انطلاقا من 4 أكتوبر: السعودية تعلن استئناف مناسك العمرة وفق مراحل    صفاقس: حجز كميات من الزيت النباتي المدعم...وسجائر (صور)    عدنان منصر: المشيشي من رجال «الصف الثاني»..وعادي أنه يعيّن المنجي صفرة وتوفيق بكار!    عماداتا المهندسين المعماريين و المهندسين التونسيين ترفضان مشروع توسعة مطار تونس في شكل صفقة واحدة    صفاقس.. تسجيل حالة وفاة ثانية بفيروس كورونا في نفس اليوم    الناقلة الوطنية تسمح لحرفائها بتغيير مواعيد السفر دون دفع غرامة    منوبة: جلسة عمل بإشراف وزير الثقافة حول وضع خطة مشتركة للنهوض بالفعل الثقافي في الولاية    الاستثمار الفلاحي الخاص يشهد تراجعا إلى موفى شهر أوت 2020 بنسبة 26،1 من حيث العدد و27،7 بالمائة من حيث القيمة    سواريز متورط في قضية جديدة: فضيحة غش في امتحان اللغة الايطالية!    مراد الهذلي يُمضي للاولمبي الباجي    بورصة تونس تنهي حصة الثلاثاء على وقع سلبي    يوميات مواطن حر: افيون الجنون    الرديف .. حجز 1180 علبة سجائر ورفع 7 مخالفات اقتصادية    حمدو الهوني على الخط: مؤيد اللافي على رادار الترجي الرياضي    مرسى القنطاوي يحتفل باليوم العالمي للسياحة    بمدنين وبنقردان: حجز 32 الف علبة سجائر ناهزت قيمتها 123 مليونا    الكرواتي راكيتيتش يعتزل اللعب الدولي    الممرضون في إضراب وطني يومي 30 سبتمبر وغرة اكتوبر    رئيس الحكومة يلتقي النائب عن حركة النهضة نور الدين العرباوي    نعمان العش.. 22 حزبا فقط قاموا بالتصريحات المالية    وزارة الشّؤون الاجتماعية: صرف الدفعة الاولى من المساعدات الاجتماعية بمناسبة العودة المدرسية 2020/2021    سماع دويّ انفجار قوي في بلدة عين قانا جنوبي لبنان    وزير الصحّة: أكثر من 310 آلاف جرعة تلاقيح ضدّ "الڤريب" على ذمّة المواطنين انطلاقا من هذا الموعد    قابس : 19 حالة جديدة بفيروس كورونا    أسوشيتد برس: التطبيع بين الرياض وتل أبيب مسألة وقت    عائلتها لم تصدق: طفلة صغيرة تعود حيّة بعد 6 أيام من اختفائها داخل بالوعة مجاري (فيديو)    تعليق السماح بعودة جزئية للجماهير إلى الملاعب البريطانية في مختلف الرياضات بسبب ارتفاع حالات كورونا    توزر: أربع حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا وإقرار منع إقامة حفلات الزواج ومنع الشيشة في المقاهي    السيجومي.. القبض على شخصين من أجل تكوين وفاق من أجل الاعتداء على الأشخاص والممتلكات    جبل جلود.. الايقاع بمنحرف تورط في براكاج لامراة مسنة    كاس الحبيب بورقيبة – نصف النهائي : قمة في صفاقس بين النادي الصفاقسي و الاتحاد المنستيري    وزير الثقافة يزور زهيرة سالم    اجتماع مرتقب لأردوغان مع ميركل ورئيس المجلس الأوروبي    النادي الافريقي: الجزائري فرحي ينضم الى الفريق...وعقلة بسبب زكريا العبيدي    وزارة الدفاع الوطني تنطلق في بناء جسر محاذ لمدرسة الشهيدة مها القضقاضي    تهاطل كميات هامة من الأمطار في القيروان (صور)    بعد استقباله لممثلين عن ائتلاف الكرامة : موسي تلغي لقاءها مع المشيشي    اليوم في مدينة الثقافة ..«جويف» من أجل القطع مع النظرة الدونية لليهود    «الصورة الشاهد» في دار الثقافة بقرطاج .مشروع ثقافي لنشر موجات إيجابية بين الأطفال    وزير الثقافة في سوسة..«متاحف للجميع»... مشروع ريادي في خدمة المكفوفين    أغنية تقتبس من حديث النبي محمد.. الأزهر يصدر بيانا    نقابات المجمع الكيميائي تهدد بوقف إنتاج الفسفاط    القاء القبض على شخص محل 12 منشور تفتيش بالقيروان..    الحرس الوطني ينقذ 32 شخصا ويلقي القبض على 61 آخرين    انتر ميلان يعلن التعاقد مع فيدال    ميشال عون: لبنان ذاهب إلى جهنم إذا لم تُشكل الحكومة    فلسطين تتخلى عن رئاسة "الجامعة العربية" ردا على "التطبيع"    سوسة.. وفاة جديدة بفيروس كورونا    حجز مليون دينار من العملة الأجنبية على الحدود الصحراوية التونسية الليبية    بكل موضوعيّة..وسائل ضغط إسرائيل (1 2)    دفاتر..مشاهد من الخيبة والفشل    ظريف يبرر إعدام أفكاري ويعرض على أميركا تبادل السجناء    طقس اليوم    الشركة التونسية للملاحة تعلن تأجيل رحلاتها    عدنان الشواشي يكتب لكم : يادولتنا ...قومي بواجبك ... لا أكثر و لا أقلّ.....    غدا الثلاثاء ... الاعتدال الخريفي 2020.. وأول أيام الخريف    الشيخ الحبيب المستاوي رحمه الله عمر لم يتجاوز52 سنة وعمل شمل كل مجالات العطاء الديني والعلمي والاجتماعي    الإجابة قد تفاجئك: مفتاح السّعادة مع الأصدقاء أم مع العائلة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الصافي سعيد يشترط: رئاسة الحكومة او وزارة الخارجية وإلا لن أشارك !
نشر في باب نات يوم 18 - 10 - 2019


نصرالدين السويلمي
رفضت حركة النهضة مجرد الحديث حول منصب رئاسة الحكومة الذي طلبه الصافي سعيد بدعم من حركة الشعب، كما رفضت رغبة الصافي في تولي حقيبة الخارجية التي تعود إلى اختصاص الرئيس بالتشاور مع رئيس الحكومة أو رئيس الحزب المكلف بتشكيل الحكومة، كما فشل الصافي في إقناع بقية الأحزاب بضرورة دعمه للحصول على هذا المنصب او ذاك، ويبدو أن جل أحزاب الصدارة من غير حركة الشعب غير متحمسة لمثل هذه المطالب خاصة وأنها صدرت عن شخصية متوترة ميالة الى الصدام.
وكان زعيم النهضة عبر عن احترامه للصافي سعيد ككاتب ومثقف ولمح إلى أن وزارة الثقافة قد تليق بتكوينه، لكن إشارات الغنوشي جوبهت بالرفض، ما يؤكد أن سعيد وضع نفسه في مرتبة رئاسة الحكومة وان تنازل وبالغ في التنازل فلا أقل من وزارة الخارجية، وتلك نرجسية عرف بها الرجل صاحب المواقف المهزوزة تجاه ثورة سبعطاش ديسمبر، حيث سبق وصرح خلال برنامج ناس نسمة أن الجنرال رشيد عمار التزم الحياد بطلب من الامريكان، وان ما حصل في تونس ليس ثورة وإنما معركة.
اخبار مونبليزير تؤكد أن الغنوشي يرفض الحديث في مسألة المناصب وأكد أن التفاوض ستقوده تشكيلة هي عبارة عن مزيج بين المكتب التنفيذي ومجلس الشورى، رغم ذلك استقبل الصافي واستمع إليه وعبر عن استحسانه لدخول شخصية مثقفة مثله الى الحكومة، لعل التجربة التي يملكها تصنع الاضافة للقطاع الثقافي، كان الغنوشي يتحدث في الشرق بينما غرب الصافي يبحث عن مجد مجاني بلا تكاليف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.