تعطل العمل بعدد من مكاتب البريد إثر الإعتداء على بعض الأعوان المعتصمين    باردو: خروج عربة المترو رقم 4 عن السكة    النفيضة: النقص الفادح في الاعلاف يؤرق الفلاح    توننداكس يستهل معاملات حصة الاربعاء متطورا بنسبة 18ر0 بالمائة    الأمم المتحدة تؤجل مؤتمرا حول تعريف وتجريم التعذيب كان مقررا عقده في مصر    الجيش الأمريكي يطور صاروخا جديدا أسرع من الصوت    بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم: برنامج مقابلات الجولة الأولى    الهلال السوداني ينهي مهام المدرب نبيل الكوكي    أخبار الترجي الرياضي...سعي لتجديد عقد البلايلي وبن محمّد يشكر الجمهور    بعد أن جنّد معاونيه للإطاحة بجيراس..نبيل معلول يعرض خدماته على الأهلي المصري    الإفريقي يكشف عن قميصه الجديد وتطبيقات اعلامية لدعم النادي    بلاغ عاجل للنائب العام المصري بعد تصريحات محمد صلاح    كهل يلقي بنفسه من الطابق الرابع بالمستشفى الجهوي بجندوبة    المنار: منحرفان يُعنّفان عجوزا بالشارع    أعلام من الجهات .. الشيخ علي النوري ..متصوّف وعالم جليل    رموش طويلة وكثيفة    حمية غذائية ناجحة بالماء    سيدي بوزيد: حجز بقرتين مصابتين بداء السل بالمسلخ البلدي    اليوم، انخفاض في درجات الحرارة و أمطار غزيرة متوقعة في الأيام المقبلة    المكنين: القبض على شخص من أجل السرقة باستعمال النطر    نابل: طفل يحتسي الخمر حتّى الاغماء    أمام الإقبال الكبير : نقل سهرة يسرى المحنوش بمدنين الى الملعب البلدي    بعد إهانتها للمعينة المنزلية: سوسن معالج تعتذر    بين الرديف وأم العرائس..حجز سجائر ومواد غذائية مهربة وتحرير 15 مخالفة اقتصادية    عتيد تدعو هيئة الانتخابات إلى البت في مسألة التزكيات وعدم ترحيلها إلى القضاء    رئيس الحكومة يقرر اعادة فتح مطار تونس قرطاج الدولي امام العموم    ليبيا..سلاح الجو التابع لحفتر يقصف عدة مواقع للوفاق في طرابلس    تونس: اندلاع حريق بالمنطقة العسكرية المغلقة بجبل بسمامة في القصرين    المرزوقي: ساعلن سنة 2020 سنة النفير العام في حال انتخابي رئيسا    بعد التخلي عن الجنسية هل يتخلى عن المصالح الإقتصادية    انتعاش معتبر في إنتاج الطماطم الفصلية    حدث اليوم ...بعد انتصارات الجيش السوري ..إدلب.. في طريق الحسم    مسلسل صدام (الحلقة 103) ..عملية الغزال    استقالة رئيس الوزراء الإيطالي    القيروان .. لهم المليارات وللفلاح مجرد مليمات ..الفلاّحون يتهمون مصانع التحويل بالابتزاز والتغول    تونس: إحباط محاولة الهجرة خلسة من سواحل البقالطة نحو إيطاليا    حجز كميات هامة من السجائر ومبلغ مالي داخل مستودع بتونس الكبرى    تبيع الأوهام: إمرأة تسلب الشباب أموالهم مقابل ''عقود عمل'' بالخارج    جندوبة .. «بذور ذرة فاسدة» ..فلاّحون يطالبون بفتح تحقيق وتتبع الشركة المعنية    تونس: خروج المترو عدد 4 عن السّكة    يوم وطني للثقافة    تعرضت الى عملية تحيل في المغرب .. الممثلة نورة العرفاوي تستنجد بالملك محمد السادس    عروض اليوم    باجة.. أصحاب المؤسسات التعليمية الخاصة يحتجّون    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 21 أوت 2019    حديث على حلقات مع سماحة الشيخ المختار السلامي (1)    صحافيو لبنان يرفعون الصوت اعتراضاً على الواقع المزري وانتصاراً لمهنتهم المهدّدة    صوت نشطاء القيروان: الى أين يتجه الوضع الاجتماعي في القيروان ؟    3 سبتمبر المقبل: الكشف عن شعار مونديال قطر 2022    تغيير منتظر لملعب و توقيت مباراة النادي الإفريقي و الملعب التونسي    رغد صدام حسين تنشر رسالة نادرة لوالدها بخط يده (صورة)    زوجة تروي حكايتها: شقيق زوجي يتحرش بي ويراودني…ويسعى للإختلاء بي!    رئيس الجمهورية يعلن عن أحياء اليوم الوطني للثقافة لتكريم المبدعين    أحلام تقدم اعتذارا رسميا لجمهورها السعودي الغاضب    صفاقس: الصيدليات تشكو نقصا في التزويد والمواطن يستغيث من غياب بعض الأدوية    بالفيديو: هكذا رد كاظم الساهر على خبر إنفصاله عن خطيبته    لرشاقتك ..طبّقي رجيم الكمون وتخلّصي بسهولة من الدهون الزائدة!    مفتي الجمهورية الأسبق محمد المختار السلامي في ذمة الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لومار.. الجنرال الذي أسعد التونسيين
نشر في الشاهد يوم 19 - 04 - 2019

قبل عودة العجوز الفرنسي إلى جوهرة الساحل كان النجم يعاني من تردى النتائج ولم يكن أحدا يرشحه لرفع الألقاب نظرا لسوء الاختيارات الفنية للهيئة المديرة.
لكن وبعد أقل من 4 أشهر على تسلمه المقاليد الفنية تمكن روجيه لومار من وضع النجم على السكة الصحيحة بفضل حنكته وخبرته الطويلة وخاصة فرضه الانضباط سواء على الميدان أو خارجه وهو ما كان ينقص الفريق.
لومار صعد بالنجم للمركز الثالث في البطولة في انتظار اكتمال مبارياته المؤجلة كما تأهل معه لربع نهائي كأس تونس ونصف نهائي كأس الاتحاد الافريقي والأهم من كل هذا تربع معه على عرش كرة القدم العربية متفوقا على أعتى الأندية وأقواها.
لقب أدخل الفرحة لقلوب التونسيين بمختلف انتماءاتهم الرياضية فبعد اللقاء تهاطلت التهاني من جماهير الترجي والافريقي والنادي الصفاقسي وبقية الأندية لأن التتويج حمل ألوان الراية الوطنية ليذكرنا بتتويج منتخبنا ببطولة أمم افريقيا سنة 2004 تحت قيادة الجنرال روجيه لومار.
الشارع الرياضي من جمهور وفنيين أجمع على أن الفضل في تتويج النجم يعود للاعبين ثم للجنرال لومار الذي غيّر وجه الفريق وارتقى به لأفضل المستويات أهلته للتربع على عرش الكرة العربية.
لومار أسعد التونسيين سنة 2004 وكرّرها البارحة عندما قاد النجم الساحلي للعودة باللقب عربي من الإمارات وأمام فريق سعودي وأمام أنظار رئيس الاتحاد العربي تركي آلا الشيخ الذي لم يخف انحيازه وكان طوال اللقاء يشجع الهلال أمام عدسات الكاميرا رغم أن منصبه على رأس الاتحاد كان يملي عليه التزام الحيادية تجاه الفريقين.
تصرفات جعلت التونسيين يتحدون وراء ألوان النجم وراية تونس التي ستبقى الأولى عربيا رغم الفرق الشاسع في الإمكانيات مقارنة بالأندية الخليجية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.