رسمي.. إعادة افتتاح المركز الثقافي والرياضي بالمنزه 6    الأسبوع القادم.. 3 رؤساء حكومات يزورون تونس    اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب لبحث إيران وحزب الله    بوتفليقة ينوي الترشح لرئاسة خامسة    وفاة النائب العام الإسباني بالأرجنتين    مقتل 19 شخصاً في حريق بمنزل جنوب بكين    إطلاق سراح عدد من ابناء رمادة تم احتجازهم في نالوت الليبية    نانسي عجرم تودع عز الدين علية بكلمات مؤثرة    حالة الطقس: الحرارة تتراوح بين 12 و21 درجة    القيروان: إصابة بائع خضر بساطور في "براكاج"    وزير الشؤون الاجتماعية يتعهد بتشغيل زوجة معتمد مطماطة الجديدة المفقود    مفتي الجمهورية: 1 ديسمبر ذكرى المولد النبوي الشريف    عين جلولة: إيقاف 4 أشخاص بينهم عسكري وممرض بحوزتهم جهاز كشف معادن    اغتصاب فتاة ال10 سنوات بعد إغرائها بالشوكولاتة!    رونالدو "ينفجر" بعد مباراة أتلتيكو    مصر: فنانون يردون على "عندي ظروف"    حجز 16 كلغ من الذهب على متن سيارة ليبية ببن قردان    هند صبري ترى أنه ليس مطلوبًا من الفنان أن ينجح في أي عمل    صابر الرباعي:قلبي سبقني الى مصر "أم الدنيا"    سمير بالطيب :نسبة نمو القطاع الفلاحي لسنة 2018 ستكون ب9ر10 بالمائة    بالفيديو.. أهداف مباراة روما ولاتسيو    الاولوية لأصحاب الانخراطات في تذاكر مباراة المنزه بين الترجي و الملعب القابسي    بالفيديو: تعرف على ملكة جمال العالم لعام 2017    النجم الساحلي: استقالة فيلود وتعيين بومنيجل و الزواغي مؤقتا على راس الاطار الفني    المندوب الجهوي للأسرة والعمران البشري بتوزر: السيدا غير متفشّة في بلادنا والنسبة غير المكتشفة يمكنها نقل المرض    الاتفاق على بعث جمعية مشتركة بين جامعة ‘غرونوبل'والنقابة الجهوية للفلاحين بصفاقس    الباحث بلقاسم بن جابر: المرزوقي رائد دراسات السيرة الهلالية    القيروان :القبض على شخصين من أجل تدليس شهادة طبية    الطرابلسي: وزارة الشؤون الاجتماعية ستعمل من أجل التوظيف الانجع للموارد المتاحة بعد تراجع الميزانية المرصودة لها    هكذا يساعد فيتامين "D" في شفاء الحروق بسرعة!    7 أسباب تفسد نومك وتجعلك تصحو ليلاً    دخول مساجين سجن المرناقية في إضراب جوع: الإدارة العامة للسجون والإصلاح توضح    صفاقس :ضبط عصابة بصدد سرقة الزيتون في منطقة الغرابة    وفاة المصمم التونسي العالمي عز الدين علية عن 77 عاماً    "فيتش رايتينغ": تصنيف تونس عند " ب+" ونسبة نمو في حدود 2,2 بالمائة    رئيسة قسم التكوين بمعهد التغذية: 19 بالمائة من التونسيين مصابون بالسكري.. والجديد في تطور المرض هو اصابتة لصغار السن    سكتة قلبية تنهي حياة لاعب النادي الرياضي البنبلي    قفصة .. إيقاف 5 عناصر إجرامية خطرة بمنطقة لآلة    سعيدة قراش ل"الصباح نيوز":السلط الأمنية تعهدت بقضية بث إشاعة خبر وفاة رئيس الجمهورية    هزيمة الأمس قلبت كل الأمور: روجي لومار يستعد لخلافة فيلود على رأس النجم    أريانة.. حجز خضروات معدة للبيع خارج المسالك القانونية    قابس: ترقية شهيد الواجب مهدي الحداد الى رتبة رائد    درة تنشر أول صورة من ''نصيبي وقسمتك 2''    إيقاف 3 تكفيريين بشبهة الارهاب    خلال شهرين.. الكشف عن رابع مسلخ عشوائي بمنطقة سيدي سفيان بسكرة    عضو المكتب التنفيذي للنقابة التونسية للفلاحين: ندعو كافة منتجي الطماطم الفصلية الى مقاطعة الإنتاج    طبيب إيطالي يعلن نجاح أول عملية زرع رأس في العالم    بعد صور النحل يغزو بطنها.. أم ''شهيرة'' تلد طفلها ميتا    تجدّدت إصابته في مباراة ليبيا: علي معلول يبتعد عن الملاعب لأسبوعين    الحريري يصل إلى فرنسا للقاء ماكرون    طقس السبت:سحب عابرة وبقايا أمطار ضعيفة    قريبا.. بنزين "بريميوم" في تونس    3 بلدان عربية من أكثر الدول خطرا على السياح عالميا    سعر زيت الزيتون يتراوح بين 9.5 و11 دينار في المعاصر    عطلة بثلاث أيام نهاية هذا الشهر؟    القيروان: المقرئ محمد البراق في ذمة الله    داعية سعودي يثير الجدل مجددا    4 تصرفات تغير سلوك طفلكِ العنيد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إمضاء الاتفاق الخاص بإلغاء المناولة في الوظيفة والمؤسسات العمومية
نشر في الشعب يوم 30 - 04 - 2011

احتفل النقابيون وعمّال المناولة في عدّة قطاعات يوم الاثنين الماضي بالاتفاق المبرم الجمعة في وزارة الشؤون الاجتماعية والمتعلّق بإلغاء العمل بالمناولة في الوظيفة العمومية ومؤسسات القطاع العام.
وقد تنوّعت مظاهر الاحتفال ومنها بالخصوص الحفل البهيج الذي أُقيم صباح الاثنين في بطحاء محمد علي حيث تجمّع المئات من العمّال والعاملات فرقصوا وصفّقوا للاتفاق وتبادلوا التهاني وأهدوا بطاقات ورد لقيادة الاتحاد وعلى رأسها الأخ عبد السلام جراد الأمين العام على ما بذلته من جهد قصد الوصول إلى انجاز الاتفاق المذكور.
وقد جاء في برقية لوكالة الأنباء أنّ الاتفاق المبرم يوم الجمعة بمقر وزارة الشؤون الاجتماعية بين الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل بشأن إلغاء العمل بالمناولة في القطاع العام ينهي معاناة 31 ألفا من عمّال المناولة في مجالات التنظيف والحراسة المباشرين قبل يوم 18 فيفري الماضي بالادارات العمومية والمنشآت والمؤسسات العموميّة في أجل أقصاه يوم 24 جويلية 2011.
ويهدف هذا الاتفاق إلى ضمان حقوق العمّال واستمراريّة المؤسسة وديمومتها بما من شأنه توفير مناخ اجتماعي سليم يشجّع على الانصراف إلى العمل وتحسين الانتاج والانتاجية.
ويأتي هذا الاتفاق تجسيمًا للقرار الصادر عن الحكومة المؤقتة يوم 18 فيفري 2011 والمتعلّق بإنهاء المناولة في القطاع العام وليلغي العمل بالمنشور عدد 35 المؤرّخ في 30 جويلية 1999 المتعلّق بالمناولة في الادارة والمنشآت العموميّة.
تصريحات
ويحجر بمقتضى الاتفاق على الادارات العموميّة إبرام أو تجديد عقود المناولة بداية من تاريخ الامضاء. وهو يلغي كلّ العقود التي حلّ أجلها أو العقود الجارية المخالفة للتشريع الاجتماعي وفي كلّ الحالات تلغى. عقود المناولة في أجل أقصاه يوم 24 جويلية القادم.
وسيتمّ انتداب أعوان المناولة العاملون بالمنشآت والمؤسسات العموميّة التي لا تكتسي صبغة إداريّة في إطار حوار بين الجانبين الاداري والنقابي بكل مؤسسة على حدة مع تأجيرهم في حدود الكلفة الحقيقيّة كاملة لعمليّة المناولة دون أن تتجاوز في كل الحالات أجرة الأعوان المُرَسَّمِينَ في خطّة عامل من نفس الاختصاص في أجل أقصاه 3 أشهر.
وفي كلمة ألقاها بالمناسبة أكّد السيد محمد الناصر وزير الشؤون الاجتماعية بالمناسبة أهميّة التّفكير في إرساء عقد اجتماعي يربط فعليّا البعد الاجتماعي بالاقتصادي ويقطع مع الماضي، مشدّدًا على ضرورة الحفاظ على كرامة التونسيين وتعزيز الحوار بين الأطراف الاجتماعية على جميع المستويات ودعم القدرة النافسية للمؤسسات بما يضمن ديمومتها.
ومن جانبه أوضح الأخ حسين العبّاسي الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل المكلّف بالتشريعات أنّه تمّ بمقتضى هذا الاتفاق القضاء على شكل من أشكال الشغل الهشّ واستبدال العلاقات الشغلية الثلاثية بين الأجير والمشغل والوسيط بعلاقة شغلية عادية قائمة على طرفين، المشغل والعامل.
وأفاد السيد أحمد زروق مدير عام ورئيس الهيئة العليا للوظيفة العمومية بالوزارة الأولى أنّ هذا الاتفاق سيشمل حوالي 6 آلاف عامل في مجالات التنظيف والحراسة بالادارات العموميّة ويضمن لهم أجرًا يعادل الأجر الذي يتقاضاه عون القطاع العمومي مع التمتّع بالتغطية الاجتماعية.
ومن جهته أوضح السيد حبيب التومي المدير المكلّف بالمنشآت والمؤسسات العموميّة بالوزارة الأولى أنّ حوالي 25 ألف عامل سيتمّ انتدابهم بالمؤسسات والمنشآت العمومية حسب الكلفة الحقيقية لعمليّة المناولة التي تشمل الأجر المسند إليهم من شركات المناولة يضاف إليها هامش الرّبح الذي كان يتمتّع به الوسيط في عمليّة المناولة.
وأوضح أنّ هذا الحلّ سيمكن من حماية العامل من جهة وحماية المؤسسة وضمان ديمومتها من جهة أخرى، مشيرا إلى أن كلّ الحقوق التي يضمنها القانون، بما فيها حق الترسيم بالمؤسسة سيتمتّع بها هولاء العمّال.
محضر الاتفاق
فيما يلي النص الكامل لمحضر الاتفاق الخاص بالغاء المناولة في الوظيفة والمؤسسات العمومية تبعا لمختلف جلسات العمل التي انعقدت بين الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل، وفي اطار تجسيم القرار الصادر عن مجلس الوزراء ليوم 18 فيفري 2011 المتعلّق بإنهاء المناولة في القطاع العام، أشرف السيد محمد الناصر وزير الشؤون الاجتماعية يوم الخميس 21 أفريل 2011 على جلسة عمل حضرها:
عن الاتحاد العام التونسي للشغل الاخوة محمد المنصف الزاهي والمولدي الجندوبي وحسين العباسي وبلقاسم العياري والمنجي عبد الرّحيم وعن الإدارة السادة أحمد زروق وحبيب التومي ونبيل عجرود وعمّار الينباعي وكمال عمران ورابح مقديش.
وبعد النقاش وتبادل الآراء، تمّ الاتفاق على ما يلي:
1 إلغاء العمل بالمنشور عدد 35 المؤرخ في 30 جويلية 1999 والمتعلّق بالمناولة في الادارة والمنشآت العموميّة والمؤسسات العموميّة.
2 بخصوص الادارات العموميّة: تحجير إبرام أو تجديد عقود المناولة بداية من تاريخ الامضاء على هذا الاتفاق كما تلغى كلّ العقود التي حلّ أجلها أو العقود الجارية المخالفة للتشريع الاجتماعي. وفي كلّ الحالات تلغى عقود المناولة في أجل أقصاه يوم 24 جويلية 2011.
اثر إنهاء هذه العقود، يتمّ في مرحلة انتقاليّة انتداب عمّال المناولة المباشرين قبل يوم 18 فيفري 2011 في الادارات العموميّة ويضبط الأجر الشهري لكلّ عامل طبقا للتراتيب الجاري بها العمل، وفي كل الحالات يجب أن لا تقلّ أجورهم عن الأجر الأدنى المضمون لمختلف المهن (نظام 40 ساعة في الأسبوع).
وتتواصل جلسات العمل في إطار لجان فنية تتكفّل بضبط آليات انتداب عمّال المناولة المباشرين قبل يوم 18 فيفري 2011 بالادارات العموميّة وكذلك نظام التغطية الاجتماعية وكلّ المسائل ذات العلاقة.
وتتركّب هذه اللّجان من ممثلين عن الوزارة الأولى ووزارة الشؤون الاجتماعية والاتحاد العام التونسي للشغل.
ويمكن لهذه اللّجان استدعاء كلّ شخص ترى في حضوره فائدة.
وتنطلق أعمال هذه اللّجان بداية من يوم الاربعاء 27 أفريل 2011 على أن تنهي أشغالها في أجل لا يتجاوز 24 جويلية 2011.
3 بخصوص المنشآت والمؤسسات العموميّة: يتمّ انتداب أعوان المناولة المباشرين قبل يوم 18 فيفري 2011 بالمؤسسات التي لا تكتسي صبغة ادارية وبالمنشآت العموميّة بالمؤسسة المستفيدة وذلك في إطار حوار بين الجانبين الاداري والنقابي بكل مؤسسة على حدة مع تأجيرهم في حدود الكلفة الحقيقية كاملة لعمليّة المناولة دون أن تتجاوز في كلّ الحالات أجرة الأعوان المترسمين في خطّة عامل من نفس الاختصاص.
يتمّ النظر في ملفات أعوان المناولة طبقا لما تمّت الاشارة إليه أعلاه في أجل لا يتجاوز 3 أشهر من تاريخ إمضاء هذا المحضر.
وتبقى عقود المناولة التي لم تنته آجالها بعد سارية المفعول إلى أجل أقصاه يوم 24 جويلية 2011.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.