منجي الرحوي: الوقفة الاحتجاجية امام البرلمان تاتي لمساندة الدعوات لسحب الثقة من راشد الغنوشي    وفاة عامل تابع لإحدى شركات مقاولات الكهرباء بالقصرين: "الستاغ" توضح    هشام العجبوني: "آخر تنبيه للغنوشي"    كرة اليد: الجامعة تطلق الإجتماعات التشاورية مع الأندية    المنتخب الوطني يعود للنشاط    غدا.. فتح المساجد والمطاعم والمقاهي    مكافحة العنصرية : هنري مهاجم أرسنال السابق يطالب بتغيير فوري بعد مقتل فلويد    رسمي.. التمديد في صلوحية شهادات الفحص الفني للعربات    أسعار الإقامة في الحجر الصحي    قوافل قفصة .. هذا السبت ود مع اولمبيك سيدي بوزيد    هذا ما تقرر في قضية الارهابي معز الفزاني وبقية العناصر    وزير الشؤون الدينية : ضرورة احترام كامل الإجراءات الوقائية المفروضة على المصلين    وسائل النقل بين المدن تعود لنشاطها ... بشروط    نواب شعب ورؤساء بلديات في زيارة مساندة لرئيس بلدية سوسة    أعمال نهب واسعة تجتاح الولايات الأمريكية…والمظاهرات تشتعل من جديد (فيديو + صور)    المهدية: منظم رحلات «حرقة» يكشف عن مخابئ جديدة..والأموال تصل إلى 666 ألف دينار    اتحاد الشغل يؤكد أنه لم يدع إلى الاعتصام ولم يشارك في أيّ تظاهرة    سعيد الجزيري للغنوشي: "سرقولي زوز نعاج في البرلمان"    تسجيل اصابة جديدة وافدة.. هكذا تتوزع حالات الشفاء والاصابات    مواد غذائية تساعد على تخفيض الوزن    لليوم الثامن على التوالي... الأمريكيون يواصلون احتجاجاتهم    محمد المحسن يكتب لكم: وداعا يا فضيلة الشيخ الجليل.. محمد الحبيب النفطي    رجاء جداوي في حالة حرجة داخل الإنعاش..ابنتها تتحدث    بسبب التنمّر... وفاء الكيلاني توضح حقيقة ''صورتها قبل التجميل''    بسبب مشروع قانون الفنان..اتهامات بين العتيري وزين العابدين    كلام هشتاق..البنك العربي للتراث    طاقة مراكز تجميع الحبوب كافية لاستيعاب الصابة الحالية    موسي: أكثر من 150 ألف مواطن أمضوا على عريضة سحب الثقة من الغنوشي    في ليبيا: مقتل شاب تونسي رميا بالرصاص    الدوري الاسباني: عودة الجماهير الى المدرجات واردة    الأمين العام للمنظمة العالمية للسياحة: تونس آمنة ويمكن السفر اليها    الكاف..القبض على 3اشخاص بتهمة سرقة 38 راس غنم    علاء الشابي يعتذر من المُشاهدين    سوسة : القبض على 3 من ذوي السوابق العدلية وحجز دراجات نارية    فيروس كورونا: 25 اصابة في فريق أوكراني    رئيس فورمولا 1: لن يتم إلغاء أي سباق حال إصابة أحد السائقين بفيروس كورونا    النادي الصفاقسي: اشرف الحباسي يمضي عقدا احترافيا الى غاية 2025    رغم جائحة كورونا....صادرات قياسية لزيت الزيتون التونسي    حديث بمناسبة ..رسالة لشباب 2020 (1)..1 جوان 1955 علامة سبقها جهاد المستعمر وتلاها الجهاد الأكبر    إيقاف الشيخ محمد الهنتاتي بعد شكاية من سيف الدين مخلوف    طقس اليوم الاربعاء 03 جوان2020 إرتفاع نسبي في درجات الحرارة    في عمل موسيقي ضخم يضم أشهر نجوم الجهة..صفاقس تغني «يرحم والديك»    سليمان..سارق الأغنام في قبضة الأمن    بوسالم...القبض على بائع الخمور لصّ الدراجات النارية    رقم اليوم: 83,5 مليار دينار    فيسبوك يحذف حسابات مجموعة ناقشت تسليح المحتجين في الولايات المتحدة    المكي: تونس شبه خالية من فيروس كورونا    مع الشروق .. أمريكا...و«الجرح المفتوح»    بعد موجة تضامن اللاعبين مع فلويد..رئيس الاتحاد الألماني يدعم وال«فيفا» يتفهّم    سبيبة: وفاة عامل بصعقة كهربائية    في الافريقي: سقوط هيئة اليونسي بعد استقالة مجدي الخليفي وهيئة تصريف أعمال لإنقاذ الوضع    إطلاق مشروع وطني لجرد وصيانة الممتلكات الثقافية العمومية والخاصة    فكرة: الشيخ الحبيب النفطي بحار في دنيا الله    ابو ذاكر الصفايحي يضحك ويعلق: شاكر نفسه يقرئكم السلام    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: تونس وتطاوين تودعان أحد آخر علماء الزيتونة فضيلة الشيخ الحبيب النفطي رحمه الله    عودة منجي مرزوق من باريس وخضوعه للحجر الصحي    عياض اللومي يعزّي عبير موسي    تونس ودول عربية على موعد مع ظاهرة يوم الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزير التجهيز يرجح تأجيل انجاز 4 آلاف مشروع يهم البنية التحتية
نشر في حقائق أون لاين يوم 28 - 03 - 2020

قال وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية منصف السليطي إن الوزارة قد تضطر إلى تأجيل انجاز بعض مشاريع البنية التحتية المبرمجة لهذه السنة وذلك اعتبارا للآثار السلبية لجائحة فيروس كورونا على اقتصاد البلاد.
وأفاد السليطي في حوار مع وكالة تونس افريقيا للأنباء، ان هذه المسالة تتطلب اعادة ترتيب الاولويات المالية للدولة مما سيؤثر على تقدم انجاز بعض المشاريع.
وتباع بالقول: "هناك وعي تام لدى رئيس الحكومة بأهمية القطاع في وتأثيراته في الجانب الاقتصادي والاجتماعي، وعلى كل مازلنا لم نناقش الامر بعد مع وزارة المالية وقد نضطر لتأجيل بعض المشاريع".
وتتعلق هذه المشاريع (4 الاف مشروع بقيمة 6300 مليون دينار) بالخصوص بقطاع البناء والاشغال العامة (21 مشروعا وطنيا في قطاع البناء والاشغال العامة الراجعة بالنظر لمصالح وزارة التجهيز متوقفة أشغاله بقيمة 530 م د على غرار قطب الغزالة وملعب ومسبح سوسة ومبيت في الكاف).
وبالنسبة الى الطرقات والمسالك فان 250 مشروعا بقيمة 2600 م د متوقفة بما في ذلك مشاريع كبرى ودراسات منها محول مطار تونس قرطاج الدولي.
وفي قطاع السكن الاجتماعي فان زهاء 35 مشروع متوقفا بقيمة 350 م د.
اما في مجال حماية المدن من الفيضانات، صرح عضو الحكومة انه منذ اقرار الحجر الصحي العام توقفت كل مشاريع حماية المدن من الفيضانات التي هي بصدد الإنجاز وعددها الجملي 52 مشروعا بكلفة 217 م د بطاقة تشغيلية بصفة مباشرة تقدر بنحو 3100 موطن شغل.
وردا على سؤال بشان مدى تأثير توقف الاشغال على نسق تنفيذ المشاريع أبرز منصف السليطي، ان قطاع البناء والأشغال العمومية يساهم بنسبة 7 بالمائة في الناتج الوطني الخام ويوفر 400 ألف موطن شغل كما أنه يمس العديد من المهن والمتدخلين، الا ان تفعيل الحجر الصحي العام وحماية الرأس المال البشري ومكافحة عدوى الانتشار يظل الاهم في هذه الفترة.
وتعهد في هذا الإطار بالعمل على تدارك وضعية القطاع بصفة عامة مع الأخذ بعين الاعتبار التوازنات العامة التي سيأخذها رئيس الحكومة بعد تجاوز الازمة في أقرب الآجال وذلك برفع نسق الانجاز وتسخير كافة الامكانيات بالتنسيق مع مختلف المتدخلين.
كما أكد مواصلة المصالح المعنية بالوزارة قيامها بالإجراءات المتعلقة بخلاص مستحقات مختلف المتعاملين معها المتخلدة بعنوان 2019، حيث تم إلى حد الآن خلاص 360 م د في مجال الجسور والطرقات.
وتعقيبا على فكرة إمكانية التقليص من ميزانية الوزارة في صورة انجاز مشروع قانون مالية تكميلي لمجابهة تداعيات فيروس كورونا، قال منصف السليطي ان الوزارة تحظى بحوالي ثلث من الميزانية المخصصة للاستثمار في العنوان الثاني وذلك تأكيدا على أهمية الاستثمار في القطاع العمومي.
ولفت إلى أنه رغم الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد فان انقطاع البناء والأشغال العمومية قد يؤثر على الدورة الاقتصادية للبلاد مضيفا انه، سيتم العمل على ايجاد معادلة سليمة لدفع إنجاز المشاريع وضمان ديمومة القطاع والاخذ بعين الاعتبار التأثيرات السلبية الناجمة عن فيروس كورونا على الاقتصاد الوطني.
وفيما يخص كيفية تفعيل القرار الحكومي بعدم فرض عقوبات تأخير على إنجاز المشاريع من طرف الخواص جراء فرض الحجر الصحي العام، اعتبر وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية، ان القطاع العام والخاص سيتأثران حتما بالوضع الذي تمر به تونس موضحا ان عدم فرض خطايا التأخير سيتم تنزيلها لكافة المشاريع الجارية والعمل مع ممثلي القطاع لضبط سبل تجاوزها والتدقيق في بعض المسائل وذلك بالعودة للتشريعات الموجودة والتي ستصدرها رئاسة الحكومة.
وذكر عضو الحكومة في ختام تصريحه بالإجراءات التي اتخذتها الوزارة للتوقي من انتشار فيروس كورونا من خلال تنفيذ الخطة الوطنية في الغرض باعتماد كافة التدابير اللازمة من الوقاية بالإضافة الى تامين استمرارية العمل بالمصالح المركزية والجهوية والمؤسسات والمنشآت العمومية في حدها الأدنى مع اعتماد وسائل التراسل الالكتروني والحد قدر الإمكان من التراسل عبر الحامل الورقي الى جانب إيقاف العمل بالاستخلاصات بالطرقات السيارة وترويج الشارات الآلية مجانا وشحنها عن بعد.
المصدر: وات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.