروائية التونسية في المسابقات الرسمية    الهادي الجيلاني : "مات يوم خميس وسيدفن يوم جمعة في مكة هذه هي حسن الخاتمة"    حالة الطقس ودرجات الحرارة الجمعة    مرتجى محجوب يكتب لكم : اذا لم تترحم عليه..على الاقل فلتصمت    رونيه الطرابلسي لا "يتمجلغ"    بالصورة: هكذا علّق كادوريم على وفاة بن علي    الدوري الأوروبي لكرة القدم : نتائج الجولة الاولى    كريستين لاغارد تحذر من مخاطر تحيط بالاقتصاد العالمي    آية ومعنى : "إنك ميت وإنهم ميتون"    "سد النهضة".. اثيوبيا ترفض اقتراح مصر    حفتر يلتقي السفير الأمريكي لدى ليبيا في الإمارات...    واشنطن : قتيل وجرحى في إطلاق نار قرب البيت الأبيض    البنتاغون "واثق" من تحديد المسؤولين عن "هجوم أرامكو"    "الفرح بالأمر".. قرار يلزم سكان مدينة فرنسية بالسعادة    صورة لكارول سماحة تشعل مواقع التواصل.. ورامي عياش يدعمها    تحذير من وباء جديد يهدد بقتل 80 مليون شخص!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احتجاجات وتصفية حسابات.. وطوابير المرضى لا تنتهي
في مستشفى «محمد البوعزيزي» ببن عروس
نشر في الصباح يوم 13 - 03 - 2011

احتدت الاحتجاجات بمستشفى "محمد البوعزيزى" ببن عروس التي تتواصل منذ حوالي الأسبوع، للمطالبة برحيل رئيس قسم إنعاش مصابي الحروق ومراقب الممرضين في نفس القسم. وتتواصل الوقفات الاحتجاجية التي ينفذها الأعوان من إداريين وإطارات شبه طبية خلال أوقات العمل والتي تمتد إلى الساعات أحيانا، غير مبالين بطوابير المرضى التي "تئن" في انتظار من يرحم معاناتهم.
وباتصالنا بوزارة الصحة العمومية لمعرفة ما آلت إليه المفاوضات مع الأطراف المعنية، أورد مصدر مطلع أن " المفاوضات جارية وعلى أشدها، للتوصل إلى حل يرضي الجميع ويخدم مصلحة الحريف وصحته"، وأشار إلى ضرورة التعجيل بالحلول كي لا تتواصل الاحتجاجات والإضرابات، التي يدفع فاتورتها المريض دون شك. وأكد أن اتخاذ القرار يتطلب وجود براهين دامغة ضد رئيس قسم إنعاش مصابي الحروق.
وفي حال تعذر إيجاد حل لهذه المسألة، أكد مصدرنا انه " في هذه الحالة، ستضطر الهياكل المعنية بالوزارة إلى إحالة التقرير إلى سلطة الإشراف لتتخذ القرار المناسب."
وباتصالنا ببعض الأعوان بالمستشفى، اجمعوا على أنهم قد يضطرون إلى الدخول في إضراب عام في حال لم تتم الاستجابة إلى مطالبهم.
وأتّهم احدهم وزارة الصحة العمومية بالمماطلة، مستنكرا امتناعها على إرسال لجنة تفقد لدرس الوضع بالمؤسسة رغم علمها بما يحدث فيها.
وخلال قيامنا بجولة في بعض أقسام المستشفى، لاحظنا طوابير المرضى التي تكاد لا تنتهي، في قاعات الانتظار وأمام مكاتب الأطباء، وهو ما أثار حفيظة جلهم وخاصة من لا تتحمل حالته مزيدا من الانتظار.
وباءت كل محاولاتنا للاتصال بالسيد "رضا بوزيد" مدير عام المستشفى بالفشل، حيث تنوعت أسباب تغيبه التي كان يتعلل بها الحراس، كما غابت الإجابات على عديد الأسئلة لعل أهمها، كيف يرفع أعوان وإطارات المستشفى شعارات تؤكد على نبل عملهم وتضحيتهم في سبيل صحة المرضى، بينما تلغى عديد العيادات وتعج قاعات الانتظار وقسم الإستعجالي والعيادات الخارجية إلا من الأعوان والممرضين، رغم أن العمل كان من الممكن استمراره مع الاحتجاج بالتداول؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.