مدير الأبحاث الإقتصادية:11 عملية إيقاف وعقوبات إدارية ضد المضاربين    الاتحاد الاوروبي يدعم تونس بمبلغ مالي هام لمحاربة "كورونا"    شركة " كاكتوس " تعتذر وتؤكد مسؤوليتها عما حدث في برنامج " لكلنا تونس "    امين عام الأمم المتحدة للعرب :رجاء توقفوا عن تبديد أموالكم في شراء الاسلحة    الكورونا تُقيل الأسطورة أوسكار تاباريز من منتخب الأوروغواي    منال عمارة ل"الصباح نيوز" :مجندة لحملات التبرع.. وخيبتي كبيرة في كثير من الفنانين    مدير عام المنافسة الاقتصادية ل"الصباح نيوز" : حجز 325 طنا من الفرينة و20 الف لتر من الزيت النباتي وشطب 50 تاجر جملة    توزر: نتائج سلبية لتسعة تحاليل وخضوع 6 حالات للحجر الصحّي الإجباري    وحدات الديوانة تحجز معدّات طبّية منتهية الصلوحية    أخبار سارّة لعشاق برشلونة    سبيطلة: البارحة توزيع 25 طنا من السميد على بعض ارياف المعتمدية لكنها لم تكف    كاكتوس تعتذر من وزير الصحة وتفتح تحقيقا..    اللصوص يستفيدون من كورونا.. زوجان يسرقان أحجارا كريمة من كاتدرائية نوتردام    بطاقة ايداع بالسجن ضد داعي أهالي الجبل الأحمر إلى التجمهر ليلا    نابل :تسجيل حالة رابعة بفيروس كورونا لطبيبة بمستشفى الطاهر المعموري    سوسة..تسجيل 7 إصابات جديدة بفيروس كورونا    سمير ديلو يكتب لكم : اللهم اشغلهم بالفارينة والسميد    تخربيشة : الدروشة الحقيقية هي ان تسخر من التوجه الى الله والاستعانة به    أكتب إليكم من إيطاليا، هذا ما نعرفه عن مستقبلكم    النفيضة.. إيقاف نفرين تعمدا نقل أشخاص في وسائل غير معدة للغرض    حمام سوسة :حالة من الاكتظاظ والفوضى بسوق الجملة للخضر والغلال    المكلف بالاعلام بوزارة التربية: العودة المدرسية لن تكون قبل 4 أفريل القادم    فنانة كويتية تستفز جمهورها بفيديو لغرفة سجائر زوجها    بعد تأجيله... مقر مهرجان "كان" يفتح أبوابه لاستقبال المشردين بسبب كورونا... صور    تقرير الطب الشرعي السوري يتهم زوج نانسي عجرم بالقتل العمد    الإتّحاد الدّولي لكرة القدم يكشف عن ترتيب المنتخب الوطني سيّدات    وزير التجهيز يرجح تأجيل انجاز 4 آلاف مشروع يهم البنية التحتية    رشيدة النيفر للبرامج التلفزية: "الحجر على من خرق الحجر"    تخربيشة : "إكسبراس أف أم" ضد التيار في زمن الرداءة    بنزرت : انتفاع 267 أسرة بالماتلين بالمساعدات    6 نجوم مهددون بالرحيل عن ريال مدريد    سيدي بوزيد: حجز 30 طنا من مادة “السميد” المدعم    نزار السعيدي لالصباح نيوز : المبادرات الفنية على مواقع التواصل الاجتماعي هدفها غير ربحي    الكاف: عزل مدينة تاجروين إلى غاية 4 افريل وفقا لقرار بلدي    كورونا: أصحاب المحاضن ورياض الأطفال سيتمتّهون بهذه المنح    صحفية التاسعة لمواطن ''توّا ياكلك الدود''...علاء الشابّي يردّ    مبعوثة برنامج علاء الشابي تشتم مواطنا في الحجر الصحي لرفضه التصوير    في الكرم : ايقاف شخصين بسبب خرق الحظر    أغنى رجل في العالم يثير موجة من الغضب على شبكات التواصل الاجتماعي؟!    كريستيانو رونالدو يخفض راتبه مع جوفنتوس بسبب الكورونا و زملائه في الفريق ينسجون على نفس المنوال    ماكرون يحذّر الإيطاليين من المساعدات الصينية والروسية    وزير خارجية إيطاليا متحدثا عن الدول الأوروبية: كلمة الولاء لها وزن كبير بالنسبة لنا    لجنة النظام الداخلي بالبرلمان تنظر في مشروع قانون متعلق بالتفويض إلى رئيس الحكومة في إصدار مراسيم    المستاوي يكتب لكم : شكرا جزيلا لكل من بارك وشارك في ذكر اسم اللطيف بعدد 14967 كي يحفظنا الله من وباء كورونا    تونس: كيف ستكون حالة الطّقس نهاية هذا الأسبوع؟    تاجروين: حجز طائرة مسيرة عن بعد    قصر قفصة.. مداهمة مخزن والعثور على كميات كبيرة من المواد الغذائية    أنجلينا جولي تتبرع بمليون دولار لأطفال تضرروا من كورونا    اليوم…تونس تتسلّم مساعدات طبية من الإتحاد الافريقي لمقاومة تفشي”كورونا”    يهم فرجاني ساسي.. رئيس الزمالك يوضّح حقيقة التخفيض من أجور اللاعبين    "ساعة الأرض" تحين اليوم!    قفصة .. الاحتفاظ بأربعة أشخاص بتهمة خرق الحجر الصحي    المهدية : الحجر الصحي يتسبب في الإيقاع بمتحيّل محكوم ب12 سنة سجنا    السياحة العالمية.. تراجع 30% وخسائر مقبلة ب 450 مليار دولار    ديبالا :عدت للتدريبات مجددا بعد أن تعافيت من كورونا    كورونا يجبر أتليتيكو مدريد على تخفيض رواتب لاعبيه وجهازه الفني    السياحة العالمية.. تراجع 30% وخسائر مقبلة ب 450 مليار دولار    عاجل الأن بخصوص آخر التطورات الصحية للدكتور لطفي المرايحي بعد إصابته بالكورونا منذ أسبوع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لتفادي مشاكل الانتظار أمام مصانع الطماطم: خطة تحدّد مواعيد الغراسة والجني لكل فلاّح
نشر في الشروق يوم 24 - 06 - 2010

في مثل هذه الفترة من كل سنة، تنتاب الهواجس والمخاوف مزارعي الطماطم بسبب الصعوبات الكبرى التي تعترضهم أثناء بيع المنتوج لمصانع التعليب..
وبالاضافة الى مشكل التسعيرة حسب الجودة ومشكل تأخّر الحصول على المستحقات من المصانع يعاني أغلب المزارعين من تعطيلات التسليم وخاصة من طول الانتظار أمام المصانع بسبب توافد شاحنات نقل الطماطم في أوقات متقاربة واضطرارها للوقوف في الطوابير لمدة أيام أحيانا...
وينجرّ عن ذلك حسب المنتجين خسارة كبرى تتمثل خاصة في افتقاد الطماطم لكميات هامة من الماء مما يقلّص من الميزان الاصلي للصابة ويصيب جانبا منها بالتعفن مما يؤثر على جودتها وبالتالي على سعر قبولها في المصنع.
قياسية
تقول كل المؤشرات ان صابة الطماطم لهذا الموسم ستكون قياسية نظرا لارتفاع حجم المساحات المزروعة مقارنة بالسنوات الماضية... وزاد في ارتفاع هذه المساحات تخلي عدد كبير من المزارعين عن غراسة «الدلاّع» هذا الموسم (بعد تأثرهم بأزمة انخفاض أسعاره في الموسم الفارط) وإقبالهم على غراسة الطماطم... فمثلا تضاعفت المساحات المزروعة في جهة القيروان 3 مرات مقارنة بالموسم الماضي (4000 هك) وهو ما أشارت اليه «الشروق» في عدد أمس وشهدت أكثر من جهة مختصة في زراعة الطماطم الظاهرة نفسها.
وهذا الارتفاع في الانتاج سيرافقه تضاعف في حجم الصعوبات المذكورة التي عادة ما يواجهها المنتجون للمصانع حيث ستطول الطوابير وفترات الانتظار اكثر من الموسم الفارط.
خطة
ذكرت مصادر مطلعة ل «الشروق» انه يجري الآن التفكير في خطة بمشاركة مختلف الاطراف المتدخلة في قطاع الطماطم وذلك قصد مزيد تنظيمه من حيث المساحات المزروعة وأيضا وهذا الأهم من حيث توقيت الغراسة والجني..
وحسب هذه الخطة، فإن المساحات المزروعة ستكون محددة سنويا في مختلف الجهات من قبل السلط الفلاحية المعنية على الصعيدين الوطني والجهوي بحيث يكون حجم الانتاج السنوي معروفا بصفة مسبقة وبذلك يقع التخطيط بشكل أفضل لكيفية التصرف في الصابة.
اما بالنسبة لموعد الغراسة والجني، فسيصبح بدوره خاضعا لمقاييس مضبوطة بحيث سيقع ضبط رزنامة للغراسة يلتزم بها المزارعون وتفرض عليهم مواعيد متباعدة للزراعة حتى يكون نضج الصابة بدوره مختلفا ومتباعدا بين كافة المزارعين وبين الجهات..
وهو ما سيكون له انعكاس ايجابي على عملية الجني لتصبح مختلفة من حيث الزمن من فلاح الى آخر ومن جهة إلى أخرى.
وهذا من شأنه ان يحدّ من ظاهرة «تكدّس» الصابة امام المصانع في فترة واحدة وتفادي ما سينجرّ عنها من مشاكل للفلاحين.
وللإشارة فإن قطاع الطماطم في تونس يحتل مكانة كبرى من حيث القيمة المضافة في المجال الفلاحي والصناعي وايضا من حيث التشغيل والتصدير وتحقيق الأمن الغذائي وهو ما يفرض مزيد استنباط الحلول للرفع من مردوديته حتى لا تتحول وفرة الانتاج فيه من نعمة الى نقمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.