لأول مرة: تونس تشارك في الأسبوع الافريقي للمحروقات    المنزه: البلدية تُقرّر تعليق نشاط ''الشنقال''    «شبهات فساد» في بلدية الهوارية ..رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية يتهم... ورئيس البلدية ينفي ويوضح    جامعة التعليم الأساسي تدعو إلى مقاطعة تراتيب إصلاح الامتحانات    رمضان زمان من فرنانة..الهادي السملالي ... من «افهمني» الى «فاش مطلوب»    ليالي باب سويقة في رمضان 3..مقهى العباسية وصالة الفتح    رفع اذان المغرب قبل موعده بجامع المؤمن في سوسة.. الإمام الخطيب ينفي    التين والزيتون..أضرار التين المجفّف    غلال رمضان..اللوز    استدعاء أجويرو لتشكيلة الأرجنتين في كوبا أمريكا    المكتب الجامعي يتعهد بالجانب التأديبي لملف مباراة الملعب القابسي و اتحاد بن قردان    صوت الشارع.. ماهي تأثيرات "فايسبوك" على الانتخابات؟    هكذا سيكون الطقس اليوم    من سيدي بوزيد والقيروان وسليانة والقصرين نحوالجزائر .. 12 شاحنة تهريب تثير الفوضى    بين سوسة والقيروان وصفاقس.. إيقاف 44 شخصا مُفتشا عنهم في حملات أمنية    مفارقة في الدجاج الحي.. الفلاح يبيعه ب2800 مي والمستهلك يشتريه ب4500مي    اليوم : إفتتاح الدورة السابعة لمعرض يا قادم لينا بصفاقس    الموت يفجع الشاب بشير    وجيهة الجندوبي: ''انّجم نخالف القانون على خاطر ولدي''    لماذا قالت درة: ''رمضان في تونس ليس له طعم''؟    تشمل البري والبحري والجوي ..وزارة النقل تخرج مشاريع عملاقة من الثلاجة    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    بطولة الرابطة المحترفة الاولى لكرة القدم تختتم يوم 15 جوان المقبل    فرنسا تتهم رئيس مجموعة "بي إن سبورتس" بالفساد    إثارة قضية اغتيال بورقيبة لبن يوسف .. محاكمة... «الجحود»    طهران تحذر واشنطن من "تداعيات مؤلمة" لأي تصعيد ضدها...    إندونيسيا: قتلى وجرحى بعد إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية    سوسة...قبل شقّان الفطر: العثور على جثّة شاب تتدلّى من أعلى شجرة    شارع باريس ..إيقاف شاب بحوزته رطل من «الزطلة»    تفاصيل مرعبة عن شبكة التبييض الدولية عبر تونس .. ذهب وكوكايين و 4 رجال أعمال متورّطون    طريق الجَنَانِ فِي رَمَضَانَ..القرآن شفيع المؤمنين    كتاب الشروق المتسلسل..علي بن أبي طالب (17)..المؤمن... القوي... الشجاع في رحلة الجهاد    كتاب الشروق المتسلسل..هارون الرشيد بين الأسطورة والحقيقة    الحوثيون يستهدفون مطار نجران السعودي بطائرة مسيرة    شاهد.. لاعب يجهش في البكاء بعد تسجيله لهدف قاتل أرسل به فريق الخصم الذي يدربه والده للهبوط    كيف تتخلصّ من رائحة الفم في رمضان؟    نصائح للتخلص من الخمول والكسل في رمضان    إحالة مجلة المياه    أمريكا.. ترامب يرشح امرأة لتولي قيادة القوات الجوية    الرابطة 1 التونسية (جولة 23): برنامج مباريات الاربعاء والنقل التلفزي    الترجي يشد الرحال إلى المغرب    زلزال يضرب منطقة غنية بالغاز في هولندا    قصر قفصة..حريق في منزل يودي بحياة طفل الخمس سنوات    للبيع في مزاد.. حاسوب كبّد العالم 95 مليار دولار    بقع الأظافر البيضاء تخفي علامات خطر لا علاقة لها بنقص الكالسيوم    ترامب يخسر دعوى رفعتها لجنة بمجلس النواب بخصوص سجلاته المالية    بالفيديو... رد عنيف من محمد الشرنوبي بعد رؤية غوريلا "رامز في الشلال"    ثعبان ضخم يثير الهلع بالحديقة العمومية بقرمبالية    خطير :نقل تلميذ وثلاث تلميذات الى المستشفى بعد تناولهم اقراصا مخدّرة    البرلمان يشرع في مناقشة اتفاقية الضمان بين تونس والمؤسسة الدولية الاسلامية    الإمارات ترحب بعقد مؤتمر البحرين في إطار ‘صفقة القرن'    هبة أمريكية لتونس بقيمة 5 ملايين دولار    تسجيل 258 مخالفة اقتصادية بسوسة    الفرياني: تونس تعمل على رفع انتاج النفط والغاز الطبيعي خلال سنة 2019    ر.م.ع. الخطوط التونسية: 170 مليون دينار تكلفة تسريح 1200 عون    الرابطة تقرّ بهزم الملعب القابسي جزائيا    وحدات الشرطة البلديّة تحجز كميات هامة من المواد الغذائية    أحمد الأندلسي يعتزل التمثيل..ويكشف الأسباب..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خاص/ جهاز الاستعلامات يحذر من استهدافها مخطط «داعشي» ل«ضرب» الكنائس والمعابد اليهودية بتونس
نشر في الصباح نيوز يوم 03 - 08 - 2016

إمام يجند مراهقا لتصوير أعوان الامن وثكنة القرجاني و«الداخلية»
◄ إيقاف داعشي بحوزته وثائق شرح صنع القنابل و«حرب العصابات»
◄ الارهابيون ينفرون «الفايس بوك» ويعتمدون موقعا روسيا للتواصل!
علمت»الصباح» ان المصالح الأمنية تلقت قبل ايام قليلة تحذيرات من جهاز الإستعلامات بالإدارة العامة للمصالح المختصة حول وجود مخطط داعشي ارهابي لضرب الكنائس والمعابد اليهودية في تونس، على شاكلة العملية الإرهابية الاخيرة التي استهدفت نهاية شهر جويلية الفارط كنيسة في سانت اتيان دو روفريه بشمال غرب فرنسا، وقتل فيها رجل الدين الكاثوليكي جاك هامل ذبحا، في عملية وتبناها تنظيم داعش الارهابي. وقالت مصادر امنية مطلعة ان مختلف المصالح الأمنية بالادارتين العامتين للامن والحرس الوطنيين التي تعمل منذ مدة في حالة استنفار قصوى اولت هذه التحذيرات الاهمية اللازمة وتعهدت بمزيد تأمين هذه المقرات الدينية المقدسة لدى المسيحيين واليهود المنتشرة بعدة ولايات بالجمهورية وخاصة بتونس الكبرى وسوسة المدينة وصفاقس وجربة لإحباط اية محاولة لاستهدافها او استهداف رجال الدين العاملين فيها. واشارت نفس المصادر الى ان قيادات ارهابية تونسية بالأساس متواجدة في بؤر التوتر وخاصة في ليبيا وسوريا والعراق قامت في الآونة الاخيرة بعدة دعوات للخلايا النائمة التابعة لتنظيم داعش او المتبنية لافكاره والمتعاطفة معه بالتحرك في تونس بمختلف الطرق المتاحة، حاثة إياها على استهداف المنشآت الحيوية وذات الرمزية من ذلك الكنائس والمعابد اليهودية. وعن أسباب الدعوة لاستهداف هذه المقرات الدينية رغم انها تكون عادة شاغرة ولا يتردد عليها الا النزر القليل او يزورها البعض في المناسبات الدينية أكدت مصادرنا ان المسالة تتعلق برمزية هذه الأماكن، مضيفة ان نظرة الدواعش تختلف لها عن نظرة عامة الناس، فاستهداف هذه المقرات الدينية حتى دون سقوط قتلى او بقتل فرد واحد مشرف عليها له أهمية إعلامية ويجعل التنظيم الارهابي متواجدا على الساحة. يذكر ان تهديدات اخرى ظلت متواترة في الآونة الاخيرة وحذر منها ايضا جهاز الإستعلامات في اكثر من مرة تتعلق باستهداف النزل والمسارح والفضاءات التجارية اضافة الى المقرات والدوريات والنقاط الأمنية والعسكرية، وهو ما دعا وزارة الداخلية الى وضع خطة امنية محكمة لحماية مختلف هذه المنشآت الحساسة مع مواصلة العمل الوقائي من خلال تعقب المشتبه بهم من المتبنين للفكر الداعشي الارهابي او المتعاطفين معه ما مكنها خلال شهر جويلية الفارط من الكشف عن عدة خلايا تكفيرية كان بعضها يخطط لتنفيذ هجمات ارهابية في تونس والقبض على عشرات المشتبه بهم وحجز أسلحة وذخيرة ومواد تستعمل في صنع المتفجرات ومناشير ووثائق خطيرة على الامن القومي. صور لمقرات امنية بحلق الوادي وفي هذا الاطار، وفي اخر حلقات تعقب الارهابيين علمنا ان الوحدات الأمنية لإقليم الامن الوطني بقرطاج القت قبل ايام قليلة القبض على مراهق دون السباعة عشرة من العمر بصدد تصوير اعوان الامن بجهة حلق الوادي، وباستشارة السلط القضائية المختصة أذنت بإحالته بحالة احتفاظ على الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الارهاب بالإدارة العامة للمصالح المختصة(مقرها بثكنة إدارة الشرطة العدلية بالقرجاني(. وبالتحري معه ذكر ان اماما بجامع بإحدى مناطق ولاية اريانة واصيل ولاية سيدي بوزيد قد حثه على تبني الفكر المتشدد ثم طلب منه التقاط صور لاعوان امن ومقراتهم بالضاحية الشمالية للعاصمة ولوزارة الداخلية وثكنة القرجاني، وبناء على ذلك أوقف اعوان الوحدة الامام المشتبه به على ذمة الابحاث. وثائق شرح صنع القنابل و«حرب العصابات» في سياق متصل تمكنت الوحدات الأمنية لإقليم الامن الوطني بالقيروان منذ ايام من إيقاف متشدد ديني في اعقاب مداهمة امنية بالتنسيق مع النيابة العمومية عثرت بحوزته على مناشير خطيرة ووثائق تشرح طريقة تحضير القنابل اليدوية بطريقة غير تقليدية وكيفية القتال والتخفي على طريقة»حرب العصابات» اضافة الى كتابات تكفيرية على مواقع التواصل الاجتماعي وقد أُحيل بحالة احتفاظ على الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الارهاب بالقرجاني. الارهابيون «يستنجدون» ب«الروس»! الى ذلك أكدت مصادر امنية ل»الصباح» ان العناصر التكفيرية نفرت منذ مدة الفايس بوك ولم تعد تستغله في التواصل فيما بينها بعد الملاحقات الأمنية سواء في تونس او في مختلف دول العالم لذلك استنجدت بمواقع اخرى اخرها موقع «فكونتاكتي»الروسي المعروف باسم (VK) للتواصل بين القيادات والقاعدة ووضع المخططات ومناقشتها في سرية ولكن المصالح الأمنية تفطنت لهذا»التكتيك» الجديد.
◗ صابر المكشر
جريدة الصباح بتاريخ 3 اوت 2016


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.