أخبار النجم الساحلي..استياء كبير من مهاجمة الأحباء لعبد الرزاق    خلال حفل امضاء بروتكول البطولة العربية...مشاركة الترجي ... المكنين والافريقي مؤكدة و ساقية الزيت تعد بإنجاح التنظيم    أخبار النادي الصفاقسي.. اتصالات سرية بربعي القيروان ومشموم المنستير    الكاف تحتصن المسرح والفرجة الشعبية    نتائج تصويت جلسة منح الثقة لاعضاء الحكومة الجدد    فرار جنود الإحتلال الإسرائيلي بعد إطلاق صواريخ المقاومة من غزة (فيديو)    الرابطة المحترفة الاولى: نضال اللطيف يدير المباراة المتاخرة بين الترجي الرياضي ومستقبل قابس    مؤشر “تيننداكس” ينهي حصة الإثنين باستقرار نسبي    حسونة الناصفي رئيسا لكتلة الحرة لحركة مشروع تونس    منظمة الصحة العالمية: هذه الدول هي الأكثر استهلاكا للمضادات الحيوية    في نابل : منحرف يهشم رأس شاب بسيف    حصري : حالة استنفار على الشريط الحدودي مع الجزائر بسبب 4 وفايات و700 اصابة بعد تفشي وباء جديد خطير ..التفاصيل    حارس النادي الصفاقسي ايمن دحمان في المنتخب الوطني    مؤتمر باليرمو حول ليبيا.. وزير الخارجية يلتقي الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا    تقديم عريضة لمطالبة النواب بعدم منح الثقة لروني الطرابلسي                    خواطر حول الإسلام السياسي ..!؟ والحكم في تونس....!؟ -- بقلم لطفي شندارلي    هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي تقرر رفع شكاية جزائية ضد وزير الداخلية هشام الفوراتي    القيروان: مجموعة من الشبان يُضرمون النار بأجسادهم    نابل: الطفلة المصابة في حادث دهس خلال احتفال الجماهير بتتويج الترجي بكأس افريقيا حالتها مستقرة    سليانة : القبض على شخص من أجل ترويج المخدرات    يهمّ الراغبين في الترشّح لأداء فريضة الحجّ لسنة 1440ه/2019م .. هذا موعد التسجيل والتفاصيل    عبد المجيد الزار: لا يوجد امن غذائي في تونس ما دمنا نستورد اكثرمن 70 بالمائة من حاجياتنا من الحبوب    رمادة: انقلاب سيّارة تهريب ووفاة أحد راكبيها    التضامن: تشاجرت مع جارها فطعنته حتى الموت    صفاقس : يوم علمي حول تثمين مخرجات الزيتونة    احتراق كهل داخل كوخه بمنطقة الحمر بفرنانة    بالصور والفيديو: العاصمة تتزيّن بنكهة ''المولد النبوي الشريف في القيروان''    وزارة التربية تحذر من لعبة "دوكي دوكي"    كتلة نداء تونس تقاطع جلسة منح الثقة لأعضاء الحكومة المقترحين في التحوير الوزاري    الترجي يلاقي الاتحاد المنستيري يوم الاحد 18 نوفمبر    برنامج الاحتفال بالمولد النبوي بمدينة القيروان    الشاهد: التحدي الطاقي سيكون على راس قائمة الاولويات الوطنية    الصحبي عتيق: هذه أجندة النهضة...وسنزكي الحكومة    نجاح مميز لتظاهرات ال"جي سي سي" بصفاقس    يوسف الشاهد، النيران الصديقة كانت أكثر من النيران العدوة    مشروع نوارة سيشغل 120 شخص بصفة مباشرة و180 اخرين في اطار المسؤولية المجتمعية

    تصفيات كاس امم افريقيا2019 : المنتخب المصري يدخل فر تربص اليوم استعدادا للقاء تونس    سيدي بوزيد: افتتاح موسم جني الزيتون    حراك تونس يعتبر التحوير الوزاري مناورة سياسية ويرفض المصادقة عليه    محاولة اختطاف معد الكاميرا الخفية ''شالوم''.. التفاصيل    حالة احتقان بسبب توقف خط الميترو عدد4(بالفيديو )    كان 2019: المنتخب التونسي يواصل استعداداته لمباراة مصر    "الصريح" تحتفل بمولده : مع السيدة خديجة ..لقاء فتجارة فزواج    ضباب كثيف يحجب الرؤية بهذه الطرقات    غزة : 7 شهداء في اشتباك عسكري بين قوة إسرائيلية وكتائب القسام    لصحتك : لقشور الموز فوائد لا تتصوّرها..تعرف عليها    حظك ليوم الاثنين    البيت الأبيض: محادثات ترامب في باريس كانت "مثمرة"    هكذا سيكون الطقس اليوم    حرائق كاليفورنيا.. 29 قتيلا و228 شخصا في عداد المفقودين    رسالة مفتوحة إلى وزير الشؤون الدينية    مازال صرحا وما هوى!    الإيبولا يقضي على أكثر من 200 شخص بالكونغو الديمقراطية    6 مؤشرات تدل على الصحة الجيدة...    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الدورة 54 لمهرجان قرطاج الدولي تودّع جمهورها على شذى عطورات الفنان محمد علي كمون
نشر في باب نات يوم 18 - 08 - 2018

- ودّعت الدورة الرابعة والخمسون لمهرجان قرطاج الدولي جمهورها على شذى عرض "24 عطرا" وهو عمل من إحداثات موسيقية وتوزيع أوركسترالي للفنان محمد علي كمون، وإنتاج مهرجان قرطاج الدولي.
وشارك في تنفيذ هذا العمل، الذي تمّ تقديمه الليلة الماضية على ركح المسرح الروماني بقرطاج، الأوركستر السمفوني التونسي بقيادة محمد بوسلامة ومسرح أوبرا تونس بمدينة الثقافة، بحضور أكثر من 60 فنانا على الركح بين عازفين ومنشدين، إلى جانب طاقات صوتية من الجهات أدّوا ونفّذوا مجموعة من الأغاني التي تعود إلى التراث الشفوي التونسي القديم.
وتألّف عرض الاختتام "24 عطرا"، الذي حضره وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين، من 6 لوحات فنية تضمّ كل واحدة منها 4 عطور. وقد استهلّ محمد علي كمون كل لوحة منها بافتتاحية موسيقية.
وأخذ العرض جمهور قرطاج في رحلة إلى أعماق التراث الموسيقي التونسي، فاستمتع لأكثر من ساعتيْن بأنماط موسيقية متنوعة كالمالوف والتراث الموسيقي للشمال الغربي وتحديدا لمدينة الكاف، وكذلك موسيقى البادية في الصحراء، بالإضافة إلى الموسيقى الصوفية.
انطلق شذى العطور الأربع والعشرين من جبل زغوان، حيث استمدّ محمد علي كمون مضمون اللوحة الموسيقية الأولى من مدينة زغوان التي عمّرها سكان من الأندلس.
فعزفت المجموعة الموسيقية موشحات من المالوف الأندلسي، أدّى خلالها الفنان سفيان الزايدي بطايحي "ان قربوا ان بعدوا" وانصراف "كيف العمل" و"الخلاعة تعجبني".
عطورات محمد علي كمون عبقت شذاها مدينة "سيكافينيريا" وهي الاسم التاريخي لمدينة الكاف، حيث تزخر بموروث موسيقي يتغنى بالمرأة وبمفاتنها وبالحب، أطلق عليها محمد علي كمون اسم "عطور الأطلس الشاوي"، غنى خلالها الفنان محمد صالح عيساوي "ناقوس يتكلّم" و"يا مايلة عالروج" و"سودة ذبالة".
وبلغ عبق هذه العطور أرجاء المناطق الصحراوية وشبه الصحراوية، فأغدقت المجموعة الموسيقية على الحاضرين روائع من التراث الموسيقي لمدينة نفطة بالجنوب التونسي. وأنشدت من الحياة اليومية للبادية في الصحراء التونسية "ريت النجمة" و"حبيب خاطري" وكذلك أغنية "شيع شيع". وانتشرت رائحة عطور جزيرتيْ جربة وقرقنة، اللتين اشتهرتا بموسيقى "العباسية".
وردّدت الأصوات الموسيقية للفرقة أغنيتيْ "سود لهذاب" و"حافلة في زروقا"، رافقتها إيقاعات طبال جربة وقرقنة ومشاهد كوريغرافية.
وشملت عطور محمد علي كمون الموسيقى الصوفية أيضا، فأعادت إحياء حضرة دار شعبان بالوطن القبلي، وكذلك الحضرة النسائية لسيدي بوجعفر بالساحل التونسي أنشدتها كلّ من مريم كناني وناريمان بوشلغومة وليليا بن شيخة.
وجاء العمل الموسيقي الضخم "24 عطرا" محمّلا بمعاني الغزل والعشق بالمرأة وبجمالها ومحاسنها، واستطاع أن يخترق أفئدة الحاضرين بالإيقاعات الفلكلورية الراقصة التي أعاد توزيعها محمد علي كمون بإتقان، بعد أن أجرى عملا ميدانيا بحثيا شمل جميع الولايات التونسية، ووقف خلالها عند خصوصية كل جهة.
ولإبراز معاني كل عطر مقدّم من هذه العطور، استعان محمد علي كمون برسوم كاليغرافية أنجزها الرسام رؤوف كراي.
بشذى العطور أسدل الستار على الدورة الرابعة والخمسين لمهرجان قرطاج التي كانت انطلقت يوم 13 جويلية وسهر خلالها جمهور المسرح الروماني بقرطاج مع ثلة من الفنانين المبدعين قدموا لوحات فنية مختلفة راوحت بين الطرب والموسيقى الشبابية والفولكلور والباليه فضلا عن مجموعة من العروض المسرحية التي اقيمت في فضاء مدار قرطاج تكريما لروح فقيدة المسرح التونسي رجاء بن عمار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.