كورونا.. 11 وفاة و58 إصابة جديدة في المغرب    نيويورك على عتبة ال45 ألف إصابة بكورونا…    رئيس النجم الساحلي ينعى الفقيد حامد القروي    صفاقس : تسجيل حالة وفاة لشخص مصاب بكورونا    صفاقس: حالة وفاة ثانية بسبب فيروس كورونا    7 اصابات مؤكدة بفيروس كورونا لتونسيين بايطاليا والدولة تتكفل بمصاريف دفن الوفيات    في العاصمة: مداهمة مستودع يخزن السميد..والقبض على شخصين    تونس : الفرجاني ساسي يساعد 100 عائلة من منطقة رواد    بيان الكاتب الحر سليم دولة    جندوبة: اتحاد الفلاحين يبادر ببيع المنتجات بسعر الجملة وايصالها للمواطنين    كورونا يصيب رئيس وزراء بريطانيا ويتمدد بأمريكا وفرنسا    قيس سعيد للسيسي: تونس مستعدة لوضع كل امكانياتها على ذمة المصريين    جورج سيدهم.. رحيل ثاني أضلاع "ثلاثي أضواء المسرح"    المنجي الكعبي يكتب لكم: يحضرني بمناسبة الأسماء    تراجع استهلاك الكهرباء بنسبة 25 بالمائة    شكري حمودة: حاليا هناك إستقرار في تسجيل حالات الإصابة بكورونا    بسبب مصطلح «مانيش شؤون اجتماعية»: صابر الرباعي يُغضب البعض    الكاف/ رصد طائرة درون تحلق بالجهة ودوريات من الحرس تتدخل    وفاة الفنان جورج سيدهم بعد صراع مع المرض    منذر الزنايدي يرثي المرحوم الدكتور حامد القروي    عاجل الأن بخصوص آخر التطورات الصحية للدكتور لطفي المرايحي بعد إصابته بالكورونا منذ أسبوع    محافظ البنك المركزي: خطر انتقال فيروس كورونا عبر الأوراق النقدية والعملات منخفض جدا    القصرين: اجلاء 63 مواطنا تونسيا كانوا عالقين في الجزائر من معبر بوشبكة الحدودي    صفاقس: حجز أكثر من 19 طن من مادة السميد المدعّم    BH بنك يتبرع ب1،4 مليون دينار ويوفر مبنى للعزل الصحي لفائدة وزارة الصحة    خلال ال24 ساعة الأخيرة.. 660 دورية عسكرية شملت كافة البلاد    هذه الليلة: أمطار متفرقة والحرارة تتراوح بين 4 درجات و16 درجة    مليار و200 ألف دينار في صندوق دفع الحياة الثقافية    كورونا: تونسيون يطلقون نداء استغاثة من اسبانيا    بقلم عبد العزيز القاطري: في بيوت أذِن الله أن تُرفع    سفير أمريكا لوزير الصحة: "مستعدون لمساعدة تونس"    عمل دون انقطاع.. فنيو الملاحة الجوية يؤمنون عشرات الرحلات    فريانة: ايقاف صاحب مقهى فتحها ليلا للعب الورق    في باب الخضراء : الإطاحة بمحتكر لمادة السميد وشريكه والنياية على الخط    وليد حكيمة: لن يتم تسليم وسائل النقل المحجوزة الا برفع حظر التجوّل    خدمات جديدة لأورنج تونس    ضغط شديد على شبكة الأنترنت والوزارة تصدر بيانا    محمد الحبيب السلامي يحذر : جنبوا الصبيان الخوف    الاتحاد العام التونسي للطلبة يطالب بتأجيل استئناف الدروس بالمؤسسات الجامعية ويؤكد رفضه الدراسة عن بعد    الهند.. يقتل شقيقه لكسره حظر التجول    الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع: الحدود جنوب شرقية آمنة وجاهزون لمواجهة أي طارئ    تمّ انتاجها من قبل عدد من الفنانين كلّ من منزله..رسالة من بدر الدريدي و لبنى نعمان مفادها “”اقعد في الدار”    سوسة.. مداهمة مخبزة تعمد صاحبها تقليص وزن"الباقات"    إمام مكة الأسبق : "كورونا ما هو إلا نذير"    منوبة.. إيقاف شخص مفتّش عنه    تحويل ملعب ماراكانا الشهير لمستشفى مؤقت لمساعدة مرضى كورونا    فيما أكدت صعوبة تأجيل سداد ديونها الخارجية..تونس مطالبة بتسديد 11 مليار دينار بداية من شهر افريل    وزير التجارة: الجيش سيتولى توزيع مادة ''السميد''    السيسي يعلن إنشاء صندوق لدعم مواجهة فيروس كورونا في إفريقيا    برشلونة يعلن تخفيض أجور اللاعبين والعاملين    أنجلينا جولي تتبرع بمليون دولار لأطفال تضرروا من كورونا    ماذا نقول يا رسول الله    ليفربول يتخلي عن صلاح أو ماني لكسب رهان الميركاتو الصيفي    عودة الدوري الايطالي الى النشاط في ماي مستبعدة    سيدي حسين: ايقاف شاب بحوزته سكين كبير بالطريق العام خلال حظر التجول    الأندية الأوروبية تواجه تهديدا وجوديا بسبب أزمة كورونا    مجلس الأمن يطالب بوقف فوري للقتال في ليبيا    نحو تأجيل دوري أبطال إفريقيا ؟؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التونسية " ترصد انتخابات المجلس التاسيسي لحظة بلحظة "


بني خلاد : اقبال هائل ونخوة رغم طو ل الانتظار
منذ السابعة صباحا اقبل مواطنو بني خلاد على مراكز الاقتراع باعداد كثيفة عن طواعية وباعتزاز كبير وهو ما لاحظناه في عيون المقترعين وفي وجوههم فالكل جاء ليمارس حقه الشيخ المتكئ على عكازه والعاجز على كرسي متحرك والعجوز المستند الى ابنه او ابنته زوجات مع ازواجهن وعائلات مترافقة اقبلت على المكاتب الاربعة التي ضمت 13 قاعة لكن التوزيع لم يكن متكافئا فالاكتظاظ كان شديدا على مدرستي زروق والتحرير واقل في المعهد التقني والمدرسة الاعدادية وكان الانتظار طويلا بالمدرستين الابتدائيتين لكن الصبر كان اكبر ومعدل الانتظار تجاوز الساعة والنصف .
اخلالات بسيطة
لم تكن الاخلالات كبيرة وفادحة واقتصرت على محاولات بعض ممثلي الاحزاب التاثير على الناخبين سواء بانتظارهم امام المدرسة او في الصف وتعمد بعض الملاحظين القيام بمحاولة التاثيرعلى المقترعين لكن عموما دارت العملية الانتخابية في كنف الانضباط التام والنظام والشفافية مع اقبال ينم عن مسؤولية ووطنية

جندوبة :فريق التلفزة الوطنية يمنع من دخول مكتب اقتراع بفرنانة للقيام بعمله الصحفي
رفض رئيس مكتب الاقتراع عدد3 بمدرسة شارع بورقيبة بمعتمدية فرنانة التابعة لولاية جندوبة دخول فريق التلفزة الوطنية و تصويره للمكتب رغم تعرفه على الصحفي بالقناة الوطنية جميل الدخلاوي.

و بعد الاتصال بالهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات بجندوبة تراجع رئيس المكتب عن قراره سامحا للفريق بالدخول الى المكتب و التصوير إلا أن الفريق أبى ذلك و غادر المكان.
باجة :احتجاجات بسبب الاكتظاظ
يشهد مكتب الإقتراع بالمدرسة الابتدائية الرشاد بولاية باجة اكتظاظا كبيرا منذ الصباح حيث تجاوزت نسبة الإقبال ال 50% دون أي تجاوزات قانونية .لكن كثرة الاكتظاظ وصعوبة المسجلين إراديا في إيجاد أرقامهم سبّب احتجاجات في صفوف الناخبين .

وأما في الأرياف فقد كان الإقبال عاديا والحضور الدائم للملاحظين والمراقبين الذين أتموا واجبهم على أحسن وجه زاد العملية نظاما وحرصا .
" أحمد نجيب الشابي" رئيس الحزب الديمقراطي التقدمي حزب الديمقراطية التقدمي يؤدي واجبه الانتخابي ...
تواجد السيد أحمد نجيب الشابي رئيس الحزب الديمقراطي التقدمي صباح اليوم في أحد مكاتب الاقتراع في ضاحية المرسى منذ التاسعة صباحا في انتظار أداء واجبه الانتخابي وقد سجلت ضاحية المرسى اقبالا مكثفا للمواطنين من اجل الاقتراع وسط تغطية إعلامية لافتة لمختلف وسائل الإعلام .

سيدي بو زيد:370 الف ناخب موزعين على 383 مكتب اقتراع و بعض العراقيل تواجه العملية الانتخابية
فتحت مكاتب الاقتراع بدائرة سيدي بوزيد و التي يبلغ عددها 383 مكتبا أبوابها أمام 370 ألف ناخب و ناخبة منهم 150 ألفا مسجلا تسجيلا إراديا و 220 ألفا كان تسجيلهم آليا حتى يخول لهم انتخاب ممثليهم بالمجلس التأسيسي.

هذا و قد أفادنا مراسلنا انه لوحظت بعض التجاوزات و العراقيل الطارئة على سير العملية الانتخابية ببعض مراكز الاقتراع بالجهة مثل القيام بتعليق قائمة انتخابية في بهو احد المراكز كما أشار بعض أهالي الجهة أن العلامات المميزة للأحزاب غير واضحة زد على ذلك غياب المرشدين الأمر الذي اعاق سير العملية الانتخابية بشكل متيسر للعامة و خاصة منهم الأميون إذ تقول الحاجة صالحة "إن المتعلم من الناخبين قد وجد صعوبة في العثور على اسمه بقائمة المسجلين فما بالك و الأميون منهم؟؟".

كما شهد المعهد الإعدادي بجلمة حالة من الاكتظاظ و الازدحام الكبيرين بوصفه مركز اقتراع يجمع غير المسجلين إراديا، أما المدرسة الابتدائية بشارع معتمدية السبالة فقد بلغت نسبة الناخبين 65 بالمائة من عدد المسجلين وسجلت المدرسة الابتدائية 2 مارس بجلمة عدد 190 ناخب من جملة 303 الى حد الآن.

قابس: تجاوزات في حاجة الى اثباتات
تحدث بعض مراسلي اذاعة تطاوين المنتشرين في كل مدن الجنوب الشرقي عن بعض التجاوزات في الحامة و مارث و غيرها من المناطق تخص محاولة التأثير على الناخبين ووجود بعض المترشحين ببعض مكاتب الاقتراع اضافة الى عدم التوازن المتصل بتوزيع الناخبين على مراكز الاقتراع.وقد افاد احد اعضاء الهيئة الفرعية المستقلة للإنتخابات بتطاوين أن مشكل التوزيع يهم الهيئة العليا في حين تحتاج بقية التجاوزات الى اثباتات. والحقيقة أن الاقبال في اغلب المراكز كان طيبا على اول انتخابات تعددية حقيقية رغم الاكتظاظ وهو ما يدعو الجميع الى الصبر ليمر هذا اليوم التاريخي في احسن الظروف و الأكيد أن المواعيد الانتخابية قادمة و الاصلاحات و تجاوز النقائص لا يمكن أن تحصل لولا وجود الأخطاء



سليمان : إقبال مكثف على مكاتب الاقتراع

شهد مكتب الاقتراع بمدرسة" صالح عزيز" بسليمان من ولاية نابل إقبالا مكثفا على التصويت لم تشهده المدينة من قبل ، و قد أقبل الناخبون بمختلف شرائحهم على مكاتب الاقتراع بكثافة منذ الساعات الأولى من بدء الانتخابات فلم تثنهم الشمس الحارقة على انتظار دورهم طويلا لإجراء العملية الانتخابية بفارغ الصبر دون ملل أو قلق ليسجلوا موعدا تاريخيا مع الحرية و الديمقراطية .

وقد حرص رئيس المكتب على حسن سير العملية الإنتخابية أما الملاحظون و المراقبون فقد كانوا حريصين ايضا على تدوين ملاحظاتهم في كنف من الدقة و التركيز.

ولاية تطاوين : ضيق في مراكز الاقتراع وحافلات لتوزيع الناخبين على المراكز
شهدت ولاية تطاوين توافد الناخبين قابله ضيق في مراكز الاقتراع مما حتم على المسؤولين اللجوء إلى نقلهم إلى مراكز أخرى وقد استغرقت العملية بعض الوقت نظرا لغياب التنسيق وخاصة في ما يخص إحضار الحافلات لنقل الناخبين الذين ابدوا بعض التذمر من العملية .


النقابة الوطنية لقوات الأمن الداخلي : ورود و حلويات في عرس الديمقراطية"
ببادرة من النقابة الوطنية للأمن الداخلي قام النقابيون من اعوان الامن و الكتاب العامين و مساعدي الكتاب اليوم بتفريق الورود و الحلويات امام مكتب الاقتراع بنهج مرسيليا وذلك مساهة منهم في انجاح المحطة التاريخية للمسار الديمقراطي .

وبالمناسبة قال السيد محمد المهدي خواجة –كاتب عام مساعد النقابة الوطنية للامن الداخلي المكلف بالمفاوضات "اردنا من خلال هذه البادرة ان نثبت للشعب التونسي اننا قطعنا تماما مع النظام البائد و نسعى جاهدين المساهمة في هذا العرس ولو بتفريق الورود و الحلويات على الناخبين والناخبات ."

من جهته قال عبد الحميد الجراي – كاتب عام النقابة – :نقابتنا تستهدف جميع قوات الامن من شرطة وحرس و جيش في مختلف ولايات الجمهورية و لقد اتفقنا جميعا على المساهمة في "عرس الديمقراطية " وعيد الجمهورية الجديدة في تونس الحداثة".

واكد وليد بوزغاية - كاتب عام جهوي في النقابة الجهوية لقوات الامن الداخلي بالمتلوي - انهم يسعون من خلال هذه البادرة الى كسب ثقة الشعب التونسي والى تشريك قوات الامن الداخلي في العملية الانتخابية على طريقة جديدة مختلفة عن العمليات الانتخابية الانتخابية الفارطة و اشار الى ان وحدة الصف في قوات الامن الداخلي و الجيش التونسي هي خير دليل على المشاركة الفاعلة للقوات و التضامن الجيد بين افراد المجتمع قاطبة.
تسير الانتخابات حتى الان على احسن وجه والمواطن التونسي الى حدّ اللحظة درجة وعي كبيرة و تسعى قوات الامن ومختلف مكونات المجتمع المدني الى المساهة الفاعلة في انجاح انتخابات المجلس الوطني التاسيسي الاولى من نوعها في تونس.
منوبة :تجمع ممثلي الأحزاب أمام الهيئة الفرعية للانتخابات للتشكي من تجاوزات واخلالات خطيرة
تجمع عدد من ممثلي الأحزاب والقائمات المستقلة بمنوبة أمام مقر الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات بمنوبة فضلا عن ملاحظي الجمعية التونسية للمعطلين عن العمل وبعض المواطنين مطالبين بتدخل فوري وعاجل لوضع حدّ للتجاوزات التي سجلت في عدد من مكاتب الاقتراع بمختلف المعتمديات متهمين بعض الأحزاب بارتكاب عديد التجاوزات منها توزيع ملصقات صغيرة تحمل شعار الحزب للناخبين من المسنين والأميين مع وجود تهديدات للناخبين وحملات دعائية داخل ساحات مكاتب الاقتراع فضلا عن ارتداء بعض الملاحظين للباس يحمل شعار الحزب .

هذا وقد استمع السيد بسام الطريفي إلى مختلف التشكيات التي وردت تباعا ومنذ الصباح على الهيئة والتي تضمنت عدة ملاحظات ندد بها ممثلو الأحزاب مؤكدين تنافيها مع المسار الديمقراطي ومع مبادئ الثورة.

رئيس الجمعية التونسية للمعطلين عن العمل يؤكد

هذا وقد أكد لنا السيد مراد الصالحي رئيس الجمعية التونسية للمعطلين عن العمل قائلا:سجلنا تجاوزات من خلال ملاحظينا الموجودين بمعدل ثلاثة ملاحظين بكل مركز اقتراع من حزب النهضة وحركة الشعب ورصدنا اخلالات خطيرة يقع خلالها ارتشاء المواطنين بمبالغ مالية فضلا عن توزيع ملصقات صغيرة على المسنين وغيرهم من المواطنين كما حدثنا مواطنون عن تهديدات وهذا أمر يجب على الهيئة العليا اتخاذ إجراءات صارمة ازاءه ."

مواطنون يشتكون من ظاهرة الرشوة

وبحديثنا إلى عدد من المواطنين الذين قدموا للتشكي من ظاهرة التهديد والارتشاء رفضوا الإدلاء بهوياتهم قائلين "تحبونا نموتوا " حيث أكد احدهم أن احدى السيارات توقفت بجانبه بالقرب من مركز اقتراع حي حسان بلخوجة وعرض عليه سائقها مبلغ 200 دينار طالبا منه التصويت لحزب معين ولما رفض هدده بالقتل وقد أفاد المواطن المذكور انه سيتوجه بشكاية إلى مركز الأمن في الغرض في حين أكدت سيدة في الستين من عمرها أن شخصا اعترض سبيلها وقال لها" ياحاجة باين عليك فقيرة صوت ل... وخوذ 200 دينار "

كما تحدث آخرون عن تقديم مبالغ مالية بلغت ثلاثين دينارا للتصويت لفائدة قائمة معينة وأشار ملاحظون إلى قيام بعض الأحزاب بالدعاية الانتخابية أمام مراكز الاقتراع بشكل لافت .
التجاوزات

أما عن مكاتب الاقتراع التي اجمعت الأغلبية على حصول تجاوزات فيها فهي مدرسة حي حسان بلخوجة بمنوبة وبالملاحة بطبربة ومعهد حي خالد بن الوليد حيث أكد ممثلو الأحزاب أن بعض أعوان المكاتب يدعون المواطنين للتصويت لحزب معين ومدرسة الانطلاقة ببرج العامري واعدادية برج العامري حيث وزعت ملصقات تحمل شعارات الأحزاب ثم حي البرتقال حيث أكد المشتكون أن مراقبا يدعو المواطنين للتصويت كما أشاروا إلى تعرض ناخبين إلى تهديدات في منطقة الزاهرة بالجديدة ومركزي الاقتراع بالهدى و2 مارس بالبطان أما في شواط فتحدثوا عن دعوة ملاحظين للناخبين للتصويت لحزب معين .


مكتبا سيدي فتح الله 1 و2 :اقبال كثيف ...وحديث عن تجاوزات لبعض الأحزاب
تتواصل جولة "التونسية" في مختلف مراكز الاقتراع في دائرة تونس 1 حيث حلت بمركزي الانتخاب سيدي فتح الله 1 وسيدي فتح الله 2 ورصدت آراء بعض المواطنين حول سير العملية الانتخابية حيث أفادونا بأن الإقبال على مكاتب الاقتراع منذ الساعات الأولى كان كبيرا ومكثفا على خلاف ما كان يحصل في العهد البائد لكن رغم هذا لم يخفوا تشكيا تهم من كثرة الاكتظاظ أمام مكاتب الانتخاب وطول الطوابير حيث بلغ عدد المرسمين بالمكتب الواحد ما يناهز عن 850 مرشحا.
هذا وسجلت "التونسية" امتعاض العديد من المواطنين من التجاوزات التي قامت وتقوم بها بعض الأحزاب حيث صرحوا بأن هناك أحزابا وكلفت أشخاصا للبقاء والمرابطة طيلة العملية الانتخابية داخل مراكز الاقتراع وخارجه والمرور بين الصفوف ودعوتهم لانتخاب قائمات معينة من خلا ذكر أسماء القائمات أو أرقامها وفي هذا الإطار فقد أفادنا ملاحظ عن أحد الأحزاب داخل مكتب اقتراع سيدي فتح الله 1 بأن هناك من يدعوا الناخبين خارج المكتب إلى التصويت للعريضة الشعبية وآخر للإتحاد الوطني الحر...



صفاقس: الجيش يتدخل في الحزق لمنع مواطن من الدعاية ...ضغط كبير على الرقم 1423 و إقبال كثيف على مراكز الاقتراع
شهدت عاصمة الجنوب اليوم إقبالا جماهيريا مكثفا على مراكز الاقتراع بكل من دائرتيها الأولى و الثانية لاختيار ممثليهم بالمجلس التأسيسي.

ففي دائرة صفاقس 1 و التي تشمل كلا من معتمديات قرقنة و ساقية الزيت و ساقية الدائر ، جبنيانة ، العامرة ، الحنشة ، منزل شاكر و بئر علي بن خليفة توجه الناخبون إلى مكاتب الاقتراع بصفة مكثفة لاختيار ممثليهم من بين 58 قائمة تتنافس من اجل الظفر ب 7 مقاعد في المجلس التأسيسي. و تسير العملية في هذه الدائرة على احسن ما يرام حسب ما أفادنا به مراسلنا باستثناء قيام احد المواطنين بمنطقة الحزق من معتمدية جبنيانة بمحاولة للقيام بالدعاية لأحد الأحزاب أمام مركز الاقتراع مما اضطر الجيش للتدخل و ردعه عن صنيعه.

أما بدائرة صفاقس 2 و التي تضم صفاقس المدينة ، صفاقس الجنوبية ، صفاقس الغربية ، المحرس ، الصخيرة ، طينة ، عقارب و الغريبة و التي تتنافس فيها 67 قائمة على 9 مقاعد بالمجلس التأسيسي فقد تدفق عدد كبير من الناخبين على مراكز الاقتراع مكونين طوابير طويلة أمامها دون أن أي تجاوزات تذكر.

هذا و يشهد رقم الموزع الصوتي 1423 ضغطا كبيرا من قبل بعض مواطني المنطقة الذين لا يعرفون أرقامهم الانتخابية ما انجر عنه حالة عدم الاستجابة في كثير من الأحيان على مستوى الإرساليات.
تونس1: تعطل كبير في عملية الاقتراع بحي الزهور
تشهد مكاتب الاقتراع بحي الزهور تونس 1 اكتظاظا كبيرا وحضورا مكثفا من شيوخ وشباب وقد تلقت "التونسية" تشكيات بعض الشيوخ هناك الذين أرهقهم الانتظار وظلمة مكاتب الاقتراع ما شوّش اختيارهم حيث ان بعضهم يؤكد أنه لم يعرف ماذا اختار .

وأضافوا انه ليست هناك عناية بالمسنين خاصة في كيفية معرفة أرقامهم مما عطل عملية الاقتراع.
بن قردان:تعليق مؤقت لمركز المراسنية
تم منذ قليل الاعلان على موجات اذاعة تطاوين عن تعليق الانتخاب بمركز المراسنية من معتمدية بن قردان نظرا لكثافة الناخبين.كم سجلت عديد المراكز بولايات الجنوب الشرقي عدم توازن في توزيع المسجلين على غرار ما هو موجود بمدرسة 27 اكتوبر بمارث حيث يوجد 3 مراكز اقتراع يوجد باثنتين أكثر من 800 ناخب في حين وقع تسجيل 79 ناخبا في مركز الاقتراع الثالث

توزر : الإكتظاظ هو سيد الموقف !
سجلت مكاتب الاقتراع بتوزر حضورا مكثفا لمراقبي الأحزاب وممثلي القائمات المستقلة وكغيرها من مكاتب الاقتراع الأخرى بتونس شهدت مكاتب الاقتراع بتوزر اكتظاظا مما أدى إلى حدوث مناوشات خفيفة بين الناخبين وأعوان الاستقبال تم فضها على وجه السرعة .

وقد لوحظ وجود تجاوزات حيث قامت القائمة المستقلة للمستقبل للإصلاح والتنمية رقم (34) برمي أوراق تحمل رقمهم الذي يمثلهم بالإضافة إلى تكفلهم بنقل الناخبين عبر سيارات أجرة وسيارات مكتراة لاغراءهم بالتصويت لهم .
زغوان : عمليات التصويت تسير في ظروف طيبة دون أي تجاوزات

بدأت عملية الإنتخاب بزغوان منذ الساعة السابعة صباحا بحضور مكثف للناخبين على مكاتب الاقتراع لممارسة حقهم الانتخابي وأداء الواجب الوطني .

وقال رئيس مكتب الاقتراع في مدرسة إبن خلدون "إن عمليات التصويت تسير في ظروف طيبة يسودها الاحترام والشعور بالواجب والمسؤولية دون أي تجاوزات أو خرق للقانون .

وأكد المراقبون المشرفون على عملية الاقتراع بهذا المكتب أنه لم يقع رصد أية تجاوزات أو خروقات .
بني خلاد نابل :أكبر منتخبة بمدرسة ساحة التحرير تبلغ من العمر 103 سنة
تشهد مكاتب الاقتراع في كل من مدرسة ساحة التحرير والعربي زروق و 23 جانفي 1952 بني خلاد حضورا مكثفا للناخبين من مختلف شرائح العمر من 18 سنة إلى أكبر منتخبة وهي البالغة من العمر 103 سنة .

وحسب مراسلنا هناك تم تسجيل بعض الخروقات المتمثلة في ممارسة حزب المبادرة وحزب آفاق لحملات دعائية بالمنطقة لكن تم السيطرة على الموضوع والآن العملية تسير بتنظيم محكم ونزيه.
القصرين: اكتظاظ في مكاتب الاقتراع

شهدت مكاتب الاقتراع بالقصرين اكتظاظا ملحوظا في الساعات الاولى من صباح هذا اليوم نتيجة توافد عدد مهول من الناخبين للمشاركة في عملية الاقتراع مما سبب طوابير طويلة من الناخبين كتلك التي وجدناها في المدرسة الابتدائية بالمنار و التي احتوت على 4 مراكز اقتراع فقد انتظر بعضهم 3 ساعات لاتمام مشاركته في الانتخابات .

و تدور هذه الانتخابات في جو من الشفافية الكاملة مع رصد بعض التجاوزات المتمثلة في تواصل بعض حملات الدعاية الانتخابية التي وصفت بغير القانونية.
جندوبة : بين التنظيم و الفوضى خلال يوم الاقتراع
شهد مكتب الاقتراع بمدرسة نهج حسين من ولاية جندوبة على الحدود الجزائرية عرسا جماهيريا كبيرا احتفالا بالانتخابات , اذ توافد منذ الصباح الباكر عدد كبير من الناخبين ضم مختلف شرائح المجتمع من شباب و كهول و شيوخ اناثا و ذكورا على مكتب الاقتراع لاختيار من يمثلهم في المجلس التاسيسي وسط اجراءات امنية مشددة و تنظيم محكم مما ادخل في نفوس المواطنين ارتياحا كبيرا.
و قد اكد بعض الناخبين ان عملية الاقتراع هي المرة الاولى التي يشعرون فيها بانهم يمارسون الحرية مثل ماكان يشتهون.
اما في غار الدماء من نفس الولاية فقد كانت الاجواء مختلفة بعد التاكد من وجود ان رئيس مكتب الاقتراع يخدم مصالح حزب معين مما اثار العديد من التساؤلات بين الناخبين.

و في فرنانة تم تسجيل تجاوزات في مكتب الاقتراع بشارع بورقيبة و تحديدا في القاعة عدد 3 مفادها ان امراة لم تضع اصبعها في الحبر الموجود في المكتب بدعوى وجود اعوجاج في اصبعها منعها من ادخاله في قارورة الحبر وفق ما صرح به رئيس مكتب الاقتراع هناك.

و في جندوبة المدينة كانت الفوضى عارمة داخل مركز الاقتراع بمعهد 9 افريل و معهد الحرية بعد توافد العديد ممن لم يقع تسجيله في الانتخابات و طالبوا بتسجيلهم مما سبب نوع من الغوغاء داخل المركز وهو ما اثار غضب العديد مما جعلهم يغادرون المكتب

هذا واكدت لنا إحدى الناخبات بمعتمدية جندوبة أن عملية الإنتخاب تمت بشكل منظم وهناك حضور مكثف من نساء ورجال رغم الوقت المبكر الذي بدأت فيه عمليات الإقتراع .
وأضافت أن الأمور على ما يرام بمكتب الإقتراع بحي النور معتمدية جندوبة وليست هناك أي تجاوزات او أي تأثير خارجي على رأي الناخب في ووجود المراقبين.
متابعة للعملية الإنتخابية و رصد الإستطلاعات الأولية للهيئة الفرعية للإنتخابات بدائرة تونس 1
تحولت "التونسية" إلى مقر الهيئة الفرعية للإنتخابات أين إلتقت برئيسها السيد عبد الوهاب الحرزي الذي أفادنا بأن الوضع الأمني بدائرتي تونس 1 و تونس 2 على أحسن مايرام وأن العملية الإنتخابية تسير بخطى ثابتة رغم بعض النقائص التي يمكن الحديث عنها دون الوقوف عندها والتي تمثلت أساسا في نقص عدد الأعوان والرؤساء في المراكز الإنتخابية .
وقد كانت "التونسية" أشارت في مقالات سابقة إلى هذا النقص والإخلالات التي عرفها خاصة مركزي الإقتراع 33 شارع شار دي غول ونهج المغرب حيث بين أن الهيئة تحسبت لهذا الأمر وتداركته بدعوة عناصر إحتياطية من مكاتب أخرى على غرار مركز جبل الجلود وبعض المراكز الأخرى و ارجع اسباب تغيبهم إلى أسباب غير معروفة وسيخضعون للمحاسبة الأخلاقية لأنهم أمضوا على ميثاق الشرف في حين تخلوا لأسباب مرضية أو إجتماعية أو ما خالف ذلك.
وهذا وأعرب رئيس الهيئة الفرعية عن تفاؤله بإرتفاع عدد الناخبين بعد الضهيرة مقارنة بالإقبال الصباحي. وبالنسبة إلى الناخبين الذين لم يقوموا بعملية التسجيل الإختياري فقد تم توفير مراكز إنتخابية خاصة بهم.
ومن طرائف الحملة انه هناك من قام بأخذ الأكلات وخاصة قوارير المياه الخاصة بأعوان المراكز الإنتخابية عوضا عنهم.
وإستغلت التونسية وجود مسؤول عسكري سام في الجيش الوطني وتوجهت له بالسؤال عن الوضع العام للأمن بدائرتي تونس 1 وتنوس 2 فأفادنا بأن الوضع إلى حد الساعة على احسن وجه وأن الأمن مستتب وأعرب عن ثقته في نجاح العملية الإنتخابية.


بنزرت:إقبال كبير على الإنتخابات منذ الصباح الباكر و"الأس أم آس" "عملت في الناس"...

سجلت صباح اليوم مراكز الإقتراع لإنتخابات المجلس التأسيسي في دائرة بنزرت إقبالا كبيرا من قبل المواطنين الراغبين في ممارسة حقهم الإنتخابي حيث رصدنا منذ الساعة السادسة والنصف تقريبا تحركات المواطنين من مختلف فئات المجتمع وشرائحه نساء ورجالا وشبانا وبناتا وذلك بإتجاه مراكز الإقتراع التي فتحت أبوابها أمامهم منذ الساعة السابعة

حوالي 336000 ناخب سيتحولون اليوم إلى جميع مراكز الإقتراع بدائرة بنزرت لإنتخاب التسعة أعضاء الذين سيمثلون الجهة في المجلس التأسيسي من جملة 486 مترشح على 54 قائمة بين ممثلين عن الأحزاب ومستقلين موزعين على 14 معتمدية وقد بلغ عدد مراكز الإقتراع في كامل الولاية 223 مركز أما عدد مكاتب الإقتراع فيصل عددها إلى 447 مكتب
مشكلة "الآس أم آس"...
العديد من المواطنين الذين لم يبادروا بتسجيل أسمائهم وإختيار مكاتب الإقتراع التي سيؤدون فيها حقهم الإنتخابي في الأجال السابقة رغبوا اليوم في ممارسة هذا الحق كبقية المواطنين حيث وقع إرشادهم بالتوجه نحو المكاتب الإضافية التي أعدتها اللجنة الفرعية المستقلة للإنتخابات وعددها 16 مكتبا منها 13 مكتب في مقرات المعتمديات و 3 في المدارس الإعدادية بمدينة بنزرت كما تم إرشادهم بالتسجيل عن طريق "الآس آم آس" لكن تعذر ذلك بسبب الضغط الكبير على شبكة الإتصالات وهو ما أحدث بعض التشنج وصل إلى حد التوتر أحيانا بينهم وبين المسؤولين في مراكز الإقتراع لا سيما في مقر اللجنة الفرعية المستقلة للإنتخابات ببنزرت


في مكتب الإقتراع بمدينة قربة :بعض الإحتجاجات والتذمرات ... وعدم تسجيل أي تجاوزات
شهد معهد الثانوي بقربة ولاية نابل بعد حوالي نصف ساعة من إنطلاق التصويت بعض التشويش والإحتجاجات من قبل الناخبين نتيجة قلة التنظيم في الصفوف والتقسيم العشوائي واعتماد صفين بين أهالي المدينة وأهالي الريف .
هذا وقد سجلنا بعض التشكيات من قبل الناخبين الذين وقع توجيههم إلى مركز الولاية نابل للاقتراع هناك . فقد أكد لنا الناخب رمزي بن حاج فرج أنه تلقى إرسالية قصيرة علم من خلالها أنه وقع توجيهه إلى مدينة نابل للتصويت هناك في حين أنه يتبع معتمدية قربة . وأضاف أنه أن لم يسمح له بالانتخاب بقربة.
وكان التصويت قد بدأ منذ الساعة السابعة صباحا في جو إحتفالي سادته بعض التعليقات المضحكة تستبشر بنهاية عهد بائس .كما لم يقع تسجيل أي تجاوزات .

حمى التجاوزات تصيب بعض مكاتب الاقتراع بالعاصمة

طالت حمى التجاوزات بعض مكاتب الاقتراع بالعاصمة فقد شهد مكتب الاقتراع بنهج المغرب حضور كبير للناخبين رافقه تأخير في حضور المسؤولين المكلفين بالإشراف على مركز الاقتراع و على الصناديق اضف الى ذلك غياب شبه كلي للملاحظين باستثناء البعض حيث توفر داخل المركز 10 مكاتب اقتراع يشرف عليها 7 ملاحظين متنقلين.
هذا و سجلنا حضور 5 ملاحظين عن الاحزاب احدهم مستواه التعليمي لايتجاوز التاسعة اساسي , اضافة الى ذلك غياب الحراسة الكافية للصناديق حيث كانت دون مراقبة , و شهد المكتب حضور مسؤولين فقط , و كذلك لاحظنا سوء المعاملة من طرف احد المسؤولين لبعض المسنين و الأميين.
هذا و قال احد المتواجدين على عين المكان رفض ذكر اسمه ان مركز الاقتراع بدون رئيس.
وفي مراكز الاقتراع بنهج روسيا تعمد رئيس مركز الاقتراع وضع صندوقين في كل مكتب اقتراع وباستفسارنا عن مغزى ذلك أرجعه إلى نقص في عدد المشرفين على سير العملية الانتخابية في مركز الاقتراع
وبحديثنا مع بعض الناخبين أكدوا لنا عن وجود بعض الصعوبات في أداء العملية خاصة طول الطوابير أمام مكاتب الاقتراع
حي النصر – العاصمة : العملية الانتخابية تسير بنسق بطيئ
شهد المركز الانتخابي بحي النصر من ولاية أريانة والمسجل به 3500 ناخب تم تقسيمهم على 4 مكاتب إقبالا مكثفا للناخبين الذين هبوا منذ انطلاق عملية الاقتراع التي سبقت بتوزيع ملاحظي الأحزاب على مختلف مكاتب الاقتراع منذ الساعة السادسة والنصف صباحا .

وقد إستاء عدد من الناخبين من طريقة تقسيمهم على قائمات المقترعين مؤكدين أن
هذه الطريقة ستطلب 24 ساعة لإنهاء العملية الإنتخابية خصوصا وأن كل ناخب يظل قابعا بالخلوة لمدة تتجاوز الثلاثة دقائق .


حمام الأنف : العملية الانتخابية تسير بشكل منظم

شهد المركز الانتخابي بالمدرسة الابتدائية بحي بوصفارة إقبالا مكثفا في جو منظم وخدمات سريعة وصرح رئيس مكتب الانتخابات للتونسية أنه تم تخصيص أربعة
قاعات للقيام بالعملية الانتخابية ومن المنتظر أن يصل
عدد الناخبين آخر اليوم إلى 3800 و 4000 شخص وذلك حسب بطاقات الانتخاب .


قفصة: 251 الف و 198 ناخب و ناخبة...60 قائمة للفوز ب 7 مقاعد مخصصة للجهة
فتحت مكاتب الاقتراع بدائرة قفصة البالغ عددها 318 مكتبا موزعة على 198 مركز اقتراع أبوابها أمام الناخبين منذ الساعة السابعة صباحا حتى يتمكن أهالي الجهة من ممارسة حقهم الانتخابي.

هذا و يبلغ عدد الناخبين بدائرة ولاية قفصة 251 ألف و 198 ناخب و ناخبة من بينهم 122 ألف و 49 قاموا بعملية الترشح الإرادي ، انتخابات تتنافس فيها 60 قائمة في هذه الدائرة بين ائتلافية و حزبية و مستقلة بغية الفوز بالسبعة مقاعد المخصصة للجهة في المجلس التأسيسي.


منوبة :اكتظاظ منقطع النظير في مكاتب الاقتراع
توجه اليوم منذ الساعات الأولى من الصباح ناخبي ولاية منوبة المقدر عددهم ب 242413 ألف ناخب منهم 138639 ناخب مسجل إرادي إلى 218 مكتب اقتراع موزعة على 102 مركز اقتراع بما عكس حرص أبناء الجهة على ممارسة حقهم الانتخابي رغم الظروف بعضهم الصعبة صحيا وخاصة من المعوقين والمسنين .

"التونسية" أدت زيارة إلى عدد من مكاتب الاقتراع بدوار هيشر ومنوبة حيث كان الحضور منقطع النظير والصفوف ممتدة على طول أكثر من 500 متر وهو أمر بقدر ما عكس الحس الوطني الكبير للتونسيين وإقبالهم على هذا الحدث الوطني الذي خاضه بعضهم لأول مرة رغم كبره في السن وطول تجربته في الحياة بقدر ما خلق إشكاليات اعتبرتها الهيئة نتيجة عادية لكثرة الإقبال كما نتج عنها تذمر من عدم إعطاء الأولوية للمسنين والمرضى والمعوقين وهو أمر خرج عن إطار أعوان تلك المراكز وارتبط بعقلية الناخبين أنفسهم .

هذا وقد ميز العملية الانتخابية تواجد هام للملاحظين والمراقبين فضلا على الحضور الأمني والعسكري المكثف الذي خلق أجواء من الطمأنينة في نفوس الجميع وخلق أرضية هامة للانتخاب حيث بدت على ملامح الناخبين المغادرين للمراكز ملامح الارتياح والسعادة والفخر بالعلامة الزرقاء التي ارتسمت على سبابته.



هرقلة : إحترازات على قيادين لحزب النهضة بالمكاتب

قامت العديد من القائمات هذا الصباح بالإحتراز على وجود عناصر بهيئات مكاتب الإقتراع تتبع وناشطة ومهيكلة بحزب النهضة حيث شهد مكتب مدرسة العريبات وجود قيادية بالحزب كما شهدت مدرسة هرقلة بمختلف قاعاتها وحود العديد من العناصر هذا وقد أفادنا ممثلو العديد من القائمات أن مثل هذا التصرف يعود بنا للعهد اتلبائد وأن اللجنة لم تتجاوب مع هذه الإعتراضات
قابس : إقبال مكثف وتوتر غير المسجلين آليا ...
تشهد مكاتب الاقتراع بولاية قابس إقبالا مكثفا على صناديق الاقتراع حيث تتم العملية بطريقة عادية إلى جانب احترام الطوابير من قبل المواطنين.
لكن الإشكال الوحيد الذي يواجه بعض المواطنين غير المسجلين آليا هو عدم وصول الإرساليات مما خلق نوع من التوتر لدى البعض للبحث عن المكان الذي سيقترعون فيه .
وللإشارة توجد 3 مراكز تسجيل وهي مركز بمدرسة النور للمكفوفين , مدرسة محمد علي , مدرسة شارع بورقيبة .

القيروان : أجواء احتفالية في يوم الاقتراع مع تسجيل تجاوزات

شهدت مدينة القيروان منذ الساعات الاولى من صباح هذا اليوم توافد عدد كبير من الناخبين على مكاتب الاقتراع لاختيار ممثليهم في المجلس الوطني التأسيسي وسط اجواء احتفالية كبيرة يسودها الفرح و الوئام , ولكن ماعكر صفو هذه الاجواء الممتازة هو تسجيل بعض التجاوزات من قبل بعض الاحزاب فقد تحولت بعض مكاتب الاقتراع الى ساحة لتصفية الحسابات بين البعض كما اقدمت مجموعة من المنتمين الى بعض الاحزاب على رفع لافتات منددة بحركة النهضة و تشجيع الناخبين على مقاطعتها , ومن جهتها قامت مجموعة اخرى بمحاولة التأثير على بعض الناخبين و استمالتهم الى صفوفهم, من خلال نقل 30 ناخب على متن شاحنات الى مكاتب الاقتراع.

و شهدت ايضا المدرسة الاعدادية " اسد ابن الفرات " في القيروان تخصيص 10 مكاتب لتسجيل الناخبين الذين لم يتسنى لهم التسجيل في اوقات سابقة.

هذه التجاوزات طالت منطقة قصر اللمسة الريفية التابعة لمعتمدية الوسلاتية وهو اقدام مجموعة من التابعين لحركة النهضة على توزيع قطع نقدية من فئة " 10 فرنك " على الناخبين وهو ما يتطابق مع رقم حركة النهضة في القائمة الانتخابية بدائرة القيروان.

مكاتب الاقتراع نابل : " تعج بالناخبين"
اتسم سير العملية الانتخابية بدائرة نابل 1 بالإقبال المكثف على مكاتب الاقتراع منذ أولى دقائق فتح الأبواب أمام الناخبين ،إقبال كثيف ازدان بحضور مختلف الشرائح العمرية للناخبين من كلا الجنسين وخاصة منه النساء اللاتي حرصن على أداء واجبهن الانتخابي منذ ساعات الصباح الباكر و هو أمر بدا ملحوظا للعيان.
هي ذاتها الأجواء التي اتسمت بها دائرة نابل 2 الحماسية والإقبال المكثف شهدته دائرة نابل 2 وشحت بحماسة الناخبين و بإقبالهم المكثف وفق ما أكده المكلف بالإعلام بالهيئة الفرعية نابل 2 عبد القادر بن سويسي.
نسق سير العملية الانتخابية بولاية نابل تميز بالإقبال المكثف وبتزايد عدد الوافدين من ساعة إلى أخرى على مختلف مكاتب الاقتراع إلى حدود الازدحام في بعض الأحيان شوقا للقيا الصندوق بصفة حرة طالت لمدة 23 سنة .
في مكاتب الإقتراع بنهج مرسيليا: طوابير طويلة من الناخبين و تواصل بين الملاحظين الأجانب و المواطنين التونسيين
أفاقت صباح اليوم البلاد التونسية على وقع ممارسة الإستحقاق الإنتخابي منذ ساعات الصباح الباكرة ( انطلقت العملية على الساعة السابعة صباحا) ليصطف الناخبون أمام مكاتب الإقتراع من مختلف الشرائح العمرية في جو تملئه الغبطة و الفرح و الكل يتسابق للقيا الصندوق الذي غزف عنه أغلبهم طيلة 23 سنة.
و قد لاحضنا بمكاتب الإقتراع بنهج مرسيليا عدد كبير من الملاحظين الأجانب على غرار مركز "كارتر سنتر" و البعثة اليابانية لمراقبة إنتخابات المجلس التأسيسي بتونس و مراقبي مرصد شاهد و مراقبي الهيئة المستقلة للإنتخابات بالإضافة الى كثرة الوسائل الإعلامية منها الأجنبية و الوطنية.
جو ساده الأمل كما حضر فيه التذمر من قبل بعض الناخبين و الملاحظين و قد التقت "التونسية" ببعض رؤساء المكاتب و أعضائها بنهج مرسيليا و قد أفادوا أن العملية تسير على أحسن ما يرام رغم بعض العراقيل و لكن هم حريصون كل الحرص على نجاح العملية .
وأفادنا ملاحظ من مرصد شاهد أن هناك بعض الخروقات منها عدم وجود مكبر ببعض الخلوات و هو أمر ضروري كانت الهيئة المستقلة للإنتخابات أكدت على وجوده الى جانب أن هناك نقص في التنظيم إذ لا يوجد أعوان إستقبال ببعض المكاتب لتنظيم الصفوف و إدخال الناخبين الواحد تلو الآخر الى المكتب ،مضيفا انه لاحظ باحد المكاتب بنهج "لنين" أن النوافذ مفتوحة و هي مخالفة عدد 5 و درجة خطورتها 1 حسب دليل الحوادث لمرصد شاهد و ذلك نظرا لإمكانية التأثير على بعض الناخبين.
كما اكد مراقب أخر من مركز شاهد أن هناك ناخبين كبار السن و هم أميين و قد تمت مساعدتهم من طرف رئيس المكتب و هو أمر محجر و يجب أن تتم عملية المساعدة من طرف أحد أفراد عائلته مع الحرص على عدم التأثير.
هذا و تذمر بعض المواطنين من طول الصف و من عدم وجود أسمائهم في بعض القائمات كما أكد البعض الآخر عن فرحتهم و أملهم كبير في نجاح هذه العملية الإنتخابية.

العاصمة :االمدرسة الإبتدائية 33 شارع شارل دي غول بالعاصمة : غياب كلي للملاحظين !!
شهد المركز الانتخابي بالمدرسة الإبتدائية 33 شارع شارل دي غول بتونس العاصمة غياب كلي للملاحظين وقد إتصلت "التونسية " برئيس المكتب لتوضيح هذا الإشكال فأكد عدم تحمله للمسؤولية مضيفا أن ع دد الملاحظين غير كاف لكن بعد ذلك تم تقسيم من جاؤوا منهم ليصبح بكل مكتب إقتراع ملاحظين .
هذا كما نشير إلى أن صناديق الإقتراع كانت غير محروسة وهو ما يخالف القانون .
"ديقاج" للغنوشي بعد أن أدى واجبه وحقه الانتخابي
حضر صباح اليوم السيد راشد الغنوشي بمدرسة "بلال" بالمنزه السادس محفوفا ببناته وأحفاده وانتظر لمدة ساعة ونصف في طابور طويل جدا وبعد أن أدى واجبه الانتخابي تعالت الزغاريد من الموكب المصاحب له وفي هذه الآونة كانت ردود فعل المنتخب الذين كانوا أمام مركز الانتخاب قائلين له ديقاج ويبدو أن المنتخبين ملوا من البهرج المصاحب دائما لتحركات موكب "الغنوشي" وهو منظر سئمه كل التونسيين ولم يعد من مجال لقبوله .
هذه الرسالة التي تلقاها صباح اليوم الغنوشي وغادر بعدها مرتبكا مركز الإنتخاب قد تكون مفيدة له بإعتبار أن أي سلوك لم يعد مقبولا مهما كانت تلقائيته .
فتح مراكز الاقتراع للفريق العربي لملاحظة الانتخابات التابع لمركز كواكبي...
لاحظ الفريق العربي لملاحظة انتخابات المجلس التأسيسي الذي ينسقه مركز الكواكبي للتحولات الديمقراطية الاقبال الكبير على مراكز الاقتراع وسير عملية التصويت بكل يسر في اغلب المراكز، كما لاحظ الفريق أن الاقبال الكبير للمواطنين على التصويت سبب إرباكا في بعض مراكز التصويت ولوحظ أن اغلب لجان الاقتراع تبذل جهدا كبيرا لتنظيم الصفوف وتسهيل تدفق الناخبين ، إلا أن بعض المراكز تعاني من نقص الكوادر مثل مدرسة المكفوفين في دائرة سوسة حيث لا يتم استخدام الا خلوة واحدة لاقتراع الناخبين بسبب نقص الموظفين.
ولوحظ أن رغبة الناخبين الذين لم يبادروا بالتسجيل الارادي في الاقتراع يسبب حالة ارباك للناخبين الذين سجلوا اراديا بسبب اقبال هؤلاء الناخبين على مراكز الذين سجلوا اراديا ولوحظ ايضا ان بعض المراكز التي خصصت للذين لم يسجلوا اراديا لا تتوفر فيها الكوادر اللازمة لاتمام عملية الارشاد والتصويت مثل المدرسة الابتدائية في حومة السوق في جربة و بعض المكاتب بمعتمدية جرجيس والمدرسة الاعدادية التقنية في تونس الثانية.
ورصد الفريق أن اغلب المراكز لا تتوفر فيها قوائم ناخبين معلقة فى مداخل مراكز الاقتراع او ارشادات للناخبين تساهم في توضيح اجراءات الانتخاب مثل مدرسة البريد والمدرسة الاعدادية بحي النور في دائرة سليانة وكذلك مدرسة فرحات حشاد في دائرة اريانة، حيث سبب غياب اللوحات الارشادية وقوائم الناخبين حالة من الضجر عند بعض الناخبين الذين لا يعرفون اجراءات الانتخاب.
ورصد فريق الملاحظين أن قوات الامن والجيش تُسهم بشكل ايجابي في انجاح العملية الانتخابية، الا أن ذلك لم يمنع بعض مناصري الاحزاب والقوائم السياسية من ممارسة الحملات بالقرب من مركز الاقتراع ومحاولة توجيه الانتخابية مما ادى الى حالة من التجاذب بين المواطنين من جهة وبين بعض مناصري التيارات السياسية من جهه اخرى مثل مدرسة اسد بن الفرات في دائرة القيروان الجنوبية حيث أدت هذه التجاوزات الى خروج رئيس لجنة الاقتراع للسيطرة على المشكلة مما احدث حالة من الارباك للعملية الانتخابية في تلك المدرسة.
ولوحظ أن عددا محدودا من مسؤولي مراكز الاقتراع لم يكونوا متعاونين مع الملاحظين المحليين والدوليين مثل مدرسة الباشا في صفاقس ومدرسة الشابي الابتدائية في الحمامات دائرة نابل الثانية، وفي ما يتعلق بنسبة التصويت في مركز الناخبين الذين سجلوا بشكل طوعي ما زالت تشهد تزايدا متواصلا حيث قدر فريق الرصد نسبة الاقبال حتى الساعة العاشرة والنصف صباحا بحوالي 26% وما زالت هنالك صفوف طويلة من المواطنين تنتظر خارج مراكز الاقتراع لاجل القيام بالواجب الانتخابي.
و يتكوّن فريق الخبراء من ستة عشر خبيرا يمثلون مؤسسات المجتمع المدني المستقلة من عدد من الدول العربية ، و نفذ حوالي 65 زيارة ملاحظة ميدانية نوعية إلى حدود الساعة العاشرة والنصف صباحا ، وأفاد أن جل مراكز الاقتراع قد فتحت في الوقت المناسب وتحتوي على التجهيزات اللازمة لاتمام عملية الاقتراع(حبر، خلوات، اوراق اقتراع،...) إلا أن بعضها قد تأخر في فتح المكاتب كما جرى في مدرسة الهادي خفشة في المنزه الأول بدائرة تونس 2 والمدرسة الابتدائيه نهج روسيا في تونس الاولى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.