صلاح الدين المستاوي يكتب لكم: في وداع الدكتور محمد الطاهر خلف الله رمز الكفاءة الطبية والخدمة الانسانية    راشد الغنوشي يعزي عبير موسي في وفاة والدها    مطلوب في 23 قضية/ منحرف حاول اغتصاب فتاة رفضت الارتباط به    بنزرت/ حجز اطنان من السميد والفرينة داخل مستودع تابع لتاجر    جندوبة .. تراجع نسبة تعبئة السدود يهدد الزراعات الصيفية    سيدي بوزيد... البرد يلحق أضرارا بالمحاصيل الزراعية والأشجار المثمرة    آخر ضحاياه قاضية: «شبيّح»... في قبضة شرطة النجدة بتونس    نابل: إحباط عملية اجتيازللحدود جلسة    جربة .. شيد سنة 668 هجريا ..برج القشتيل موقع أثري مهدّد بالاندثار    إصابة جديدة وافدة بكورونا و960 حالة شفاء    اللجنة العلمية القارة لمتابعة فيروس كورونا تدعو إلى مزيد اليقظة في تنفيذ الحجر الصحي الموجه    استقالة جديدة من هيئة الافريقي واليونسي في ورطة    أنور معروف: الحكومة لن تمنح أي دعم مالي للخطوط التونسية    ملثم يحرق سيارة نقيب بالأمن    بداية من الجمعة القادم... رحلات جديدة لعودة التونسيين بالخارج    هذا برنامج رحلات عودة التونسيين بالخارج إلى أرض الوطن    السحيري: وزير الطاقة سيوضّح بنفسه حال عودته من السفر    وزيرة المرأة: قريبا الإعلان عن إجراءات المرحلة الثالثة من الحجر الموجه    معهد الإحصاء يحدد نسبة البطالة في تونس    سرقة مقتنيات غريبة جدا من منزل نجم مانشستر الجزائري رياض محرز... صور    باريس سان جيرمان يتعاقد مع إيكاردي حتى عام 2024    محمد صلاح ينتقم من راموس على طريقته    تم العثور على فيديوهات تدريبات قتالية بحوزته: عائد من الجبال يكشف....    اتحاد الشغل يؤكد رفضه التام لأي تدّخل أجنبي في ليبيا    مدرّب الأولمبي الباجي : نأمل في حسم الصعود منذ المباراة الاولى    انتخابات الرابطة الوطنية لكرة القدم للهواة مستوى أول- انيس المومني يقدم ترشح قائمته    بحزن وإحباط.. ميسي يتحدث عن كرة قدم جديدة بعد كورونا    مساكن.. حملة أمنية واسعة تسفر عن ايقافات ومحجوزات    سوسة: تسخير حافلة معهد الكفيف لنقل 6 تلامذة للالتحاق بمقاعد الدراسة    محمد علي النهدي: "جعفر القاسمي وعلاء الشابي ما كلمونيش رغم صداقتي بهما"    بنزرت.. القبض على 03 أشخاص من أجل ترويج واستهلاك المخدرات    لطيفة القفصي في عيد الأمّهات: "ما جبتش صغار من صلبي ..لكني نعتبر التوانسة الكل ابنائي"    مقتل 6 في انفجار قنبلة في حافلة بالصومال    بنزرت.. السيطرة على حريق شب بالمنطقة الغابية العيون في غار الملح    القبض على مشتبه به في الانضمام لتنظيم إرهابي في أريانة    ماذا قال حسن حسني عن رجاء الجداوي في آخر لقاء إعلامي قبل وفاته؟    سيدي بوزيد..وفاة امراة اثر انفجار قارورة غاز    الولايات المتحدة: احتجاجات كبيرة وحظر التجول في 25 مدينة    مع حلول الصيف: هل ينقل الذباب والبعوض عدوى كورونا للانسان؟    جمعية صيانة جزيرة جربة تحذّر من التجاوزات التي طالت بعض المساجد    قفصة/ سطو مسلح على مصاغة والاستيلاء على 25 الف دينار ومجوهرات بقيمة 100 الف دينار    كوفيد- 19: "وزارة الفلاحة لم تعالج المياه المستعملة المعالجة سابقا"    نجل حسن حسني يكشف سبب وفاته ويروي تفاصيل لحظاته الأخيرة    بعد شهرين.. إعادة فتح المسجد الأقصى للمصلين    تحاليل سريعة للطلبة و الأساتذة بداية من الغد    ابوذاكر الصفايحي يتذكر ويذكر: من اجمل الأمثال والحكم التي قيلت في الأم    الجامعة التونسية لكرة القدم تتكفل بإتمام أشغال إنارة ملعب المتلوي    تحوير ظرفي لمسالك خطوط النقل العابرة لساحة باردو يبدأ غدا الاثنين    ماكياج صيف 2020..ألوان أحمر شفاه    اليوم.. تونس تحتفل بعيد الأمّهات    جربة: جمعية مدى للمواطنة تكرّم مجموعة من الأطفال    ليبيا...مخاوف من تكرار السيناريو السوري    صلاح الدين المستاوي يكتب لكم/ شهر رمضان لهذا العام شهر تميز بالاستفادة و الإفادة رغم الحجر الصحي    كورونا: أكثر من 6 ملايين مصاب في العالم والوفيات تتجاوز 367 ألفا    طقس اليوم.. سحب رعدية بهذه الولايات    وداعا حسن حسني    أبو ذاكر الصفايحي يذّكر ويتذكر: سطورو كلمات في عيد الأمهات    العمل أسمى أنواع العبادة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عاصفة داخل الكيان الإسرائيلي ضد تونس تثبت أن التطبيع صهيونية داخل الصهيونية
نشر في الشروق يوم 10 - 07 - 2017

كتب الاستاذ بالجامعة التونسية والمنسق العلمي لشبكة باب المغاربة للدراسات الاستراتيجية صلاح الداودي نصا تلقت الشروق اون لاين نسخة تحدث فيه عن موجة غضب تجتاح الصحافة الاسرائيلية بسبب مشاركة فريق رياضي باسم دولة فلسطين في مسابقة على الاراضي التونسية وجاء النص كالتالي:
"عاصفة التكوندو"، هكذا عنونت صحيفة إسرائيل اليوم العبرية حول مشاركة فريق فلسطيني في مسابقة على الأراضي التونسية وعمدت إلى تغطية وجوه الرياضيين.
العاصفة السياسية اتت في أعقاب ما نشرته الصحيفة المذكورة اليوم 10 جويلية 2017 عن مشاركة فريق تكوندو من سلوان في مسابقة انتظمت في تونس باسم فلسطين. وصلت الأمور وزارة الحرب، حيث صرح نائب وزير الحرب الإسرائيلي قائلا :
" لا يوجد شيء اسمه دولة فلسطينية وآمل أن لا تقوم". اما عضو الكنيست عنات بركان قالت: " أشخاص يمثلون أعداءنا ونحن نمولهم، حان الوقت لنتوقف عن تمويل جلادينا".
كل ذلك مصداق وثيق على أنه بات من المسلمات فهم ان كل ممارسة تطبيعية هي حركة من داخل الحركة الصهيونية، وهي بالوعي الدقيق وبالعبارات المناسبة، صهيونية داخل الصهيونية.
ولذلك علينا الإنتباه إلى المسلمات أو البديهيات التالية
كمسلمات الصهيونية الثقافية:
1- التطبيع مع العدو الصهيوني فعل صهيوني
2- التطبيع مع العدو الصهيوني إرهاب صهيوني
3- التطبيع مع العدو الصهيوني لا يرتكبه إلا عدو صهيوني ومن أجل الصهيونية
4- التطبيع مع العدو الصهيوني لا يدافع عنه إلا العدو الصهيوني
5- التطبيع مع العدو الصهيوني مشروع صهيوني كياني ثقافي وسياسي ومالي وعسكري...
6- التطبيع مع العدو الصهيوني استراتيجية امبراطورية راسمالية معولمة
7-التطبيع مع العدو الصهيوني استراتيجية للاستسلام الإقليمي الشامل
8-التطبيع مع العدو الصهيوني حرب إرهابية ناعمة وصلبة وذكية لتصفية الحق الفلسطيني في تحرير الأرض والإنسان والمقدسات
9- التطبيع مع العدو الصهيوني تزوير للذاكرة وتزوير للواقع وتزييف للوعي وزرع للكيان في كل مكان
10-كل كارثة وراءها التطبيع


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.