تأجيل إضراب فنيي الملاحة الجوية إلى يومي 17 و18 ماي 2019    القسم الوطني أ لكرة اليد (مجموعة التتويج) - الترجي والنجم والافريقي والمكارم الى نصف النهائي    هكذا سيكون طقس الاربعاء    المكتب التنفيذي للحزب الجمهوري يدعو هيئة الانتخابات الى مراجعة روزنامة الانتخابات    مصطفى بن أحمد: لدينا مشاورات مع المبادرة و مشروع تونس و البديل التونسي    بعد الإصابة المقلقة.. رونالدو يكشف موعد عودته إلى الملاعب    الدولة تقترض 356 مليون أورو من البنوك التونسية    قمة تونس لن تناقش عودة سوريا إلى الجامعة العربية    تعليق إضراب قطاع التاكسي الفردي    ردا على توقعات فوزي البنزرتي / خليل شمام: لا نعترف بالتكهنات المسبقة ولابد ان نؤكد على الميدان المستوى الجيد للترجي الرياضي    تشكيلة المنتخب في مواجهة الجزائر    أول ظهور إعلامي لأنغام مع زوجها الجديد!    مشاهدة التلفزيون أكثر من ثلاث ساعات تضر الذاكرة    كرة القدم: نتائج مباريات الدفعة 2 من ثمن نهائي كأس تونس    السبسي يلتقي وفدا عن بلدية قرطاج ونادي حنبعل    انطلاق التحضيرات لموسم الحج    اتّحاد الفلاحة يؤكد انقطاع الحليب خلال شهر رمضان.. وهذه التفاصيل    أجواء القمّة العربية تخيّم على تونس.. مرزوق يدعو إلى الهُدنة والجبهة الشعبيّة تعلن النّفير    صحفية "البلاد" الجزائرية: المجلس الدستوري يجتمع لإعلان حالة شغور منصب رئيس الجمهورية    الجبهة الشعبية مُحذّرة السلطات التونسية: لا للانسياق وراء الأجندات المعادية للقضايا العربية وتلويث سمعة تونس    كرة اليد: برنامج مقابلات الترجي والنجم في بطولة افريقيا    الوردية: القبض على ثلاثة اشخاص مفتش عنهم اثناء حملة أمنية    سمير الطيب: الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياه المياه تستبدل 10 بالمائة فقط من الشبكات المبرمجة سنويا    الشاهد يعلن عن قرارات لفائدة البلديات    استعدادات أمنية استثنائية بمناسبة انعقاد القمة العربية    دعم الشاهد للرئاسية:النهضة توضح    صحة: ماذا يحدث لك إذا تناولت الثوم على الريق يومياً ؟    جهود المملكة العربية السعودية خلال رئاستها للقمة العربية 29    دليلة الغرياني ل”الشاهد”: السعادة بسيطة والتونسي لم يفهمها وبصدد تعقيد حياته    بإشراف وزير الداخلية.. تكريم أبطال الحرس الوطني الذين نفذوا عملية حاسي الفريد    قفصة: العثور على جثة عسكري فقد منذ أكثر من شهرين داخل مستودع    مسؤولة بوزارة التجارة: اطلاق دراسات لتركيز اتحاد جمركي عربي في اطار تطوير المنطقة الاقتصادية العربية    منتخب الرقبي للاواسط يخوض بكينيا الدورة التاهيلية لمونديال البرازيل    مقتل 18 على الأقل وإصابة نحو 100 في سيول بجنوب إيران    نجم ليفربول محمد صلاح ثاني أسرع لاعب في البطولة الإنقليزية    مع الحدث..صاروخ من غزة في توقيت قاتل    المنطقة الحدودية العازلة.. إيقاف 6 اشخاص من جنسيات افريقية    الموت يغيّب ممثلا سوريا أثناء تأديته مشهدا عن الموت    وزارة الدفاع تنتدب تلاميذ رقباء لفائدة جيش الطيران    أزمة حليب على الأبواب مجدّدا والمصنعون يطالبون بالترفيع في السعر    ماذا تعرف عن عملية الحاجز الانفي    الشهية المفتوحة عند الأطفال... سيف ذو حدين    وزارة الفلاحة: تونس صدرت اكثر من 77 الف طن من التمور    هاني شاكر عن أزمة شيرين: الموضوع هذه المرة كبير    فايسبوك/ دونوا على جدرانهم    جندوبة..تهريب أكثر من الفي راس بقر خلال 2018..تراجع انتاج الحليب بنسبة 13.5 %    موظف يدس مخدرا مهلوسا لزملائه في العمل!    روني طرابلسي : تونس حزبي دائما وستبقى كذلكروني طرابلسي    تطورات قضية خولة السليماني وبية الزردي: هذا ما فعله كل من الغربي والحمراوي وميغالو    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الثلاثاء 26 مارس 2019..    الدورة الثالثة لتظاهرة ''يحيا المسرح'' بباجة توفر عروضا مجانية للاطفال والكهول    بالخطأ.. رحلة بريطانية تهبط في اسكتلندا بدلا من ألمانيا    نوفل سلامة يكتب لكم : هشام جعيط ينتقد حداثي تونس ويعتبرهم محدودي المعرفة    اقتحام ميناء حلق الوادي..التحيّل على «الحارقين» وراء الهجوم العنيف    سيدي حسين..إيقاف 3 شبان استولوا على قوارير غاز «خطير» من داخل مقرّ شركة    البورصة السياسيّة..في صعود..مروان العباسي (محافظ البنك المركزي)    في الحب والمال/هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم الاثنين 25 مارس 2019    تعزية اثر وفاة والدة الصديق على البوكادي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المستاوي يكتب لكم : مجلات "العربي"و "الوعي الاسلامي" وغيرها ..عطاءات الكويت الثقافية للقارىء العربي

في حديث دار بيني وبين صاحب الصريح الصديق صالح الحاجة في الشان الثقافي في الوطن العربي اتفقنا على ان دولة الكويت هي التي ظلت منذ منتصف القرن الماضي المزود الفكري الاو ل للقارئ العربي على امتداد الساحة العربية من المحيط الى الخليج من خلال ماتصدره من مجلات ودوريات وكتب تجاوزت اعدادها التسلسلية المئات با ثمان مناسبة جدا لايمكن ان تغطي ولو جزءا بسيطا من اثمان كلفة طباعتها وتوزيعها في شتى فنون المعرفة سواء المؤلفة باللغة العربية او المترجمة اليها من مختلف اللغات العالمية
فمجلة العربي ذات الشهرة والذائعة الصيت والتي تحتفل بستينيتها هذا العام والتي حافظت على مستوى مضمونها الرفيع كما حافظت على شكلها تصل الى السوق التونسية وتباع للقارئء التونسي بدينار واحد ثمن جريدة يومية وقس عليها مجلة الوعي الاسلامي التي تباع هي ايضا بدينار واحد وعالم المعرفة الكتاب الشهري المتنوع في مضامينه المعرفية يباع للقارئء في تونس بدينارين ونصف وقس على ذلك دورية عالم الفكر والثقافة العالمية وغيرها من الاصدارات الثقافيةالمفيدة الاخرى
يصل كل ذلك الزاد الفكري والثقافي المتنوع من الكويت الى القارئ العربي في كل البلدان العربية باثمان رمزية جدا خدمة للامة في هذا الميدان الشريف الذي قل الاهتمام به ووقع الانصراف عنه لاسباب عدة انه اقرب مايكون الى الهدية ونعمت الهدية من الكويت دولة وشعبا الى الامةعربونا منهما عن صدق الانتماء اليها
شعب الكويت ودولته على تعاقب قادتها وعلى تعاقب المسؤولين فيها لم تفكر في حجب اصداراتها متعللة بارتفاع كلفة هذه الاصدارات وضاءالة المردود المادي الكويت. لم تلتفت الكويت الى المردود المادي لاصداراتها الفكرية والثقافية لقناعتها باهمية الاستثما رفي المعرفة واعتبرت ان ماتقوم به في هذا المجال هو مظهر من مظاهر الشكر على ما افاء الله به عليها من خيرات
ليست العناوين التي ذكرت بعضها ممااحرص شخصيا على ان لايفوتني منها ما يصل الى الاسواق التونسية هي كل ما تصدره هيئا ت الكويت الثقافية والجامعية والدينية خدمة للثقافة العربية فقد اصدرت الكويت موسوعة الفقه الاسلامي وهي الوحيدة من الموسوعات المختصة التي كمل العمل فيها وهي بين ايدي الباحثين والدارسين اضافة الى الاعمال المساعدة لها والمتمثلة في امهات الكتب العلمية التي تتكون من المجلدات العديدة فقد صدرت محققة مفهرسة واصدرت الكويت معاجم اللغة العربية محققة في طبعات جديدة واصدرت واصدرت مما قرات اخباره في الصحف والجرائد
انا لم ازر الكويت الامرة واحدة لحضور دورة انعقادلمجمع الفقه الاسلامي الدولي وكانت زيارةلم اخرج فيها من النزل الا الى المطار للعودة الى تونس ولذلك لا اعتبر نفسي زرت الكويت ولكنني اتابع كل ماياتي من الكويت مما سبق ان ذكرته من الاصدارات مما اعتبره افضل هدية وخير زاد تستحق عليه الكويت شعبا وقيادة وهيئات الشكر الخالص والدعاء الصادق بخير الجزاء من الله الذي هووحده القادر على جزاء المحسن بالزيادة له مما افاء الله به عليه
قال صديقي الاستاذ صالح الحاجة انه لايتمنى شيئا سوى ان تتهيا له الفرصة لزيارة الكويت لالغاية الا لان يسجد على ترابها شكرا لله على وماوفق الله اليه الكويت من بذل وعطاء بدون من في ميدان قل في هذا الزمان من يبذلون فيه
وانا من ناحيتي لايمكنني الا ان اوافق اخي صالح على ماتمناه واقول شكرا والف شكر للكويت فمن لايشكر الناس لم يشكر الله


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.