وزارة التربية: ‘سوء تنظيم وتدني نتائج في عدد هام من المدارس الخاصة'    وزارة الفلاحة .. الخصم والحكم في حادثة انقطاع المياه أيام العيد    المنجي الكعبي يكتب لكم : لمحات (14)    كأس العالم للكرة الطائرة ..تونس تواجه كوبا في الافتتاح    نشرت صورا لها من قفصة .. اليسا تحيي جمهورها بتونس و تهنئه بعيد الأضحى    رونالدو: 2018 كان الأصعب بعدما شككوا في شرفي    أزمة مباراة النجم وحافيا كوناكري تنفرج بعد تدخل الجريء والاتفاق مع الوالي على ملعب المنستير    التصدي لعمليتي "حرقة"    زغوان.. القبض على شخص مفتش عنه لفائدة وحدات أمنية وقضائية مختلفة    الإعتداء على أعوان بريد معتصمين: البريد التونسي يوضّح    يوسف الشاهد يقرر الترفيع في ميزانية وزارة شؤون الثقافة ب 1 بالمائة من ميزانية الدولة بعنوان سنة 2020    سيدي بوزيد: إتلاف لحوم مصابة بالسلّ    العاصمة: ضبط كمية هامة من السجائر ومبلغ مالي داخل مستودع    في ملف التوجيه للمعاهد النموذجيّة.. تلامذة وأولياء يُطالبون الوزير بالإيفاء بتعهّداته    مع العودة المدرسية: لسعد اليعقوبي يهدد ويتوعد    وقفة احتجاجية بمقر وزارة الخارجية وحمل الشارة الحمراء ''احتجاجا على تصاعد وتيرة التعيينات الحزبية والسياسية في السلك الدبلوماسي''    نشرة جديدة : أمطار غزيرة غدا بهذه المناطق مع رياح قوية وتراجع في درجات الحرارة    "الكابينيت" الإسرائيلي يقر خططا عسكرية لضرب حماس في غزة    وفاة الأميرة دينا الزوجة الأولى لعاهل الأردن الراحل الملك حسين    الهلال السوداني يرفض تمديد عقد المدرب التونسي نبيل الكوكي    ريبيري يصل الى إيطاليا للانضمام الى فيورنتينا    حجز كمية هامة من بنادق الصيد والذخيرة بأحد المنازل ببلدة القطار بقفصة والاحتفاظ بصاحب المحل    جندوبة: يٌلقي بنفسه من أعلى المستشفى    بطولة الرابطة الاولى لكرة القدم : برنامج مباريات الجولة الاولى    مالك الجزيري يخرج من الدور الأول لتصفيات بطولة فلاشينغ ميدوز    أمام جمهور غفير..لطفي بوشناق يفتتح أولى سهرات الدورة الثانية والثلاثين لمهرجان زغوان    بسبب فيديو من "الحج".. أمل حجازي تتعرض لموجة من الانتقادات    إحداث وحدة جوية جديدة للحرس الوطني معززة ب3 طائرات عمودية من نوع bell 429    الجيش الأمريكي يطور صاروخا جديدا أسرع من الصوت    توننداكس يستهل معاملات حصة الاربعاء متطورا بنسبة 18ر0 بالمائة    باردو: خروج عربة المترو رقم 4 عن السكة    النفيضة: النقص الفادح في الاعلاف يؤرق الفلاح    أعلام من الجهات .. الشيخ علي النوري ..متصوّف وعالم جليل    الأمم المتحدة تؤجل مؤتمرا حول تعريف وتجريم التعذيب كان مقررا عقده في مصر    رموش طويلة وكثيفة    حمية غذائية ناجحة بالماء    رضوان الدربالي (مقيم بفرنسا) لا بديل عن اللمة العائلية بموطني.. فجلمة هي الهواء الذي اتنفسه    ليبيا..سلاح الجو التابع لحفتر يقصف عدة مواقع للوفاق في طرابلس    رئيس الحكومة يقرر اعادة فتح مطار تونس قرطاج الدولي امام العموم    بين الرديف وأم العرائس..حجز سجائر ومواد غذائية مهربة وتحرير 15 مخالفة اقتصادية    أمام الإقبال الكبير : نقل سهرة يسرى المحنوش بمدنين الى الملعب البلدي    بعد إهانتها للمعينة المنزلية: سوسن معالج تعتذر    تونس: اندلاع حريق بالمنطقة العسكرية المغلقة بجبل بسمامة في القصرين    تبيع الأوهام: إمرأة تسلب الشباب أموالهم مقابل ''عقود عمل'' بالخارج    تعرضت الى عملية تحيل في المغرب .. الممثلة نورة العرفاوي تستنجد بالملك محمد السادس    عروض اليوم    حدث اليوم ...بعد انتصارات الجيش السوري ..إدلب.. في طريق الحسم    القيروان .. لهم المليارات وللفلاح مجرد مليمات ..الفلاّحون يتهمون مصانع التحويل بالابتزاز والتغول    في الحب والمال/هذه توقعات الأبراج ليوم الأربعاء 21 أوت 2019    حديث على حلقات مع سماحة الشيخ المختار السلامي (1)    تونس: خروج المترو عدد 4 عن السّكة    انتعاش معتبر في إنتاج الطماطم الفصلية    انخفاض في المبادلات مع الخارج وعجز الميزان التجاري الغذائي يتواصل    تغيير منتظر لملعب و توقيت مباراة النادي الإفريقي و الملعب التونسي    رغد صدام حسين تنشر رسالة نادرة لوالدها بخط يده (صورة)    زوجة تروي حكايتها: شقيق زوجي يتحرش بي ويراودني…ويسعى للإختلاء بي!    صفاقس: الصيدليات تشكو نقصا في التزويد والمواطن يستغيث من غياب بعض الأدوية    لرشاقتك ..طبّقي رجيم الكمون وتخلّصي بسهولة من الدهون الزائدة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نشطاء وحقوقيون سعوديون يتجنبون زيارة سفارة بلدهم خوفًا من “مصيرٍ سيّء”
نشر في الشاهد يوم 19 - 04 - 2019

منذ أزمة الصحفي السعودي خاشقجي، بات الحقوقيون والنشطاء السعوديين الفاعلين خارج بلدهم يتعاملون بحذر شديد مع بلدهم ومع ممثليها الدبلوماسيين في الخارج، خوفا من مصير مشابه لمصير جمال أحمد خاشقجي الذي تتفق أغلب الروايات على أنّه قُتل في قنصلية بلاده في اسطنبول، حيث سجلت كاميرات المراقبة حيثيات دخوله ولم تسجل في المقابل تفاصيل خروجه، في الوقت الذي تسعى فيه السعودية لتحسين صورتها وتخفيف وضعية ولي العهد محمد بن سلمان الذي بات منبوذا دوليّا، منذ تلك الحادثة الأليمة.
وكان خاشقجي قد توجه في أكتوبر الماضي إلى قنصلية الرياض في مدينة اسطنبول بتركيا لاستكمال إجراءات ومعاملات قبيل عقد زواجه بأكاديمية تركية، ومنذ دخوله القنصلية لم يخرج منها.
وقد أنكرت السعودية أية صلة لها بحادثة الاختفاء وقالت إن الصحفي خرج بعد 20 دقيقة من وصوله، ثم توالت الروايات والمتضاربة والتبريرات، إلى أن اضطرت الرياض أمام الضغط والتنديد الدوليين للاعتراف بمقتل خاشقجي داخل القنصلية، ونسبت الجريمة إلى أشخاص تصرفوا دون علم السلطات في السعودية.
ومنذ ذلك الوقت يتعامل الحقوقيون الناشطون خارج بلدهم السعودية واللذين يقودون حملات توعية لنقل الوضع الحقوقي في السعودية ولفضح الممارسات، بشيءٍ من الحذر مع سفارة بلدهم في الدول المقيمين بها بعد أن ثبت أن ولي العهد السعودي قادر على إرسال مجرمين برتبة ديبلوماسيين لتصفية حساباته مع من خرجوا عن صراطه وتمردوا عن قوانينه الجائرة.
ومؤخرا، وجهت السفارة السعودية في واشنطن دعوة إلى الناشطة السعودية الحقوقية منال الشريف لزيارة السفارة ولقاء السفيرة الجديدة الأميرة ريما بنت بندر، وذلك وسط حملة تشنها الشريف للتوعية بانتهاكات حقوق الإنسان في السعودية.
وقال المتحدث باسم السفارة فهد ناظر، في تغريدة على تويتر، “تلاحظ سفارة المملكة العربية السعودية في واشنطن جولة السيدة منال الشريف في الولايات المتحدة وترحب بفرصة زيارتها لمقابلة السفيرة الجديدة صاحبة السمو الأميرة ريما بنت بندر فور توليها منصبها”.
واستقبل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، خبر استعداء سفارة السعودية بواشنطن لاحدى الناشطات الحقوقيات بكثير من السخرية والتهكم، محذرين الناشطة منال الشريف من مصير مشابه لمصير الصحفي الراحل جمال خاشقجي.
وكتب أحمد محمد ” والله أنا لو مكانها لو دخلوا معايا مراسلين صحفيين لبث اللقاء علي الهواء.. برضه مادخلش أي سفارة سعودية في اى بلد في الدنيا ما حييت .”
وعلق أبو أشرف مازحًا ” اكتبي وصيتك قبل ما تروحي..”
أمّا عبد الكريم سعيد، علّق قائلا ” الهدف من هذه الدعوة هو ايصال رسالة تحذيرية تهديدية ضمنية لها بالكف عن نشاطها وإلا فالمصير رح يكون مشابه لمن زار القنصلية سابقا.”
وكتب عاطف ” لن يمسها سوء كون بومنشار يدرك العواقب الوخيمة التي تترتب عن استعمال المنشار او اي الة حادة هنا.”
وكانت الناشطة الحقوقية منال الشريف قالت في أكتوبر الماضي إنها تعرضت لمحاولة استدراج على غرار الطريقة التي اتُبعت مع الصحافي جمال خاشقجي باستدراجه إلى قنصلية بلاده في اسطنبول، حيث تم قتله داخلها.
وبدأت الشريف الحائزة على جوائز عالمية بسبب نشاطها الحقوقي ومطالباتها بالسماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة، في أفريل الجاري، بحملة لتوعية الأمريكيين بوضع حقوق الإنسان في السعودية، عبر قيادة سيارة من سان فرانسيسكو إلى العاصمة واشنطن حيث من المقرر أن تصل في 25أفريل للتظاهر أمام السفارة السعودية، وفق ما صرحت به لصحيفة “الغارديان” البريطانية ومجلة “تايم” الأمريكية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.