جولة تجريبية غطت مسار المسلك السياحي المرتقب بمنوبة... بدايات تجسيد حلم الجهة في تثمين المخزون    الجامعة العامة للبلديين تعلن عن إجراءات الإضراب العام يومي 26 و27 فيفري    تقرير خاص/ بالارقام...تونس مقبلة على سنوات جفاف وعطش وانتشار الحشرات القاتلة والاوبئة    اردوغان يعترف بسقوط قتلى أتراك في ليبيا    الاتحاد المنستيري ..المشموم الغائب الأبرز عن لقاء "البقلاوة"    كأس العرب لصنف الأواسط: اليوم مباراة تونس والكويت    النادي الصفاقسي / شبيبة القيروان.. التشكيلة المحتملة للفريقين    قفصة: الاطاحة بعنصر صادرة في حقه 6 مناشير تفتيش    أطباء يكشفون: 25 ألف تونسي يعانون من مرض التهاب المفاصل المزمن    فيروس كورونا يتمدّد: الصّين تعلن عن أكثر من 2400 وفاة وفرنسا تستعدُّ لوباءٍ محتمل    نوّابٌ يدعون إلى إلغاء جواز السفر الديبلوماسي.. بطولة أم شعبويّة؟    أحدهم يحمل الجنسية البريطانية: 6 وزراء في حكومة الفخفاخ يحملون جنسيات أجنبية!    الرابطة 1 التونسية (جولة 16): برنامج مباريات الأحد    هيئة هلال الشابة .. سنقاضي الصادق السالمي ..وصافرته الظالمة لن تدفعنا لتزكية قائمة الجريء    مستقبل سليمان / النادي البنزرتي .. التشكيلة المحتملة للفريقين    خط تمويل فرنسي ب30 مليون يورو للمؤسسات الصغرى والمتوسطة    محكوم ب145 سنة سجنا : متحيل لهف 150 ألف دينار...ويستنجد ببطاقة مهنية أمنية    سيدي علوان : اصطدام جرافة كبيرة بعائلة كانت على متن دراجة نارية    بنزرت: فك رموز جريمة مقتل رضيعة والإلقاء بها في القمامة    فجر اليوم في سوسة: رجل أعمال يطلق النار على زوجته من مسدس ويتسبب في حالة رعب!    زغوان تحتضن الدورة الأولى لأولمبياد المطالعة الإقليمي    مسؤولون سعوديون يطالبون بالقبض على مغنية بسبب أغنية في مكة    بالفيديو/ حسين الجسمي ينقذ أحلام من موقف محرج    قصي الخولي يوجه اتهامات خطيرة لهادي زعيم والحوار التونسي ويتوعد بغلق القناة «إلى الأبد»!    قابس: رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان تدين تهديم قبور يتم بناؤها لدفن ‘الغرباء'    محمد صلاح الدين المستاوي يكتب لكم : العروسي بن ابراهيم مناضل دستوري من الرعيل الأول يغادرنا إلى دار البقاء    الداخلية تنشر فيديو لعملية الكشف عن شبكة مختصة في التحيل    طقس اليوم .. سحب عابرة بأغلب الجهات    قليبية/ القبض على احد اكبر رؤوس ومنظمي عمليات الحرقة    نادي حمام الأنف / الترجي الرياضي التونسي.. التشكيلة المحتملة للفريقين    حسني مبارك في العناية المركزة    بعد تحرير حلب ومعارك ادلب....هل اقترب إعلان النصر النهائي في سوريا ؟    الأستاذ في العلوم السياسية والعلاقات الدولية رائد المصري: دمشق قررت تحرير كل أراضيها رغم أنف الجميع    محمد رمضان: لن أغني في مصر بعد اليوم    أفضل طريقة لوضع الماكياج    ألبرتو مانغويل في رحاب المكتبة الوطنية يعبر عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني ويدعو إلى البحث عن السعادة في فن القراءة    إنطلاق الدورة 26 لصالون صفاقس السنوي للفنون تحت عنوان ''للريح طعم البرتقال''    مرتجى محجوب يكتب لكم: "كعور و ادي للأعور "    بين جيشي تركيا وسوريا ...من يتفوق في حال اندلاع مواجهة؟    بسبب كورونا.. قبيلة عراقية تلغي التقبيل وتكتفي بالمصافحة    إيطاليا: غلق 11 بلدة بعد إكتشاف 79 إصابة بفيروس كورونا    فيروس "كورونا" يؤجّل 3 مباريات في الدوري الإيطالي    الحمامات ..يوم تحسيسي للتوقي من العنف وإدمان المخدرات في الوسط التربوي    في نطاق تصفية الحسابات والبحث عن «الشو» ....العربي سناقرية ينافس الجريء على رئاسة الجامعة؟    قدّم طلبا لا يصدّق: ليبرمان يكشف سبب زيارة رئيس الموساد الإسرائيلي إلى قطر!    بعد عامين.. حارس ليفربول "المنبوذ" يعود في الوقت "الخطأ"    أول مظاهرات بسبب "كورونا".. واعتداء على عائدين من الصين    تونس تشارك في الدورة 57 للمعرض الدولي للفلاحة بباريس    أسرار من داخل مخيمات عناصر ارهابية بالجبال : أدوية للتقوية الجنسية وانقسامات وخلافات    وزير الشؤون الدينية يشرف على ندوة علمية ببنزرت ويكرم عددا من الأئمة    نابل : انطلاق موسم جني الفراولة    المستاوي يكتب لكم : المغارة الشاذلية تستقبل مواسم الخير (رجب وشعبان ورمضان) بختم مشهود للقرآن    خلال افريل 2020.. تونس تسلّط الضوء على زيت التّين الشوكي في معرض اينكسمتيكس باسبانيا    رئيس الجامعة التونسية للسياحة يطالب بتنقيح قانون 73    القيروان ... رابعة الثلاث    القصرين: حجز 2000 علبة سجائر كانت تروج خارج المسالك القانونية    وقفة احتجاجية لفلاحين في معتمدية باجة الشمالية للمطالبة بتوفير الشعير والأعلاف    المسؤولية أمانة عظمى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السلط المختصة تقوم باتمام اجراءات نقل جثة خليفة السلطاني الى المستشفى الجهوي بالقصرين للتشريح
نشر في باب نات يوم 03 - 06 - 2017

- تقوم السلط المختصة باتمام الاجراءات اللازمة لنقل جثة الراعي خليفة سلطاني الذي اختطفته ثم قتلته عناصر ارهابية، من جبل مغيلة الى المستشفى الجهوي بالقصرين للتشريح، وفق ما ذكره والي سيدي بوزيد مراد محجوبي لمراسلة (وات) بالجهة.
وقال محجوبي ان "المعركة ضد الارهاب معركة طويلة لحماية تونس، رغم التطور الذي تحقق في مواجهة هذه الظاهرة الدخيلة على البلاد، حيث تم القيام بالعديد من العمليات الاستباقية على غرار تلك التي جدت في شهر افريل الماضي بحي اولاد شلبي".
وبين ان "مهاجمة مواطن اعزل والقيام باغتياله هي عملية همجية، لن يصمت لهم وكما تم الانتقام للشهيد مبروك السلطاني سيقع الانتقام لشقيقه". ، وفق قوله.
يشار الى ان عمليات تمشيط إنطلقت منذ أمس الجمعة ولا تزال متواصلة بالمنطقة، لتعقب المجوعة الإرهابية التي يشتبه في إرتكابها الجريمة، وفق ما جاء في بلاغ لوزارة الدفاع الوطني التى اكدت أن "هؤلاء المجرمين لن يفلتوا من العقاب، وسيكون مصريهم كمن سبقوهم بإرتكاب مثل هذه الأفعال الإرهابية الشنيعة".
وذكرت الوزارة المواطنين في ذات البلاغ بأنه "يمنع الدخول لمناطق العمليات العسكرية المغلقة، حفاظا على سلامتهم وعلى أرواحهم من الأخطار الناجمة عن تواجد المجموعات الإرهابية بها كالألغام أو عمليات الخطف والقتل، وكذلك تجنبا لتعرضهم إلى رمايات الوحدات العسكرية المنتشرة بالمكان لتعقب العناصر الإرهابية المتحصنة بالجهة".
القضاء العسكري يتعهد بفتح تحقيق للبحث في ملابسات مقتل الراعي خليفة السلطاني وتؤكد أن عمليات التمشيط بالمنطقة متواصلة لتعقب الإرهابيين
أفادت وزارة الدفاع الوطني، بأن القضاء العسكري تعهّد بفتح تحقيق للبحث في ظروف وملابسات مقتل الراعي خليفة السلطاني، الذي عثرت الوحدات العسكرية ظهر اليوم السبت على جثته، بعد أن قامت مجموعة إرهابية باختطافه مساء أمس الجمعة بجبل المغيلة بالقصرين، حسب تصريحات مرافقه .
وأوضحت الوزارة في بلاغ لها، أن عمليات التمشيط التي إنطلقت منذ أمس الجمعة لا تزال متواصلة بالمنطقة، لتعقب المجوعة الإرهابية التي يشتبه في إرتكابها الجريمة، مؤكدة أن "هؤلاء المجرمين لن يفلتوا من العقاب، وسيكون مصريهم كمن سبقوهم بإرتكاب مثل هذه الأفعال الإرهابية الشنيعة".
كما ذكّرت المواطنين بأنه يمنع الدخول لمناطق العمليات العسكرية المغلقة، حفاظا على سلامتهم وعلى أرواحهم من الأخطار الناجمة عن تواجد المجموعات الإرهابية بها كالألغام أو عمليات الخطف والقتل، وكذلك تجنبا لتعرضهم إلى رمايات الوحدات العسكرية المنتشرة بالمكان لتعقب العناصر الإرهابية المتحصنة بالجهة.
وكانت وحدات من الجيش الوطني تمكنت من العثور، ظهر السبت، على جثة الراعي خليفة السلطاني الذي اختطف يوم أمس الجمعة من طرف 4 ارهابيين، وذلك بالقرب من مكان الاختطاف في جبل مغيلة بمعتمدية جلمة من ولاية سيدي بوزيد، وفق ما ذكرته عائلة الضحية، وأكدته مصادر أمنية لمراسلة (وات) بالجهة.
وكانت عناصر الجيش الوطني قد استعانت بمرافق خليفة السلطاني الذي دلهم على مكان الاختطاف، ليتم اثر ذلك العثور عليه مذبوحا وبجثة مشوّهة، حسب ذات المصادر.
من جهة أخرى، عبّر عدد من أفراد عائلة خليفة السلطاني في تصريحات متطابقة لمراسلة (وات) عن استنكارهم الشديد لطريقة تفاعل السلطات الأمنية والعسكرية والجهوية مع الحادثة، حيث اثبتوا للمرة الثانية لامبالاتهم بأهالي المنطقة، وتركوهم في مواجهة مباشرة مع الارهابيين.
يذكر ان عددا من أهالي الضحية قد خرجوا صباح اليوم للبحث عن خليفة السلطاني الا انهم لم يتمكنوا من العثور عليه وعادوا أدراجهم وتجمعوا مع باقي الأهالي بمنزل السلطاني وسط حالة من القلق والخوف وترقب أية معلومة او خبر حول المختطف.
وتسود الآن حالة من الحزن والأسى في نفوس أهالي المنطقة خاصة بعد تكرر اعتداءات الارهابيين على عائلة السلطاني، والتي عاشت في 14 نوفمبر 2015 أحداث عملية إرهابية بشعة راح ضحيتها ابنها الأصغر مبروك السلطاني ، والذي تم فصل رأسه عن جسده وإرساله الى عائلته في كيس بلاستيكي.
كوثر/شوق


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.