هيئة الإنتخابات ستبت في إشكال الجبهة الشعبية بخصوص مطالب مرشحيها للإنتخابات التشريعية بعد انقضاء فترة تقديم مطالب الترشح    وزير العدل يتخذ قرارا بتخفيض عدد مساجين الهوارب الى النصف...الاسباب    هذا موعد انطلاق موسم الصولد الصيفي    الادارة الجهوية للتجارة تطيح بعصابة محتكري علب السجائر    انطلاق أولى رحلات الحجيج التونسيين إلى البقاع المقدسة والشروع في تطبيق مبادرة “طريق مكة”    صبط ارهابي تونسي بصدد اجتياز الحدود الجزائرية للالتحاق بمجموعات جبال الجزائر    العاصمة: طالب ينشط في تجارة المخدرات صيفا لضمان مصاريف العودة الجامعية    النوبة 2 في بنزرت سمير العقربي بالعروبي ربخها و حير مواجعها    بعد المثول امام القضاء / نبيل القروي يكشف عن تفاصيل الوشاية ضده ومن يخطط لتوريطه    صفاقس: تفاصيل الحادث المريع الذي يودي بحياة طبيب شرعي (متابعة)    اجتماع في الجامعة استعدادا لنهائي الكاس بين النجم والنادي الصفاقسي    تصفيات “كان” 2021.. روزنامة مباريات المنتخب الوطني    الطائرة العسكرية الليبية تابعة لقوات حفتر وحكومة الوفاق تطالب التنسيق مع تونس بشانها    حجز 15 ألف قرص إكستازي في ميناء حلق الوادي    8 آلاف دينار عائدات ديوانية في ميزانية الدولة سنة 2018    ماجل بالعباس: اعتصام فلاح بخلية الارشاد الفلاحي    قيادية بتحيا تونس لالصباح نيوز: سنشارك في 33 دائرة.. وهذه القائمات التي قدمناها    مصير غامض ينتظر لاعب الريال جاريث بيل    القصرين: المكتب الجهوي لحزب التيار الديمقراطي يفند ما ورد في استقالة اعضائه الاربعة    يوسف الشاهد من الرياضة إلى حفلات الراب.. الدعاية السياسية واستهدافُ الشّباب    الليلة لطيفة العرفاوي تغني للنادي البنزرتي    التركيبة الجديدة للكتل البرلمانية    قطاع الدواجن في تونس يُطلق صيحة فزع    حزب الورقة: ''الزطلة'' تُستعمل للعلاج في الشعانبي    صحتك في الصيف..نصائح لتخفيف الوزن بشكل أسرع    نباتات الزينة..نبات ست الحسن    التعامل مع الأطفال    ليبيا.. تجدد المواجهات بمحور طريق المطار جنوبي طرابلس    المنستير: تفكيك عصابة اختصت في السرقة وبيع الخمر    بلاغ من هيئة مهرجان صفاقس الدولي حول ما جد في عرض الزيارة    بطولة كرة اليد.. نتائج عملية قرعة المرحلة الأولى    من دائرة الحضارة التونسيّة    وجيهة الجندوبي تتألق في مهرجان قرطاج الدولي بمسرحية " Big bossa "    تونس تنتج 500 ميغاواط من الطاقة الشمسية بتعريفة قياسية    الترجي يتربص بالمنستير وفوسيني يتخلف    اليوم: انطلاق أولى رحلات الحجيج الى البقاع المقدّسة    الولايات المتحدة تسجل 25 حالة إصابة جديدة بالحصبة مع تفشي المرض في أوهايو وألاسكا    استعدادا لعودته إلى قرطاج بعد غياب 20 سنة الفنان عدنان الشواشي يعد جمهوره بمفاجآت عديدة    هام/ ادارة مهرجان قرطاج تمنع اصطحاب الأطفال في هذين العرضين.. وهذا هو السبب    الإدعاء العام الأمريكي: كريستيانو رونالدو لن يتهم بالاغتصاب    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    لأول مرة.. باكستان تكشف "الخطوة الأولى" لاصطياد بن لادن    الجهيناوي يفتتح المنتدى الاقتصادي التونسي البرتغالي    الجزائريون ينعشون السياحة التونسية.. 80 ألف زائر في 10 أيام ومليون و126 ألف في 2019    ارتفاع طفيف في درجات الحرارة غدا الاربعاء    مونديال قطر 2022.. 29 جويلية موعد سحب التصفيات الافريقية    ليبيا: مطار معيتيقة يستأنف الملاحة بعد توقف لساعات    هبة فرنسية بقيمة 83 مليون دينار    بريطانيا تدعو لتشكيل قوة بحرية أوروبية للتصدي “لقرصنة” إيران    يهمّ الذين يتناولون الأسبرين يوميا : توقفوا فورا    جرافات إسرائيل تواصل هدم منازل الفلسطينيين في القدس    عرض خيالي لإقناع مبابي بتجديد تعاقده مع باريس سان جيرمان    الهند.. 216 مولودا ذكرا.. والإناث صفر!    إيطاليا: حريق في فلورنسا يؤدى إلى حالة فوضى في حركة القطارات    تدهور الحالة الصحية للفنان فاروق الفيشاوي    مرتجى محجوب يكتب لكم: كلنا فداء للوطن ...    في الحب والمال/ هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    الإنسان عقل وضمير ووجدان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أقوال الصحف التونسية
نشر في الصريح يوم 20 - 11 - 2018

"بسبب عودة الصراع بين النقابة والوزارة تلاميذنا رهائن من جديد " و" اثر الاعلان عن نتائج مناظرة شركة البيئة والغراسة احتقان محاولتا انتحار وتوقف كلي لانتاج الفسفاط بقفصة " و" بسبب تصريحاته حول التحوير الوزاري رئيس حركة النهضة يثير غضب الاحزاب " و" ما لم تحصل مفاجات في الساعات الاخيرة حشد لاضراب الوظيفة العمومية يوم 22 نوفمبر امام البرلمان " مثلت ابرز عناوين الصحف التونسية الصادرة اليوم الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 .
واوردت جريدة (المغرب) في ركنها السياسي ورقة خاصة حول اضراب الوظيفة العمومية المقرر تنفيذه يوم 22 نوفمبر حيث ان الحكومة باتت في وضع محرج بين تحذيرات صندوق النقد الدولي الذي رفع "الفيتو" ضد اي زيادة جديدة في كتلة الاجور ولو بمليم وبين ضغوطات الاتحاد العام التونسي للشغل الذي يستعد لتنفيذ الاضراب الذي مازال قائما بالنسبة للمركزية النقابية ولم يتم الغاؤه الا اذا وجدت حلول مرضية تلبي الحد الادنى
من طلبات منظوري الاتحاد في هذا القطاع .
واكد ،حفيظ حفيظ ، الامين العام المساعد لاتحاد الشغل، انه لا مستجدات تذكر في مفاوضات الوظيفة العمومية وهم مجندون لانجاح اضراب 22 نوفمبر والى حد هذه اللحظة والاتحاد مستعد للتفاوض قبل 48 ساعة من تاريخ الاضراب، مشيرا الى ان الاتحاد لم يتلق الى حد امس اي دعوة للجلوس الى طاولة التفاوض.
واضاف ،ذات المتحدث، ان الشاهد لم يقدم اي مقترح ولو قدم في الساعات الاخيرة اعتماد الزيادة في شكل اعفاء جبائي مثل السنة الفارطة فان الاتحاد سيرفضه ،مضيفا ان الفصل 14 من مشروع قانون المالية لسنة 2019 نص على انهاء الاعفاء الضريبي
وتطرقت جريدة (الصحافة) في مقال الى ما اثارته تصريحات رئيس حركة النهضة حول التحوير الوزاري من ردود فعل لدى الطبقة السياسية وخاصة بعض الوزراء الذين غادروا حكومة الشاهد على غرار وزير التكوين المهني والتشغيل السابق فوزي عبد الرحمان الذي اوضح قائلا في صفحته على "الفايسبوك" ان الفساد ياخذ اشكالا كثيرة منها المتعلق بالفرد او المسؤول ومنها الفساد المؤسساتي الممنهج الذي يستهدف مؤسسات الدولة لتقويض اسسها واضعافها .
واضافت ،ان جنيدي عبد الجواد المنسق العام لحزب المسار اوضح ان كلام الغنوشي يعطينا حجة اضافية على انها حكومة النهضة بامتياز وهو ما شدد عليه حزب المسار في اكثر من مناسبة وما تسبب في خروجه من الحكومة ،مضيفا ان ضغط الحركة لايزال متواصلا للسيطرة على كل مفاصل الدولة حيث ان التسميات شملت وزارات حساسة لفائدة وجوه نهضاوية .
ومن جهته، اعتبر زهير المغزاوي الامين العام لحركة الشعب ، ان ما صرح به راشد الغنوشي يؤكد ان رئيس الحكومة هو مجرد موظف لدى رئيس حركة النهضة يختار له ما يريد وذلك في اطار مزيد احكام حركة النهضة لسيطرتها على الحكومة غير عابئة بالوضع الذي تمر به البلاد اجتماعيا واقتصاديا.
واهتمت جريدة (الصباح) بحيثيات اليوم الاول من الاضراب الذي ينفذه اتحاد الاساتذة الجامعيين الباحثين" اجابة" الذي تم اقراره تبعا لعدم التزام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي باتفاق 7 جوان 2018 حيث اورد المنسق العام لاتحاد "اجابة" نجم الدين جويدة ان نسبة المشاركة كانت مرتفعة جدا حتى انها قاربت في بعض الجامعات نسبة المائة بالمائة، مبينا ان سلطة الاشراف رفضت تحديد جلسة عمل للتفاوض وهو ما يفضي الى ان روزنامة الاضراب التي تم تحديدها ماتزال قائمة في ظل غياب قنوات للحوار .
واضاف، جويدة، ان الوزارة بصدد المراوغة في تطبيق اتفاق جوان 2018 وهو ما يؤشر الى تازم الوضع لاحقا لا سيما ان ميزانية التعليم العالي بصدد المناقشة حاليا ،مشيرا الى ان التصعيد سيكون سيد الموقف وكل السيناريوهات مطروحة في حال عدم التوصل الى اتفاق اذ يمكن ان تتوخى سياسة الاضراب الاداري على غرار حجب الاعداد او عدم اجراء الامتحانات .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.