تسجيل تجاوزات من قبل قائمة "تحيا تونس" في الانتخابات البلدية بسوق الجديد    وزارة المرأة تعلن عن اجراءات لصالح لجمعية التونسية لقرى SOS    إتلاف أطنان من المشمش الرفيع بعد فشل تصدريها إلى ليبيا والجزائر    المنتخب التونسي: دعوة محمد دراغر للمشاركة في تحضيرات الكان 2019    الفيفا: كأس العالم 2022 في قطر من 32 فريقا    ثلاثي تونسي يتوّج ببطولة رومانيا    إتلاف أطنان من المشمش: وزارة التجارة تُوضّح    في شهادته امام دائرة العدالة الانتقالية/ نقيب عسكري سابق : عدم حضور المنسوب إليهم الانتهاك يحط من معنوياتنا    توفيق بكار يدعو الى إعادة النظر في قانون البنك المركزي لضمان استقلاليته    توزر: قطيع من الإبل يتسبب في حادث مرور بمدخل حزوة    بن عروس: جلسة عمل لتدارس الاستعدادات للامتحانات الوطنية    ما موقف الجامعة؟..السعيداني يتهم الملعب القابسي بمحاولة رشوته    بالفيديو/"الصباح نيوز" في السوق المركزية.. والمواطنون بصوت واحد: "ربّي مع الزوالي"    باكالوريا 2019: جملة من العقوبات في حالة الغش    صادم في العوينة: في نهار رمضان...اغتصب ''ولد عرفو'' انتقاما    11 طريقة بسيطة للتغلب على الجوع في نهار رمضان    القصرين: تسجيل 206 مخالفات وحجز كميات هامة من المواد الغذائية والإستهلاكية    قبل 24 ساعة من «فينال» رابطة الأبطال .. الوداد مُتخوّف من «العُقدة» الترجية... والبنزرتي والشعباني في مُواجهة تاريخية    النادي الصفاقسي النجم الساحلي ( 0 0 ) .. النجم فرّط في الانتصار و أحباء ال«سي آس آس » يهاجمون كرول    جديد ايام قرطاج السينمائية لدورة 2019: افلام الشتات و48 فلما في مختلف المسابقات    تداعيات نصف نهائي كرة اليد .. الحكام يهددون بالاعتزال والترجي يطالب بتحكيم الاجنبي    صورة اليوم، من داخل الطائرة حديث يوسف الشاهد و روني الطرابلسي...    صندوق النقد الدولي يدعو السلطات الى تعزيز التواصل المباشر حول الاصلاحات    ذهاب نهائي أبطال افريقيا: جماهير الترجي بامكانها الدخول عبر الاستظهار بجواز السفر    إشراقات..من الرشيد إلى شارلمان    فلكيا: السعودية تعلن عن موعد عيد الفطر    إفطار من الجهات ..الحلالم البنزرتية .. طبق رئيسي أيام الشهر الكريم    احداث 20500 موطن شغل في قطاع الصناعات المعملية..وهذه التفاصيل..    مسلسل رمضاني: مشهد يثير السخرية من أحمد السقا    في مهرجان كان: ''قبلة'' بين ممثلتين تثير جدلا واسعا    الحصبة تغزو ولايات أمريكية    رفض "الاستقواء بالاجنبي".."البديل التونسي" يستنكر ما يتعرض له رئيس الحكومة وبعض الشخصيات السياسية    مدن يحرسها أولياء .. الشيخ المازوني .المغربي والزاوية القادرية    عيساوية و دروشة برعاية المال العام    تلاميذ الباكالوريا اداب بمعهد سيدي بورويس يرفضون اجراء الاختبار    مريض القولون العصبى .. كيف يحافظ على صحته فى رمضان؟    غلال رمضان ..الخوخ غني بالمعادن    فشل ذريع للديبلوماسية الفنية..دراما رمضان تدمّر صورة تونس    قائد بالحرس الثوري: أمريكا لا تجرؤ على مهاجمة إيران    مصالح الديوانة تحجز كميات كبيرة من اللعب والملابس الجاهزة المهربة    مشاورات متقدّمة جدا بين تحيا تونس والمبادرة..هل يحصل الاندماج؟    السعودية.. بدء تحرير عقود الزواج إلكترونيا    مسابقة قصصية حول عرائس الماء في زغوان    حملات مداهمة لمقاهي ومطاعم المفطرين في رمضان..وزارة الداخلية توضح وتكشف..    ماذا في لقاء السبسي والسراج؟    لأول مرة/بية الزردي تكشف: سأتزوج قريبا من هذا الشخص..وهذه التفاصيل..    حالة الطقس.. الحرارة تتراوح بين 23 و32 درجة    السعودية تعلن اعتراض طائرة مسيرة تابعة للحوثيين    في الحب والمال/حظكم اليوم الخميس 23 ماي 2019    واشنطن طلبت من سيئول مرارا دعم حملتها ضد "هواوي"    أريانة: ترميم المعلم الأثري ببرج البكوش    بية الزردي تعبر عن أملها في أن يعود بن علي إلى تونس    الهند.. حزب مودي يفوز بالانتخابات البرلمانية    جندوبة: نزول كميات من البرد يتسبب في أضرار متفاوتة في عدة مزارع فلاحية    "حشرات" تعيش على وجهك دون علمك!    توزر: حريق وسط المدينة يأتي على سلع تجار عرضيين ينتصبون ليلا    التّمديد في التسجيل للانتخابات التشريعية إلى 15 جوان 2019    مساكن : سقوط طفل يعاني من مرض التوحّد من شبّاك غرفته    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ترشح بوتفليقة للرئاسيات.. اسلاميو الجزائر بين المقاطعة والبحث عن الغنيمة!

يهدد الإسلاميون في الجزائر بمقاطعة الانتخابات الرئاسية المنتظرة في افريل 2014، للضغط على السلطة من اجل الحصول على ضمانات بأن تتم العملية الانتخابية بشفافية و نزاهة و حرية، غير انه و بالنظر لمختلف الانتخابات التي عرفتها الجزائر منذ التعددية الحزبية، فان احزاب التيار الإسلامي تشارك في آخر المطاف لتزيين الواجهة و بعد الحصول على ضمانات مصلحتية كوعود بمنحها مناصب وزارية او دبلوماسية كسفراء أو قناصلة بالخارج، الأمر الذي يجعل التهديد بالمقاطعة غير مجدي سواء لدى السلطة او الشارع.
لكن الانتخابات الرئاسية التي تستعد لها الجزائر في افريل 2014، و ما سبقها من احداث بدءا بمرض الرئيس بوتفليقة وظهور الصراع الخفي الى العلن بين الرئاسة و جهاز الاستخبارات، وايضا التجاذب بين الداعين لتجديد الثقة في الرئيس الحالي للاستمرار في السلطة وترشحه لعهدة رابعة كما هو حاصل مع الحزب الحاكم جبهة التحرير الوطني الذي اعلن امينه العام عمار سعداني اليوم عن دعم الحزب لترشح بوتفليقة والرافضين لاستمراره في الحكم لسبب او اخر، و يتقدمهم الحليف السابق للسلطة من التيار الاسلامي حركة مجتمع السلم المحسوب على الاخوان المسلمين بزعامة عبد الرزاق مقري، الذي يبحث رفقة احزاب المعارضة من الديمقراطيين و الاحرار والاسلاميين على مرشح اجماع او توافقي في مبادرة لم تحقق اهدافها لحد الساعة.
و باتت مختلف تشكيلات التيار الاسلامي في الجزائر تعيش حالة من الغموض والضبابية فيما يتعلق بالمشاركة في الرئاسيات المقررة في افريل 2014، او مقاطعتها، حيث انه انتقلت قيادات الأحزاب الإسلامية في الجزائر عبر مختلف الندوات الصحفية و التصريحات الإعلامية الى التهديد بورقة المقاطعة في وجه السلطة، و لاستبيان الامور فتحت " حقائق اون لاين" موضوع مشاركة الاسلاميين من عدمه، بالاتصال مع الأحزاب الاسلامية في الجزائر، لمعرفة موقفها من الرئاسيات و مدى قدرتها على تنفيذ تهديداتها بمقاطعة الاستحقاق و هل سيستمر البحث عن تحقيق اهداف مبادرة الرئيس التوافقي؟.
و اكد حزب العدالة و التنمية الذي يتزعمه عبد الله جاب الله، و على لسان عضو مكتبه الوطني لخضر بن خلاف، أن العدالة و التنمية لم يحمس بعد أمر من الرئاسيات بسبب حالة الغموض التي تعيشها الساحة السياسية، و قال ان المقاطعة احد الخيارات التي سيدرسها مجلس الشورى وفي حال وجد أن اللعبة الانتخابية مغلقة، خاصة و ان زعيم الحزب عبد الله جاب الله عبر سابقا عن عدم رغبته في الترشح، و اوضح فيما يتعلق بمرشح وفاق، ان الحزب يرحب برجل إجماع تتوفر فيه شروط معينة، و انه من غير المستبعد أن يساند مرشحا خارج التيار الإسلامي.
من جهته، تمسكت جبهة التغيير لزعيمها عبد المجيد مناصرة الوزير السابق في حكومة الجزائر تحت مظلة حركة مجتمع السلم قبل انشقاقه، و على لسان المكلف بالاعلام، إدريس ربوح، بمبادرة الوفاق الديمقراطي و المرشح التوافقي الذي تتوفر فيه جملة من الشروط على رأسها أن يلتزم بحكومة توافقية، و ينظم انتخابات تشريعية و محلية مسبقة، و يصلح الدستور، كما يعمل على ترقية المصالحة الوطنية، و لمح الى امكانية اتخاذ قرار مقاطعة الانتخابات الرئاسية.
و في السياق، قال تكتل الجزائر الخضراء الذي يتكون من حركة مجتمع السلم بقيادة عبد الرزاق مقري، و حركة النهضة لفاتح ربيعي، و حركة الاصلاح لزعيمها جهيد يونسي، انه رغم رفض عدد من أحزاب المعارضة لميثاق الإصلاح السياسي، الا أنها لم تفقد الأمل في إيجاد مرشح إجماع لدخول سباق الرئاسيات القادمة، و تابع أن التوجه الأكبر داخل التكتل الأخضر يسير نحو مرشح إجماع من خارج التيار الإسلامي، غير أن المقاطعة خيار مطروح، إذا استمر الوضع على ما هو عليه، خاصة ان التعديل الحكومي و اعلان الحزب الحاكم عن ترشيحه و دعمه للرئيس الحالي للجمهورية عبد العزيز بوتفليقة لعهدة رابعة، يؤكد ان اللعبة محسومة مسبقا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.