المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية يجدد دعوته لجمع وإدارة المعلومات الخاصة بالمهاجرين الموتى وتسجيلهم في قواعد بيانات مركزية    حركة النهضة تتصدّر نتائج الانتخابات البلدية في باردو بتسعة مقاعد    المنتخب يتعرض لمذبحة من الحكم باملاك تيسيما حرمته من الدور النهائي    غد الاثنين/الحرارة تصل في الجنوب الى 44 درجة..    الإفراج عن طلبة كلية العلوم بالمنستير    حقيقة اعتزال الفنانة إلهام شاهين    القصرين: ضبط سيارة في سبيبة محمّلة بأكثر من3700 علبة سجائر مهرّبة    طيور تنزف من عيونها ومناقيرها تتساقط من سماء أستراليا وتثير الهلع    بنزرت: وفاة فتاتين غرقا وانقاذ شابين بشاطئ كاف عباد في سجنان    الجزائر: الجيش يوقف 5 أشخاص خطّطوا لهجمات إرهابيّة    لطفي بوشناق ينفي توقيعه على عريضة الاستفتاء الموجهة لرئيس الجمهورية حول التعديلات في القانون الانتخابي    غريقتان بشاطئ كاف عباد ببنزرت    منزل بورقيبة.. حريق بمصنع البلاستيك    فى مدينة الثقافة: فسيفساء فنية وتراثية بامضاء مبدعي ولاية بن عروس    مهرجان ليالي المهدية الدولي: فايا يونان وبوشناق ولطيفة يضيئون ركح البرج العثماني    مندوب السياحة بمدنين: نسب الإشغال بنزل الجهة مُرتفعة جدا إلى غاية أكتوبر القادم    فيضانات نيبال والهند تقتل العشرات    قبلي: إنتعاشة سياحية وزيادة ب30 بالمائة في عدد الوافدين    تشكيلة المنتخب الوطني التونسي في لقاءه ضد المنتخب السينغالي    بين أريانة وسوسة.. الإطاحة بمُروّجي زطلة    يسرى محنوش استثنائيا في هذه المهرجانات    أصالة ترد على إشاعة وفاتها    بعد أن وصف مشروعها السياسي ب”الإقصائي”.. مرزوق يغازل عبير موسي ويدعوها للتّحالف    مخزون تونس من العملة الصعبة يصل إلى 80 يوما    مقتل مسلح هاجم مركز احتجاز مهاجرين في واشنطن    قال إن صوتها لا يعجبه: إليسا تردّ على مدير مهرجان قرطاج مختار الرصاع    الطاهر صولة رئيسا جديدا ل"الجليزة"    سيدي بوزيد: عدد من الاهالي يغلقون الطريق احتجاجا على انشاء مركز معالجة النفايات    قلب نيويورك يغرق في الظلام    تونس ثاني أكبر صائد لسمك القرش في المتوسط    الفوار.. احتجاج اهالي منطقة الصابرية لتأجيل انتخاب اعضاء مجلس التصرف    هذه مفاتيح فوز تونس والجزائر على السينغال ونيجيريا    نتنياهو يهدّد ب"ضربة ساحقة" ضد حزب الله ولبنان    افتتاح الدورة 14 لمعرض الصناعات التقليدية بالوطن القبلي    سيف غزال مدربا جديدا لمستقبل الرجيش    الموجودات الصافية من العملة الصعبة لتونس ترتفع الى نحو 14,3 مليار دينار رافعة قدرتها على تغطية الواردات الى 80 يوما    إحباط عمليات تهريب بضائع بقيمة فاقت ال350 ألف دينار    سوسة: تفاصيل جريمة مقتل شاب بطلق ناري على يد تاجر خمر    ابوذاكرالصفايحي يكتب لكم: الى التي تجادل وتعاند في ضرورة اقامة الكنائس والجوامع والمساجد    لسعد الجزيري ينظم إلى النهضة    مصر: فرجانى ساسى.. نسر تونس وموحد القطبين فى كان 2019    سيدي الجديدي .. قتيلان و10 جرحى في اصطدام لواج بسيارة خاصة    اليوم في مصر .. تونس والجزائر من أجل نهائي عربي    مهرجان صفاقس: عرض ناجح لكريم الغربي وبسّام الحمراوي (صورة)    اياد الدهماني : لا تراجع عن منع الأشخاص غير مكشوفي الوجه من دخول المقرات العمومية    الإنتخابات الجزئية البلدية في باردو: 10 أمنيين وعسكريين فقط أدلوا بأصواتهم    ميسي اللاعب الموهوب يعترف: وتلك الايام نداولها بين الناس    معهم في رحلاتهم: مع الولاتي في الرحلة الحجازيّة    وزارة التجارة تنفي نيتها توريد أضاحي العيد    المنصف المرزوقي: علّموا أولادكم الشطرنج    صحتك في الصيف..6 خطوات تجنبك أمراض العيون صيفا    لجمالك ..فوائد ماء البحر للجسم    مقاومة حشرات الصيف ..طريقة التخلص من الفئران    معهم في رحلاتهم    المنستير: حجز وسحب كميات من المشروبات استعملت فيها مياه بئر    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم السبت 13 جويلية 2019    ريهام سعيد تصدم متابعيها: أزلت أنفي بالكامل في عملية جراحية    تستور/ حالة استنفار بعد وفاة مواطن بوباء خطير...واجراءات وقائية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شقيقة القيادي الامني المتهم في قضية ارهابي حفوز تكشف لل"الصباح نيوز" حقيقة ما جرى
نشر في الصباح نيوز يوم 25 - 05 - 2013

أحيل ملف قضية ملازم الأمن أيمن سعيدان على المحكمة الإبتدائية بتونس وأكيد أنه في الأيام القادمة سيتم التحقيق معه .
وحسبما أفادتنا شقيقته الأستاذة هادية سعيدان فإن قاضي التحقيق بالمحكمة الإبتدائية بالقيروان احال ملف القضية على محكمة تونس بعد أن تم التحقيق مع شقيقها أمس.
مضيفة إن شقيقها أيمن انسان مستقيم وقد كان ممتازا في دراسته وإنه دخل سلك أكادمية الأمن وأصبح يعمل في اختصاص مجابهة الإرهاب بالإدارة العامة للأمن الوطني ،مؤكدة أنه لم يتم عزله بل هو من قدم استقالته وتم رفضها في البداية ثم قدم استقالته مرة ثانية وتم رفضها أيضا فتقدم باستقالته للمرة الثالثة وتم قبولها.وعن أسباب تقديمه استقالته قالت أنه رأى أنه قام بمجهودات عديدة في عمله ولكن ذلك لم يتم أخذه بعين الإعتبار فخيّر الإستقالة.
ولاحظت إن والدها انسان "صعيب" ولم يتقبل فكرة تقديم ابنه أي أيمن استقالته وغضب منه كثيرا وقرر طرده من المنزل وبما أن شقيقها لا يريد أن يكون عالة على أحد لأنه كما قالت "بخشمو" توجه الى أحد المساجد وأصبح يبيت في المسجد وانضم الى السلفيين. ثم غادر المسجد وبات ليلة بمنزل الطالب.
وفي نفس السياق أضافت محدثتنا إن وقائع القضية انطلقت ليس بعملية استخبارتية مثلما تم اعلان ذلك من قبل وزارة الداخلية بل إن انطلاق هذه الواقعة كان عندما أشهر المتهم الأول في القضية (وهو طالب اختصاص اعلامية ولكن لم يتم دراسته لظروفه الإجتماعية الصعبة وإماما في نفس الوقت ) مسدسا في وجه شاب من منطقة حفوز وكان ذلك عندما كان ذلك الشاب بصحبة فتاتين آنذاك أقبل عليه الطالب المذكور واستفزه وقال له ما تفعله مخالف للدين فرد عليه الشاب قائلا "ياخي أنا شنوا عملت واشكون انت باش تحاسبني "عندها أشهر الطالب الإمام المذكور المسدس في وجه الشاب، وانتشر الخبر في منطقة حفوز وبلغ الى مسامع أعوان الأمن ولما ألقوا القبض على الإمام وجدوا تحت سريره بمحل سكناه خرائط و"أمونيتر" ووجدوا أيضا شعار به ثلاث نجمات تبين لاحقا أنه تابع لشقيقها.
مؤكدة إن شقيقها لو كانت له أية علاقة بالإرهاب لما فر عندما علم بإيقاف الإمام المذكور كما أن أعوان الأمن فتشوا محل سكناه بمنطقة حفوز ولم يعثرواعلى أي دليل إدانة كما أن الشعار دليل ادانته الوحيد الذي ربّما أضاعه في منزل الطالب (الإمام) فضلا على أن هذا الأخير عند التحرير عليه من قبل الباحث وسؤاله عن ذلك الشعار قال إنه تابع لشقيقها أي لأيمن سعيدان وإنه ربما أضاعه.
كما قالت محدثتنا إن المتهم الأول أي الإمام رفض اجراء مكافحة مع شقيقها أمس أمام قاضي التحقيق بابتدائية القيروان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.