عاجل: فتح تحقيق قضائي في حق عبد المجيد الزار    الزواوي: مباراة بوركينا فاسو ستكون صعبة على المنتخب الوطني التونسي    الخطوط التونسية تتيح إمكانية حجر التذاكر عبر الهاتف الجوال    الصفقة الشتوية الأضخم.. يوفنتوس يضُمُّ فلاهوفيتش    التونسي صادق السالمي حكما رابع لمباراة ربع النهائي بين المنتخبين المغربي والمصري    وزارة الداخلية تكشف التفاصيل محاولات تحويل وجهة تلاميذ وحقنهم بمادة مجهولة    المهدية: ضخّ 430 ألف لتر من الزيت المدعّم ورفع 237 مخالفة اقتصادية    وزارة الداخلية..إحباط محاولة القيام بعملية إرهابية    وفاة المحامي لدى الاستئناف أمين بن يوسف    إشراقات..أزمة ذوق    ما معنى لا حوار مع الفاسدين والإرهابيين في الأخير؟    الترجي الرياضي يستكمل اجراءات التعاقد رسميا مع المهاجم النيجيري كينغسلاي ايدو    كأس افريقيا: النسور اليوم في مواجهة بوركينافاسو من أجل العبور الى المربع الذهبي    الطبوبي من قفصة: المطالبة بالحقوق لا تكون على حساب استمرار الإنتاج    الهوارية..إيقاف شاب دهس ثلاثة أشخاص    منزل بورقيبة..حجز 3000 علبة سجائر    قفصة الاحتفاظ بمدير سابق بالمستشفى الجهوي وطبيب أشعة    المطرب محمد بن صالح ل«لشروق»: لن أعود إلى برنامج «آراب أيدول» إلّا ضمن لجنة التحكيم    جديد الكوفيد...حظر جولان في ولاية قفصة بداية من اليوم    الوضع في العالم..    وزارة الصحة: تسجيل 13 حالة وفاة و8660 إصابة جديدة بفيروس كورونا    المسرحي نزار الكشو ل«الشروق»: أنا من رواد مؤسسي مسرح الشارع في تونس    كتاب الأسبوع: «أما بعد» مجموعة قصصية بإمضاء مجموعة من الشباب    تونس تشارك في الدورة الثالثة والخمسين لمعرض القاهرة الدولي للكتاب    جيل 2004 يقدم وصفة النجاح...الثقة ... العزيمة والتركيز مفاتيح العبور    وهبي الخزري: قادرون على الإطاحة ببوركينا فاسو    مشروع المدينة الاستشفائية بقابس...لقاء إيجابي بين وزير الاقتصاد وممثل المجموعة الاستثمارية النمساوية    بعد احتدام الصراع بين الفرقاء...سيف الإسلام يطرح حلا لإنقاذ ليبيا    الجزائر: استشهاد عسكريين إثر اشتباك مع مجموعة إرهابية    اشترطها صندوق النقد الدولي...الإصلاحات الكبرى ... كيف تنجح؟    التوقعات الجوية لليوم السبت 29 جانفي 2022    نسبة الوفيات والإصابات في ارتفاع محبط    نسور قرطاج سيلعبون باللون الأحمر ضد بوركينا فاسو    سوسة : 6 شركات كبرى تبدي استعدادها لبناء ميناء المياه العميقة    بالفيديو: لطفي وسواغ مان يشتريان قناة تلفزية تونسية    بالفيديو: الصحفية خولة السليتي: هاو علاش قلت عليه والي برتبة باندي    فيديو/ المتحدث باسم الجيش الليبي: مجموعات "داعش" لها دعم من خلايا في دول الجوار    الخطوط التونسية تتيح امكانية دفع تذاكر بالحجز عن بعض رحلاتها من فرنسا عبر الهاتف الجوال    بطاقات ايداع بالسجن في حق موظف ومدير مصنع النحاس ووالٍ سابق بالقصرين    مقتل عسكريين جزائريين إثر اشتباك مع مجموعة إرهابية    توننداكس ينهي اسبوعه الاخير من شهر جانفي 2022 على ارتفاع بنسبة 4ر0 بالمائة    البنك المركزي لم يقم بطباعة اوراق ماليّة    نجاة وزيرة العدل الليبية من إطلاق نار جنوب طرابلس    عاجل :إحباط محاولة القيام بعملية إرهابية (وزارة الدّاخليّة )    الطبوبي: شركة فسفاط قفصة لا يمكن أن تتحمّل لوحدها أعباء التشغيل بالجهة    بالفيديو: سقوط وفاء الكيلاني قبل بدء حفل Joy awards    يوسف الصدّيق: ''القرآن ليس مصحفا''    أريانة: تفاصيل مرعبة...هكذا اختطف الأفارقة مواطنا وإمراة في قفص الاتّهام    جديد ملفّ تهريب المخدّارت من الإكوادور الى تونس    'فايسبوك' يعلن عن تحديث جديد ب'ماسنجر' لتنبيهك عند التقاط 'سكرين شوت' لمحادثاتك    وزارة التجارة: اليوم سيتمّ توزيع هذه المواد    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    وزارة الصحة: تسجيل 14 وفاة و8343 إصابة جديدة بفيروس كورونا    اذكروني اذكركم    المخدرات تدمر الإنسان    المخدرات أعظم المفاسد    وزارة الشؤون الثقافية تنعى الفنان التشكيلي الكبير عادل مڨديش    نوال محمودي تتعرّض لتهديدات بالقتل (صور) #خبر_ عاجل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



فوضى.. اعتداءات.. و"الداخلية" توضح
التحرك الاحتجاجي بالعاصمة للمعطلين عن العمل

شهدت المسيرة السلمية التى انطلقت أمس من ساحة محمد علي باتجاه شارع الحبيب بورقيبة احتجاجات ومصادمات بين محتجين من اتحاد أصحاب الشهادات المعطلين عن العمل و قوات الامن حيث تم استعمال الغاز المسيل للدموع لتفريقها
وتطبيق القرار الصادر عن وزارة الداخلية منع تنظيم التظاهرات و المسيرات وكل اشكال التعبير الجماعي بشارع الحبيب بورقيبة.
اعتداءات واصابات بالعشرات
من جهته اتهم سالم العياري المنسق الوطني لاتحاد الشهادات المعطلين وزارة الداخلية باستعمال العنف والاعتداء على المحتجين بالغاز المسيل للدموع لتفريق المسيرة السلمية التى انطلقت من ساحة محمد على باتجاه شارع الحبيب بورقيبة مؤكدا وجود اصابات لدى المحتجين بالاضافة الى تعمد قوات الامن القيام بحملة ايقافات للمحتجين،الامر الذي استدعى العودة والبقاء في بطحاء محمد علي بعد الاعتداء ومنع المعطلين من الوصول الى شارع الحبيب بورقيبة ومواصلة التحرك الاحتجاجي تجنبا لمصادمات جديدة مع قوات الداخليةذط3.
واستغرب المنسق العام للاتحاد طريقة التعامل مع المحتجين من المعطلين والاسلوب الوحشي الذي استخدمته قوات الامن في قمع المتظاهرين بداية من بطحاء محمد علي والأنهج المحيطة بها وصولا الى شارع الحبيب بورقيبة خاصة ان المسيرة كان شعارها "من أجل الحق في الشغل" وتنادي بفرض مقاييس عادلة في الانتدابات وبالتشغيل.
وقال أن الاصابات تعد بالعشرات وهناك إصابات خطيرة وبليغة حيث تعرض عضوا التنسيقية الوطنية للاتحاد لطفي مرابط وسالم رميلة الى اصابات على مستوى الرأس وتم نقلها الى المستشفيات لتلقى العلاج ،كماحصلت حالات اختناق وإغماء بسبب الغازات المسيلة للدموع وتم تقديم اسعافات أولية للمصابين ونقل بعضهم إلى المستشفى، كما قامت قوات وحدات التدخل باعتداءات وحملة ايقافات على المعطلين عن العمل في مفترق نهج روما وقبالة سفارة فرنسا مضيفا أن الحضور الأمني المكثف لقوات الأمن على مستوى شارع الحبيب بورقيبة يذكر بممارسات العهد البائد في قمع الأصوات المنادية بالتشغيل والحرية والحق في التنظيم والتظاهر السلمي.
وأضاف العياري ان اتحاد المعطلين يدرس امكانية القيام بتحركات وطنية بعد التشاور مع 24 مكتبا من مختلف المكاتب الجهوية والتنسيق فيما بينها للدخول في اعتصام أو إضراب عام كرد على الاعتداءات الوحشية التى تعرض لها المعطلون وعملية قمع المتظاهرين في تحركهم السلمي.
الداخلية توضح...
وفي نفس السياق اعتبر خالد طروش المكلف بالإعلام والناطق الرسمي لوزارة الداخلية أن المسيرة الاحتجاجية التى نظمها اتحاد أصحاب الشهادات المعطلين عن العمل غير مرخص فيها وغير قانونية مشيرا إلى أن اتحاد أصحاب الشهادات المعطلين عن العمل لم يحترم االتراتيب الجاري بها العمل فيما يتعلق بالإعلام المسبق عن التظاهر قبل 72 ساعة وقد تم اعلامهم بالرفض من طرف وزارة الداخلية.
وبخصوص استعمال الغازات لتفريق المتظاهرين أوضح المكلف بالإعلام ان قوات الامن طبقت القانون بعد تعمد المحتجين الخروج من ساحة محمد علي باتجاه نهج روما قبالة سفارة فرنسا عنوة حيث لم تحترم القرار الصادر عن وزارة الداخلية بمنع التظاهر بشارع الحبيب بورقيبة مؤكدا أن القرار ساري المفعول وهي مسالة مؤقتة لغايات تنظيمية بعد تشكيات أصحاب المحلات التجارية وتذمر المواطنين وتعطيل المصالح العامة والخاصة بالاضافة الى حالة الاكتظاظ المروري التى يشهدها شارع الحبيب بورقيبة بسبب المظاهرات.
نزار الدريدي

اتحاد الشغل يندد ويطالب بفتح تحقيق
ندّد المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل المجتمع أمس السبت، بالاعتداءات التي تعرّض إليها المعطّلون عن العمل ممّا أدّى إلى إصابة بعضهم ولجوئهم إلى مقرّ الإتحاد وطالب بفتح تحقيق في المتسبّبين فيها.
ودعا الاتحاد في بيان له وزارة الداخلية إلى الكفّ عن التعامل القمعي مع المتظاهرين.
وقال الاتحاد إنه " يتبنّى المطلب الشرعي للمعطّلين في الحقّ في الشّغل ويتفهّم لجوءهم إلى بطحاء محمد علي في ظلّ منع التظاهر."
واعتبر أن "حقّ التظاهر والاحتجاج مكسب لا تنازل عنه ويرفض قرار منع الاحتجاجات في شارع الحبيب بورقيبة" مؤكدا "أنّ تواصل المنع لا يفضي إلاّ إلى الاحتقان ومصادرة الحريات."


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.