اليوم انتخاب مكتب جديد لجمعية القضاة التونسيين    استنفار في كوريا الشمالية بسبب كورونا!    سوسة: غرق طفل 11 سنة بشط بوجعفر    طقس اليوم:الحرارة في انخفاض    وفاة الفنانة المصرية رجاء الجداوي بعد معاناة مع فيروس كورونا    علامة "مقلقة" في عينيك قد تدل على نقص فيتامين B12 في جسمك!    هيئة مكافحة الفساد تحيل 122 ملف على القضاء خلال 6 أشهر    إصابة النجم المغربي نور الدين امرابط بكورونا    مشروع أمر حكومي يتعلّق بتأجير الرؤساء والمديرين العامين بالمؤسسات والمنشآت العمومية    بنقردان: وصول 49 تونسيّا من ليبيا عبر معبر راس جدير    كمال والي رئيسا جديدا للأولمبي الباجي    يزعم أن بعضها من تونس.. بيع أعضاء بشرية تاريخية على فيسبوك    وزير الشؤون الخارجية يجري اتصالا هاتفيا مع وزير الخارجية والمغتربين بالجمهورية اللبنانية    وحدة بحرية تابعة للجيش الوطني تنقذ 18 تونسيا تعطّب مركبهم عرض البحر شمال جزيرة قرقنة    الجماجم ترنو لتربتها.. و شهيد الجسر مازال يبحث عمن يواريه التراب..    سترك يا رب..    كيف علق محمد علي بن رمضان على اتهامه بالتمرد على الترجي    رونالدو يسجل من ركلة حرة وبوفون يكسر رقما قياسيا في انتصار يوفنتوس    القبض في المنستير على عنصر سلفي متشدد محكوم ب19 سنة سجنا    مداهمة وكر تاجري مخدرات احدهما محكوم ب10 سنوات سجنا    جربة: افتتاح معرض صور فوتوغرافية بحومة السوق    تعيين شكري بوزيان مديرا فنيا لمهرجان الاغنية التونسية    عدنان الشواشي يكتب لكم: هكذا خُلِقْت وهكذا أموت إن شاء الله    يوميات مواطن حر: اعطني التهريج وحاسبني بتاج التنشيط    توقف حركة سير القطارات بين تونس وبنزرت    مشروع مدرسة الشرطة بالنفيضة: منظمة الأعراف تستنكر الاستعانة بشركة أجنبية    غدا الاحد/ القمر سيغيب عن سماء تونس    نوفل الورتاني يقارن بين مرضه ومرض علاء الشابي... ويوجه رسالة الى سلمى الفهري    صفاقس..حجز 75 صندوقا من الخوخ والتفاح الفاسد    بن عروس: حجز بضائع مقلدة متأتية من التهريب بقيمة 300 ألف دينار    مساء اليوم بمدينة العامرة..عرض مسرحية مسعودة المقدودة بحضور نجوم التمثيل والغناء    اتحاد الشغل متخوّف من احتدام الأزمة السياسية    النفيضة..اندلاع حريق في منطقة خضراء لأحد المصانع    تنفيذ ميزانية 2020: تراجع عائدات الدولة    المنستير.. نتائج سلبية لليوم 79 على التوالي    بقيادة معلول.. المنتخب السوري يواجه ايران والعراق وديّا    قبلي: شروع بعض العائلات في اقتناء اضاحيها وتشكيات من غلاء الاسعار رغم توفر العدد الكافي من الاضاحي بالجهة    الجامعة تنظم اليوم السبت ملتقى حول مشروع القانون الخاص بالجامعات والجمعيات ومجالات الاستثمار    عاجل/ المحكمة الإدارية ترفض مطلب توقيف إحداث صندوق الزكاة    كميات القفالة الحية المعروضة حاليا تمثل خطرا على صحة المستهلك (وزارة الفلاحة)    بعد برشلونة .. الكشف عن الوجهة القادمة لميسي    على متنها 1660 مسافرا .. باخرة قرطاج تغادر اليوم مرسيليا باتجاه ميناء جرجيس    انطلاقا من الغد..آلو باكالوريا رقم أخضر لخدمة الاحاطة بالتلاميذ    صفقة تبادلية بين يوفنتوس وبرشلونة بطلها النجم الفرنسي    تطاوين: اضراب مفتوح ووقف الانتاج بالمنشآت البترولية (صور)    وصل أمس في زيارة مفاجئة..وزير الدفاع التركي يتفقّد جنوده في طرابلس    بوجعفر: وفاة شخص غرقا    كوناكت تدعو الى ارساء انصاف ضريبي وسن نصوص تنظيمية للعمل عن بعد    أغنية لها تاريخ..«ريتو والله ريتو» سلاف تحتضن تجربة الحبيب المحنوش الشعرية    تطاوين: تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا لدى عائدة من فرنسا    أول سائحة حلّت بسوسة بعد أزمة «كورونا» ل«لشروق»..حبي لتونس يدفعني إلى زيارتها مهما كانت الظروف    رئيس وزراء كندا يواجه ثالث "تحقيق أخلاقي"    صيف القيروان.... ساحرة بمكوناتها الطبيعية وأجوائها العائلية    في الحب والمال: هذا ما يخفيه لكم حظكم اليوم    اليوم: انتخابات بلدية بهذه المناطق التونسية    هكذا سيكون طقس اليوم السبت 4 جويلية    أريانة: السيطرة على حريق بجبل النحلي أتى على هكتار ونصف من المساحات الغابية    مفتي سعودي يمتدح فنانة جاءته في المنام وعليها علامة....وأخر يؤكد ان ما حدث يوم 30 يونيو في مصر معجزة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عدنان منصر: صفقة قريبة بين الشاهد ونبيل القروي تخرج الاخير من السجن
نشر في باب نات يوم 21 - 09 - 2019

- لم يستبعد القيادي السابق في حراك تونس الارادة عدنان منصر امكانية عقد صفقة بين رئيس الحكومة يوسف الشاهد والمرشح الرئاسي المسجون نبيل القروي.
واكد عدنان منصر ان دعوة الشاهد للزبيدي للتحالف ستشمل نبيل القروي وحزبه قلبه تونس.
وكتب منصر في صفحته الرسمية على الفايسبوك التدوينة التالية " استمعت اليوم ليوسف الشاهد في موزاييك والتقطت بعض الأفكار التي ستكون بمثابة برنامج عمل حتى تشكيل الحكومة بعد الانتخابات. قدم الشاهد عرضا للتحالف مع الزبيدي وكل عائلة النداء ومهدي جمعة وآفاق، من أجل التصدي "للتيار الثورجي". ليس في البرنامج إذا تحالف لمواجهة "الشعبوية"، لأن ذلك يعني مواجهة القروي أيضا.
هذه ليست إلا مقدمة صفقة بين الشاهد والقروي، وأعتقد أن القروي لن يغادر السجن إلا إذا قبل بها. سيكون هناك دعم من هذا التحالف للقروي في الرئاسية إذا قبل بالصفقة، وغادر السجن، وخاض الدور الثاني بصفة طبيعية. المقابل سيكون تكليف القروي للشاهد بتشكيل الحكومة طبعا. أما إذا اكتسح قيس سعيد الانتخابات، فتقديرات التشريعية تقول أن حزب القروي سيكون الأول. ولكن رئيس "قلب تونس" في السجن، وتقدم الحزب لا يكفي لتشكيل حكومة بمفرده أو مع أقل من حزبين آخرين على الأقل، تحيا تونس والنهضة. لا شيء يمنع أن يقترح حزب "قلب تونس"، بتشجيع أو وساطة من النهضة، الشاهد لتشكيل الحكومة. المهم أن يقبل القروي بالصفقة، وأن تكون هناك ضمانات لتنفيذ هكذا اتفاقات (قد يكون لاتحاد الشغل دوره كضامن لاتفاق كهذا)،كل شيء يصبح بعد ذلك ممكنا بالنسبة للشاهد.
ما أسماه الشاهد " بالتحالف ضد التيار الشعبوي" يشمل كل الأحزاب "الحريصة على استقرار الدولة ومؤسساتها والانتقال الديمقراطي"، أي النهضة أيضا. تحالف حكومي وبرلماني إذا يعزل قيس سعيد في قرطاج ويقف أمام "شعبويته"، و أفكاره "الخطيرة"، عزلا سياسيا بالدرجة الأولى. عند اشتداد الصراع، سيجد البرلمان وكتله المناوئة لقيس سعيد ألف ذريعة لاتهامه بعدم احترام الدستور والشروع في إجراءات عزله (سيكون هناك غطاء دولي لهذا المسعى) وسيجد قيس سعيد أيضا ذرائعه لحل البرلمان، وسيكون هناك "غطاء شعبي لهذا المسعى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.