ليلى حدّاد إطلاق سراح الفهري بفضل شركة المحاماة لسمير ديلو    "رويترز": محمد الصفدي ينسحب من الترشح لرئاسة الحكومة اللبنانية    تفكيك شبكة مخدرات زعيمها يتعامل فقط مع ابناء الميسورين والمشاهير في المطاعم    أريانة: عون أمن ينجو من محاولة قتل (صورة)    نجم الزيارة مهدي عياشي يكسر كل قواعد «ذو فويس» واحلام وراغب يلقبانه ب«سيد درويش» العصر!    نتائج الرابطة المحترفىة الثانية    صفاقس ضبط شاحنة بصدد بيع 25 طنّا من السميد لإحدى المداجن    مدنين: مداهمات لمستودعات كبار المهربين التفاصيل    برمجة قطار جديد ينطلق من محطة حمام الأنف في اتّجاه تونس    ''كوجينة جنّات والورقة الي بين سليمان وزينب''.. خفايا شوفلي حل بقلم حاتم بلحاج    ايرادات القطاع المالي ببورصة تونس تنمو ب، 9،6 في ظل تراجعات طالت قطاعي توزيع السيارات و الاتصالات    العاصمة: ايقاف عناصر عصابة سرقوا 300 مليون في سطو مُسلح على محل تجاري    تقنية طبية تعيد شابًا إلى الحياة بعد إصابته بسكتة قلبية مفاجئة    الأمين الشابي يكتب لكم: إلى روح الطفلة مهى التي قضت غرقا... «القافلة»    وفاة فنانة لحظات قبل إحيائها حفلا غنائيا ضخما    على هامش جلسته التقييمية: النجم الساحلي يحقق فائضا ماليا هاما.. والديون تناهز 50 مليارا    تفاصيل الأمر الحكومي الجديد المتعلق بتنظيم استغلال صيدليات البيع بالتفصيل    فيديو.. رئيس الجمهورية يستقبل مجموعة من شباب القصرين    صفاقس :اقليم الحرس الوطني يضرب بقوّة ويحجز 25 طنّا من السميد    سوسة: العثور على جثة رضيع حديث الولادة بأحد المصانع    التلفزيون الإيراني: إصابات في صفوف المتظاهرين وقوات الشرطة في عدة مدن إيرانية    حقل "نوّارة" يدخل حيز الاستغلال موفى 2019 ويسهم في التقليص من العجز الطاقي بنسبة الثلث    قفصة.. حجز أكثر من طن من المواد والأسمدة الفلاحية    البوصلة : الحكومة لم تصدر سوى 10 أوامر حكومية من أصل 38 تتعلق بتفعيل مجلة الجماعات المحلية    من لقاء ليبيا: الأولى لعبد النور 965 يوما.. الخاوي يفتتح عداده التهديفي.. ولأول مرة يغيب المحليون عن تشكيلة النسور    الاهلي المصري يحدد يوم 26 نوفمبر موعد تحوله الى تونس لملاقاة النجم الساحلي بابطال افريقيا    عميد الهيئة الوطنية للمحامين: أدعو المحامين إلى مواكبة مشروع "رقمنة" القضاء    بين 20 و22 نوفمبر 2019.. تنظيم أول معرض للمياه المعالجة في تونس    تونس: صدور القائمة النهائية لمستشاري رئيس الجمهورية بالرائد الرسمي    البحيري: حركة الشعب والتيار مشاو في ثنية عبير موسي وسميرة الشواشي قالت ''جاو لداري يحبو على التحالف''    باريس : إشتباكات بين المتظاهرين والشرطة ..غاز مسيل للدموع وإيقافات    مدرب أنتر ميلان يتلقى تهديدات بالقتل    الدورة الخامسة لمعرض هدايا الصناعات التقليدية فرصة لترويج منتوجات الحرفيين    بطولة العالم للالعاب القوى لذوي الاحتياجات الخاصة: 13 ميدالية لتونس منها سبع ذهبيات    الديوان الملكي السعودي ينعي أميرا من الأسرة الحاكمة    العاصمة.. إيقافات وحجز ومحاضر في حملة أمنية    تفاعلا مع السياسة، مطعم في صفاقس يقدم ''مقرونة كذابة'' و ''حمام محشي'' بسعر ''رخيص جدا ''    توقعات الأبراج ليوم السبت 16 نوفمبر 2019    تصفيات كأس افريقيا-التحضيرات لمقابلة غينيا الاستوائية: حصّتان في تونس قبل السفر يوم الأحد    أبرز اهتمامات الصحف التونسية ليوم السبت 16 نوفمبر    قرمبالية.. وفاة شخص وإصابة آخر في حادث بين شاحنة وسيارة    اتحاد الشغل يدعو الحكومة إلى المطالبة بعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن لإدانة العدوان على غزّة    الكيان الصهيوني يخرق الهدنة ويستهدف غزة من جديد    قفصة.. انطلاق الأيام الطبية محمود بن ناصر بمشاركة 100 طبيب    كتب بخط قيس سعيد: نص تكليف رئيس الحكومة يثير اعجاب رواد "الفايسبوك"    بطاقة فنان متميز تثير جدلا بين الفنانين و مدير ادارة الموسيقى يتساءل... .لماذا لا نريد التميز ؟    غدا بمسرح الأوبرا ..حفل موسيقى الباروك «Une nuit à la cour»    عائشة بيار «إذاعة صفاقس» : تونس اليوم بعد الانتخابات تكتب تاريخا جديدا    طقس اليوم: تقلبات جوية متوقعة ورياح تتطلب كل اليقظة    نادي منزل بوزلفة.. مواجهة وادي الليل بالتشكيلة المثالية    أمريكا تدعو حفتر إلى وقف هجومه على طرابلس وتحذر من تدخل روسيا    قتلى في انفجار وسط بغداد.. ومطالب "إسقاط النظام" مُستمرة    القيروان .. مداهمة محل عشوائي لتعليب الزيت المدعم    طرق الوقاية وعلاج إحمرار العين عند الأطفال    قشور الموز تخفض الوزن    متابعة/ «سناء» بعد أن أبهرت التونسيين بصوتها مع جعفر القاسمي تكشف ما تعرضت له من عائلتها    الاحتكار ضار بالاقتصاد والمجتمع    الاحتكار إضرار بحاجة الناس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





يزيد الاقبال عليها في رمضان..: الحقيقة الكاملة عن مخاطر الدهون المشبعة على الصحة
نشر في الشروق يوم 15 - 09 - 2009

كلنا نعرف المخاطر الصحية التي تنجم عن تناول الأغذية الغنية بالدهون، لكن نوعا من هذه الدهون يسبب المزيد من القلق بين اوساط خبراء التغذية ألا وهي الدهون المشبعة .
وفي شهر رمضان المبارك، تزيد هذه النسبة بمقادير عالية من التنويع في الطعام والاعتماد على اللحوم الحمراء في الاطباق الرئيسية على مائدة الإفطار، بل وفي وجبات السحور احيانا، وكذلك بالاقبال على مختلف انواع الحلويات من دون تمييز احيانا .
وتوجد الدهون المشبعة في منتجات الألبان واللحوم الحمراء، كما توجد بكميات كبيرة في بعض الأغذية مثل «الكيك»، والبسكويت والفطائر وأنواع كثيرة من الحلويات..
ومن مساوئ الدهون المشبعة أنها ترفع نسبة الكوليسترول الضار الذي يمكنه ترسيب فائض الشحوم في الشرايين وزيادة مخاطر الاصابة بأمراض القلب والاوعية الدموية والتي تصيب أكثر الملايين من الرجال والنساء سنويا والجلطات التي يذهب ضحيتها الالاف كل عام .
لكن العديد منا لا يعرفون كم نتناول فعلا من الدهون المشبعة في وجبات طعامنا.
ويشيع الاعتقاد بأن هناك أغذية محددة بعينها تحتوي على الدهون المشبعة، ولكن في الحقيقة تتكون الدهون في الطعام من نوعين أساسيين من الأحماض الأمينية المشبعة (أو الدهون المشبعة) وغير المشبعة.
ويوضح الأخصائيون ان الدهون الموجودة في الطعام توصف بالمشبعة أو غير المشبعة على ملصقات العبوات التي تحفظها وفقاً لمكونات الأحماض الأمينية الموجودة، مضيفين «ان دهون الزبدة عادة ما توصف بالمشبعة لأن فيها دهوناً مشبعة أكثر من غير المشبعة، بينما توصف كل الزيوت النباتية عادة بانها دهون غير مشبعة لأن نسبة احادي التشبع فيها أكثر من نسبة التشبع».
وتميل الدهون المشبعة الى الارتباط باللحوم، ومع ذلك، يمكن ايجادها في منتجات اللحوم، مثل الفطائر والمقانق، إلا أنها توجد أيضاً في منتجات الالبان مثل الجبن أو الكريمة والزبدة ودائما ما تشكل النسبة الأكبر في تركيب هذه المنتجات بالتحديد .
فالزبدة مثلا تحتوي على 54 غراما من الدهون المشبعة في كل 100 غرام لكن كل هذه القيم تعتبر عالية جدا مقارنة ببعض أنواع اللحوم بما فيها لحوم الأغنام حيث تبلغ نسبة الدهون المشبعة فيها 6 غرامات في كل 100 غرام.
وللمحافظة على الصحة وتجنب المخاطر الصحية التي قد يسببها تناول هذه الدهون ينصح خبراء التغذية بتناول اللحم الذي لا يحتوي شحوما. وبالنسبة للأجبان يحبذ اختيار القاسية منها لأن هذا يجعلك تقلل من مقدار تناولك منها، وينصح كذلك باستبدال الزبدة بالمارغرين.
ومع ذلك، لا يجوز الاعتقاد بأن الدهون ضارة، فنحن نحتاج لوجود بعض من الدهون في الطعام لمساعدة الجسم على امتصاص فيتامينات معينة، كما أنها مصدر جيد للطاقة، ولكن كما يوضح الأخصائيون فإن تناول كميات كبيرة من الدهون المشعبة يمكن ان يزيد نسبة الكوليسترول وهو احد الاسباب المؤدية لأمراض الشريان التاجي، كما ان الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة ترتبط أيضاً بتطور مقاومة الانسولين ومستويات الدهون غير الطبيعية في الدم كجزء مما يسمى «متلازمة الايض» وهي سلسلة من عوامل الخطر التي تسبب أمراض القلب .
وعلى أية حال، فإن الدهون المشبعة ليست شيئا اساسيا في الطعام لأن الجسم يمكنه انتاج كل انواع الأحماض الدهنية السترويدية التي يحتاجها من أجل القيام بوظائف اعضائه المختلفة بشكل طبيعي.
ووفقا لتقارير صحية عالمية، فإن عددا كبيرا من الوفيات المبكرة يمكن تجنبها سنويا إذا تضمن ما نأكله من الطعام الكمية الموصى بتناولها يوميا من الدهون المشبعة. فالضرر الذي تحدثه النسب العالية من الدهون المشبعة على صحة الجسم كبير والخطير ان أكثر المرضى لا يدركون تأثير الدهون المشبعة الموجودة في أطعمة مثل الزبدة والبسكويت والوجبات الخفيفة على قلوبهم حتى يصبح الوقت متأخرا لمعرفة ذلك.
ومع مرور الوقت، فإن الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة يمكن أن تؤدي إلى ترسب بقايا الدهون في شرايين القلب، وهذا يزيد خطر الإصابة بأمراض القلب والنوبات القلبية، علما بأن أمراض القلب مسؤولة عن نسبة عالية من الوفيات على مستوى العالم سنويا.
ولتحسن نسبة الكولسترول في جسمك فإنه بحاجة إلى تقليل تناوله من الدهون واستبدالها بدهون غير مشبعة.
أن كنت من زائدي الوزن فانك تحتاج الى تقليل اجمالي كمية الدهون التي تتناولها، وذلك لسبب ان كل انواع الدهون عالية السعرات الحرارية .
وعموما توجد الدهون المشبعة في الزبدة والاجبان القاسية وقطع اللحم الدهنية ومنتجات اللحوم والبسكويت والكيك والكريمة ودهن الخنزير وشحوم المواشي والسمن وزيت جوز الهند وزيت النخيل.
أما الدهون احادية التشبع: توجد في زيت الزيتون وزيت بذور اللفت والافوكادو والمكسرات والبذور (مثل اللوز والكاجو والبندق والفستق)، وبعض انواع المارغرين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.