الهاروني: شورى النهضة سيحدّد سياسة الحركة في التفاوض مع الأطراف الفائزة في الانتخابات    حركة النهضة بصفاقس تدين التهديدات التي طالت كاتب عام الاتحاد الجهوي للشغل    هنّأ قيس سعيد..نداء تونس يندد بتشويه قياداته    في أول بيان له.. الجيش اللبناني ينحاز للمتظاهرين    بلاغ مروري بمناسبة تنظيم مارطون "نوران" ضد مرض السرطان    قتلى ومفقودين في انهيار سد بسيبيريا    طقس مغيم جزئيا على كامل البلاد نهاية الأسبوع    "الناموس" يججتاح صفاقس الكبرى والبلدية تتحرك    صفاقس: قائد طائرة قادمة من باريس يرفض مواصلة الرحلة الى توزر    فريد شوشان ل"الصباح نيوز": نكران الجميل سرّع رحيل شرف الدين..والنجم لن يعجز عن ايجاد البديل    أنيس العياري ل"الصباح نيوز": لمسة الكبيّر واضحة على أداء المنتخب..ولن نرض بغير تأهل مقنع ضد ليبيا    رئيس الزمالك: لن نواجه الترجي في قطر حتى لو نزلنا للدرجة الثالثة    الاتحاد الوطني للمرأة يرفض التضييقات التي يتعرض لها الصحافيون ومحاولات استهدافهم    الجلسة العامة لأداء اليمين/ الصباح نيوز تنشر الترتيبات والشخصيات الحاضرة    منتخب الأواسط: تربص تحضيري جديد.. والكنزاري يوجه الدعوة إلى 25 لاعبا    كرة اليد: النجم الساحلي يفوز بشرف تنظيم كاس افريقيا للاندية البطلة    لتلافي النقائص التي عرقلت المسار الانتخابي.. ركام من التوصيات في انتظار المجلس الجديد    5 خرافات شائعة عن الشاي.. لا تصدقها    اتفق عليها الفاعلون السياسيون وظلت دون تقنين.. هل تكون «أخلقة» العمل السياسي من أولويات البرلمان الجديد؟    سيدي بوزيد.. انتحار تلميذ الخامسة ابتدائي شنقا    توزر: زيادة في عدد السياح الوافدين ب30 بالمائة وموسم واعد بالانفتاح على أسواق جديدة    قضية وفاة "جزار" طعنا.. الناطق باسم ابتدائية بسوسة يكشف التطورات ل"الصباح نيوز"    مصر : العثور على 30 تابوتا فرعونيا يعود تاريخها ل3 آلاف سنة    الرابطة الثانية ..برنامج مباريات اليوم    القيروان: ايقاف شخصين وحجز 9 قطع أثرية بحوزتهما    أيام قرطاج الموسيقية : ختامها جوائز والتانيت الذهبي من نصيب الكامرون    كتاب جديد : رواية "شقيقة النُّعمان" لِصَراح الدالي عن دار ديار    بيت الرواية يحتفي بالإصدار الجديد لحسونة المصباحي    في رسالة تهنئة.. هذا ما طلبه زعيم البوليساريو من قيس سعيد    مجموعة وان تاك تحقق ايرادات فاقت 670 مليون دينار مع موفي سبتمبر 2019 مدفوعة باداء تصديري جيد    سوسة/ضبط 03 أشخاص من أجل إجتياز الحدود البحرية خلسة    محمد الحبيب السلامي يسأل : أين الإسلام السياسي؟    في الحب والمال/هذه توقعات الابراج ليوم السبت 19 أكتوبر 2019    هيئة ”مسيرات العودة” تدعو قيس سعيّد لزيارة غزة    يوهان توزغار يقود تروا للفوز على لومان ببطولة الدرجة الثانية الفرنسية    انطلاق المؤتمر الوطني لطبّ السرطان    تونس: ارتفاع نسق الإصابة بالسّرطان بشكل مفزع    عدنان الوحيشي باحث في المعهد الوطني للتراث ..من قاموا بطلاء أرضية المدينة العتيقة مهددون بالسجن    أيام قرطاج السينمائية .. ميزانية ب3 مليارات وهند صبري وليلى علوي من بين النجوم    جائزة وطنية    القيروان .. تقدر ب13600 طن .."صابة" قياسية للرمان    سؤال جواب ...ابني متعلّق بي، ابني لا يتركني    الإيقاع بشبكة لتهريب الأدوية وحجز أقراص مخدرة بقيمة 80 ألف دينار    منزل بورقيبة.. القبض على مروج مخدرات    مواعيد آخر الاسبوع    علاج مرض القولون بالأعشاب    الفوائد الصحية للرمّان    برشلونة.. اشتباكات بين الشرطة ومئات المحتجين    ماكرون: التدخل العسكري التركي في سوريا حماقة    حظك ليوم السبت    "معركة بريكست" تنتقل إلى شوارع لندن.. وجلسة تاريخية للبرلمان    دورة نجيب عياد لأيام قرطاج السينمائية 2019 :مشاركة 19 مخرجة وإحداث قسم جديد يعنى بسينما المهجر    البنك المركزي: تطوّر المداخيل السياحية المتراكمة    هام/ وزارة التجارة تحدّد الأسعار القصور ل”الزقوقو”    الادارة الجهوية للتجارة بتونس تشرع في سلسلة حملاتها لمكافحة الاحتكار في قطاع التبغ    استعدادات حثيثة لانطلاق الموسم الفلاحي وجني الزيتون    العمل من أفضل العبادات    تلوين المعالم الاثرية: وزارة الثقافة تتدخل وتنبّه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





النبق ثمرة السدرة الصيفية ..بسيسة أجدادنا الصحية
نشر في الشروق يوم 15 - 09 - 2019


شجرة هازڨارث (السدرة) وثمارها تسمى آزارن أي بما يعرف بالنبڨ وتنتشر بكثرة في اراضينا خصوصا في المناطق الصحراوية وشبه الصحراوية والنبڨ إبن السدرة يوجد بداخله دقيق حلو المذاق وطعمه لذيذ جدا صحي وله فوائد طبية كثيرة ومتعددة، حيث يستعمل دقيق النبڨ او طحينه كبسيسة يقع خلطها بطحين القمح وثري جدا في مكوناته الغذائية مثله مثل التمر لأنه فاكهة صيفية تستفيد من الطاقة الشمسية الوفيرة بوسطها الطبيعي في البيئات الصحراوية حيث تنبت وتنمو السدرة شجرتها الام، ففي السنوات الاخيرة ظهر ان هذه الثمرة ( النبڨ) تدخل كعنصر ثالث مع حبوب القمح المحمص والتمر القسب (المجفف) للحصول على طحين البسيسة ولا اعتقد أن الأمازيغ في شمال افريقيا يجهلون معنى البسيسة لان اجدادنا القدامى هم الذين ابتكروها خاصة في الجنوب والوسط حيث يتوفر التمر والنبڨ كعنصرين أساسيين في هذه المادة الغذائية الغنية. وقد مازالت لليوم عديد العائلات يفضلونها كوجبة غذائية يتم تحضيرها عادة بزيت الزيتون أو السمن أو الحليب أو اللبن أو الماء البارد ولكن السؤال المطروح فهل شجرة السدرة هي التي نعرفها في صحاري شمال افريقيا هي نفسها المذكورة في قوله تعالى في سورة الاسراء (...ولقد رآه عند سدرة المنتهى).؟.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.