بمناسبة الذكرى 64 لتونسة الديوانة: رئيس الجمهورية يكرم ثلة من الإطارات والأعوان    النادي الصفاقسي: محمد علي منصر يعوّض هاني عمامو    اليابان تحتضن بطولة العالم للأندية    هل يرفع علي معلول ثالث القاب الموسم مع الأهلي؟    ليبيا: لا يمكن مساواة اتفاقيتنا مع تركيا بدعم مرتزقة حفتر    البحرين ثاني دولة في العالم تعلن موافقتها على استخدام لقاح فايزر-بيونتيك لمكافحة فيروس كورونا    بنزرت.. حملة لمناهضة العنف ضد المرأة    منزل بورقيبة.. وفاة الدكتور حافظ الاندلسي اثر اصابته بالكورونا    عاجل: نوال المحمودي تكشف محاولة تسميمها    مهاجم نيجيري يقترب من الترجي    باجة: حالة وفاة 42 إصابة جديدة بفيروس كورونا    كأس الكاف.. النجم يواجه المقاولون العرب في الدور 16    في يوم واحد.. انتحار ممرضة بالمستشفى المحلي بدوز و أب ل3 أبناء    هيكل المكي يوضح:النهضة وقلب تونس صوتا ضد الفصل 38 من قانون المالية لتخصيص ميزانية لانتداب من طالت بطالتهم    المهدية..كاتب عام الفرع الجامعي للصحّة..نقائص فادحة والمصاعد معطّبة    البرلمان يشرع في النظر في ميزانية المجلس الأعلى للقضاء لسنة 2021    حدث اليوم..بوساطة أمريكية..حل نهائي للأزمة الخليجية ؟    أبطال افريقيا : النادي الصفاقسي يواجه اليوم ميلانديج...التوقيت والنقل التلفزي    تونس: تراجع نسبة التضخم الى مستوى 9ر4 بالمائة في شهر نوفمبر 2020    الشاعر الغنائي حاتم القيزاني ل«الشروق»..دفاعي عن عبير موسي... دفاع عن الشجاعة وحب الوطن    عاجل: الستاغ ينهي الجدل بخصوص المعاليم والأداءات ويوضّح    البحرين أول دولة عربية تجيز الاستخدام الطارئ للقاح فايزر    إدارة ترامب تتهم فيس بوك ب"التمييز" عبر منع "أمريكيين مؤهلين من الحصول على فرص عمل"    نابل..رابع حالة انتحار في ظرف أسبوع    قبلي ..القبض على مفتش عنه    «كورونا» تغيّر ترتيبات تسليم الحكم بين بايدن وترامب    الملحّن الناصر صمّود: تونس تعاني اليوم من عدم الاعتراف بالموسيقي مهنة دائمة    «الانفصال » ترجمة جمال الجلاصي ...عندما يتحرّر الابداع من ضيق انهار اللغات    تونس تحتل المرتبة 13 عالميا في مؤشر الانتاج العلمي    محكمة العدل الأوروبية تلغي تجميد أموال حسني مبارك وأسرته    الجزائر تجلي مواطنيها عن 7 دول بينها مصر والسعودية والإمارات    بعد بلاغ وزارة الرياضة...هل يتمّ تأجيل البطولة من جديد؟    اليوم أمام «مالاندجي»...هل تكون مجرد فسحة لل«سي .آس .آس»؟    وزارة الصحة تنفي خبر وفاة مريضة في مستشفى جندوبة بصعقة كهربائية    شروط جديدة لاستخدام "واتساب".. والرفض يعني "توديع التطبيق"    المتقاعد: لقيته ليتني ما كنت ألقاه    طقس اليوم    أخبار النادي الصفاقسي : نفس التشكيلة لمواجهة مالاندجي والهيئة تحجب قميص العقربي    المنستير: تسجيل 66 إصابة جديدة و ارتفاع الوفيات الى 149 حالة    عودة التوقيت الإداري العادي    ارتفاع ب6% في أسعار العقارات    بدرالدين الغالي.. شهيد المصعد.. من التالي؟    تأجيل الدورة 53 للمهرجان الدولي للصحراء بدوز إلى أجل غير مسمى بسبب الوضع الوبائي بالبلاد    المؤشر العام لاسعار العقارات يرتفع بنسبة 6 بالمائة خلال الربع الثالث من سنة 2020    المنستير: انطلاق تظاهرة منصات الفنون للعموم بطريقة streaming    القبض على 200 منحرف مفتش عنهم في قضايا براكاجات واغتصاب وسرقات    حملة لدعم السياحة الداخلية تحت شعار "تعرف على بلادك"    القصرين: توزيع 10 آلاف قارورة غاز.. و النقص يتجاوز ثلثي الحاجيات    بالصور/ افتتاح مبهر للدورة 42 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي    معرض الكتاب يعود في أفريل القادم    أحالا 3 شبان على المستشفى، القبض على الفاعلين بتهمة القتل العمد    سمير غانم في العزل الصحي بسبب فيروس كورونا    أولا وأخيرا..ما أحلاها ضحكتك    اذكروني أذكركم    نفحات عطرة من القرآن الكريم    من بينها تونس: 7 دول عربية ضمن قائمة "Tortoise media" للذكاء الاصطناعي    طقس الجمعة: ارتفاع طفيف في درجات الحرارة    مصر.. ضبط طبيب يعالج المرضى من كورونا ويدعي النبوة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أبو ذاكر الصفايحي يتحف القراء: شيء من ذكاء رسول الله محمد خاتم الرسل والأنبياء
نشر في الصريح يوم 31 - 10 - 2020

لا اظن ان يوما واحدا او يومان او ثلاثة ايام او اكثر من ذلك كافية للاتيان على كل او اغلب ما يمكن قوله وما يمكن كتابته عن شخصية رسول الله محمد عليه الصلاة والسلام فجوانب شخصيته ثرية بل غاية في الثراء لا يشبع منها ولا يوفيها حقها كل من يروم ان يتحدث او ان يكتب عنها حتى ولو تحدث او كتب في ذلك كل صباح وكل مساء واستنادا الى هذا المنطلق وبناء على هذا الأساس فانني قد اخترت اليوم ان اتحف القراء بشيء يثبت فطنة و ذكاء رسول الله محمد خاتم الرسل والأنبياء وهذا تاكيد لما حفظناه ونحن صغار عن الشيوخ والعلماء الاخيار(ويجب لرسله الأمانة والصدق والتبليغ والفطانة) ففطانة الرسول و ذكاؤه امر ثابت اكيد لا يشك فيه او ينكره الا كل جاهل او كل مجادل سفيه عنيد من ذلك ما رواه ابن الجوزي في كتابه (الأذكياء) وهو من كبار العلماء الثقات الورعين الفضلاء فقد ذكر رحمه الله عن الحسن رضي الله عنه وارضاه ان رجلا اتى رسول الله برجل قد قتل حميما له فقال له النبي عليه الصلاة والسلام اتاخذ الدية ؟ قال لا قال افتعفو؟ قال لا قال فاذهب فاقتله فلما جاوزه الرجل قال رسول الله (ان قتله فهو مثله) قال فلحق الرجل(بفتح اللام) رجل(بضم اللام) فقال له ان رسول الله قال كذا وكذا فتركه ...قال ابن قتيبة رضي الله عنه لم يرد رسول الله انه مثله في الماثم واستيجاب النار ان قتله وكيف يريد هذا وقد اباح الله سبحانه وتعالى قتله بالقصاص ولكن كره رسول الله ان يقتص واحب له العفو فعرض تعريضا اوهمه به انه ان قتله كان مثله في الاثم ليعفو عنه وكان مراده انه يقتل نفسا كما قتل الأول نفسا فهذا قاتل وهذا قاتل فقد استويا في قاتل وقاتل الا ان الأول ظالم والآخر مقتص...)
فهذا مثال ثابت في بيان ذكاء وفطنة ونباهة رسول الله صلى الله عليه وسلم يحث فيه الرجل على قبول الدية او العفو بطريقة ذكية جعلت الرجل يطلق القاتل خوفا من ان يقع مثله في الخطيئة والاثم والمعصية الشيطانية والأمثلة في بيان ذكاء رسول الله وفطنته وقوة عقله الربانية كثيرة نجد ذكرها وشرحها في كتب السيرة وكتب السنة وكتب الأدب الشهيرة التي نسيها او تغافل عنها او تجاهلها اكثر الناس وخاصة منهم فئة المعلمين والمتعلمين فاضاعوا جانبا مفيدا نافعا للمسلمين يزيدهم تعلقا برسولهم محمد الصادق الأمين الذي قال في مدحه ربنا سبحانه وتعالى قولا صادقا عظيما( وانزل عليك الكتاب والحكمة وعلمك ما لم تكن تعلم وكان فضل الله عليك عظيما)

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.