باجة: النيران تلتهم منزلاً وتسببت في خسائر هامة في الممتلكات    طبرقة: النيران تلتهم عدد من المنازل واللجنة الجهوية لمجابهة الكوارث تخصص مركز إيواء    طقس الليلة: هدوء نسبي مرتبق ورياح قوية في السواحل    رضا شكندالي: "العقد الاجتماعي سيعطي رسالة مطمئنة لصندوق النقد الدولي"    وزير النّقل يعاين سير العمل بمستودع بئر القصعة التابع لشركة نقل تونس    غرق طفل ال 12 سنة في وادي بسجنان.. والنيابة العموميّة على الخط    التّوقيع على اتّفاق بين تونس واليابان لتسليم هبة في شكل معدّات طبّية لمكافحة كوفيد-19    الشركة التونسية للكهرباء والغاز :موجة الحرارة الاستثنائية تتسبب في العديد من الانقطاعات الكهربائية    جندوبة : الحرائق وصلت للمنازل وقرب ثكنة عسكريّة    النيابة العمومية بالمحكمة العسكرية تستأنف الحكم الصادر في حق الصحفي صالح عطية    الحرارة وصلت الى 47 درجة ..وتكونات رعدية محلّية    وزارة الفلاحة: تسجيل حالات من مرض النزف الوبائي لدى الأبقار    تركيا و إسرائيل يعيدان تطبيع العلاقات بشكل كامل    عبير موسي: قيس سعيّد وقع في فخ قانوني    قبلي: تنظيم حملة لمداواة عنكبوتة الغبار بالمقاسم الفلاحية المهملة بواحات رجيم معتوق    إحالة أوراق قاتل المذيعة شيماء جمال إلى المفتي    تونسي يهدّد زوجته بنشر صورها الخليعة على "الفايسبوك"..وهذذا ما تقرّر في حقّه #خبر_ عاجل    وفاة الممثلة السورية أنطوانيت نجيب    بالفيديو: لطفي العبدلي يعرض منزله وسيارته للبيع ..''مانعرفش نصبح حي أو لا''    لطفي العبدلّي يتعرّض لتهديدات تمسّ من سلامته (فيديو) #خبر_ عاجل    محمد صلاح يتبرّع ب 156 ألف دولار لإعادة بناء كنيسة أبو سيفين    فيروس مجهول يصيب عشرات الأطفال في الجزائر    10 ملايين فرصة عمل شاغرة في هذا البلد    صفاقس: 00 حالة وفاة و09 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا    القيروان: اندلاع حريق بالمنطقة الغابية "المسير" بالوسلاتية    ضجة حول ''مستشفى الملك سلمان'' بالقيروان: وزارة الصحّة تًوضّح    درجات الحرارة مرتفعة جدا الاربعاء وتتجاوز المعدلات العادية بفارق يتراوح بين 7 و12 درجة    حرمان نائبة سابقة من تجديد جواز سفرها.. وهذه التفاصيل    الجامعة التونسية تتعهد بمساعدة النجم الساحلي للخروج من أزمته    درجة إنذار عالية: إسناد اللون البُرتقالي ل9 ولايات بسبب الحرارة المُرتفعة (وثيقة)    أول تعليق رسمي من السعودية إثر جريمة ذبح مواطنها في بنزرت #خبر_ عاجل    مقتل أستاذ جامعي في ضيعته بمرناق: ايقاف زوجان    مجدّدا: لطفي العبدلّي يلغي كافّة عروضه ويغادر البلاد #خبر_ عاجل    تعيين يوسف الشّاهد أستاذا محاضرا في جامعة "هارفارد"    جامعة النفط: بداية الأسبوع القادم كل المواد البترولية ستكون متوفرة    كأس العالم قطر 2022 : فيفا يوافق على إلغاء مباراة المنتخبين البرازيلي والأرجنتيني في التصفيات    بطولة سينسيناتي: تأهل أنس جابر و فيكتوريا أزارينكا الى الدور ثمن النهائي في زوجي السيدات    بطولة سينسيناتي: كيريوس يتأهل للدور الثاني ويضرب موعدا مع فريتز    الفنّان لطفي بوشناق في اختتام مهرجان ليالي المهدية ...الصّوت القادم من زمن الفنّ الجميل    اختتام مهرجان النفيضة الصيفي .. الجمهور طالب بعرض ثان لجعفر القاسمي والهيئة تستجيب    وزير الشباب والرياضة من باجة .. نعمل على تجاوز إشكاليات توسعة مركز الاصطياف بالزوارع    قف .. الغلاء واللهفة !    مهرجان قرطاج الدولي 2022: جمهور عريض فاق طاقة استيعاب المسرح ينتشي رقصا وغناءً في سهرة مميزة بإمضاء الفنان صابر الرباعي    استثمارات في الطاقات المتجددة    بشيرة بن مراد...رائدة الحركة النسائية    مسلسل العرب والصهيونية (الحلقة 46)..قصّة آدم وحوّاء    إصابة زوجة الرئيس الأمريكي بفيروس كورونا    رونالدو يتمسك بالرحيل عن مانشستر يونايتد    قبل يوم من الجلسة العامة ...عاصفة غضب في «السي .آس .آس» والسلامي يتجاهل المنتقدين    زردة وولي: الصالح سيدي عبد الله بالجمال بعين دراهم    بعد الانسحاب من حفل لطفي العبدلي بصفاقس .. وزارة الداخلية تتخذ إجراءات تأديبية ضد نقابيين أمنيين    النفط يهبط إلى أدنى مستوى في 6 أشهر    الهيدروجين الأخضر : 9 دول عربية تتحكم في مستقبل الطاقة البديلة    حجز 417 لترا من الزيت النباتي المدعم في باجة بمخزن عشوائي    أول سفينة محملة بالحبوب لإفريقيا تغادر أوكرانيا    في ليلة واحدة: إحباط 5 عمليات 'حرقة' وإنقاذ 80 مُجتازا    الليلة: 'القمر العملاق' الأخير لسنة 2022    اليوم رصد القمر العملاق الأخير لهذا العام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



"تالنات" وسفارة روسيا بتونس تحتفلان بإطلاق القمر الصناعي التونسي "تحدّي 1"
نشر في الصباح نيوز يوم 03 - 04 - 2021

بمناسبة إطلاق أول قمر صناعي تونسي " تحدّي 1 " الذي وضع في مدارة يوم 22 مارس 2021 بواسطة مركبة الفضاء الروسية " سوايوز 2 " تزامنا مع الذكرى 60 لصعود رائد الفضاء الروسي " يوري غاغارين " على سطح القمر لأول مرة نظّمت شركة " تالنات " القابضة وسفارة روسيا بتونس احتفالية كبرى احتضنها مقرّ مجموعة ّ تالنات " بضفاف البحيرة تونس .
وشهدت الاحتفالية حضور كلّ من وزير الشؤون الخارجية والتونسيين بالخارج عثمان الجرندي و ألفة بن عودة وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي ورئيسة اللجنة الوطنية للفضاء الجوي الإضافي (Espace Extra Atmosphérique ) إلى جانب عدد من سفراء البلدان الإفريقية الشقيقة والصديقة .
ومثّلت هذه المناسبة فرصة بالنسبة إلى مجموعة " تالنات " لعرض تفاصيل برنامج " تحدّي " وتقديم المهندسين التونسيين الذين وضعوا تصوّر هذا القمر الصناعي وقاموا بتطويره في خطوة تعتبر تاريخيّة لتونس على طريق الابتكارات التكنولوجية والبحوث الخاصة بمجال الفضاء.

وخلال افتتاح هذا الحفل ألقى السفير الروسي بتونس " سرغاي نيكولاييف " كلمة أشاد فيها باستحقاقات شركة " تلنات " وبالشباب التونسي الذي نجح في هذا الإنجاز الكبير مرحّبا بثمار التعاون والشراكة بين تونس وروسيا في مجال الفضاء.
وقال السفير الروسي في هذا الإطار : " إني سعيد جدا برؤيتكم مجتمعين اليوم في هذه الأجواء المنعشة التي يعود فيها الفضل إلى كرم وضيافة صديقنا السيد محمد فريخة. ولا شكّ أن هناك رمزيّة واضحة في تزامن إحياء الذكرى 60 لأوّل رحلة قام بها الإنسان في الفضاء مع وضع أول قمر صناعي تونسي في مداره بواسطة المركبة الفضائية الروسية " سوايوز 2 " . وقد تم ذلك انطلاقا من منصّة " بايكونور " التي انطلق منها صاروخ " فوستوك -1″ وعلى متنه رائد الفضاء يوري غاغارين. ونحن دون شكّ نشهد على نشوء ارتباط منطقي بين التجربة الروسية ذات الشهرة العالمية في مجال الاستكشاف السلمي للفضاء والإمكانيات التكنولوجية العالية للشركة التونسية القابضة تالنات ".
وأضاف السفير الروسي في نفس السياق قائلا : " تعمل تالنات على أن يتمكن الشباب التونسي من الاستفادة من الإمكانيات وأن يكشف عن قدراته في تحقيق مشاريع وقرارات علمية تقنية جريئة. لذلك ليس من باب الصدفة أن تصبح تالنات أول شركة عربية وإفريقية في مجالي المعلومات والاتصال تؤسس فرعا لها في موسكو بمركز الابتكار " سكولكوف " المعروف باسم " وادي السيليكون الروسي " (Russian silicone valley ) .
وأوضح السفير الروسي أهميّة أن تكون المشاريع المستقبلية مع الشركاء التونسيين مرتبطة بتنمية التعاون مع شركات " Roskosmos " و " Glavkosmos Launch Systems " و " Sputniks " .
وأكّد السفير روسيا وتونس و في إطار توقيع مذكرة تفاهم ستعملان كثيرا على مسائل الإنتاج المشترك للأجهزة الكونية المصغّرة أو المختصرة ومكوناتها موضّحا أن حوالي 30 قمرا صناعيا تونسيا صغيرة مزودا بمعدات اتصالات متطورة للغاية سيتم إنتاجها ووضعها في المدار قبل سنة 2023 في حين ستكون مراكز التعليم ومختبرات التجارب مركّزة في تونس.
ومن جانبه ألقى محمد فريخة كلمة رحّب فيها بكافة الحاضرين من الرسميين والضيوف مؤكّدا أن الهدف الذي تسعى " تالنات " منذ مدة إلى تحقيقه هو إحداث ثورة تكنولوجية في تونس في إطار التعاون بين الدولة التونسية ومؤسساتها والقطاع الخاص.
وقال محمد فريخة في هذا الإطار : " لقد قررنا في تالنات وفي إطار مشروع " تحدّي 1 " أن نفتح مختبراتنا للجامعات والطلبة والباحثين من أجل تعميم التجربة التي أحرزناها في مجال تكنولوجيات الفضاء . وسيكون هذا كسبا كبيرا لبلادنا وسنقوم قريبا بتوقيع اتفاقية تعاون في هذا المجال مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي .
وأوضح محمد فريخة أن " تالنات " تسعى إلى التعاون والعمل أيضا مع وزارات أخرى على غرار وزارة تكنولوجيا المعلومات في مجال تكنولوجيات الفضاء وتصنيع الجيل الجديد من الأقمار الصناعية لأن هذه الصناعة تمثّل مستقبلا كبيرا في العالم كلّه مؤّكدا أن تونس قادرة على أن تكون قطبا في مجال الفضاء بالنسبة إلى القارة الإفريقية بفضل كفاءات مواردها البشرية والعلمية وأن التحدّي الأهمّ بالنسبة إلى تالنات هو تكوين المهندسين في هذا المجال وتشجيعهم على اكتساب روح المبادرة والبحوث.
وأضاف محمد فريخة في هذا السياق قائلا : " إن هدفنا هو أن نجعل من تونس أول بلد إفريقي يقوم بتدريس تكنولوجيا الفضاء ويقوم بتصنيع الأقمار الصناعية ويكون منفتحا على كافة بلدان القارة من أجل التكوين في هذه الاختصاص . ولقد أردنا من خلال هذا الحدث أن نحتفل مع شركائنا الروس بالذكرى الستين لأول رحلة في الفضاء من صنع الإنسان لرائد الفضاء الروسي يوري غاغارين في عام 1961. وهذا يعكس أهميّة التعاون بين البشرية كلّها في مجال الفضاء واكتشاف الكون .و بمناسبة هذا التعاون نحن نريد أن نحقق معا حلمنا في الحياة وهو أن نرى أول رائدة فضاء تونسية تغزو الفضاء. ونحن نعلن اليوم عن ضرورة مرحلة ما بعد إطلاق قمرنا الصناعي . و لعلّ الخبر السار هو أننا بدأنا في استقبال النتائج الجيدة للقمر الصناعي وهذا نجاح كبير لتونس و تالنات معا لأننا من أوائل من طوروا واستخدموا بروتوكول Lora لأنترنات الأشياء في الفضاء… وسوف نضع معارفنا وخبراتنا على ذمّة البلدان الإفريقية من أجل أن تصنع أقمارها الصناعية الخاصة . ولا شكّ أن حضور هؤلاء السفراء معنا اليوم يعدّ مرحلة أولى ستتلوها زيارات إلى بلدانهم من أجل تجسيد هذا المشروع التكنولوجي المتطوّر الذي يهمّ كافة بلدان القارة الإفريقية ."


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.