البريد التونسي يؤكد ان ارصده بطاقات الدفع الالكتروني خاصته مؤمنة ولا يمكن المساس بها    تراجع مداخيل شركة الملاحة ب130 مليارا.. ومصاريف كبيرة لمقاومة كورونا    الخطوط الجوية القطرية توسّع شبكة وجهاتها في إفريقيا مع زيادة عدد رحلاتها إلى تونس وكيب تاون والدار البيضاء وديربان وجوهانسبورغ ومابوتو    مستقبل سليمان .. سقف الطموحات ارتفع    وزارة التربية تضع على ذمة المدرسين والتلاميذ خدمة للتواصل البيداغوجي عن بعد    ممارسة الرياضة تحمي العضلات من التهابات مزمنة    وزير الاقتصاد والمالية: إرادة لإصلاح البلاد وحان الوقت لتفعيل ذلك    بين طبربة وشارديغول بالعاصمة شاب وشقيقه القاصر يقتلان والدتهما طعنا ثم يضرمان النار في المنزل    مصر تطالب باستضافة نهائي دوري أبطال إفريقيا 2021    مجانا.. اليوم انطلاق حملة التطعيم ضد كورونا في المغرب    توزر: تسجيل 31 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" المستجد وانخفاض تدريجي في عدد الحالات النشيطة    عبد اللطيف المكي: علينا ان نكون أكبر من المحن    الرابطة المحترفة الاولى – الجولة 11 : الترجي الرياضي و النادي الافريقي يوم الاحد برادس    رياض جراد: تم اختطافي للتحقيق معي قضية وصول ظرف مشبوه للرئاسة    القضاء الفرنسي يرفض ترحيل بلحسن الطرابلسي إلى تونس    الحمامات.. حجز 59 قطعة أثرية داخل شركة    انطلاق عمل المنصة الالكترونية للتعليم عن بعد اليوم    هذا موقف بشرى بالحاج حميدة مما تعرضت له عبير موسي ومريم بن مامي    من الأقدر على مواجهة الكورونا ؟ الثقافة أم الدولة؟    109 عملية حجز في حملات للشرطة البلدية    موظفون يسرقون أموال الحرفاء..البريد التونسي يوضّح    في تطور مهم ..تهم الارتشاء وغسل الأموال والتدليس تلاحق الطيب راشد    بعد ارتفاع عدد السلالات المتحوّرة من كورونا: منظّمة الصحّة العالمية تحذّر    وزير الخارجية الأمريكي الجديد يهاجم السعوديّة    منظمة حقوقية تطلب من فرنسا تعليق صادرات الأسلحة إلى لبنان    تركيا عن المحادثات مع اليونان: إيجابية جدا    السرس: وفاة شخص وعسكري حالته حرجة في حادث قطار    سوسة: وفاة امرأة مسنّة تحت عجلات شاحنة    تونس: هكذا سيكون الطقس اليوم    الكاف: وفاة شخص وإصابة آخر في إصطدام قطار بسيارة    الأردن ومصر يطلبان اجتماعا طارئا لوزراء الخارجية العرب    البورصة السياسيّة .. في نزول ...سيف مخلوف (رئيس كتلة ائتلاف الكرامة)    بعد القصر الحسيني ..جهود تشاركية لتهيئة معلم «الكازينو» بحمام الأنف    زمن الكلام الأخير لفاتن الكشو (23)...كلام... ليس أخير!    أولا وأخيرا ...انتخبوا رأس الهم دادا عيشة    المهدية.وقفة احتجاجية للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين    دعوة لرفع نسق انتاج المجمع الكيمياوي    تونس النمسا (37 33)... المنتخب يتوج بكأس «الرئيس» وينهي المونديال في المركز 25    اشتباكات في العاصمة الليبية بين تشكيلين أمنيين تابعين لحكومة الوفاق    جديد الكوفيد..بلوغ 385 حالة وفاة في نابل    مستقبل الرجيش النادي البنزرتي ( 1 0 )...انتصار الطموح والعزيمة    الملعب التونسي اتحاد بن قردان (0 0)...«البقلاوة» تعجز عن فكّ «عقدة» النيفر    شحنة أمونيتر    إطلاق سراح 'الكرونيكور' رياض جراد    يوفنتوس يتأهل لملاقاة إنتر في نصف نهائي الكأس ... برباعية نظيفة هز بها شباك سبال..    مدرب تونسي على رأس المريخ السوداني في مواجهة الأهلي المصري    ارتفاع أرباح «آبل» و«فيسبوك» مع استفادتهما من الإغلاق حول العالم    استمرار الخلاف بين شركة "أسترازينيكا" والاتحاد الأوروبي بشأن تأمين اللقاحات    رفيق عبد السلام: اخترعوا إشاعة تسميم رئيس الجمهورية...لتسميم الأجواء!    فرنسا تمنح النجمة التونسية هند صبري وسام الفنون والآداب    ما يخربوها كان ذراريها    يوميات مواطن حر: العرب واجيال الامل    يوميات مواطن حر: بين الحلال والخيال سحر وجمال    بعد تسريب مكالمته مع علاء الشابي..سمير الوافي يعتذر لمريم بن مامي    بن عروس تحتضن الدورة الرابعة للملتقى المغاربي للكتاب والمطالعة    لخلاص الفواتير وغيرها: الصوناد تضع على ذمّة التونسيين فضاء جديدا    صالح العود يكتب لكم من فرنسا: حين قال جو بايدن....فَلْتُسَاعِدْنِي يا الله    إشراقات ... إلى أخ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أبرز ردود الفعل العربية والإسلامية على تصريحات ماكرون والرسوم الكاريكاتورية
نشر في باب نات يوم 26 - 10 - 2020

فرانس 24 - تتالت ردود الفعل من دول عربية وإسلامية عدة التي استنكرت الرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد وتصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد تعرض مدرسي فرنسي قبل أسبوع للذبح بيد أحد المتطرفين. بالإضافة إلى هذه الاستنكارات، تعالت أصوات في بعض الدول لمقطعة المنتجات الفرنسية.
المجلس الإسلامي الأعلى بالجزائر: "حملة مسعورة على النبي محمد والإسلام"
فقد استنكر المجلس الإسلامي الأعلى بالجزائر وهو هيئة استشارية لدى رئيس الجمهورية، الإثنين، ما وصفها "بالحملة المسعورة" على النبي محمد والإسلام، كما جاء في بيان هو أول رد فعل رسمي بعد تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشأن الرسوم الكاريكاتورية للنبي.
وأضاف في بيان: "نستغرب ونستنكر ظهور فئة منحرفة عن القيم الإنسانية تتبجح باسم حرية الرأي بالإساءة للإسلام ورسوله ونعتبر هذا محض تطرف خصوصا إذا كان صادرا عن مسؤول يعتبر نفسه حاميا لقيم الإخاء والحرية والمساواة".
وتابع: المجلس الإسلامي يستنكر بشدة هذه الحملة المسعورة على شخصية سيدنا محمد خير خلق الله رمز التسامح والتعارف والتعايش وعلى الدين الإسلامي الحنيف الذي يعتنقه مئات الملايين في كل القارات".
المغرب يدين "الإمعان في نشر الرسوم الكاريكاتورية"
إلى ذلك، اعتبرت وزارة الخارجية المغربية يوم الأحد أن استمرار نشر الرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد عمل استفزازي.
وأعربت وزارة الخارجية المغربية في بيان عن إدانة "المملكة المغربية بشدة الإمعان في نشر الرسوم الكارياكاتورية المسيئة للإسلام وللرسول سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام. وتستنكر هذه الأفعال التي تعكس غياب النضج لدى مقترفيها، وتجدد التأكيد على أن حرية الفرد تنتهي حيث تبدأ حرية الآخرين ومعتقداتهم".
وأضاف البيان "بقدر ما تدين المملكة المغربية كل أعمال العنف الظلامية والهمجية التي تُرتكب باسم الإسلام، فإنها تشجب هذه الاستفزازات المسيئة لقدسية الدين الإسلامي".
الأردن: "الرسوم الكاريكاتورية تؤذي مشاعر نحو ملياري مسلم"
في الأردن، أبلغ وزير الخارجية أيمن الصفدي سفيرة فرنسا في عمان الإثنين رفض المملكة "الاستمرار بنشر الرسوم الكاريكاتورية المسيئة للنبي محمد التي تؤذي مشاعر نحو ملياري مسلم".
وبحسب بيان صادر عن وزارة الخارجية الأردنية، أكد الصفدي للسفيرة فيرونيك فولاند "موقف المملكة الرافض لاستمرار نشر الرسوم المسيئة وإدانته إساءةً وإيذاءً لمشاعر ما يقارب ملياري مسلم في العالم".
الحكومة الليبية: خطاب ماكرون يسيء للعلاقات الفرنسية مع العالم الإسلامي
أبدت حكومة الوفاق الوطني الليبية المدعومة من الأمم المتحدة الإثنين استنكارها "الشديد"، بشأن التصريحات التي أدلى بها مؤخرا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن الإسلام.
وأوضحت وزارة الخارجية في بيان أنها "تستنكر بشدة تصريحات الرئيس الفرنسي وخطابه الذي يسيء للعلاقات الفرنسية مع العالم الإسلامي ويغذي مشاعر الكراهية من أجل مكاسب سياسية وحزبية".
قطر: "تصاعد كبير للخطاب الشعبوي"
في المقابل، دانت وزارة الخارجية القطرية "التصاعد الكبير للخطاب الشعبوي المحرض على الإساءة الى الأديان"، مؤكدة "رفضها التام لكافة أشكال خطاب الكراهية المبني على المعتقد أو العرق أو الدين".
ظريف: "إهانة المسلمين إساءة استغلال انتهازية لحرية التعبير"
أما في إيران، أشار وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الإثنين إلى أن إهانة المسلمين إساءة استغلال "انتهازية" لحرية التعبير.
وكتب ظريف على تويتر دون أن يخاطب ماكرون مباشرة "المسلمون هم الضحايا الرئيسيون لعقيدة الكراهية".
وأضاف: "إهانة 1.9 مليار مسلم ومقدساتهم بسبب الجرائم المقيتة لمثل هؤلاء المتطرفين هو إساءة استغلال انتهازية لحرية التعبير لا تسهم سوى في تغذية التطرف".
وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد حث مواطنيه على مقاطعة البضائع الفرنسية . إلى ذلك، شبّه أردوغان معاملة المسلمين في أوروبا بمعاملة اليهود قبل الحرب العالمية الثانية.
من جهتها، استدعت باكستان السفير الفرنسي في إسلام آباد الإثنين في أحدث تعبير عن الغضب في العالم الإسلامي من عرض رسوم كاريكاتيرية في فرنسا يعتبرها المسلمون مسيئة للنبي محمد.
فرانس24/ أ ف ب/ رويترز


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.