ارتفاع عدد وفيات كورونا في تونس    مستجدات ملف النفايات الإيطالية    الفيفا تدعم خزينة الجامعة بمبلغ 6 مليون دينار    الجامعة العامة للمتقاعدين التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل ترفض التقليص من جرايات كل المتقاعدين    كلام هشتاغ..الإنقاذ !    حدث اليوم..الدستور أولا... أم الانتخابات..خلافات ليبيا تتصاعد    تزامنا مع دعوة الغنوشي لعقد جلسة: تعزيزات أمنية مكثقة أمام مقر البرلمان    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    مخزونات سدود باجة: نسبة امتلاء عامة في حدود 61 %    جديد الكوفيد .. 5 وفيات جديدة في مدنين    أطعمة تساعدك على انقاص الوزن    أزمة أوكرانيا..الغرب يتوعّد بوتين وموسكو تهدّد ب«تدابير مناسبة»    تركيا: سجن صحفية بتهمة "اهانة الرئيس".. وأردوغان يصف تصريحاتها ب"الجريمة"    دراسة حول نوايا الهجرة لدى الأسر    خطف الأنظار في أمم إفريقيا...حكيمي: سأتحدث مع ميسي ونيمار حول الركلات الحرّة !    بعد صمت طويل اثر الفشل الافريقي...رياض محرز يعد الجماهير الجزائرية بالترشح للمونديال    قف .. وليمة الذّئاب    طبرقة ..القبض على عصابة لسرقة الأسلاك الكهربائية    بنقردان القبض على متشدد ديني مفتش عنه    قفصة ..ضبط شخصين بحوزتهما كمية من الذهب المهرب    القاصة والناقدة هيام الفرشيشي ل«الشروق»: جمعيات تونسية مختصة في تكريس ثقافة الوليمة!    الروائي منجي السعيداني في بيت الرواية : أنا... حفيد الجاحظ!    محاورات مع المسرح التونسي للدكتور محمد عبازة (12)    برنامج جسور التجارة العربية الإفريقية    تقرير منظمة الشفافية الدولية حول مؤشر الفساد .. تونس في المرتبة 70 عالميا والسادسة عربيا    بداية من اليوم.. توقف العمل بالمؤسسات الصحية العمومية بنابل    سرطان البروستات... الأعراض وطرق الكشف المبكر    مع الشروق..الوحدة الوطنية... صمّام الأمان!    كأس امم إفريقيا: برنامج الدور ربع النهائي    الأستاذة سلسبيل القليبي تعلق على دعوة الغنوشي للاحتفال بذكرى ختم الدستور    بتهمة ''الاعتداء على أمن الدّولة الاقتصادي''...إيقاف شخصين في بنزرت    شبهة مواد إشعاعية في سيارة بسوسة: النيابة العمومية توضح    الخطوط التونسية تطلق رحلة جوية في اتجاه مطار اسطنبول بعد فتح مدارجه    الشرطة تلقي القبض على ''مدّع للنبوة''    النادي الصفاقسي : هيئة تسييرية بقيادة المنصف السلامي    قيس سعيد يعبر لاتحاد الشغل عن عرفانه بنضالات النقابيين تزامنا مع إحياء ذكرى الخميس الأسود والاتحاد يسعى لجعل 26 جانفي يوما وطنيا    توقيع ميثاق للتعايش المشترك بين الأديان في تونس    هام: ادخال تعديلات على موسم "الصولد" لهذه السنة    عاجل: بسبب مادة مشبوهة في سيارة أستاذ..اخلاء هذا المعهد من التلاميذ..    المنتخب التونسي لكرة القدم : تحليل سلبي للعابدي وايجابي لبن رمضان وبن حميدة    وصف القطاع بالكارثي: اتحاد الفلاحين يدعو إلى الانطلاق قريبا في خوض تحركات وطنية وجهوية    يوسف الزواوي: مباراة بوركينا فاسو ستكون صعبة على المنتخب الوطني التونسي    هذا ما تقرّر في حقّ التلميذ الذي طعن صديقه أمام مدرسة اعداديّة بالمنستير    صفاقس: تسجيل 4 وفيات و809 اصابات جديدة بفيروس "كورونا" مقابل 432 حالة تعافي خلال ال24 ساعة الاخيرة    غوغل يحتفل بذكرى ميلاد سندريلا الشاشة العربية    أبشروا يا توانسة...أسوام البقري باش تزيد    رسمي في تونس : وزير الاقتصاد يوقع برنامج جديد    كأس أمم إفريقيا(الكاميرون 2021):ترتيب الهدافين الى حد الآن    زيادة الإعدامات في إيران.. أرقام ووقائع تُثير انتقادات دولية    طقس الاربعاء 26 جانفي 2022    في الدورة ال5 للملتقى الدولي "شكري بلعيد للفنون": رسم جداريات غرافيتي عملاقة وتركيز مجسم للشهيد    ''حقيقة طلاق منى زكي وأحمد حلمي بسبب فيلم ''أصحاب ولا أعز    نوال محمودي تتعرّض لتهديدات بالقتل (صور) #خبر_ عاجل    زهير بن حمد وداعا صاحب التوقيعتين.    البورصة السياسيّة..نزول..عثمان بطيّخ ( مفتي الجمهورية)    علّقوا حبلا في باب منزلها: نوال المحمودي تتعرّض للتهديد بالقتل    ما هي الطريقة الكركرية التي أثارت ضجة في تونس؟    تحصينات حمودة باشا (1)...تونس تعلن الحرب على البندقيّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



شارع الحبيب بورقيبة:مسيرة ليلية لنشطاء حملة ''فاش تستناو''
نشر في باب نات يوم 07 - 01 - 2018

- نفذ العشرات من نشطاء حملة "فاش تستناو'' وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة الداخلية بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة، للاحتجاج على الترفيع في أسعار عدد من المواد.
وكان المحتجون قد جابوا شوارع العاصمة مساء اليوم الأحد، ورفعوا شعارات تندد بغلاء الأسعار وباجراءات قانون المالية 2018، كما ندد المشاركون بالايقافات التي طالت عددا منهم على اثر توزيع بيانات للحملة والكتابة على الجدران بعدد من الجهات.
يشار الى ان حملة "فاش نستناو" التي تم الاعلان عن اطلاقها خلال وقفة احتجاجية يوم الاربعاء الماضي وسط العاصمة، ببادرة من فصائل طلابية لاحزاب الجبهة الشعبية وخاصة منهم حزب العمال وحزب الوطد، بالإضافة الى بعض الشخصيات المحسوبة على التيار اليساري في تونس، تدعو الى الاحتجاج على الوضع الاقتصادي والاجتماعي الذي يعيشه المواطن التونسي بعد المصادقة على قانون المالية لسنة 2018 وخاصة اجراءات الزيادات في الأسعار.
وتضمن بيان الحملة الذي يتم توزيعه على المواطنين مجموعة من المطالب منها، بالخصوص، التخفيض في أسعار المواد الأساسية والتراجع عن فكرة خصخصة المؤسسات العمومية وتوفير التغطية الاجتماعية والصحية للمعطلين عن العمل، بالاضافة الى توفير مساكن اجتماعية للعائلات ذات الدخل المحدود، والترفيع في منح العائلات المعوزة، ومراجعة السياسات الجبائية، وإحداث خطة وطنية شاملة لمحاربة الفساد.
مصدر رسمي ينفي وجود إيقافات لناشطين في حملة 'فاش نستناو'
وكان مصدر رسمي نفى في تصريح لراديو شمس أف أم وجود حملة ايقافات ضدّ المحتجين والناشطين في ما يعرف بحملة "فاش نستناو" في تونس أو بن عروس أو بنزرت مثلما تمّ الترويج له.
وأضاف بأنّه لم يتمّ ايقاف الاّ فتاة في مدينة سوسة وهي محالة على ذمّة وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية من أجل الاضرار بأملاك الغير.
وكان وائل نوار العضو والناشط بهذه الحملة الاحتجاجية على الوضع الاقتصادي والاجتماعي قد أكد أنه تم خلال ال24 ساعة الأخيرة تم ايقاف مجموعة من أعضاء حملة "فاش نستناو" بكل من سوسة وبن عروس وبنزرت إثر توزيعهم لبيان الحملة الداعي الى التحرك ضد غلاء الأسعار .
احتجاجات في تالة تطالب للمطالبة بالإيفاء بوعود الحكومات المتعاقبة تجاه المنطقة
كما شهدت معتمدية تالة من ولاية القصرين، مساء الأحد، تحرّكا احتجاجيا أقدم على إثره عدد من شباب ومتساكني المنطقة على غلق الطريق الرئيسية للمدينة وإشعال العجلات المطاطية.
وأوضح عضو هيئة تظاهرة يوم الشهيد في تالة حمزة السائحي أن الاحتجاجات مردّها غلاء المعيشة وتأزم الأوضاع الإجتماعية والاقتصادية واستفحال البطالة في المدينة وعدم نيل نصيبها من ثمار التنمية رغم مرور 7 سنوات على الثورة التي انطلقت شرارتها الأولى من تالة بالاضافة إلى المطالبة بالايفاء بوعود الحكومات المتعاقبة تجاه المنطقة.
وذكر السائحي في تصريح لمراسلة (وات) بالجهة أن "هذه الاحتجاجات انطلقت بعد عرض مسرحية في اطار الاحتفال بالذكرى السابعة لتظاهرة يوم الشهيد في ولاية القصرين، قدّمت عرضا مؤثّرا حول أيام الثورة بتالة وما آلت إليه الأوضاع بها بعد سبع سنوات من تضحيات ذهبت أدراج الرياح"، مشيرا إلى أن "الاحتجاجات سرعان ما تحوّلت إلى مسيرة جابت الشوارع الرئيسية للمدينة رفع خلالها المحتجون شعارات تطالب بتحويل معتمدية تالة إلى ولاية اعترافا بصمودها ونضالها وتضحيتها بأبنائها في سبيل إسقاط نظام الطاغية بن علي، وفق تعبيره.
وأضاف أن هذه المسيرة تحوّلت فيما بعد الى مواجهات بين المحتجين وقوات الأمن الذين أطلقوا الرصاص في الهواء واستعملوا الغاز المسيل للدموع مرة واحدة لتفريق المحتجين، مؤكّدا أن مدينة تالة تشهد حاليا هدوءا حذرا بعد تفرق المحتجين، حسب قوله.
قفصة: مسيرة على الأقدام لعدد من الشباب نحو الحدود التونسية الجزائرية
وفي معتمدية المتلوي عمد يوم الأحد مجموعة من الشباب المحتجين على نتائج مناظرة انتداب أعوان تنفيذ بشركة فسفاط قفصة إلى التوجه في مسيرة على الاقدام نحو الحدود التونسية الجزائرية مرورا بمعتمدية أم العرائس أين التحق بهم عدد من المحتجين وستكون معتمدية الرديف محطتهم القادمة.
وتأتي هذه الحركة الاحتجاجية كتعبير عن رفضهم لما تشهده الولاية من تهميش على مختلف المستويات وخاصة معضلة البطالة وعدم تجاوب المسؤولين عن المناظرة مع مطالب وتساؤلات المحتجين.
المكناسي: مسيرة احتجاجية ضدّ غلاء الأسعار
كما شارك مساء يوم الاحد، عدد من متساكني معتمدية المكناسي بولاية سيدي بوزيد والشباب المعطّلين عن العمل وممثلي الجمعيات والمنظمات الناشطة في المنطقة ، في مسيرة احتجاجية انطلقت من أمام مقر الاتحاد المحلي للشغل بالمنطقة وجابت عددا من الشوارع .
وتأتي هذه المسيرة التي دعا اليها الاتحاد المحلي للشغل بالمكناسي احتجاجا على غلاء الأسعار وترفيع الحكومة في ثمن عدد من المواد الاستهلاكية وقد رفع المشاركون فيها العديد من الشعارات المنادية بإسقاط الحكومة والرافضة لقانون المالية لسنة 2018 والمستنكرة لما اعتبروه سياسة "تجويع" المواطنين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.