رئيس الجمهورية يغادر نحو إيطاليا    استئناف حركة جولان المترو رقم 5 على سكتين، اليوم ال اربعاء - شركة نقل تونس    نابل: أجواء اليوم الأول من إمتحان الباكالوريا (صور)    وزير التربية: إمتحانات البكالوريا ستكون في متناول التلميذ المتوسّط    وزير التربية يُطمئن تلاميذ البكالوريا: الاختبارات في المتناول    أكثر من 146 ألف مترشح يجتازون اليوم امتحان الباكالوريا    عمادة المهندسين تجدد الدعوة لعقد مجلس أمن قومي    رقم اليوم...5941,7 مليون دينار    الدورة 16 للصالون المتوسطي للبناء بصفاقس...نسبة حجوزات المشاركة تجاوزت 90 ٪ وحضور أجنبي واسع    أتت على أكثر من 50 هكتارا من الحبوب...حريقان في القصور وبرج العيفة بالكاف    السعودية: تنفيذ حكم الإعدام بحق شاب شيعي والعفو الدولية تندد ب"محاكمة شابتها عيوب جسيمة"    فرنسا: بدء حملة تطعيم الفتيان والفتيات الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و17 عاما    أخبار النادي الصفاقسي: محمد صولة مطلوب في السعودية    بعد ضمان بطاقة الترشح للمونديال...تونس تتحدى أنغولا من أجل نهائي ال«كان»    رشاد المثلوثي (ناشط سياسي) لا خيار لإنهاء أزمة البلاد غير الحوار والتوافق    تعتزم تنظيم مسيرة ضدّ العنف...منظمات تقاضي المشيشي    الدوحة: الجرندي يؤكد على مساندة السلطة الانتقالية في ليبيا والدفاع عن الحق المصري السوداني في مياه النيل    لطفي العماري: مصدوم في الرئيس لأنه يتحدث عن مخطط لاغتياله دون ذكر المتورطين    معهد الرصد الجوي: الحرارة أعلى من المعدلات العادية لهذه الفترة    مع الشروق..من يفتح أبواب المستقبل أمام شبابنا؟    عرضه قبل الأول يوم 24 جوان بالمسرح البلدي .. «فسحة من القلب» ثمرة المدرسة الأركسترالية les solistes    هند صبري تكشف لأول مرة ... كدت أفقد دور البطولة في صمت القصور بسبب أسناني!    مركز الفنون الدرامية والركحية بتوزر .. مرثية اليسار والثورة !    لهذا السبب.. احذر من دمج البطاطا مع الطماطم    لإنقاص الوزن...تناولي نخالة القمح بديلا عن وجبة الإفطار    12 مليون جرعة من التلاقيح تصل تونس قريبا    الجزائر: حزب جبهة التحرير الوطني يتصدر الانتخابات التشريعية ونسبة المشاركة الأدنى تاريخيا    أنس جابر تفوز في أول مباراة لها في بطولة برمنغهام    يورو 2021: فرنسا تحسم القمة أمام ألمانيا بفوزها 1-صفر    وزير الفلاحة يؤكد أن هذه الصائفة ستكون صعبة من حيث الموارد المائية    طبرقة..حجز بندقية صيد بدون رخصة    قمع المحتجّين على «مسيرة الأعلام»..الاحتلال يحوّل القدس إلى «ثكنة عسكرية»    الجزائر..تحصلت على 105 مقاعد من أصل 204.. جبهة التحرير تكتسح التشريعية    وزير التربية: نقل 48 مترشحا للباكالوريا مصابا بكورونا إلى مركز الإيواء    هيثم المكي ….سيبُّو قرقنة    تأجيل الجلستين العامة والانتخابية لشبيبة القيروان الى موعد لاحق    وزارة الصحة تقرر السماح بحضور 5000 مشجع في مباراة الترجي والأهلي    مع مردود باهت كالعادة: المنتخب التونسي يحقق فوزا قيصر على مالي    89 حالة وفاة و1997 إصابة جديدة بفيروس كورورنا    وزير الفلاحة يؤكد أن هذه الصائفة ستكون صعبة من حيث الموارد المائية    والي صفاقس يشرف على إجتماع المجلس الجهوي للسياحة    عاجل: فحوى لقاء سعيد بالمشيشي وعدد من رؤساء الحكومات السابقين..وهذا ما تم الاتفاق عليه..    بعد التحاليل والتقييم 76بالمائة من مياه البحر جيدة وهذه قائمة الشواطىء التي يمنع السباحة فيها    سيدي بوزيد: انتفاع 22 ألفا و155 شخصا بالجرعة الأولى من التلقيح ضد فيروس "كورونا"    بطولة بيرمنغهام: أنس جابر تواجه الأمريكية ماك نالي في الدّور الاول    القبض على عنصر تكفيري مفتش عنه من أجل الانضمام إلى تنظيم إرهابي ومحكوم ب9 سنوات سجن    مفتي تونس يُعلّق على إعلان السعودية الاكتفاء بأعداد محدودة لحج هذا العام    البرلمان يصادق على التجديد الرابع لرخصة "زارات "    موسي "تشوّش" على أشغال البرلمان.. وترفع شعار "ديقاج" في وجه وزير الصناعة    البيت الأبيض يؤيد إلغاء قانون أجاز للولايات المتحدة الحرب على العراق    ترك 38 زوجة... وفاة رب «أكبر أسرة» في العالم    نور شيبة: "نقابة الفنانين التونسيين لم تقبل مطلب إستقالتي"    ماذا في برمجة المعرض الوطني للكتاب التونسي؟    الصحبي عمر يقدّم مسرحية "المندرة" يوم 19 جوان بقاعة الفن الرابع    محمد الشرفي في ذمة الله    كوكتال الويكاند على أثير إذاعة صفاقس تسلط الضوء على الدورة 55 لمعرض صفاقس الدّولي    الكورونا    محمّد الحبيب السلامي وتلميذ الامام مالك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خاص/ تسلل 11 انتحاريا من ليبيا وتخفيهم في القيروان.. مخطط داعشي انتقامي لشن هجمات إرهابية على سوسة والعاصمة!؟
نشر في الصباح نيوز يوم 23 - 03 - 2016

علمت "الصباح" أن معلومات استخباراتية وصفت بالخطيرة توفرت قبل أيام لدى جهاز الاستعلامات وأيضا لدى الوحدات الأمنية المختصة في البحث في جرائم الإرهاب وعُمّمت على بعض المصالح الأمنية المختصة تتعلق بتسلل مجموعة من الإرهابيين إلى تونس عبر ليبيا وتحصن 11 منهم بولاية القيروان بهدف ارتكاب أعمال إرهابية دموية في سوسة والعاصمة انطلاقا من عاصمة الأغالبة انتقاما لمقتل عشرات الإرهابيين أبرزهم مفتاح مانيطة ومحمد الكردي ومحمد ضيف الله والصحبي الميلي وإيقاف العشرات من المتشددين دينيا المتبنين للفكر الداعشي الإرهابي على أيدي الوحدات الأمنية والعسكرية في أعقاب عمليات متنوعة بمعتمدية بن قردان ومناطق أخرى بالعاصمة وولايات تطاوين ومدنين ونابل. وتهدف هذه المخططات الإرهابية- التي تتمثل وفق المعطيات التي تحصلنا عليها في عمليات انتحارية أو هجمات مسلحة تستهدف-مبدئيا- منشآت سياحية ومقرات أمنية وربما عسكرية خاصة بولايتي سوسة وتونس العاصمة- إلى ضرب الأمن والسياحة والاقتصاد في تونس وإدخال البلاد في الفوضى والاضطراب.
وحسب المعطيات الأولية فان بعض الأبحاث مع إرهابيين يرجح أنهم ليبيون وتونسيون ألقي القبض عليهم في سوريا كشفت عن تسلل إرهابيين تونسيين وأجانب من ليبيا إلى الجنوب التونسي بينهم 11 عنصرا يرجح أنهم انتحاريون توجهوا نحو ولاية القيروان حيث يعتقد تخفيهم وبحوزتهم - وفق المعلومات المتوفرة-أحزمة ناسفة وأسلحة حربية وذخيرة، بهدف التخطيط لعمليات إرهابية انتقامية متزامنة على الأرجح خلال شهر افريل القادم تستهدف ولايتي سوسة وتونس العاصمة وخاصة بعض المنشآت السياحية بسوسة وتحديدا بحمام سوسة ومقرات أمنية بسوسة والعاصمة وربما مقرات عسكرية بالعاصمة.
فتاة من بين المشتبه بهم!؟
وكشفت معطيات استعلاماتية إضافية أن عناصر إرهابية قد تكون جندت فتاة لاستغلالها في نقل أسلحة او متفجرات إلى العاصمة، ووفق مخطط الإرهابيين فانه سيتم إرسال حزام ناسف او أكثر من القيروان إلى معتمدية الحمامات حيث تتسلمه فتاة وتقوم بنقله إلى العاصمة ثم تسلمه لعنصر إرهابي في إطار الاستعدادات للمخطط المزمع تنفيذه انتقاما للعناصر الإرهابية التي تمت تصفيتها في بن قردان، ومحاولة ضرب المؤسستين الأمنية والعسكرية التي استبسلت في الدفاع عن حرمة الوطن ومناعة ترابه وأحبطت المخطط الإرهابي في إعلان بن قردان إمارة داعشية. ولكن اجهزتنا الأمنية المستنفرة، والتي تعاملت مع كل هذه المعلومات الاستعلاماتية الدقيقة بكل جدية تفطنت لهذا المخطط وهي تجتهد ليلا نهارا لإحباطه في المهد والقبض على المشتبه بهم الذين يرجح ان من بينهم أجانب يبدو أنهم يلقون الدعم من عناصر تكفيرية تونسية قد تكون تنتمي لخلايا نائمة.
رصد 14 إرهابيا في جبل وسلات
في سياق متصل علمنا أن الوحدات الأمنية والعسكرية قامت قبل ايام بتمشيط جبل وسلات الواقع بين مدينتي حفوز والوسلاتية من ولاية القيروان على خلفية معلومات مؤكدة حول رصد تحركات مشبوهة لحوالي 14 عنصرا يتردد أنهم مسلحون، وأكدت مصادر أمنية مطلعة ل"الصباح" توفر هذه المعلومات، واتخاذ الإجراءات والاحتياطات الأمنية والعسكرية الضرورية لتعقب المشتبه بهم الذين يرجح تخفيهم في مغاور وكهوف هذا الجبل المعروف بوعورة تضاريسه وشساعة مساحته.
4ملثمين في جبل طرزّة
وإضافة إلى التحركات المشبوهة بجبل وسلات فقد توفرت قبل أيام ايضا معلومات عن وجود أربعة عناصر ملثمة ترتدي أزياء قتالية سوداء اللون بجبل طرزّة الذي لا يبعد سوى خمسة كيلومترات على حفوز المدينة، والممتد بين مدن حفوز والعلا والحاجب وتتواجد به محطة إرسال إذاعي وتلفزي مؤمنة من طرف الوحدات العسكرية، ووفق مصادرنا فان المشتبه بهم الذين يرجح انهم مسلحون فروا من المكان حال التفطن لوجودهم، وقد قامت الوحدات الأمنية والعسكرية بتمشيط المكان، في انتظار الاتفاق على خطة أمنية مشتركة بين مختلف المصالح المتداخلة للتعامل مع هذه التطورات بما يضمن التصدي لهذه المجموعات المشبوهة.
يذكر أن رفيق الشلي كاتب الدولة السابق المكلف بالأمن أكد أمس في تصريح إعلامي أن هناك تهديدات من «داعش ليبيا» كرد فعل لإخفاقهم في بن قردان محذرا من حصول تفجير او عملية منفردة في بن قردان او في أي مكان آخر، في وقت قرّر فيه رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي أمس -بعد استشارة رئيس الحكومة ورئيس مجلس نواب الشعب - التمديد في حالة الطوارئ بكامل تراب الجمهورية لمدّة ثلاثة أشهر وذلك ابتداء من اليوم 23 مارس 2016 بسبب تواصل التهديدات الإرهابية.
صابر المكشر
جريدة الصباح بتاريخ 23 مارس 2016


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.