وزير الداخلية: المجمع الأمني الخاص بتأمين جزيرة قرقنة جاهز    توفيق المرودي : عبير موسي باعت رئاسة القائمات في المزاد و تدعمها مخابرات أجنبية    "مرحبا بالأسطورة": فيورنتينا الإيطالي يحتفي بفرانك ريبري    في القيروان: مفتش عنه يلقي بنفسه من نافذة الطابق العلوي لمقر الولاية    تونس ستطلق بداية من شهر سبتمبر 2019 موقع واب جديد تحت عنوان ''طاقتنا'' لمزيد تحسين الشفافية في القطاع الطاقي (توفيق الراجحي)    زهاء 43 ألف عائلة من ولاية المهدية يمكنها الانتفاع بتكفل الدولة بجزء من ديون العائلات تجاه الشركة التونسية للكهرباء والغاز    أمام الإقبال الكبير على حفل يسرى محنوش: هيئة مهرجان مدنين تقرّر...    صفاقس تودع أحد أعلامها سماحة الشيخ محمد المختار السلامي    حاتم بولبيار: النهضة اتصلت بالحوار التونسي لمنعي من الظهور في القناة لاني كنت ساكشف ''خنارهم''    هذه الليلة: أمطار متفرقة والحرارة بين 22 و28 درجة    حبس زوجين فرنسيين بتهمة سرقة رمال من شاطئ إيطالي    المرصد التونسي للمياه: اهتراء شبكات التوزيع تقف وراء تكرر وتواصل اضطراب توزيع المياه    خبير يكشف "سر" إصرار ترامب على شراء "غرينلاند"    فرار عشرات الآلاف من حملة تقودها روسيا على معقل المعارضة السورية    نشرت صورا لها من قفصة .. اليسا تحيي جمهورها بتونس و تهنئه بعيد الأضحى    كأس العالم للكرة الطائرة ..تونس تواجه كوبا في الافتتاح    التصدي لعمليتي "حرقة"    رونالدو: 2018 كان الأصعب بعدما شككوا في شرفي    بعد توقف العمل اليوم بعدد من مكاتبه : البريد التونسي يصدر هذا التوضيح    يوسف الشاهد يقرر الترفيع في ميزانية وزارة شؤون الثقافة ب 1 بالمائة من ميزانية الدولة بعنوان سنة 2020    وزارة التربية تستغرب التصريحات ''اللامسؤولة'' بشأن منع إسناد تراخيص تدريس بالقطاع الخاص لكافة مدرسي القطاع العمومي    سيدي بوزيد: إتلاف لحوم مصابة بالسلّ    في ملف التوجيه للمعاهد النموذجيّة.. تلامذة وأولياء يُطالبون الوزير بالإيفاء بتعهّداته    مع العودة المدرسية: لسعد اليعقوبي يهدد ويتوعد    العاصمة: ضبط كمية هامة من السجائر ومبلغ مالي داخل مستودع    فراس شوّاط يرفض الاحتراف بالبطولة السّعودية    الهلال السوداني يرفض تمديد عقد المدرب التونسي نبيل الكوكي    مالك الجزيري يخرج من الدور الأول لتصفيات بطولة فلاشينغ ميدوز    أمام جمهور غفير..لطفي بوشناق يفتتح أولى سهرات الدورة الثانية والثلاثين لمهرجان زغوان    حجز كمية هامة من بنادق الصيد والذخيرة بأحد المنازل ببلدة القطار بقفصة والاحتفاظ بصاحب المحل    بسبب فيديو من "الحج".. أمل حجازي تتعرض لموجة من الانتقادات    جندوبة: يٌلقي بنفسه من أعلى المستشفى    الجيش الأمريكي يطور صاروخا جديدا أسرع من الصوت    باردو: خروج عربة المترو رقم 4 عن السكة    أعلام من الجهات .. الشيخ علي النوري ..متصوّف وعالم جليل    الأمم المتحدة تؤجل مؤتمرا حول تعريف وتجريم التعذيب كان مقررا عقده في مصر    رموش طويلة وكثيفة    حمية غذائية ناجحة بالماء    بين الرديف وأم العرائس..حجز سجائر ومواد غذائية مهربة وتحرير 15 مخالفة اقتصادية    رئيس الحكومة يقرر اعادة فتح مطار تونس قرطاج الدولي امام العموم    بعد إهانتها للمعينة المنزلية: سوسن معالج تعتذر    رضوان الدربالي (مقيم بفرنسا) لا بديل عن اللمة العائلية بموطني.. فجلمة هي الهواء الذي اتنفسه    ليبيا..سلاح الجو التابع لحفتر يقصف عدة مواقع للوفاق في طرابلس    تونس: اندلاع حريق بالمنطقة العسكرية المغلقة بجبل بسمامة في القصرين    تعرضت الى عملية تحيل في المغرب .. الممثلة نورة العرفاوي تستنجد بالملك محمد السادس    عروض اليوم    تونس: خروج المترو عدد 4 عن السّكة    انتعاش معتبر في إنتاج الطماطم الفصلية    3 سبتمبر المقبل: الكشف عن شعار مونديال قطر 2022    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 21 أوت 2019    انخفاض في المبادلات مع الخارج وعجز الميزان التجاري الغذائي يتواصل    القيروان .. لهم المليارات وللفلاح مجرد مليمات ..الفلاّحون يتهمون مصانع التحويل بالابتزاز والتغول    تبيع الأوهام: إمرأة تسلب الشباب أموالهم مقابل ''عقود عمل'' بالخارج    تغيير منتظر لملعب و توقيت مباراة النادي الإفريقي و الملعب التونسي    رغد صدام حسين تنشر رسالة نادرة لوالدها بخط يده (صورة)    زوجة تروي حكايتها: شقيق زوجي يتحرش بي ويراودني…ويسعى للإختلاء بي!    صفاقس: الصيدليات تشكو نقصا في التزويد والمواطن يستغيث من غياب بعض الأدوية    لرشاقتك ..طبّقي رجيم الكمون وتخلّصي بسهولة من الدهون الزائدة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«مهرجان الأغنية الصوفية بالقيروان سيعيد لعاصمة الأغالبة إشعاعها الفني»
الفنان الزين الحداد ل«الصباح»:
نشر في الصباح يوم 26 - 07 - 2012

سجل المطرب الزين الحداد مؤخرا مجموعة من الأعمال الفنية المتنوعة في ألوانها الموسيقية وتعابيرها الضمنية وفي لقائه مع "الصباح"، كشف محدثنا أنه مزج الإيقاع الغربي مع مقاماتنا التونسية في أغنيته الأحدث "دعاة السلام" حيث نفذ هذا العمل مع الأركستر السمفوني التونسي في توزيع لعماد قنطارة
وتتغنى "دعاة السلام" بالتسامح بين الأديان ويدعو لتقبل الآخر المختلف عنا والتحاور معه نبذا للغة العنف وتقول كلماتها التي كتبها محمد الغزي ولحنها جلال الورتاني "اسأل سعف النخل.. اسأل حبات القمح .. ستجيبك انا.. حيث حللنا.. بددنا الليل وزرعنا الصبح..." أمّا عمله الجديد الثاني فهو أغنية "دولة العشاق" أو "العاشقين" في تعاون متجدد مع الشاعر محمد الغزي فيما لحن أشعارها الموسيقي محمد رضا وتطرح هذه الأغنية معاني الحب والعشق في معناها المطلق بحيث يمكن أن تكون كلماتها عن الله أو الأم أو الحبيب..
وأكمل المطرب التونسي في السياق ذاته، أنه يواصل البحث في الأعمال الصوفية المحببة لنفسه والتي يفضلها في عروضه الرمضانية رافضا اعتبار لجوء المغنين لأداء هذا اللون الغنائي اليوم مجرد موضة وأكد أن إنتاج زملائه للأعمال الدينية والصوفية هو إضافة للأغنية التونسية في العموم ولهذا النمط الفني بالتحديد من منطلق أنه يحظى بجمهور عريض في بلادنا.
وضمن خانة الأعمال الإيقاعية سجل الفنان الزين الحداد عملا للشاعر الحبيب الأسود والملحن عادل بندقة بعنوان "الله يهدي اللي كان سبب" وفي هذا الإطار أردف مصدرنا قائلا: "أفضل في عملي تقديم مختلف الألوان الموسيقية حتى ألبي كل الأذواق والأغنية الإيقاعية يمكن أن تكون ذات مغزى حين تحمل كلماتها معاني نبيلة وهادفة وهذا ما أسعى اليه في أغانيّ بحكم أني تربيت على سماع كبار مطربنا على غرار علي الرياحي ومحمد الجموسي والهادي الجويني والصادق ثريا".
على صعيد متصل، عبّر الزين الحداد عن تفاؤله اثر قرارات وزارة الثقافة في خصوص تطوير المشهد الموسيقي وفتحها لباب الحوار مع نقابة الموسيقيين ممّا يساهم في تبادل وجهات النظر وبالتالي يمكن للفنان التونسي أن يستعيد حقه في برمجة مهرجانات بلاده ونوه مصدرنا في هذا السياق بإنشاء الوزارة المعنية لمهرجان الأغنية الصوفية بالقيروان قائلا: "أسعدني القرار ليس لأني أصيل هذه الجهة ولكن تاريخ القيروان يستحق هذه الالتفاتة وشخصيا سأقدم ملفا لوزارة الثقافة للمشاركة في فعاليات هذه التظاهرة الصوفية التي ستعيد لعاصمة الأغالبة إشعاعها الفني".
وفي ختام لقائه ب"الصباح" شدد الزين الحداد على ضرورة مواجهة كل الأطراف المعنية بالحركة الفنية في بلادنا لظاهرة قرصنة الأعمال الفنية وإيجاد صيغة نهائية وحاسمة لمسألة حقوق التأليف والتلحين كما اعتبر محدثنا تنصيص الدستور التونسي على مسألة حرية الإبداع لا بد منه وهو أمر ليس في حاجة لنقاش بقدر ماهو في أمس الحاجة للتنفيذ مشيرا إلى أن الفن والفكر هما أساس رقي الشعوب وتطورها وفضاء للتحاور مع الآخر.
تجدر الاشارة إلى أن الفنان الزين الحداد من أبرز أبناء الرشيدية الذين نجحوا خلال العقود الثلاثة الأخيرة في البروز خارج سربها مع الوفاء لأبجدياتها الفنية وتمسكهم بالأغنية التونسية ومن أشهر أعمال هذا الفنان الذي سبق وأن شارك في سهرات الأوبرا المصرية ومهرجان جرش الأردني ومهرجان الأغنية المقدسة بباريس "في عيدك نهديلك وردة" و"عيون الناس" و"نور يا نوارة" إلى جانب إعادته لأعمال الفنان الصادق ثريا والمساهمة في تسجيل أعماله المنسية بدعم من وزارة الثقافة ولعل أشهر ما ردد الزين الحداد لصادق ثريا أغنية "شنية الدنيا" التي حصدت جائزة أحسن مطرب في مهرجان شرم الشيخ في القاهرة 2002.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.