حركة النهضة تدعو إلى الوقوف صفا واحدا من أجل إجهاض مرامي الإرهابيين    إيداع موظفين بشركة اتصالات تونس بقفصة السجن بتهمة اختلاس أموال عمومية    تفجير وسط العاصمة: هوية عون الامن الشهيد    حدث اليوم ..التوتر الأمريكي الإيراني.. لا حرب... ولا تهدئة وشيكة    هجوم “شارل ديغول” الإرهابي.. استشهاد عون أمن وهذه هويته    بعد تزامن العمليات الارهابية بالعاصمة: برهان بسيّس يعلّق    كلّ الأطراف ترفض تأجيلها.. لخدمة من الدعوة لتأجيل الانتخابات؟    وزارة الداخلية تدعو المواطنين إلى تجنب نشر الإشاعات    الصورة الاولى للسيارة الامنية التي استهدفها التفجير    استبعاد عمر وردة رسميا من معسكر منتخب مصر    كأس أمم افريقيا: تفاصيل الاجتماع الفني الخاص بمباراة تونس ومالي    اليوم السّابع من ال«كان» ..الجزائر والسينغال في صراع من نار    طنجة المغربي.. أكبر ميناء في البحر الأبيض المتوسط    الكاف .. اتحاد الفلاحين طالب بتدخل الجيش ..مراكز التجميع تعجز عن استيعاب صابة الحبوب    3729 تلميذا يجتازون مناظرة الدخول إلى المدارس الإعدادية النموذجية    الداخلية تعلن إصابة 4 أمنيين في هجوم القرجاني    وفاة كهلين اختناقا في نفق بجرزونة    بلجيكا تمنح تونس هبة بقيمة تناهز 150 مليون يورو    قراءة في.. «أنثى الفصول» لربيعة الفرشيشي (2/2)..نسيج السرد ونسيج العواطف    لقاء مع... .الشاعر حسن المحنوش ل «الشروق»..لم أكن أقبل مقابلا لقصائدي في مدح الزعيم بورقيبة !    بنزرت ... يوم تحسيسي    فوائد اليوغا الهوائية..ليست كلّ الحلويات مضرّة لطفلك... اختاري هذه الأصناف الصحية والمغذّية !    انتعاشة قيمة الدينار أمام الأورو والدولار    محمد صلاح يعلق على أزمة عمرو وردة... ويتحدث عن كيفية معاملة النساء    قفصة.. فلاحو الواحة يحتجون ويطالبون بالتدخل العاجل    تونس: مجموعة إرهابية تطلق النار على محطة الإرسال بجبل عرباطة في قفصة    اليوم : افتتاح الدّورة ال 20 للمهرجان العربي للإذاعة والتّلفزيون    قنصل تونس بميلانو يتزوج بإيطالية    مهرجان 'موازين' : إليسا تفقد اعصابها و تصرخ (فيديو)    أنتم المجرمون ام هم؟    عبير موسي : "فضائح" قانونية بالجملة في التعديل الأخير للقانون الانتخابي    كأس أمم إفريقيا 2019 : الفرنسي بن زيمة يشجع المنتخب الجزائري    أعلى درجات حرارة منذ 70 سنة...''القاتل الصامت'' يجتاح دول أوروبا    عبد الرؤوف العيادي لالصباح نيوز: لن امثل امام القضاء العسكري لهذا السبب    توقف الجولان بنفقي باب سويقة    تونس: تغيير في جولان بعض خطوط المترو بداية من اليوم    الشاهد يرسل طلب استعجالي للنظر في الطعن في مشروع القانون الإنتخابي    مصدر مسؤول بوزارة التربية لالصباح نيوز: نسب النجاح المنشورة بصفحات التواصل مجرد اشاعات    وفاة كهل سبعيني بعد تعنيفه من طرف ابنه.. وهذه التفاصيل    صلاح يقود مصر للتأهل لثمن نهائي "الكان"    يوم وطني للتشجيع على الاستهلاك الوطني    صابر الرباعي وامينة فاخت يؤثثان الدورة 55 لمهرجان الحمامات الدولي    أريانة: حملة أمنيّة تُسفر عن إيقاف عدد من الأشخاص المُفتش عنهم    المنتخب الوطني يواصل تدريباته استعدادا لملاقاة نظيره المالي    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الخميس 27 جوان 2019..    حالة الطقس.. الحرارة تتراوح بين 30 و40 درجة    يوميات مواطن حر : قلمي الحربي    روسيا.. مقتل طيارين ونجاة 43 راكبا بحادثة هبوط اضطراري لطائرة    لدفعها لإبرام اتفاق تجاري.. ترامب يتوعد الصين "بتصعيد كبير"    رمز كاس العالم يحل اليوم بتونس    مدنين: فتح أول مخبر لتحليل المياه والتربة بالجنوب الشرقي    محمد الحبيب السلامي يكشف : عادة المبالغة    دعم التّعاون بين تونس ومنظّمة الصحّة العالميّة    رجل اعمال يتبرع ب 5 مليارات لمستشفى قابس    هذه توقعات الابراج اليوم الأربعاء 26 جوان 2019..    كيف يؤثر السهر لساعات متأخرة ليلا على خصوبة الرجال؟    السعودية تمنع دخول الأجانب إلى مكة بقطار الحرمين خلال فترة الحج    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الثلاثاء 25 جوان 2019..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مقتل 21 على الأقل في انفجار خط أنابيب بوسط المكسيك
نشر في الصباح نيوز يوم 19 - 01 - 2019

قالت السلطات إن 21 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب 71 يوم الجمعة عندما انفجر خط أنابيب، تعرض للتخريب على أيدي من يشتبه بأنهم لصوص وقود في وسط المكسيك، بينما كان العشرات يحاولون ملء أوعية بالوقود.
وأظهرت لقطات بثها التلفزيون المكسيكي ألسنة اللهب تتصاعد إلى السماء جراء انفجار خط الأنابيب في بلدية تلاهوليلبان في ولاية هيدالجو إلى الشمال من مدينة مكسيكو سيتي وكان الناس يصيحون ويصرخون طلبا للمساعدة.
وقال عمر فياض حاكم ولاية هيدالجو للتلفزيون المكسيكي إن خدمات الطوارئ سجلت مقتل 21 شخصا متفحمين وإصابة ما لا يقل عن 71 آخرين.
وتابع "لا تزال هناك منطقة شديدة السخونة ونعتقد أن عدد المصابين أو القتلى بتلك المنطقة التي لم نتمكن من الوصول إليها قد يرتفع".
وقبل منتصف الليل بقليل، قال وزير الأمن العام ألفونسو دورازو إن الحريق قد تم إخماده وإن الحكومة ستحتاج إلى وقت لتحديد عدد القتلى النهائي.
وأظهرت لقطات تلفزيونية أشخاصا مصابين بحروق جراء الانفجار في حين أرسلت الحكومة سيارات إسعاف وأطباء لعلاج المصابين.
كان الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور قد بدأ حملة كبيرة للقضاء على ظاهرة تفشي سرقة الوقود التي قالت الحكومة إنها كلفت البلاد أكثر من ثلاثة مليارات دولار العام الماضي.
ويعد الحادث واحدا من أسوأ تلك الحوادث في التاريخ الحديث في بلد تعرضت شبكة خطوط أنابيب النفط والغاز فيه للمئات من عمليات التخريب بغرض السرقة.
وقال فياض على تويتر "أدعو الناس كلها إلى عدم التورط في سرقة الوقود... بصرف النظر عن أنها غير قانونية فهي تعرض حياتكم وحياة عائلتكم للخطر".
ويقع خط الأنابيب الذي تعرض للتخريب بالقرب من مصفاة تولا التابعة لشركة النفط الوطنية بيتروليوس مكسيكانوس (بيمكس) التي قالت إن الانفجار ناجم عن سرقة للوقود.
وأظهرت لقطات تلفزيونية منفصلة يوم الجمعة تدفق الوقود من خط الأنابيب ووجود عشرات الأشخاص في الموقع يحاولون ملء أوعية وحاويات بلاستيك بالوقود.
وعبر الرئيس المكسيكي عن قلقه على تويتر وقال إنه يريد من "الحكومة بأكملها" مساعدة الناس في موقع الحادث.
وعلى صعيد منفصل، قالت بيمكس إنها تتعامل أيضا مع تخريب آخر بخط أنابيب يعتقد أن لصوص وقود قاموا به في سان خوان ديل ريو بولاية كوريتارو المجاورة. وأضافت الشركة أنه لا يوجد أي خطر على السكان.
وتحظى حملة الرئيس ضد السرقة بتأييد عام كبير رغم أن قراره بإغلاق خطوط الأنابيب لمنع عمليات السرقة تسبب في تعطل كبير لإمدادات الوقود في وسط المكسيك ومخاوف من تأثير ذلك على الاقتصاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.